أسباب دوالي الخصية وكيفية تشخيصها وعلاجها

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 11 يناير 2022
أسباب دوالي الخصية وكيفية تشخيصها وعلاجها
مقالات ذات صلة
علاج دوالي الخصية
تشخيص دوالي الخصيتين وأفضل طرق العلاج
أسباب وعلاج دوالي الرحم

دوالي الخصية من أكثر المشاكل الشائعة التي تؤثر على 20% من الرجال في مراحل عمرية مختلفة، وهي عبارة عن تضخم في الأوردة الموجودة في كيس الصفن الذي يحمي الخصيتين، فما هي أسباب دوالي الخصية؟ وما هي طرق التشخيص والعلاج المناسب لها؟ وهل توجد سبل للوقاية من الإصابة بها؟ هذا ما سنجيب عليه بين طيات هذا المقال.

أسباب دوالي الخصية عند الرجال

لا تزال كثير من المعلومات المتعلقة بأسباب دوالي الخصية وعوامل الخطورة التي تزيد من احتمالات الإصابة بها غير معروفة إلى الآن، تربط كثير من الدراسات الطبية أسباب دوالي الخصية بوجود خلل في كفاءة الأوردة الدموية الموجود داخل الحبل المنوي، وهو الحبل المسؤول عن ربط كلتا الخصيتين بالجسم، يحتوي الحبل المنوي على العديد من الأوردة الدموية التي تنقل الدم من الخصيتين إلى القلب، تضم تلك الأوردة مجموعة من الصمامات الدقيقة التي تحافظ على تدفق الدم في اتجاه واحد، قد يؤدي أي خلل في كفاءة هذه الصمامات إلى تراكم الدم داخل الأوردة وتضخمها ومن ثم ظهور أعراض دوالي الخصية. [1]

أسباب دوالي الخصية عند الأطفال

قد لا تظهر أعراض دوالي الخصية عند كثير من الأطفال بشكل مكتمل الوضوح، ولكن قد يعاني بعضهم من بعض الأعراض التي ترجح احتمال إصابتهم بدوالي الخصية، وتفرض ضرورة عرضهم على الطبيب المختص لإجراء الفحص المناسب، من أشهر أعراض دوالي الخصية عند الأطفال:

  1. ثقل في الخصيتين يزداد سوءاً بعد التمارين.
  2. الشعور بألم بسيط في كيس الصفن.
  3. صغر حجم إحدى الخصيتين عن الأخرى.
  4. تورم بسيط في الأوعية الدموية في كيس الصفن.

بالإضافة إلى الأسباب المتعلقة بنقص كفاءة الصمامات الموجود في الأوردة وهو العامل الذي يرجحه معظم الأطباء ليتسبب في دوالي الخصية، قد يعاني بعض الأطفال من مشاكل تشريحية في الفخذ بشكل يضغط على الأوردة الدموية في الخصيتين ويسبب التضخم الذي يؤدي إلى دوالي الخصية، وقد يتسبب تضخم الغدد اللمفاوية في منع تدفق الدم إلى أوردة كيس الصفن وظهور بعض الآلام المصاحبة لدوالي الخصية. [2]

أسباب دوالي الخصية عند المراهقين

تظهر مشكلة دوالي الخصية عند 15% من المراهقين في سن البلوغ، قد يكتشف معظمهم هذه الإصابة بمحض الصدفة عند إجرائهم لأحد الاختبارات الروتينية في المدرسة، وترتبط أسباب دوالي الخصية عند المراهقين بشكل كبير بالتغيرات التي يمرون بها في هذه المرحلة الحرجة، حيث ينمو الذكور في فترة المراهقة بسرعة كبيرة جداً ومن الطبيعي أن تحتاج الخصيتان إلى دم أكثر من المعتاد، قد يؤدي أي خلل في كفاءة الأوردة الدموية الموجودة في كيس الصفن إلى عدم نقل الدم الزائد بالسرعة الكافية ومن ثم تضخم الأوردة وظهور أعراض دوالي الخصية. [3]

أسباب دوالي الخصية والعادة السرية

هناك العديد من علامات الاستفهام حول العادة السرية وعلاقتها بالقدرة الجنسية والصحة الإنجابية للرجل، ولكن لا يوجد أبحاث كافية حتى الآن توضح العلاقة بين العادة السرية وتطور أعراض دوالي الخصية، وإن كان بعض الأطباء ينصحون بتجنبها عند الإصابة بدوالي الخصية، لأنها قد تزيد من تضخم الأوردة الدموية في الحبل المنوي وتؤدي إلى تفاقم الأعراض. [4]

تشخيص وأعراض دوالي الخصية

تُشخص حالات دوالي الخصية عن طريق إجراء الفحص البدني للمريض، قد لا تظهر الدوالي بوضوح عندما يكون المريض مستلقياً، لهذا السبب يحتاج الطبيب إلى فحص المريض أثناء الوقوف لتظهر الدوالي بشكل أوضح، يطلب الطبيب في بعض الأحيان إجراء تصوير لكيس الصفن بالموجات فوق الصوتية، يتيح هذا الإجراء تحديد حجم دوالي الخصية، والحصول على صورة مفصلة ودقيقة للحالة.

قد لا يلاحظ عدد كبير من المرضى إصابتهم بدوالي الخصية لعدم وجود أعراض واضحة لها، وقد تظهر في بعض الأحيان أعراض من أهمها:

  • ألم خفيف في الخصية أو كيس الصفن يتحسن عند الاستلقاء، ويزداد سوءاً عند الوقوف على القدمين لساعات طويلة أو ممارسة التمارين الرياضية.
  • تورم الخصية أو كيس الصفن.
  • نتوء صغير فوق الخصية المصابة في بعض الحالات.
  • اختلاف في حجم إحدى الخصيتين.
  • الإصابة بالعقم في بعض الحالات. [1]

علاج دوالي الخصية

قد لا يكون علاج دوالي الخصية أمراً ضرورياً إذا لم تسبب آلاماً للمريض أو تؤثر على خصوبته، وقد يُطرح العلاج فقط إذا كان المريض يرغب في الإنجاب أو يشعر بآلام تؤثر سلباً على حياته، وتعد الجراحة هي الخيار المتاح لعلاج دوالي الخصية حتى الآن لعدم وجود أدوية تعالج هذه المشكلة، ويقوم الطبيب أثناء تلك الجراحة بربط الأوردة المنتفخة لمنع تدفق الدم إليها.

هناك بعض المسكنات التقليدية التي تخفف من الآلام المصاحبة لدوالي الخصية مثل الباراسيتامول والإيبوبروفين، كما تساعد بعض الإرشادات البسيطة في التقليل من حدة الأعراض، من ضمن هذه الإرشادات:

  1. تجنب التمارين الرياضية العنيفة أو الوقوف لفترات طويلة.
  2. وضع كمادات الثلج على كيس الصفن واستخدامها لمدة 15 دقيقة يومياً.
  3. تجنب ارتداء الملابس الداخلية الضيقة. [1]

الوقاية من دوالي الخصية

لا توجد إلى الآن أدوية تساعد في الوقاية من دوالي الخصية، ولا توجد أيضاً أبحاث تؤكد عوامل الخطورة التي تزيد من احتمال الإصابة بها على وجه التحديد، وعلى الرغم من ذلك هناك بعض النصائح البسيطة التي تحسن من الحالة العامة للأوعية الدموية في الجسم ومن ضمنها الأوعية الدموية في الخصيتين، من أهم هذه النصائح:

  • ممارسة الرياضة بانتظام لأنها تعزز من تدفق الدم إلى الأوعية الدموية، ولها تأثير إيجابي واضح على صحة الشرايين والأوردة.
  • تناول الأطعمة الصحية التي تحسن من صحة الأوعية الدموية مثل الخضروات والفواكه والمكسرات والأسماك.
  • الإقلاع عن التدخين لأنه من أشهر الأسباب التي تؤثر سلبياً على وظيفة الأوعية الدموية وتؤدي إلى تلف الأوردة والشرايين.
  • تناول قدر كافي من المياه يومياً لتطرد السموم من جسمك وتتخلص من مشاكل الدورة الدموية. [5]

وختاماً بعد أن تناولنا تفصيلياً أسباب دوالي الخصية في مختلف المراحل العمرية للذكور، وتعرفنا على طريقة تشخيصها وعلاجها، نتمنى أن يكون هذا المقال نقل إليك صورة كاملة عن هذه المشكلة حتى تعرف جيداً الطريقة المثلى للتعامل معها والوقاية منها.