أسباب السكتة القلبية المفاجئة عند الشباب وطرق للوقاية منها

  • تاريخ النشر: الأحد، 14 نوفمبر 2021
أسباب السكتة القلبية المفاجئة عند الشباب وطرق للوقاية منها
مقالات ذات صلة
السكتة القلبية بأعراضها وأسبابها وطرق الوقاية منها
أمراض القلب عند الشباب أعراضها أسبابها وطرق علاجها
أسباب الأنيميا ومضاعفاتها وطرق الوقاية منها

السكتة القلبية المفاجئة أو نوبة توقُّف القلب المفاجئ، هي فقدان كامل ومفاجئ لوظيفة القلب والتنفس وفقدان الوعي. عادةً ما تنجم هذه الحالة عن اضطراب في النظام الكهربائي للقلب، حيث يتعطل نشاط الضخ ويتوقف تدفق الدم إلى الجسم.

يبين هذا المقال، ما هي أسباب السكتة القلبية المفاجئة عند الشباب، والوقاية من السكتة القلبية المفاجئة، إضافةً إلى علاج السكتة القلبية عند الشباب، وعلاج النوبة القلبية بالمنزل.

أسباب السكتة القلبية المفاجئة عند الشباب

تتعدد أسباب السكتة القلبية المفاجئة لدى الشباب ومن أهم هذه الأسباب [1]:

1. اعتلال عضلة القلب التضخمي (HCM): يعدُّ اعتلال عضلة القلب التضخمي أحد أمراض القلب الوراثية، إذ تزداد سماكة جدران عضلة القلب. يمكن للعضلة المتضخمة أن تسبب تعطل النظام الكهربائي للقلب، مما يؤدي إلى تسرع ضربات القلب أو عدم انتظامها (عدم انتظام ضربات القلب)، مما قد يؤدي إلى الموت القلبي المفاجئ.

يعتبر اعتلال عضلة القلب التضخمي، على الرغم من أنه ليس قاتلاً في العادة، السبب الأكثر شيوعاً للموت المفاجئ المرتبط بالقلب لدى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 30 عاماً.

2. تشوهات الشريان التاجي: وهي عيوب وتشوهات خلقية، يمكن أن تؤدي في حالات معينة إلى الموت المفاجئ.

3. متلازمة فترة كيو تي الطويلة (بالإنجليزية: Long QT Syndrome): أو استطالة فترة كيو تي (بالإنجليزية: QT Prolongation)، هي حالة غير طبيعية تؤثر على النظام الكهربائي للقلب، وقد تؤدي إلى اضطراب في دقات القلب بشكل يهدد الحياة.

4. متلازمة مارفان: وهي مرض وراثي صبغي يصيب النسيج الضام، يمكن أن يؤدي إلى حدوث تمزق في الأوعية الدموية للقلب.

5. أسباب أخرى معروفة:

الوقاية من السكتة القلبية المفاجئة

تتعدد الطرق التي تساعد في الوقاية من السكتة القلبية المفاجئة ومن أهم هذه الطرق [2]:

1. اتباع نظام غذائي صحي: يعدُّ اتباع نظام غذائي سليم، أحد الركائز الأساسية لتجنب السكتة القلبية المفاجئة. وذلك بتجنب الأطعمة الدهنية عالية الكوليسترول، فمن شأن هذه الأطعمة أن تسبب انسداد الشرايين ومنع تدفق الدم بشكل صحيح. بالمقابل يجب التركيز على الأطعمة الغنية بالفيتامينات والألياف الغذائية والتي لا تسبب تراكم الكوليسترول ومن أهم هذه الأطعمة:

2. ممارسة الرياضة بشكل منتظم: وذلك بممارسة الرياضة يومياً لمدة 15-20 دقيقة ، بما في ذلك رياضة المشي السريع وركوب الدراجة فمن شأن هذه الرياضات أن تساعد على التمتع بالهواء النقي والحفاظ على صحة القلب.

3. التخلص من مشاعر التوتر: الإجهاد العاطفي هو عامل رئيسي يساهم في السكتة القلبية. لذلك يعدُّ تجنب المواقف العصيبة والتركيز على الاسترخاء ضرورياً لتقليل احتمالية الإصابة بالسكتة القلبية. علاوة على ذلك، خذ خطوة إلى الأمام وابحث عن طريقة للتخلص من التوتر من خلال ممارسة تقنيات التنفس العميق و / أو اليوجا.

4. التوقف عن التدخين وشرب المشروبات الكحولية: يؤدي التدخين وشرب المشروبات الكحولية إلى تضخم عضلة القلب، كما أنها تتسبب في ارتفاع ضغط الدم. وبدوره يزيد تضخم القلب إلى جانب ارتفاع ضغط الدم من خطر الإصابة بالسكتة القلبية. علاوة على ذلك، تشير الدراسات إلى أن المدخنين معرضون للإصابة بتصلب الشرايين أكثر من غيرهم.

علاج السكتة القلبية عند الشباب

تتعدد وسائل علاج السكتة القلبية لدى الشباب ومن أهم هذه الوسائل [3]:

1. زرع جهاز مقوم نظم القلب ومزيل الرجفان (ICD): يزرع هذا الجهاز لدى الأشخاص الذين يعانون من اعتلال عضلة القلب التضخمي؛ إذ يعمل هذا الجهاز على تنظيم ضربات القلب ويراقب نبضات القلب باستمرار. في حال حدوث عدم انتظام في ضربات القلب بشكل يهدد الحياة، يقوم مقوم نظم القلب ومزيل الرجفان القابل للزراعة، بتوصيل صدمات كهربائية لاستعادة نظم القلب الطبيعي.

2. العلاج الدوائي: والذي يشمل مجموعة من الأدوية أهمها:

  • الأدوية المثبطة للإنزيم المحول للإنجوتنسين.
  • أدوية حاصرات مستقبلات بيتا.
  • مضادات الألدوستيرون.

علاج النوبة القلبية بالمنزل

يمكن أن يتعرض الشخص لنوبة قلبية مفاجئة في المنزل، في هذه الحالة هناك مجموعة من الخطوات التي يجب اتخاذها ومن أهم هذه الخطوات [4]:

  • الاتصال بالطوارئ: عند ملاحظة تعرض شخص لنوبة قلبية يجب المسارعة إلى الاتصال بالطوارئ، وإخبارهم بضرورة إحضار جهاز الرجفان الخارجي الآلي في حال توفره.
  • إعطاء المريض الأسبرين: من الممكن إعطاء المريض الأسبرين، ويطلب منه أن يمضغ الأسبرين ببطء، ذلك أن الأسبرين يعمل على تمييع الدم، شريطة ألا تتجاوز الجرعة 300 ملغ في اليوم.
  • استخدام النتروجليسرين: يمكن استخدام النتروجليسرين في حال تم وصفه للمريض مسبقاً من قبل الطبيب المختص.
  • قم بالإنعاش القلبي الرئوي: قد يساعد القيام بالإنعاش القلبي الرئوي في إنقاذ المريض، وفي هذا السياق يوصي الأطباء بتخطي التنفس الفموي وإجراء ضغطات الصدر (حوالي 100ضغطة في الدقيقة فقط).
  • استخدم جهاز مزيل الرجفان الخارجي: عند وصول الطوارئ استخدم جهاز الرجفان الخارجي مباشرةً، فقط قم بتشغيله واتبع التعليمات المكتوبة. ينصح بالاستمرار بالقيام بالإنعاش القلبي الرئوي حتى ملاحظة بدء المريض بالتنفس أو التحرك، وعند وصول فريق العمل المتخصص بالإنعاش سلمه المهمة.

ختاماً... يعتقد الكثير من الناس أن مشاكل القلب لا تشكل مصدر قلق إلا عندما يتقدم الشخص بالعمر، ولكن الحقيقة غير ذلك. إذ تعدُّ أمراض القلب ثاني أكثر أسباب الوفاة شيوعاً لدى الرجال الذين تتراوح أعمارهم ما بين 35 و 44 عاماً. وفي هذا السياق يجب أخذ الحيطة والحذر وذلك من خلال الأخذ بأساليب الوقاية، كاتباع نظام غذائي صحي بعيداً الأطعمة التي تسبب تراكم الكوليسترول، وممارسة الرياضة بشكل يومي والابتعاد عن التوتر، ويبقى من الأهمية بمكان التخلص من السمنة، وغيرها العديد من العادات الصحية. فكن حريصاً على اتباع هذه العادات تجنباً للتعرض للسكتة القلبية المفاجئة وغيرها من مشاكل القلب.