تخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 19 أبريل 2022
تخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان
مقالات ذات صلة
رائحة الفم الكريهة في رمضان
أسباب وعلاج رائحة الفم الكريهة للأطفال
رائحة الجسم الكريهة

تعتبر رائحة الفم الكريهة واحدة من التحديات التي تواجه الصائمين في شهر رمضان، وقد تسبب حرجاً كبيراً، فكيف يمكن التخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان؟ تعرف على ذلك وأكثر من خلال هذا المقال.

رائحة الفم الكريهة في رمضان

يشير مصطلح النَفَس الكريه أو نتن التنفس (بالإنجليزية: Halitosis) إلى الرائحة غير المُستحبة التي تنبعث خلال التنفس، وتتفاقم هذه الحالة في أوقات الصيام نتيجة جفاف الفم أو البكتيريا المتوضّعة في الفم بسبب بعض الممارسات الخاطئة، مثل: إهمال الأسنان، وعدم شرب ما يكفي من الماء، وغيرها من الأسباب، ويمكن تجاوز ذلك والحصول على رائحة فم منعشة خلال شهر رمضان باتباع بعض الخطوات والاهتمام بنظافة الأسنان وصحة الفم بشكل عام.[1] 

نصائح للتخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان

يمكن التخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان، وإزاحة هذا العناء عن طريق خطوات بسيطة يمكن لأي شخص اتباعها، ويختلف أسلوب المعالجة حسب السبب، فيمكن أن تكون الرائحة ناتجة عن التهاب فيكون علاج ذلك بمراجعة طبيب الأسنان، أما بالنسبة للأسباب الأخرى فإن التدابير المقترحة تكون من خلال ما يلي:[2][3]

  • استخدام معجون أسنان مناسب: يوُصى عادةً باستخدام معجون أسنان يحتوي على مضاد للبكتيريا إذا كانت الرائحة ناتجة عن تجمع بكتيري أو ما يُسمى بالبلاك (بالإنجليزية: Plaque)، وهي طبقة لزجة تظهر على الأسنان وتتجمع فيها البكتيريا المسببة للرائحة الكريهة.
  • غسل الأسنان مرتين على الأقل يومياً: حيث ينصح بأن تغسل أسنانك لمدة دقيقتين بعد الإفطار وبعد وجبة السحور.
  • استخدم غسولاً مناسباً للفم: ليقوم بدوره بالحفاظ على صحة الفم والأسنان عن طريق التخلّص من البكتيريا، ويعتبر الوقت المثالي لاستخدامه قبل النوم.
  • استخدام الخيط الطبي للتنظيف مرة واحدة على الأقل: لتجنب تراكم البكتيريا وبقايا الطعام.
  • تنظيف اللسان، وذلك عن طريق استخدام فرشاة الأسنان أو الأداة الخاصة بتنظيف اللسان والتي تُباع في المتاجر، مع التركيز على الجزء الخلفي من اللسان.
  • علاج مشاكل الأسنان الأخرى: حيث تسبب بعض أمراض الفم تلك الرائحة الكريهة، مثل مرض انحسار اللثة (بالإنجليزية: Gum disease) والتي يتكون فيها جيوب عميقة تتراكم فيها البكتريا المسببة للرائحة غير المقبولة.
  • التحقق من سلامة الحشوات السنيّة: فيمكن أن تكوّن الحشوات التالفة بيئةً خصبة لنمو البكتريا التي تسبب الرائحة المزعجة، وتتفاقم مع الصيام في شهر رمضان.
  • تنظيف الأسنان الاصطناعية أو تقويم الأسنان: حيث يجب تنظيفها بشكل جيد مرة واحدة على الأقل يومياً حسب إرشادات طبيب الأسنان.
  • تجنب الأطعمة التي تسبب الرائحة الكريهة: مثل البصل والثوم، فإن هضم هذه الأطعمة يكوّن مركبات الكبريت التي تصل إلى رئتيك عبر مجرى الدم، مما يؤثر على رائحة نفسك، كما يرتبط تناول الكثير من الأطعمة السكرية برائحة النفس السيئة.
  • ابتعد عن التدخين: يتسبب التدخين برائحة الفم الكريهة أثناء الصيام، كما يمكن أن يلحق أضراراً في اللثة وبصحة الفم، بالإضافة إلى جانب مضارّه على صحتك بشكل عام.
  • تناول العلكة الخالية من السكر: لأن البكتيريا تنمو في البيئة المليئة بالسكر لذا يُنصح بتناول اللبان الخالي من السكر.
  • اشرب حاجتك من الماء  خلال فترة الإفطار: الأمر الذي يساعد على إبقاء فمك رطباً في رمضان عن طريق تحفيز إنتاج اللعاب.

طرق منزلية للتخلص من رائحة الفم الكريهة

هناك عدة طرق للتخلص من رائحة الفم الكريهة يمكن تطبيقها من المنزل، وتُكمّل عمل الخطوات السابقة، وتشمل الطرق المنزلية ما يلي: [4]

  •  تناول عشبة البقدونس: حيث يحتوي البقدونس (بالإنجليزية: Parsley) محتويات عالية من الكلوروفيل وأظهرت بعض الدراسات  قدرته في كفاح مركبات الكبريت التي تسبب رائحة النَفَس الكريهة بفعالية جيدة، ويمكن استخدام عشبة البقدونس للتخلص من رائحة الفم الكريهة في رمضان عن طريق مضغ الأوراق الطازجة بعد كل وجبة، أو إذا كنت لا تفضل ذلك يمكنك شراء مكملات البقدونس الغذائية.
  • اشرب المزيد من الماء: واحرص على شرب ما يكفيك قبل بدء الصيام، وذلك من أجل منع جفاف الفم الذي يتسبب بالرائحة الكريهة في غالب الأحيان.
  • تناول اللبن أو الزبادي: حيث يحتوي اللبن على البكتيريا النافعة التي تسمى اللاكتوباسيلس (بالإنجليزية: Lactobacillus)، وتساهم في مكافحة البكتيريا الضارّة التي تسبب رائحة كريهة بالفم.
  • اشرب الحليب: حيث أن شرب كوباً واحداً من الحليب كامل الدسم أو قليل الدسم قد يساعدك في التخلص من رائحة الفم الكريهة، كما أظهرت بعض المصادر أن تناوله يكون فعّالاً أيضاً بعد الوجبة التي تحتوي على الأطعمة التي تؤثر في النَفَس مثل الثوم والبصل.
  • استخدم بذور اليانسون أو الشومر: يمكن تناولها بعد وجبة الإفطار أو السحور، وتتميز بغناها بالزيوت العطرية الأساسية التي تمنح نَفَسك رائحة جميلة، كما أنّ مذاقها مستساغ في الغالب.
  • تناول البرتقال: تعد فاكهة البرتقال غنيةً بالفوائد مصدراً غنياً بفيتامين ج، حيث يساعد على زيادة إنتاج اللعاب، الأمر الذي يمكن أن يساعد في تخلص الصائم من رائحة النفس الكريهة.
  • اشرب الشاي الأخضر: تظهر الأبحاث أن للشاي الأخضر فوائد متعددة للجسم، إذ يحتوي على خصائص مُطهّرة ومزيلة للروائح الكريهة التي يمكن أن تؤثر على  رائحة النَفَس، وتجدر الإشارة هنا أن النعناع له آثار مماثلة، لذلك يمكنك  تناول كوب من الشاي الأخضر مع أوراق النعناع بعد الإفطار أو مع السحور، قد يكون له تأثير مثالي في التغلب على رائحة النفس الكريهة في رمضان.
  • تناول التفاح، وجدت بعض الدراسات أن التفاح قد يكون مفيداً لمن يعاني من رائحة الفم الكريهة في رمضان، خصوصاً لمن يتناول الثوم في طعامه، فهو يساعد في إزالة مفعول المركبات التي تكون مسؤولة عن إصدار الروائح الكريهة والتي تنتقل إلى الرئة عبر مجرى الدم.

أسباب رائحة الفم الكريهة في رمضان

تنشأ رائحة النفس السيئة في الفم بسبب تراكم البكتيريا بشكل عام، فعندما تأكل تبقى أجزاء من الطعام في أسنانك تتغذى البكتيريا على بقايا الطعام تلك مُطلقةً بعض المركبات التي تؤدي للرائحة الكريهة مثل مركبات الكبريت، ومن الأسباب المتعلقة برائحة الفم الكريهة في رمضان ما يلي:[4]

  • إهمال نظافة الأسنان: وهو من أشيع الأسباب لظهور رائحة الفم الكريهة، فعند تجاهل تنظيف الأسنان بالطريقة الصحيحة فإن البكتيريا تستمر في النمو، وتبنى طبقة رقيقة من البكتيريا المعروفة باسم البلاك على أسنانك، إن لم يتم تنظيف البلاك مرتين على الأقل في اليوم، فإنه سينتج رائحة كريهة، كما يمكن أن يؤدي ذلك إلى تسوس الأسنان.
  • تناول الأطعمة التي تسبب الرائحة الكريهة: مثل البصل والثوم، فإن هضم هذه الأطعمة يكوّن مركبات الكبريت التي تصل إلى رئتيك عبر مجرى الدم، مما يؤثر على رائحة أنفاسك.
  • الإصابة ببعض الأمراض: مثل: الارتداد المريئي، مرض السكري، والفشل الكلوي.
  • تغيير النظام الغذائي: مثل اتباع الكيتو دايت الذي يسبب رائحة الفم الكريهة، بسبب طبيعة الغذاء المُتناوَل فيه.
  • تناول الشاي والقهوة بكثرة: فتعد القهوة والشاي مليئة بالكافيين وتؤدي إلى جفاف الفم.
  • التدخين، حيث يؤدي استخدام منتجات التبغ لرائحة كريهة في الفم، ويمكن تجاوز ذلك عن طريق التوقف عن التدخين.
  • الأدوية: تسبب بعض الأدوية  الرائحة الكريهة عن طريق تسببها بجفاف الفم، وتسهم بعض الأدوية الأخرى في هذه المشكلة عند تحللها وإطلاقها بعض المركبات التي تسبب الرائحة غير المقبولة.

توصيات للحفاظ على صحة فمك في رمضان

يُنصح باتباع بعض الخطوات للمساعدة في الحفاظ على رائحة الفم في رمضان، الأمر الذي يؤدي إلى تجنّب الصائم رائحة الفم الكريهة وما يتعلق بها من حرج، نذكر منها ما يلي:[4][5]

  • قم بزيارة طبيب الأسنان قبل رمضان وتابعه بشكل دوري: وذلك من أجل فحص الأسنان والاطمئنان على صحة الفم بشكل عام.
  • نظّف أسنانك بعد كل وجبة: بمختلف الوسائل؛ مثل: الفرشاة والمعجون وغسول الفم، وذلك لتجنب تراكم بقايا الطعام التي تحفز النمو البكتيري.
  • توقف عن التدخين: لما يسببه من رائحة كريهة، وليكن رمضان فرصة للإقلاع عنه.
  • جدد فرشاة أسنانك بين الفترة والأخرى: حيث يمكنك استبدال فرشاة الأسنان كل ثلاثة إلى أربعة أشهر أو خلال مدة أقصر إذا بدت شعيراتها متباعدة أو تالفة.
  • اتبع نظاماً غذائياً صحياً: وقلل من تناول الأطعمة والمشروبات السكرية في وجبتي الإفطار والسحور.
  • تناول الأطعمة والمشروبات التي تمنحك نَفَساً منعشاً: مثل الشاي الأخضر، والنعناع، واليانسون، والبقدونس، وغيرها.

من خلال ما سبق، نلاحظ أنه يمكن تفادي الرائحة الكريهة للفم في شهر رمضان، والتمتع بصيام آمن ومريح دون الشعور بالإحراج عن طريق اتباع خطوات سهلة وبسيطة، التي من شأنها أن تحافظ على صحة فمك وأسنانك، وتمنحك نَفَساً منعشاً في الوقت نفسه.