انقطاع الطمث أنواعه وأعراضه

  • تاريخ النشر: الأحد، 20 سبتمبر 2020
انقطاع الطمث أنواعه وأعراضه
مقالات ذات صلة
أعراض الحمل وأهم علامات الحمل المبكرة
تقوية الرحم بالغذاء والأعشاب والرياضة
أعراض وجود بقايا إجهاض في الرحم

الحيض او الطمث من أهم ما يحدث في جسم المرأة ويحافظ على صحته ويجدد حيويته، مساهماً بذلك في بقائها بحالة من الثقة بالنفس والراحة لكون جسمها صحياً.

لكن في الجهة المقابلة يسبب غياب هذه الظاهرة -إما بشكل مفاجئ أو نتيجة دخول المرأة ما يعرف بسن اليأس-حالة من الانزعاج والتساؤل والخوف لدى الأنثى رغم أن هذا الانقطاع قد يكون طبيعياً.

في هذا المقال بين أيديكنّ سنعرف السيدات على انقطاع الطمث وإضافة للحديث عن أنواعه وأعراضه.

ما هو انقطاع الطمث؟

للإجابة عن هذا السؤال تجدر الإشارة إلى عدة نقاط [1]:

  1. يستخدم مصطلح انقطاع الطمث لوصف الحالة التي يبدأ فيها مبيض المرأة تدريجياً في إنتاج عدد أقل من البويضات والهرمونات الأنثوية وهي الاستروجين والبروجسترون.
  2. يؤدي هذا الانخفاض في إنتاج الهرمونات إلى أن تصبح الدورات الشهرية أقل انتظاماً حتى تتوقف تماماً.
  3. توقف الدورة الشهرية يسبب أعراضاً جسدية ونفسية لدى العديد من النساء، وذلك اعتماداً على شدة الأعراض وخطر الإصابة بحالات صحية أخرى.
  4. قد يحدث انقطاع الطمث لدى النساء الأصغر سناً لأسباب مرضية متعلقة بالهرمونات.
  5. عند حدوث انقطاع الطمث المفاجئ قد يوصى بالعلاج أو تغيير نمط الحياة.

 لماذا يحدث انقطاع الطمث؟

لإيضاح هذا الأمر يجب توضيح بعض النقاط [1]:

  1. يحتوي مبيض المرأة عند الولادة على إمداد مدى الحياة بالبويضات، وعند سن البلوغ يبدأ المبيضان في إطلاق البويضات كل شهر وهو ما يسمى بالإباضة، ما يؤدي إلى تحفيز إفراز هرمون الاستروجين والبروجسترون من المبيضين. وهذا يؤدي بدوره إلى تحفيز بطانة الرحم على التكاثف استعداداً لغرس البويضة المخصبة، وإذا لم يتم إخصاب البويضة يتم إلقاء بطانة الرحم وتحدث الدورة الشهرية.
  2. يحدث انقطاع الطمث عندما تفشل المبايض في إنتاج ما يكفي من الهرمونات لتحفيز النمو الشهري لبطانة الرحم وتتوقف الدورة الشهرية عند ذلك.
  3. قد يكون الإطار الزمني من ظهور الأعراض لأول مرة إلى وقت حدوث انقطاع الطمث عدة سنوات، وهذا ما يشار إليه بانقطاع الطمث قبل سن اليأس.
  4. يزيد انقطاع الطمث خطر إصابة المرأة بأمراض القلب التاجية بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم، النوبات القلبية والسكتة الدماغية، حيث يصبح احتمال إصابة النساء فيها كما هو الحال بالنسبة للرجال.
  5. عند حدوث انقطاع الطمث يزداد خطر الإصابة بهشاشة العظام لدى المرأة.

أنواع انقطاع الطمث:

هناك ثلاثة أنواع من انقطاع الطمث يمكن تفصيلها فيما يلي [1]:

1. انقطاع الطمث الطبيعي: يحدث انقطاع الطمث الطبيعي عندما تنخفض مستويات هرمون الاستروجين والبروجسترون بشكل طبيعي ودون أي مسبب أو مؤثر خارجي.

2. انقطاع الطمث المبكر:

  • يكون عندما تتوقف الدورة الشهرية قبل سن 40 عاماً.
  • ويمكن أن يكون هذا بسبب العديد من الأسباب بما في ذلك الحالات الطبية مثل مرض السكري أو أمراض الغدة الدرقية كالقصور في الغدة الدرقية، والجراحة أو الأدوية التي تؤثر على تدفق الدم إلى المبايض.
  • العوامل الوراثية قد تلعب دوراً في حدوث انقطاع الطمث المبكر.
  • النساء المدخنات أكثر عرضة للإصابة بانقطاع الطمث المبكر من الأخريات.
  • في بعض الأحيان قد لا يكون هناك سبب محدد لحدوث انقطاع الطمث المبكر لدى الأنثى.

3. انقطاع الطمث الاصطناعي (الجراحي):

  • يحدث هذا النوع من انقطاع الطمث نتيجة للإزالة الجراحية لكلا المبيضين أو تدمير المبايض ببعض علاجات السرطان.
  • مع انقطاع الطمث الاصطناعي يصبح هناك انخفاض مفاجئ في مستويات الهرمونات الأنثوية وتبدأ أعراض سن اليأس فجأة.
  • في هذا النوع من انقطاع الطمث غالباً ما تكون الأعراض أكثر حدة من تلك التي تعاني منها الأنثى مع انقطاع الطمث الطبيعي أو المبكر.

أعراض انقطاع الطمث:

عند الحديث عن انقطاع الطمث فهناك أعراض أساسية تدل على ذلك تبادر بالظهور على المرأة، ويشار إليها كما يلي [1]:

  1. غالباً ما تكون الأعراض الأولى لقرب انقطاع الطمث هي تغيير أنماط النزيف، فقد تصبح الفترات أخف أو أثقل، كما قد تصبح أطول أو أقصر، ومن الممكن أن يزداد الوقت بين الفترات وقد تكون هناك فترات ضائعة بين الحين والآخر.
  2. قد تحدث التغييرات السابقة بشكل تدريجي لدى بعض النساء أو بشكل مفاجئ عند البعض الآخر.
  3. هناك مجموعة واسعة من العلامات والأعراض الجسدية والنفسية المرتبطة بانقطاع الطمث تكون خفيفة للغاية عند بعض النساء بينما تكون أكثر حدة لدى الأخريات قد تستمر لبضعة أشهر فقط أو قد تستمر لعدة سنوات، فيما متوسط ​​طول الفترة الزمنية التي تظهر فيها أعراض سن اليأس هي ثلاث إلى خمس سنوات.

الأعراض الجسدية لانقطاع الطمث:

هناك عدد من الأعراض التي يصاب بها جسم المرأة عند انقطاع الطمث، وهي [1]:

  1. الهبات الساخنة: وتحدث لدى حوالي 60٪ من النساء.
  2. التعرق: وهو يحدث غالباً في الليل.
  3. الشعور بالتعب والإرهاق.
  4. الصداع.
  5. آلام المفاصل والعظام.
  6. الخفقان.
  7. تساقط الشعر.
  8. جفاف الجلد.
  9. قد يحدث انقطاع الطمث جفاف المهبل وسلس البول والتهابات المسالك البولية والمهبل بسبب ترقق جدران المهبل والمثانة.

الأعراض النفسية لانقطاع الطمث:

يترافق انقطاع الطمث لدى المرأة إضافة للأعراض الجسدية؛ مع مجموعة من العلامات النفسية، مثل [1]:

  1. القلق.
  2. قلة الدافع الجنسي.
  3. الانفعال والهياج أحياناً وتقلب المزاج.
  4. صعوبة في التركيز.
  5. فقدان الثقة بالنفس.
  6. النسيان.
  7. صعوبة النوم.
  8. الكآبة.

مما لا شك فيه أن الجسم الصحي والجيد حلم كل امرأة، إلا أن هذا الجسد سيتعرض مع العمر لتغيرات تؤثر على بعض وظائفه، كما أنه قد يخبرك عن خلل ما بداخله من خلال انقطاع مفاجئ في الطمث. 

وهنا يتوجب عليك استشارة الطبيب المتخصص والمواظبة على العلاج للتخلص من أي مشكلة من شأنها التأثير على دورة حياتك الطبيعية.