العلاج النفسي في الإمارات

  • تاريخ النشر: الجمعة، 13 نوفمبر 2020
العلاج النفسي في الإمارات
مقالات ذات صلة
السياحة العلاجية في سيوة
العلاج الطبيعي في التشيك
السياحة العلاجية في مصر

يحتل العلاج النفسي مكانة هامة في الإمارات، حيث تركز السياسية الوطنية لتعزيز الصحة النفسية على توفير خدمات الصحة النفسية وتطويرها لتناسب مختلف فئات المجتمع، كما تقدم خدمات العلاج النفسي الفردي والزوجي والأسري، بالإضافة إلى تقديم الدعم والمساندة النفسية للمرضى وأسرهم.

في هذا المقال سنتعرف على العلاج النفسي في الإمارات، وأهم مراكز العلاج النفسي فيها، بالإضافة إلى خصائص العلاج النفسي في الإمارات.

العلاج النفسي

يساعد العلاج النفسي في القضاء على المشاكل النفسية والأعراض المزعجة أو السيطرة عليها حتى يتمكن الشخص من ممارسة حياته ووظيفته بشكل أفضل، وتشمل المشاكل التي يعمل العلاج النفسي على علاجها؛ صعوبات التعامل مع الحياة اليومية وتأثير الصدمة أو المرض الطبي أو الخسارة مثل وفاة أحد الأحباء واضطرابات عقلية معينة مثل الاكتئاب أو القلق، فخلال العلاج النفسي يتم استكشاف المشكلات النفسية التي تراكمت على مدار فترة طويلة، حيث يكتسب المرضى مزيداً من التبصر في مشاعرهم وأفعالهم، ويتم تحديد المشاكل العاطفية الكامنة وراء المشاكل والصعوبات وتعزيز الشفاء.

العلاج النفسي في الامارات

يقدم فريق من علماء النفس المتخصصين في مراكز الإمارات وخاصة في دبي؛ علاجاً نفسياً للأطفال والمراهقين والبالغين والأزواج، حيث تتضمن الخدمات المقدمة مجموعة كاملة من الاستشارات والخدمات النفسية مثل استراتيجيات لعلاج الاكتئاب أو القلق واستشارات الزواج وعلاج العلاقات، كما يوجد خبراء علاج بالفن والعلاج باللعب وهو فعال بشكل خاص في مساعدة الأطفال الذين يعانون من مشاكل عاطفية وسلوكية.

ويتضمن العلاج جلسات استشارة يتحدث خلالها المرضى مع مستشارهم حول مشاكلهم المحددة وكيفية معالجتها وحلها، كما يقوم المستشار بدور المرشد لتسهيل التغيير الإيجابي، وهذا يعطي للمرضى فرصة لاكتشاف إجاباتهم واتخاذ خطوات إيجابية لحل مشكلاتهم.

ومن أهم المشاكل النفسية التي يتم علاجها [1]:

  • اضطرابات القلق.
  • كآبة.
  • نوبات ذعر.
  • الرهاب.
  • الإجهاد والصدمة.
  • الخسارة والحزن.
  • ارتباك في الحياة.
  • صعوبات العلاقة.
  • التعامل مع تحولات الحياة.

وتسعى السياسة الوطنية لتعزيز الصحة النفسية في الإمارات على تحقيق عدة أهداف منها [3] [4]:

  • تطوير وتوسيع نطاق خدمات الصحة النفسية الشاملة والمتكاملة والمستجيبة للاحتياجات والموجهة للمجتمع.
  • تعزيز الوقاية من الاضطرابات النفسية لفئات المجتمع كافة.
  • تعزيز القدرات وتحسين نظم المعلومات وجمع واستخدام وتفعيل البيانات، وإجراء البحوث الخاصة بالصحة النفسية بغرض تطوير خدماتها.
  • توفير خدمات الصحة النفسية للمرضى الخارجيين، وتطوير وحدات الصحة النفسية للمرضى الداخليين في مستشفيات الصحة النفسية.
  • إنشاء خدمات الصحة النفسية المجتمعية، وخدمات الرعاية والدعم المنزلية، والرعاية في حالات الطوارئ، وإعادة التأهيل المجتمعي.

أهم مراكز العلاج النفسي في الامارات

تتوفر في الإمارات العديد من المستشفيات مراكز العلاج والنفسي التي يمكن اللجوء إليها للاستفادة من خدماتها، ومن أهم هذه المراكز [3]:

  • مركز كلير مايندز للعلاج النفسي (ClearMinds Psychotherapy).
  • مركز وايز مايند (Wise Mind).
  • مركز نوفومد (Novomind).
  • مصحة دار الامل للطب النفسي.
  • مستشفى الأمل.
  • مستشفى الكويت، دبي.
  • مستشفى القاسمي.
  • مستشفى الكويت، الشارقة.
  • مستشفى خورفكـان.
  • مستشفى الفجيرة.
  • مستشفى ابراهيم بن حمد عبيد الله.

بالإضافة إلى هذه المراكز هناك أماكن أخرى في الإمارات توفر خدمات العلاج النفسي منها [2]:

المدارس والجامعات

غالباً ما تقدم المؤسسات التعليمية علاجاً نفسياً مخفضاً أو مجانياً، لذلك إذا كنت طالباً يمكن أن يكون مركز الطلاب الصحي الخاص بك حلاً مؤقتاً حتى تتمكن من العثور على معالج طويل الأمد، فقد افتتحت جامعة الشيخ زايد مراكز استشارية جديدة للطلاب في حرمها الجامعيين في أبو ظبي ودبي، وتقدم هذه المراكز المشورة الفردية والجماعية والتقييمات النفسية والبرامج الوقائية.

محاضرات مجانية

يعقد مستشفى راشد في دبي ومدينة الشيخ خليفة الطبية في أبو ظبي محاضرات وندوات مجانية منتظمة للجمهور حول قضايا الصحة النفسية، حيث ينظم قسم الطب النفسي في مستشفى راشد حملة مستمرة لزيادة الوعي بقضايا الصحة النفسية والتي تناقش طرق الوقاية والعلاج من الأمراض النفسية، أما في مدينة الشيخ خليفة الطبية تم إطلاق برنامج التوعية بالصحة النفسية في آذار / مارس 2010، مع عقد محاضرات عامة في جناح العلوم السلوكية، حيث تُعقد اللقاءات شهرياً وتناقش مجموعة من الموضوعات المتعلقة بالصحة النفسية والتحديات الاجتماعية.

خصائص العلاج النفسي في الامارات

يتميز العلاج النفسي في الإمارات بالعديد من الخصائص التي تساعد المريض على التخلص من مشاكله والعودة إلى حياته الطبيعية وممارسة وظيفته بشكل عادي، ومن هذه الخصائص [3] [4]:

  • تقديم الرعاية النفسية - المهنية بجودة عالية ومتناسقة وشاملة، حيث يتم الحصول على مساعدة مهنية من معالج نفسي أو مستشار يعزز النمو الشخصي ويعالج أعراض اضطرابات الصحة النفسية مثل الاكتئاب والقلق والإدمان والوسواس القهري وما إلى ذلك.
  • التفاعلية: يركز المعالج النفسي أو المستشار على المريض، وبالتعاون مع المريض يحدد أهداف العلاج ويناقش طرق العلاج.
  • التخطيط: يتم القيام بالعلاج النفسي في مراكز الإمارات بشكل مخطط، عبر وضع خطة لعلاج المريض خطوة بخطوة، قبل الانتقال إلى المراحل التالية من العلاج.
  • الخبرة: يكون مقدم الرعاية الصحية أنيقاً ولديه مؤهلات أكاديمية جيدة من ذوي الخبرة وحاصل على ترخيص.
  • التقييم والقياس النفسي: يتم مراجعة حالة المريض وتقييمها بشكل مستمر من قبل الأطباء والمختصين النفسيين، حتى الوصول إلى الشفاء الكامل.

دراسة العلاج النفسي في الامارات

يتوفر برنامج البكالوريوس العام في جامعة الإمارات العربية المتحدة (UAEU) الذي يقبل عدداً محدوداً من الطلاب الدوليين، كما تقدم جامعة زايد برنامجاً في علم النفس كتخصص لدراسة كل ما يتعلق بالعلاج النفسي، ويجب على الطلاب المغتربين الذين يسعون للحصول على تدريب في علم النفس التسجيل في جامعات خاصة مثل جامعة ميدلسكس دبي (Middlesex University Dubai) وجامعة هيريو وات دبي (Herio-Watt University Dubai) التي تقدم برامج البكالوريوس في علم النفس.

أما على مستوى الدراسات العليا يوجد برنامج ماجستير في علم النفس السريري واحد فقط، والذي تم تقديمه مؤخراً في جامعة الإمارات العربية المتحدة إنه مفتوح لمواطني الإمارات وغير المواطنين [4].

في النهاية.. تعرفنا على العلاج النفسي في الإمارات وأهم مراكز العلاج النفسي في الإمارات، بالإضافة إلى خصائص العلاج النفسي في الإمارات ودراسة العلاج النفسي فيها، حيث تعد الإمارات من الدول المتقدمة في هذا المجال وتسعى لتطويره بشكل مستمر.