فوائد الحجامة للنساء

  • تاريخ النشر: الإثنين، 09 مايو 2022
فوائد الحجامة للنساء
مقالات ذات صلة
فوائد الحجامة للرجال
الحجامة في رمضان
حجامة الرأس

منذ القديم لم تكن توجد الأدوية أو العلاجات الأخرى، إذ إنّ الاعتماد بشكل كلي كان على الأعشاب وبعض الإجراءات التي يعتقد بأنها تعالج الحالات المرضية، حيث تعد الحجامة من بين هذه الإجراءات، فما هي الحجامة؟ وما هي فوائدها للنساء؟ وما فوائدها بشكل عام؟

الحجامة

الحجامة (بالإنجليزية: Cupping) التي عرفها الناس منذ آلاف السنين بهدف علاج العديد من الحالات المرضية والأوجاع. في هذا المقال سنتحدث عن فوائد الحجامة للنساء.

تعد الحجامة شكل من أشكال الطب الصيني التقليدي، والشرق أوسطي، كما أنّه يمكن استخدام الحجامة لجميع الأشخاص على اختلاف أعمارهم وأجناسهم، مع أنّه يوجد العديد من الفوائد للحجامة إلا أنّ الأطباء لم يحددوا آلية انعكاس فوائد الحجامة على الجسم. [1]

فوائد الحجامة للنساء

تعد الحجامة من الإجراءات السهلة التي يمكن إجراؤها في البيت، بالإضافة إلى أنّ فوائد الحجامة للنساء لا تختلف عن الفوائد للرجال، لكن هذه الفوائد قد تكون فعالة في علاج بعض الحالات المرضية لدى النساء، بجميع الأحوال تتضمن فوائد الحجامة للنساء الآتي: [2]

تعزيز دوران الدم

تعتمد صحة جسم المرأة على دوران الدم بالدرجة الأولى، وسوائل الجسم بما فيها الهرمونات، والسوائل اللمفاوية، إذ إنه إذا تم تقييد دوران الدم والسوائل بحيث لا تدور بشكل طبيعي في جسم المرأة فإنّ ذلك يؤدي إلى إصابة الجسم بالعديد من المشاكل.

كما تفيد الحجامة للنساء في سحب الدم المحتقن، وتعزيز دور الدورة الدموية والبلازما، إذ إنه عندما يصل الدم إلى جميع أنحاء الجسم وخلاياه بشكل طبيعي فإنّه يتم أداء الوظائف بطريقة صحيحة. [2]

تقوية الجهاز المناعي

من الممكن أن تقوي الحجامة لدى النساء الجسم ومقاومته للعديد من الحالات المرضية، ذلك من خلال تقوية الجهاز المناعي لدى جسم المرأة الذي يمثل خط الدفاع الأول للجسم ضد العوامل الممرضة، إذ إنه عندما يتم عمل شقوق صغيرة على الجلد يتم تنشيط الخلايا الدفاعية لعلاج مكان الإصابة بالكدمات، هذا يهيئ جسم الإنسان لمحاربة الأمراض والوقاية منها، مع ذلك لا بد للمرأة من أن تشرب كميات كافية من السوائل بالتزامن مع عمل الحجامة. [2]

مزيلة للسموم

يعد تراكم السموم، والشوائب الحمضية السبب الرئيسي للإصابة بالعديد من الحالات المرضية، كما أنّه من الصعب أن يظل الجسم بصحته أي عدم إصابته بالحالات المرضية عندما يكون الدم ملوثاً بالنفايات والسموم، حيث تكمن فائدة الحجامة للنساء في إزالة السموم غير المرغوب فيها من الدم، مما يحسّن أداء أجهزة الجسم ذلك عندما يكون الدم الذي يتدفق نقياً.

كما تظهر فوائد الحجامة بالإضافة إلى الوقاية من الإصابة بالأمراض المختلفة بتسريع عملية الشفاء منها عندما تكون المرأة مريضة، علاوة على ذلك تظهر هذه الفوائد بعد عمل الحجامة لعدة مرات. [2]

علاج الأمراض النسائية

عندما تكون المرأة مصابة بأحد الأمراض النسائية فإنّ استخدام الحجامة على المكان المصاب يفيد في علاج هذه الحالات المرضية، ذلك نظراً لتأثيراتها القوية على العوامل الممرضة، بالإضافة إلى ذلك تفيد الحجامة النساء في علاج اضطرابات الكلى، والكبد، وأمراض الجهاز التنفسي، واضطرابات الجهاز الهضمي. [2]

تقليل الآلام

تعاني بعض النساء من الإصابة بآلام سواءً خلال فترة الدورة الشهرية أو خلال فترة الحمل، بشكل خاص في العضلات والأوتار، حيث تفيد الحجامة في تقليل الألم وتيبس العضلات والأوتار، ذلك لأنّ الحجامة تزيل الدم الراكد في المنطقة المصابة بالألم، مما يسمح بتدفق الدم المحمّل بالمواد الغذائية والأوكسجين إلى المنطقة المصابة، بالتالي تخفيف الألم، بالإضافة إلى ذلك تفيد الحجامة في في زيادة مرونة العضلات لدى المرأة، وتحسين أداء أجهزة الجسم. [2]

فوائد الحجامة الأخرى

لا تقتصر فوائد الحجامة على النساء فحسب، إنما تنعكس على جميع الأشخاص الذين يستخدمونها بما فيهم الرجال، بجميع الأحوال تتضمن فوائد الحجامة الأخرى للنساء والرجال، حسب ما أشارت بعض الدراسات الآتي: [3]

  • تحسين عملية التمثيل الغذائي.
  • تقليل احتمالية إصابة الجسم بالالتهابات، بالتحديد التهاب الأوعية الدموية.
  • تعزيز المناعة الخلوية.
  • زيادة عتبات الألم أي زيادة قدرة تحمل الشخص على الألم، أو زيادة درجة حدوث الألم عند الشخص.
  • زيادة تدفق الدم المحلي، وإطالة عمر الأنسجة الأساسية.
  • تغيير الخصائص الحيوية للبشرة.
  • زيادة مستوى المواد التي تعزز دور الجهاز المناعي بما فيها مادة الإنترفيرون.
  • زيادة معدل تدفق اللمفاوية في الجهاز اللمفاوي.
  • خفض معدلات نوعي مادة الكولسترول.
  • تخفيض معدلات حمض البوليك.
  • تغيير التركيب الجزيئي ووظيفة بروتين الهيموغلوبين.

كيفية إجراء الحجامة

تعد الحجامة كما ذكرنا أعلاه من الإجراءات البسيطة التي يمكن فعلها في المنزل، أو عند مختص، كما يوجد عدة طرق لأداء الحجامة، حيث تختلف الخطوات بالاعتماد على نوع الحجامة التي يمكن فعلها، بجميع الأحوال تتضمن خطوات إجراء الحجامة بالاعتماد على نوعها الآتي: [1]

طريقة عمل الحجامة الجافة

في هذا النوع من الحجامة يتم تسخين الجزء الداخلي من كل كوب يُراد استخدامه، عادةً ما يتم ذلك باستخدام كرة قطنية مبللة بالكحول ليتم إشعالها وتسخين الكوب، ذلك لأنّ الحرارة تعمل على إخراج الأوكسجين من الكوب مما يشكل فراغ فيه.

كما يمكن أن يستخدم المختص جهاز شفط لإزالة الهواء من الكوب، بعد ذلك يتم وضعها على منطقة الجلد التي يُراد عمل الحجامة فيها، حيث تسحب قوة الفراغ الجلد باتجاه الأعلى في الكوب.

طريقة عمل الحجامة الرطبة

أمّا الحجامة الرطبة فتتم من خلال استخدام الأخصائي إبرة لثقب منطقة الجلد بحذر وعناية قبل إجراء الحجامة، كما يمكن ثقب جلد المنطقة التي سيتم إجراء الحجامة فيها بعد الحجامة، حيث تخرج السموم من الجسم من خلال جروح الوخز أثناء إجراء الحجامة.

مضاعفات الحجامة

على الرغم من أنّ الحجامة من الإجراءات السهلة جداً التي تتم أيضاً خلال وقت قصير، عدا عن إمكانية إجرائها في المنزل، إلا أنها قد تسبب بعض المضاعفات والآثار الجانبية غير المرغوب فيها، حيث تتضمن هذه الآثار الآتي: [4]

  • الإصابة بالعدوى التي تحدث نتيجة عدم تعقيم الأدوات من قِبل المختص التي يتم فيها فعل الحجامة.
  • حدوث حروق في الجلد.
  • إصابة الجلد بالتندب.
  • من الممكن أن تؤدي الحجامة إلى تلون الجلد بشكل دائم.
  • عندما يكون الشخص الذي فعل الحجامة مصاب ببعض أنواع الأمراض الجلدية بما فيها مرض الأكزيما، والصدفية، فإنّ الحجامة تزيد من أعراض الحالة سوءاً بالتحديد في المنطقة التي يتم وضع الأكواب فيها.

كما أشارت بعض الدراسات إلى أنّ مضاعفات الحجامة قد تتضمن ما يلي:[4]

  • الأرق وقلة النوم.
  • الغثيان المفاجئ.
  • الصداع.
  • قد يحدث للشخص في بعض الحالات إغماء.
  • الدوخة.
  • التعب والإرهاق.
  • من الممكن أن تسبب الحجامة الرطبة أيضاً بعض الآثار الجانبية التي تتميز عن باقي أنواع الحجامة، كإصابة الشخص بنزيف داخلي، أو الإصابة بفقر الدم، ذلك عندما يأخذ الأخصائي كميات كبيرة من الدم أثناء ممارسة الحجامة، أو عندما يخضع الشخص للحجامة من النوع الرطب لمرات عديدة وبشكل متكرر.

ختاماً لا يخفى على أحد فوائد الحجامة سواءً للنساء أو الرجال، مع ذلك من المهم التأكيد على أنّ الحجامة قد تؤدي إلى ظهور بعض الآثار الجانبية التي قد تكون خطيرة بما فيها العدوى، لذا من المهم فعلها عند أخصائي، وعدم فعلها في المنزل، فقد تكون بعض هذه المضاعفات دائمة لذا من المهم استشارة الطبيب قبل اجراؤها، خاصة إذا كان الشخص يعاني من حالات مرضية مزمنة فقد لا تناسبه الحجامة.

  1. أ ب "مقال الحجامة" ، المنشور على موقع clevelandclinic.org
  2. أ ب ت ث ج ح "مقال 5 فوائد للحجامة" ، المنشور على موقع womenspost.ca
  3. "مقال ما هو العلاج بالحجامة؟" ، المنشور على موقع healthline.com
  4. "مقال ماذا تعرف عن العلاج بالحجامة" ، المنشور على موقع medicalnewstoday.com