نقص الزنك

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الخميس، 17 ديسمبر 2020
نقص الزنك
مقالات ذات صلة
فوائد رفع الساقين الصحية وطرقها المختلفة
فوائد أضراس العقل وأهميتها
هل جفاف العين بسبب ضعف النظر؟

يحتاج جسمك إلى مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن ليعمل بالطريقة المثلى، ويعتبر الزنك أحد أهم هذه المعادن، ويوجد بكميات قليلة في مصادرنا الغذائية.

على الرغم من أن الجسم لا يحتاج كميات كبيرة من الزنك، إلا أنه قد يصاب بعض الأشخاص بما يسمى نقص الزنك.

أعراض نقص الزنك:

عادة ما ترتبط هذه الأعراض بالدور الذي يؤديه الزنك في الجسم، وأكثر هذه الأعراض شيوعاً: [1] [2]

وفي حالات النقص الحاد في الزنك قد تحدث أعراض أشد وأكثر خطورة وهي:

  • تأخر النضج الجنسي، حيث يؤثر الزنك في إنتاج التستوستيرون.
  • الإسهال الشديد.
  • آفات في العين وتقرحات جلدية.
  • خلل في وظيفة الذوق، قد تختلط الطعمات عليك وتشعر بحاسة ذوق غير مفهومة، وأحياناً تتوقف حاسة الذوق.
  • تساقط الشعر: من الممكن أن يكون نقص الزنك أحد أسباب سقوط الشعر.
  • فقدان الوزن غير المبرر.

هذا وقد يكون نقص الزنك أكثر ارتباط ببعض المشاكل الصحية التي قد تواجهها، وهذا ما سنوضحه أكثر خلال الفقرات التالية من مقالنا.

شاهدي أيضاً: نقص الحديد في الجسم

نقص الزنك والاكتئاب:

أجريت الكثير من الدراسات الموثوقة بدايتها على الحيوانات ثم ازداد عددها في مختلف دول العالم حيث شملت مجموعة من النساء والرجال والجنود أيضاً، وجميع هذه الدراسات وجدت أن هناك علاقة عكسية بين درجة الاكتئاب ونسبة تواجد الزنك في الدم، حيث تم نشر أول تقرير سريري يقترح الدور المحتمل للزنك في الفيزيولوجيا المرضية للاكتئاب عام 1983، حيث تم في هذا البحث وصف انخفاض تركيز الزنك في الدم لدى المرضى الذين يعانون من اضطراب اكتئابي رئيسي ومتكرر والعلاقة السلبية بين شدة أعراض الاكتئاب ومستوى الزنك. [3] [4]

فمن المحتمل أن يسبب نقص الزنك الأعراض العصبية والجسدية التالية:

  • زياد القلق.
  • التوتر.
  • التهيج وعدم الاستقرار العاطفي.
  • الانعزال والعجز في السلوكيات الاجتماعية.
  • الاكتئاب.

كما أكدت جميع الدراسات باستثناء اثنتين أن للزنك دور في العلاج والوقاية من الاكتئاب والأعراض المرتبطة به، كعامل مساعد للأدوية التقليدية المضادة للاكتئاب.

نقص الزنك والشيب:

يظهر الشعر الأبيض عند معظم الناس في عمر معين، وهو دليل على التقدم بالعمر، قد تكون في حميتك الغذائية دور في تقديم الشيب أو تأخيره، حيث أن نقص بعض الفيتامينات والمعادن قد يستعجل في ظهور الشيب، ويلعب الزنك دوراً مهماً في ظهور الشيب حيث أن له دور هام في إنتاج وتجديد الخلايا في الجسم ومنها خلايا الشعر والميلانين، كما يساهم الزنك في انتاج الأحماض الأمينية التي تلعب دوراً في صحة الشعر وسلامته [5].

ويمكن لتناول مكملات غذائية تحتوي على الزنك 15ملغ يومياً و1ملغ من النحاس، أن تؤخر ظهور الشيب بشكل طبيعي.

نقص الزنك ورائحة الفم الكريهة:

قد يكون لرائحة الفم السيئة علاقة بنقص في نسب الفيتامينات والمعادن في الدم، ويعتبر الزنك أحد أهم العناصر التي يسبب نقصها رائحة فم سيئة لكنه ليس الوحيد، وعادة ما يتسبب في هذه الرائحة نقص في مجموعة كاملة من العناصر (إذ لم يكن هناك سبب مرضي) وعادة ما تترافق رائحة الفم الكريهة الناتجة عن نقص الزنك ومختلف المعادن الأخرى متل تشقق الشفاه وترقق الشعر وظهور علامات بيضاء على الأظافر [6].

لذا فإن تناول مكملات غذائية غنية بالمعادن والفيتامينات وتحوي على جرعة يومية من الزنك تبلغ 15ملغ يومياً سيحسن من حالات رائحة الفم.

نقص الزنك وتساقط الشعر:

للزنك دور مهم في بناء الخلايا الصحيح، وتنظيم الهرمونات والمساعدة في امتصاص العناصر الغذائية الأخرى، وله دور مهم في الحفاظ على الشعر وصحته.

وقد يكون نقص الزنك أحد أسباب تساقط الشعر، لكن هذا ليس كل شيء، فإذا كان نقص الزنك سيء فإن زيادته قد تكون سيئة أيضاً، وقد تكون سبباً في ترقق الشعر وتساقطه، وذلك نظراً لدوره في رفع مستوى إنتاج هرمون التستوستيرون التي يؤدي إلى جانب الاختلاطات الهرمونية لتساقط الشعر أيضاً.

كما أن زيادة معدل الزنك سيؤدي إلى تعطيل امتصاص المعادن الأساسية الأخرى مثل المغنيزيوم والحديد والتي لها دور في صحة الشعر وسلامته.

لهذا فإن جرعة مناسبة من الزنك يومياً ستساهم في الحفاظ على شعرك، كما يمكن للزنك عكس عملية تساقط الشعر في حال تناول الجرعات الصحية [7].

نقص الزنك عند الأطفال:

يلعب الزنك دوراً أكثر أهمية في حياة الأطفال الصحية وإن نقص الزنك يؤثر على حياة الطفل من الولادة وحتى البلوغ حيث يسبب نقص الزنك لدى الأطفال [8]:

  • تعثر النمو لدى بعض الأطفال الناتج عن النقص الحاد في مستوى الزنك.
  • تراجع في وظيفة الرئة وسلامة الجهاز التنفسي.
  • انخفاض المدخول الغذائي نظراً لدور الزنك في امتصاص باقي المعادن.
  • ضعف في الجهاز المناعي ووظائفه وزيادة التعرض للأمراض والعدوى.
  • ضعف في نمو العظام وتأخر في نمو الأسنان.

لذا ننصح أن يتضمن النظام الغذائي لطفلك حاجته اليومية من الزنك وفي حال كان الطفل شديد الانتقائية في اختيار طعامه، لابد من الحصول على الزنك من مكمل غذائي مناسب بعد استشارة الطبيب.

نقص الزنك عند المرأة:

الزنك ضروري جدا للمرآة حيث يتوجب التزود بحصة يومية مقدارها 8 ملغ بعد عمر التاسعة عشرة و11 ملغ للمرأة الحامل و12 ملغ للمرأة المرضع [8][9] :

وتعتبر أهمية الزنك الكبيرة في مرحلتي الحمل والإرضاع أكثر وضوحاً عند المرأة، حيث ارتبطت حدود نقص الزنك خلال الحمل في عدة نقاط:

  • لوحظ ارتباط كبير بين النقص الحاد للزنك وظاهرة الطفل الخديج (ولادة الطفل المبكرة في الشهر السابع من الحمل).
  • سوء المزاج وازدياد حالات غثيان الصباح والقيء أثناء فترة الحمل.
  • بطئ في حالات الاستشفاء بعد فترة النزيف بعد الولادة أو الإجهاض.
  • تساقط الشعر وفقدان لونه الأساسي وخسارة حيويته.
  • خلل في هرمونات الجسم والحالة العصبية والصحة النفسية.
  • خلل في النمو السليم لدى الأطفال أثناء الرضاعة.

نقص الزنك والرجل:

يلعب الزنك دور مهم جداً في إنتاج التستوستيرون عند الرجال وهو أحد أهم عناصر الصحة الجنسية عند الرجل، وإن نقص الزنك سيكون له تأثيرات على حالة الرجل الصحية: [10]

  • قصور الغدد التناسلية، أحد أهم أسبابه نقص هرمون التستوستيرون الناتج عن نقص في مستوى الزنك.
  • يؤثر مستوى الزنك في الدم على مستوى إنتاج الأنسولين في البنكرياس الأمر الذي يلعب دور هام في تنظيم ضغط الدم عند الرجال ودوره في صحتهم العامة وحياتهم العاطفية.
  • دور نقص الزنك في دخول الرجال في حالات من القلق والاكتئاب وحالات الهياج والعصبية وقلة التركيز، والتي لها دور كبير على الصحة النفسية والجنسية عند الرجال.

علاج نقص الزنك:

في حالات نقص الزنك عادة ما تحوي المكملات الغذائية للزنك على الجرعات الكافية، بالإضافة على امكانية الحصول علية من مصادره الطبيعية [1][2][11]:

علاج نقص الزنك بالأعشاب:

عند الأشخاص الذين يتبعون نظاماً غذائياً نباتياً قد يكون خيار الحصول على الزنك من مصادر نباتية أو حتى عشبية هو الأفضل، فبالإضافة إلى وجوده في الكثير من الحبوب كالفاصولياء والبازلاء والحمص ودقيق الشوفان هناك بعض الأعشاب [12]:

  1. البقدونس: ملعقة كبيرة من البقدونس المجفف تحوي على 0,09ملغ من الزنك.
  2. إكليل الجبل: ملعقة كبيرة من اكليل الجبل الطازج توفر 0,02ملغ من الزنك.
  3. الميرمية: معقة كبيرة من الميرمية تحوي على 0,09ملغ من الزنك.
  4. الشبت: تحوي ملعقة كبيرة من الشبت على 0,1ملغ من الزنك.

الخاتمة:

الزنك جندي مجهول في نشاطنا وقوتنا وتجددنا، وصراعنا الخفي ضد الأمراض، ومساهم أساسي في نشاطنا الدماغي والعصبي، لذا وجب عليك الحرص لإدخاله إلى جسمك بانتظام.

  1. أ ب ت ث "مقال:"مخاطر نقص الزنك"" ، منشور على موقع healthline.com.
  2. أ ب "مقال:"نظرة على نقص الزنك"" ، منشور على موقع medicalnewstoday.com.
  3. "مقال:"نقص الزنك والاكتئاب"" ، منشور على موقع intechopen.com.
  4. "مقال:"الزنك والمغنيزيوم والاكتئاب"" ، منشور على موقع psychiatrictimes.com.
  5. "مقال:"علاج الشعر الأشيب"" ، منشور على موقع healthline.com.
  6. "مقال:"قد تكون لرائحة الفم علاقة مع نقص الفيتامينات"" ، منشور على موقع nzherald.co.nz.
  7. "مقال:"تساقط الشعر والزنك"" ، منشور على موقع myhairdoctor.com.
  8. أ ب "مقال:"الزنك والأطفال"" ، منشور على موقع karger.com.
  9. "مقال:"7فوائد يجب أن تعرفها المرآة عن الزنك"" ، منشور على موقع womenshealthmag.com.
  10. "مقال:"الزنك والتستوستيرون"" ، منشور على موقع healthline.com.
  11. "مقال:"كل ما تريد معرفته عن الزنك"" ، منشور على موقع medicalnewstoday.com.
  12. "مقال:"أعشاب تحوي الزنك"" ، منشور على موقع oureverydaylife.com.