ألم فم المعدة

  • تاريخ النشر: السبت، 30 يناير 2021
ألم فم المعدة
مقالات ذات صلة
الزائدة الدودية وظائفها وفوائدها على الجسد
التهاب الزائدة الدودية أبرز الأسباب والأعراض مع العلاج
أنواع الإنزيمات الهاضمة وظائفها وأعراض نقصها

يُعتبر ألم فم المعدة واحداً من المشاكل الهضمية الشائعة حيث يتضمن عادةً الشعور بالألم الموضعي في منتصف القسم العلوي من البطن أسفل القفص الصدري مباشرةً، على الرغم من أنّه قد يكون بسيطاً ولا يدعو للقلق في أغلب الأحيان إلا أنّه قد يُشير لوجود مشاكل أكثر خطورةً تتطلب العلاج.

أسباب ألم فم المعدة

أسباب ألم فم المعدة كثيرة ومتعددة فهو يمكن أن ينتج عن الإفراط في تناول الطعام أو شرب الكحول أو تناول الكثير من الطعام الدهني أو الحار، كما يمكن أن يكون السبب في ألم فم المعدة واحداً من أمراض الجهاز الهضمي، قد تكون أكثر أسباب ألم فم المعدة شيوعاً هي:

  • عسر الهضم
  • التهاب المعدة
  • الارتجاع المعدي المرئي
  • الحرقة
  • عدم تحمل اللاكتوز
  • الحمل
  • يمكن أن يكون عرضاً جانبياً لبعض الأدوية

بالإضافة إلى ما سبق يوجد بعض العوامل الأخرى التي يمكن أن تُسبب ألم فم المعدة مثل:

وأخيراً يوجد بعض الأسباب شديدة الخطورة التي يمكن أن ينتج عنها ألم في فم المعدة مثل:

شاهدي أيضاً: فوائد عشبة المدينة

ألم فم المعدة والتجشؤ

يقوم الإنسان بشكل طبيعي بالتجشؤ لطرد الغازات الموجودة في المعدة وهو ما يحدث عادةً بعد اتساعها نتيجة ابتلاع الكثير من الهواء، ولكن حدوث ألم فم المعدة والتجشؤ معاً قد لا يكون أمراً طبيعياً وخاصةً في حال كان ذلك متكرراً، فحدوث ذلك بشكل متكرر يمكن أن يكون علامةً على:

  1. متلازمة القولون العصبي
  2. الارتجاع المعدي المرئي
  3. قرحة المعدة والاثني عشر
  4. التهاب البنكرياس الحاد
  5. بعض الأمراض البكتيرية

في حال كان ألم فم المعدة والتجشؤ لديك ناجمين عن معظم تلك الأمراض فستلاحظ ظهور أعراضٍ أخرى مصاحبة لهما ولكنّ ذلك نادراً ما يدعو للقلق، إلا أنّ تطور الحالة وظهور أعراضٍ مثل: التقيؤ والألم والمستمر والصداع والحمى قد يعني أنّ عليك الحصول على المساعدة الطبية بشكل عاجل. [2]

ألم فم المعدة والصدر

يمكن في بعض الحالات أن يكون ألم فم المعدة وألم الصدر ناتجين عن مرضين منفصلين أصابا الجسم في وقتٍ واحد ولكن في معظم الأحيان يكون ألم فم المعدة والصدر عرضين لمرضٍ واحد، يمكن أن يظهر ألم البطن كألمٍ حاد أو خفيف، متقطع أو مستمر بينما يبدو ألم الصدر كشعورٍ بالضيق والحرقة في الجزء العلوي من البطن أو أسفل الصدر بقليل.

هناك أسباب متعددة لألم فم المعدة والصدر ومنها:

  1. الغازات
  2. الإجهاد والقلق
  3. النوبات القلبية
  4. الارتجاع المعدي المرئي
  5. القرحة الهضمية
  6. التهاب الزائدة الدودية
  7. الانصمام الرئوي
  8. الحصيات الصفراوية أو حصيات المرارة [3]

ألم فم المعدة وضيق التنفس

رغم إمكانية أن يكون كلٌ من ألم فم المعدة وضيق التنفس ناجمين عن مرضين مختلفين يوجد بعض الأمراض التي تؤدي لظهور العرضين معاً، الأسباب التي تؤدي لظهورهما تتنوع بين حميدة لا تحتاج لعناية طبية وأمراضٍ وحالاتٍ طبية قد تتطلب العلاج وتتضمن الأسباب الحميدة:

  1. الإفراط في تناول الطعام
  2. تناول بعض الأطعمة (مثل الأطعمة الغنية بالألياف)
  3. الحمل

أما الأمراض التي يمكن ان تتسبب بألم فم المعدة وضيق التنفس:

  1. السمنة المفرطة
  2. عدم تحمل بعض أنواع الطعام
  3. متلازمة القولون المتهيج
  4. بعض الاضطرابات الهضمية
  5. حصى المرارة
  6. الفتاق
  7. قصور البنكرياسٍ
  8. شلل الأطفال
  9. سرطان المبيض [4]

ألم فم المعدة والظهر

يمكن أن يترافق ألم فم المعدة في بعض الحالات بألمٍ في الظهر، وفي حال كان الألم يُشع إلى الظهر ومترافقاً مع بعض الأعراض مثل التقيؤ مع الشعور بالراحة عند الجلوس للأمام فيوجد احتمالٌ بالإصابة التهاب البنكرياس، من الممكن في مثل هذه الحالات أن تُعاني من بعض الأعراض الأخرى مثل اليرقان وعدم انتظام دقات القلب وصلابة البطن وتغير اللون حول السرة. [5]

ألم فم المعدة والقولون

قد لا يكون ألم فم المعدة دوماً حالةً يمكن التغاضي عنها واعتبارها مشكلةً عرضية يمكن أن تزول لوحدها، في بعض الأحيان يمكن أن يعني ذلك إصابتك بمرضٍ في القولون وخاصةً إن كنت تُعاني أيضاً من انتفاخ مستمر أو غثيان أو تقلصات في البطن، يُعتبر التهاب الردب أو التهاب الردج أحد مشاكل القولون الشائعة التي يمكن أن تتسبب بشعورك بألمٍ في المعدة. [6]

ألم فم المعدة عند الجوع

من المعتاد أن تشعر بتقلصات قوية في المعدة عندما تكون المعدة فارغة وهو ما يُعرف بآلام الجوع، ولكن بعكس ما يوحي الاسم فهذه التقلصات لا ترتبط بالجوع دوماً، يمكن أن تنتج هذه التقلصات عن كون المعدة فارغة أو بسبب اتباعك لنظام غذائي يتضمن تناول الطعام في أوقات محددة حتى إن لم تكن جائعاً.

لكن في بعض الحالات يمكن أن تشعر بألم في فم المعدة عند الجوع ويكون هذا الألم ناتجاً عن أمراض وهو ما يمكن تمييزه بشعورك بالألم الشديد مع أعراضٍ أخرى مثل الحمى والإسهال والدوار والتقيؤ والصداع. [7]

ألم فم المعدة بعد الأكل

من الشائع أن تُعاني من ألم فم المعدة بعد الأكل في حال الإفراط في تناول الطعام، حيث أنّ المعدة تتوسع لأكثر من حجمها الطبيعي عندما تتناول أكثر مما ينبغي وهو ما يمكن أن يضغط على أمعائك مسبباً الألم لها. [8]

ألم فم المعدة للحامل

يُعتبر ألم فم المعدة للحامل شائعاً ويعود ذلك إلى زيادة الضغط نتيجة زيادة حجم البطن من ناحية والتغيرات الهرمونية من ناحية أخرى، كما يمكن أن يترافق ذلك بحرقة متكررة أثناء الحمل. ومع ذلك فقد يكون الألم الشديد أثناء الحمل وجود حالة مرضية خطيرة تُدعى تسمم الحمل والذي يمكن أن يكون خطيراً على الحياة في بعض الأحيان. [8]

شاهدي أيضاً: أنواع واستخدامات البنادول​​​​​​

في النهاية يجب أن تُدرك أنّ ألم فم المعدة قد لا يكون خطيراً في معظم الأحيان ولكن قد يكون من الضروري أن تتعامل معه بجدية في بعض الأحيان وخاصةً عندما يترافق وجوده مع أعراضٍ أخرى أو عندما يكون شديداً.

  1. "مقال ألم فم المعدة" ، منشور على موقع https://www.healthgrades.com/
  2. "مقال ما الذي يُسبب ألم المعدة والتجشؤ" ، منشور على موقع https://www.healthline.com/
  3. "مقال 10 أسباب لألم فم المعدة والصدر" ، منشور على موقع https://www.healthline.com/
  4. "مقال ما الذي يُسبب ألم فم البطن وضيق التنفس" ، منشور على موقع https://www.medicalnewstoday.com/
  5. "مقال ألم فم المعدة" ، منشور على موقع https://patient.info/
  6. "مقال ماذا لو كان ألم المعدة ناتجاً عن مرض خطير في القولون" ، منشور على موقع https://carolinadigestive.com/
  7. "مقال ما الذي يُسبب آلام الجوع وكيف يمكن التعامل مع أعراضها؟" ، منشور على موقع https://www.healthline.com/
  8. أ ب "مقال ما الذي يتسبب بشعوري بألم في فم المعدة وكيف يمكن أن أرتاح منه؟" ، منشور على موقع https://www.healthline.com/