أنواع واستخدامات تمارين الصوت

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 11 نوفمبر 2020
أنواع واستخدامات تمارين الصوت
مقالات ذات صلة
تمارين الجيم بالترتيب لكمال الأجسام للرجال
فوائد السباحة
أضرار تمارين كيجل

يلجأ الشخص الذي يستخدم صوته، سواء في المواد الإعلامية أو إلقاء الخطب أو الغناء، إلى عملية إحماء الصوت قبل الأداء، عن طريق مجموعة من تمارين الصوت. لذا سنتعرف في هذا المقال على التمارين التي تحسن الصوت وتقوي الأحبال الصوتية.

ما هي تمارين الصوت

هي مجموعة من التمارين التي يقوم بها الشخص قبل البدء باستخدام صوته، بهدف الحصول على أفضل أداء صوتي، لفترة زمنية طويلة، دون إجهاده.

شاهدي أيضاً: تمارين يوغا الوجه

فوائد تمارين الصوت

تحقق تمارين الصوت، العديد من الفوائد، يمكن تلخيصها فيما يلي:

  • ضبط مخارج الحروف.
  • زيادة مرونة الحبال الصوتية.
  • تساعد على التنفس بشكل صحيح.
  • زيادة الأحماض في العضلات المحيطة بالحبال الصوتية، ما يساعد هذه العضلات على أداء وظائفها بشكل أكثر فعالية.

تقوية الصوت الضعيف

يعاني العديد من الناس ضعفاً في صوتهم، لكن على الرغم من  ذلك، يمكن لأي شخص تقوية صوته باتباع الخطوات التالية: [3]

  • القيام بتمارين إحماء الصوت بشكل دوري.
  • منح الصوت فترات من الراحة، وعدم إجهاده.
  • اتباع دورات غنائية، فهي تساعد على تقوية الصوت، ومعرفة كيفية التنفس الصحيح.
  • التنفس بشكل صحيح، بحيث ينتفخ البطن عند الشهيق، ويفرغ عند الزفير، اعتماداً على عضلة الحجاب الحاجز.

تمارين الصوت للغناء

يحتاج المغني بشكل دائم لعملية إحماء الصوت، فالغناء على المسرح يتطلب أن يكون الصوت مرتاحاً ومؤهلاً كي يستمر لفترة من الزمن دون تعب، ويتم ذلك عن طريق مجموعة من التمارين، منها: [2]

  • تمرين التثاؤب: يساعد هذا التمرين على استرخاء الحبال الصوتية وتحسين مدى الصوت، ويتم من خلال قيام الشخص بالتثاؤب وفمه مغلق، ثم الزفير كما لو أنه يتنهد.
  • تمرين الهمهمة: يعتبر من أفضل تمارين إحماء الصوت، كونه لا يشكل ضغطاً كبيراً على الحبال الصوتية، ويتم من خلال وضع طرف اللسان خلف الأسنان الأمامية السفلية، والهمهمة مع إبقاء الفم مغلقاً، بحيث يصدر صوت "هممممم" من الفم.
  • تمرين الشلمونة: يتم من خلال وضع شلمونة (قصبة) في الفم، والهمهمة من خلالها، حيث يمكن للشخص أن يدندن بأغنيته المفضلة من خلال الشلمونة.
  • تمرين قلب اللسان: يتم من خلال محاولة قلب اللسان إلى الخلف، وترديد حرف "الراء" وفقاً لدرجات السلم الموسيقي، صعوداً ونزولاً.
  • تمرين صافرة الإنذار: حيث يصدر عنه صوت "ووووو" وهو أشبه بصوت الإنذار لسيارة الطوارئ، ويتم القيام به وفقاً لدرجات السلم الموسيقي.

تمارين لتحسين الصوت

يعتمد تحسين الصوت على الجمع بين تمارين فتح الصوت وتمارين الصوت للغناء، وأدائها بشكل روتيني، بالإضافة إلى اتباع عدد من السلوكات التي تعزز تحسين الصوت، منها:

  • ابقاء عضلات البطن في حالة استرخاء.
  • تمرين عضلات الوجه، من خلال تغير تعابير الوجه.
  • شرب كميات كبيرة من الماء للحفاظ على ترطيب الحنجرة.
  • الإقلاع عن التدخين، فهو يسبب جفاف في الحبال الصوتية.
  • التدرب على قول الكلمات والجمل المتشابهة في أحرفها أو لفظها.
  • تلحين حرف الميم، وفقاً لدرجات السلم الموسيقي صعوداً ونزولاً.
  • السعال بهدوء، فذلك يساعد على تمرين عضلات الحلق والصدر، وإصدار الأصوات بكفاءة أكبر.
  • التنفس بعمق، من خلال أخذ أكبر كمية ممكنة من الهواء أثناء الشهيق، وحسبها لعدة ثواني، ثم إخراجها ببطء.

نصائح لتنعيم الصوت

تعتمد استراتيجية تنعيم الصوت بشكل رئيسي على اتباع مجموعة من الخطوات، وهي: [1

  • الإقلاع عن التدخين.
  • التدرب على التحدث بهدوء وبطء.
  • ممارسة التمارين الهوائية بانتظام.
  • تجنب استخدام غسول فم يحتوي على كحول.
  • شرب كمية كافية من الماء بمعدل 6 إلى 8 أكواب يومياً.
  • تجنب الأطعمة التي تحفز إفراز البلغم، كالحليب ومشتقاته.
  • عدم إجهاد الصوت عن طريق الصراخ أو الكلام بصوت عالي.
  • الحد من تناول الأدوية التي تسبب جفاف الحبال الصوتية كأدوية نزلات البرد والحساسية.
  • شرب منقوع اليانسون لإحتوائه على هرمون الإستروجين ما قد يساعد على تنعيم الصوت.
  • علاج حرقة المعدة والإرتجاع المريئي بشكل فوري، لأن حموضة المعدة تسبب بحة في الصوت.
  • الابتعاد عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين، لأنها تسبب تهيج الأغشية المخاطية في الحنجرة.

نصائح لتقوية الأحبال الصوتية

بما أن اهتزاز الحبال الصوتية هو أساس أي صوت يصدر عن الإنسان، فإن تمرينها، هو الخطوة الأولى في تحسين الصوت، ويتم ذلك باتباع عدد من السلوكات، وهي:

  • الإكثار من شرب المياه.
  • الإقلال من تناول الأطعمة الدهنية والدسمة.
  • تمرين الصوت بشكل تدريجي، دون إجهاده أو جرحه.
  • الحد من شرب الشاي أو القهوة أو المشروبات الكحولية.
  • التنفس بشكل صحيح، عن طريق عضلة الحجاب الحاجز.
  • الحصول على قسط كافي من النوم، وتجنب السهر لفترات طويلة.
  • الإكثار من شرب الشاي الأخضر والنعناع والزنجبيل والقرفة، فهي جيدة لصحة الصوت.

تمارين طبقات الصوت

يمكن للشخص أن يتحكم في طبقات صوته الثلاث (جواب – وسطى – قرار) من خلال عدة تمارين وهي:

  • أخذ نفس وكتمه، مع إصدار صوت متواصل بحرف الميم.
  • أداء التمرين السابق، مع التنقل بين الطبقات الثلاث.
  • محاولة الوصول إلى طبقة القرار باستخدام حرف Z.
  • القيام بتمارين فتح الصوت، فذلك يعزز من قدر الشخص على التحكم في طبقات صوته.

تمارين فتح الصوت

تساعد تمارين فتح الصوت بشكل رئيسي، على ضبط مخارج الحروف، والتنفس بشكل صحيح، إلى جانب التحكم في طبقات الصوت، ومن هذه التمارين:

  • أداء السلم الموسيقي كاملاً صعوداً ونزولاً، مع الإطالة عند كل علامة.
  • ترديد "ب ب ب ب بااا" وفقاً لدرجات السلم الموسيقي، صعوداً ونزولاً.
  • إصدار صوت (أة) بشكل تدريجي من طبقة منخفضة صعوداً إلى أعلى طبقة.
  • إغلاق الفم وإصدار صوت "هممم" وفقاً للسلم الموسيقي، بشكل تدريجي صعوداً ونزولاً.
  • إصدار عدة أصوات وهي (ميِ، ميْ، ما، موُ، يوُ) مع الشد على كل منها، ومحاولة فتح الفم قدر الإمكان.

ختاماً، احرص على أداء التمارين الصوتية بشكل صحيح، فتمرين الحبال الصوتية بطريقة خاطئة يؤدي إلى أذيتها.