فوائد الثوم العامة وللحامل وفوائد الثوم للجنس

  • تاريخ النشر: الأحد، 12 يوليو 2020 آخر تحديث: الأحد، 23 أغسطس 2020
فوائد الثوم العامة وللحامل وفوائد الثوم للجنس
مقالات ذات صلة
الأكل بعد عملية تكميم المعدة ووصفات سهلة
فواكه كيتو دايت
فوائد وأضرار واستعمالات ماء الزهر

يعد الثوم من العناصر الأساسية التي لا تغيب عن أي مطبخ في دول العالم، حيث يدخل في الكثير من الأكلات والأطباق بفضل نكته اللذيذة وعناصره الغذائية العالية القيمة بالنسبة للجسم، حيث يمتلك الثوم الكثير من الفوائد الصحية لجسمك والتي سنتعرف عليها في المقال التالي بالإضافة إلى فوائد اكل الثوم والثوم للحامل وماهي فوائد الثوم للجنس.

ثوم

ثوم نبات من فصيلة الثوميات وتعد آسيا الوسطى وشمال شرق إيران المواطن الأساسي له، ويستخدم الثوم في جميع أنحاء العالم منذ آلاف السنين، حيث تشير السجلات إلى أن الثوم كان قيد الاستخدام عندما تم بناء أهرامات الجيزة في مصر منذ حوالي 5000 عام، وفي الوقت الحالي يستعمل الثوم على نطاق واسع للعديد من الحالات المرتبطة بالدم والقلب بما في ذلك تصلب الشرايين وارتفاع الكوليسترول والنوبات القلبية وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم وغيرها.

شاهدي أيضاً: فوائد الافوكادو

فوائد الثوم

يمتلك الثوم العديد من الفوائد بسبب غناه بالكثير من المركبات والعناصر، فلا تتردد بإضافته إلى وجباتك اليومية للاستفادة من الكثير من الفوائد أهمها (1):

  1. الشفاء من نزلات البرد: وجدت دراسة عام 2001 أن تناول الثوم قلل من عدد نزلات البرد بنسبة 63 ٪ مقارنة مع الدواء، كما انخفض متوسط طول أعراض البرد بنسبة 70٪ أي انخفضت من 5 أيام مع الدواء إلى 1.5 يوم فقط بتناول الثوم، لكن بعض الباحثين بينوا أن الأدلة غير كافية وهناك حاجة إلى مزيد من البحث بخصوص ذلك.
  2. الثوم مغذي ويحتوي على القليل من السعرات الحرارية: يحتوي فص واحد (3 غرام) من الثوم على:
  • المنغنيز: 2٪.
  • فيتامين B6 2٪.
  • فيتامين C 1٪.
  • السيلينيوم 1٪.
  • الألياف 0.06 غرام.
    كما يحتوي الثوم على كميات لا بأس بها من الكالسيوم والنحاس والبوتاسيوم والفوسفور والحديد وفيتامين B1، بالإضافة إلى 4.5 سعرة حرارية و0.2 غرام من البروتين و1 غرام من الكربوهيدرات.

3. يساهم الثوم في خفض ضغط الدم: إن أمراض القلب والأوعية الدموية مثل النوبات القلبية والسكتات الدماغية هي أكبر الأمراض القاتلة في العالم، وارتفاع ضغط الدم هو واحد من أهم العوامل المسببة لهذه الأمراض، وأثبت الباحثون أن الثوم ومكملاته لهم تأثير كبير على خفض ضغط الدم لدى الأشخاص الذين يعانون من ارتفاعه، ويجب أن تحصل على كميات كبيرة من الثوم للحصول على هذه الفوائد بما يعادل أربعة فصوص من الثوم يومياً.

4. قد يحمي الثوم من مرض الزهايمر والخرف: يساهم الضرر التأكسدي الذي تسببه الجذور الحرة (أشياء ضارة) في عملية الشيخوخة، وبما أن الثوم يحتوي على مضادات أكسدة فإنه يدعم آليات حماية الجسم ضد الأضرار التأكسدية، وثبت أن الجرعات العالية من الثوم تزيد من الإنزيمات المضادة للأكسدة لدى البشر، وكذلك تقلل إلى حد كبير من الإجهاد التأكسدي لدى أولئك الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم، وبالتالي فإن احتواء الثوم على مضادات الأكسدة التي تحمي من تلف الخلايا قد يقلل من خطر مرض الزهايمر والخرف.

5. يساعد الثوم على العيش لفترة أطول: من المستحيل إثبات الآثار المحتملة للثوم على طول العمر عند البشر، ولكن يعرف الثوم بامتلاكه آثاراً مفيدة على الأسباب الشائعة للأمراض المزمنة لذلك من المنطقي أنه يمكن أن يساعدك أيضاً على العيش لفترة أطول.

ومن فوايد الثوم أيضاً:

  1. قد يساهم تناول الثوم في القضاء على سرطان الدماغ: تبين أن مركبات الكبريت العضوي الموجودة في الثوم فعالة بتدمير الخلايا في الأورام "الأرومية الدبقية" وهي نوع من أورام الدماغ القاتلة.
    وأفاد العلماء في جامعة الطب بجامعة ساوث كارولينا (South Carolina) في دورية السرطان (journal Cancer) أن ثلاثة مركبات كبريتية عضوية في الثوم هي " DAS وDADS وDATS" أثبتت فعاليتها في القضاء على خلايا سرطان الدماغ، وخاصة المركب DATS.
  2. تصلب الشرايين: مع تقدم العمر تميل الشرايين إلى فقدان قدرتها على التمدد والانثناء، ولكن تناولك للثوم يساعد على تقليل حدوث هذا الشيء، كما أن تناول الثوم أو مسحوق الثوم مرتين يومياً لمدة 24 شهراً يقلل من تصلب الشرايين.
  3. يحمي الثوم من الإصابة بسرطان البروستات: بحسب الباحثين فإن الرجال في الصين الذين يتناولون فصاً واحداً من الثوم يومياً لديهم خطر أقل بنسبة 50 ٪ للإصابة بسرطان البروستاتا.
    لذلك فإن تناول الثوم قد يترافق مع انخفاض خطر الإصابة بسرطان البروستات، كما تشير الأبحاث السريرية المبكرة إلى أن تناول الثوم قد يقلل من خطر الإصابة بسرطان البروستات أو يقلل من الأعراض المرتبطة بسرطان البروستات بفضل غناه بالعديد من المكونات المفيدة للجسم.

الثوم للحامل:

إن الثوم ليس موجود في قائمة الأطعمة الخطيرة على الحامل بل هو مفيد جداً للاستفادة من الفوائد التي تحدثنا عليه والحصول على مكوناته الغذائية الهامة.

ومن المعروف أن الثوم يساعد في علاج بعض المشاكل المتعلقة بالحمل مثل ارتفاع ضغط الدم والدورة الدموية، ولكن إذا كنتِ حاملاً يجب أن تكوني حريصة جداً على كمية الثوم التي تتناولينها فتناول الثوم أو أي طعام آخر سيكون له تأثير على صحتك وصحة طفلك.

والثوم آمن للاستهلاك أثناء الحمل طالما أنه يستهلك بكميات معتدلة حيث إن تناول الثوم بشكل كبير يمكن أن يخفض مستويات ضغط الدم (4).

ما مقدار الثوم الذي يمكنك تناوله أثناء الحمل؟

يمكن للنساء الحوامل تناول حوالي 2-4 فصوص من الثوم يومياً أي ما بين 600 إلى 1200 ملغ.

فوائد اكل الثوم

إن الثوم مليء بفيتامينات عديدة وهي فيتامين بي وفيتامين سي أو ج والمنغنيز والسيلينيوم والحديد والنحاس والبوتاسيوم وغيرها، مما يجعله وجبة صحية عليك إضافتها إلى روتينك اليومي لتحصل على العديد من الفوائد منها (5) (6):

  1. تنقية الدم: يمكنك الاستفادة من الثوم لتنقية الدم والجسم من السموم، عبر تناول فصين من الثوم مع بعض الماء الدافئ كل يوم في الصباح الباكر، واستهلاك الكثير من الماء طوال اليوم كما يمكنك إضافة القليل من الليمون على كوب الماء الدافئ، هذا سيساعدك في تطهير الدم والجسم وطرد السموم بفضل المكونات الغذائية للثوم.
  2. البرد والانفلونزا: سيوفر لك الثوم الراحة من البرد والإنفلونزا، فإن تناول 2-3 فصوص من الثوم يومياً، هذا سيساعدك على تخفيف احتقان الأنف وعلاج نزلة البرد بالإضافة بناء مناعة قوية ضد هذه الأمراض.
  3. تحسسن وظائف الدماغ: يعزز الثوم صحة الدماغ بسبب خصائصه المضادة للأكسدة والالتهابات، كما أنها فعالة ضد الأمراض التنكسية العصبية مثل مرض الزهايمر والخرف.
  4. تخفيف الوزن: يزيد الثوم من توليد الحرارة في الجسم، مما يؤدي إلى حرق المزيد من الدهون وخفض الكوليسترول الضار.
  5. يحارب التهاب المسالك البولية ويحسن صحة الكلى: إن عصير الثوم الطازج لديه القدرة على تقليل نمو البكتيريا التي تسبب عدوى المسالك البولية كما أنه يساعد على منع التهابات الكلى.

ماهي فوائد الثوم للجنس

إن الثوم ليس مفيداً للصحة فقط، بل يمكنه أيضاً تحسين الدافع الجنسي لديك بسبب احتوائه على الأليسين (Allicin) وهو مركب يزيد من تدفق الدم إلى الأعضاء الجنسية لدى الرجال والنساء على حد سواء.

لكن ذلك لا يحصل بين ليلة وضحاها حيث يتوجب عليك استهلاك الثوم يومياً لمدة شهر تقريباً لجني فوائده وزيادة الرغبة الجنسية، كما يقوم الثوم بزيادة الرغبة الجنسية لدى النساء ويزيد من الدافع الجنسي كونه غني بهرمون بالأستروجين (Estrogen) الجنسي، حيث كلما ارتفعت مستويات هرمون الاستروجين كلما كان الدافع الجنسي أعلى (7).

في النهاية.. يبتعد الكثير من الأشخاص عن تناول عن الثوم بسبب الرائحة التي تنتج بعد تناوله ولكن يجب إعادة النظر في ذلك، بعد فوائد ثوم الكثيرة لمختلف أنحاء الجسم التي تحدثنا عنها خلال هذا المقال. 

المصادر:

1-مقال بعنوان " 11 فوائد صحية مثبتة للثوم" منشور على موقع healthline.com

2-مقال بعنوان " ثوم " منشور على موقع webmd.com

3-مقال Nikita Banerjee بعنوان " 10 فوائد صحية للثوم " منشور على موقع pharmeasy.in/blog

4-مقال Romita P بعنوان " تناول الثوم أثناء الحمل - الفوائد والمخاطر والوصفات" منشور على موقع parenting.firstcry.com

5-مقال بعنوان " 7 الفوائد الصحية المدهشة من الثوم" منشور على موقع food.ndtv.com

6- دراسة بعنوان " منع نزلات البرد بمكمل الثوم: مسح مزدوج التعمية يتم التحكم فيه بالغفل" منشورة على موقع ncbi.nlm.nih.gov

7- مقال بعنوان " هل يمكن أن يزيد الثوم الدافع الجنسي؟ " منشور على موقع timesofindia.indiatimes.com/etimes