طرق تنحيف الجسم والفروقات فيما بينها

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الأربعاء، 28 أبريل 2021 آخر تحديث: الثلاثاء، 27 أبريل 2021
طرق تنحيف الجسم والفروقات فيما بينها
مقالات ذات صلة
كل ما تريد معرفته حول الكرياتين
فوائد القهوة الخضراء للتخسيس والكمية المسموح بتناولها
فوائد الكاري للتخسيس وإنقاص الوزن

عندما ترغب في فقدان الوزن والتخلص من الدهون الزائدة، ستجد الكثير من الخيارات والوسائل المتاحة لتحقيق هدفك، والتي تتنوع لتشمل الحميات الغذائية والتمارين الرياضية والحبوب والخلطات وحتى العمليات الجراحية، وبالنظر لاختلاف نتيجة وفعالية كل طريقة، ستجد في هذا المقال كل ما تريد معرفته عن طرق تنحيف الجسم والفروقات بينها لتختار ما يناسبك.

رياضة تنحيف الجسم

دائماً ما ينصح الأطباء بممارسة التمارين الرياضيّة من أجل الحفاظ على الصحة وتقوية الجسم، حيث تعتبر رياضة تنحيف الجسم جزءاً مهماً ضمن برامج تنحيف الجسم المختلفة، ولكن مع وجود الكثير من التمارين التي تختلف في خصائصها هناك بعض الأساسيات التي يجب أن معرفتها أولاً:

1. تمارين القلب (الكارديو) أو التمارين الهوائية (آيروبيك)

تتسبب هذه التمارين في تسارع نبضات القلب وزيادة معدّل التنفس، وتتضمّن الجري والسباحة والمشي أيضاً. تفيد تمارين الكارديو لتنحيف الجسم لكونها تساهم في زيادة معدل حرق الجسم للدهون، حيث تتطلّب طاقة أكبر لأدائها بالإضافة لدورها في تحسين عمل القلب والرئتين أيضاً، وبالتالي فهي تجعل الجسم أكثر نشاطاً.

2. تمارين القوّة

تُستخدم تمارين القوة لزيادة الكتلة العضلية وبناء العضلات، ويُشار إليها بمصطلح رفع الأوزان عادةً، ولكن هنالك بعض تمارين القوة التي لا تتطلب رفع الأوزان مثل السكوات وتمرين الضغط وتمرين بلانك مثلاً. ممارسة هذه التمارين تزيد الكتلة العضلية وبالتالي تزيد استهلاك الطاقة فتساعد على تنحيف الجسم في النهاية.

3. تمارين المرونة

تشمل كل من تمارين التمدد والمطمطة، وتتميز بسهولة ممارستها في أي مكان، كما تساعد على تقوية المفاصل وتمكّنك من الحركة بسهولة وكفاءة أكبر، وذلك فضلاً عن دورها المساعدة على تحسين النوم وتخفيف التوتر الذي يعدّ من الأسباب الرئيسيّة وراء الإفراط في تناول الطعام.

الآن يمكن القول أنّ رياضة تنحيف الجسم الأنسب هي التمارين التي تفضّلها، لكن في حال كنت ترغب في الحصول على أفضل النتائج وتعزيز فقدان الوزن، فالخيار الأمثل هو اتباع برنامج رياضي يتضمن مجموعةً من الأنواع الثلاثة. [1]

حبوب تنحيف الجسم

في بعض الأحيان وخاصة عندما يُعاني الشخص من السمنة المفرطة مع مشاكل في القلب وارتفاع مستويات السكر، يمكن أن توصف حبوب تنحيف الجسم (بشكل متزامن مع التمارين الرياضية والحمية غالباً).

اليوم أصبح هنالك أنواع مختلفة من حبوب تنحيف الجسم، والتي تختلف عن بعضها وفقاً لطريقة عملها:

  • أورليستات أو زينيكال: تُستخدم هذه الحبوب بالتزامن مع تعديل في الحمية الغذائية، بحيث يتناول المريض أطعمة قليلة الدسم، ويتمثّل دورها بمنع الجسم من امتصاص حوالي ثُلث كمية الدهون الموجودة في الطعام.
  • كونتراف (Contrave): يتكون هذا الدواء من مادتين فعالتين هما نالتريسكون هيدروكلورايد وبيوبروبيون هيدروكلورايد، ويستهدف منطقتين في الدماغ من أجل التحكم في شعور المتعة الناتج عن تناول الطعام وكبح الشهية.
  • ليراجلوتايد: عبارة عن دواء يحتوي جرعةً أكبر من أحد أدوية السكري من النمط الثاني (فيكتوزا)، ويعمل على محاكاة تأثير هرمون معوي ينبّه الدماغ لكون المعدة ممتلئة.
  • فينترمين: يعمل من خلال تنشيط الجهاز العصبي الودّي لتفعيل استجابة القتال أو الهروب فيُقلل بالتالي من الشعور بالجوع ويكبح الشهية. [2]

يوجد العديد من أدوية التنحيف الأخرى التي يمكن الحصول عليها دون وصفة طبية تحت أسماء تجاريّة مختلفة، الكثير من هذه الأدوية يمكن أن يكون غير فعال وبعضها يمكن أن يكون خطيراً حتى، لذلك من الضروري أن تحرص على استشارة الطبيب قبل أن تُقرر استخدام أدوية تنحيف الجسم.

خلطات تنحيف الجسم

بالإضافة إلى الحمية أو التمارين الرياضية، يمكن أن تستخدم بعض خلطات تنحيف الجسم لتحسين عملية حرق الدهون. خلطات التنحيف ليست بالحل السحري للحصول على نتائج جيّدة بالطبع، ولكنّها تُساعد على تعزيز الاستقلاب وتدعم الطرق الأخرى، وفيما يلي أبرز الخلطات المستخدمة:

1. الليمون والعسل

  1. قم بعصر نصف ليمونة في كأس من الماء الفاتر.
  2. حرك الماء جيداً.
  3. ضع ملعقتين من العسل مع المزيج، ثم اشرب الكوب.
  4. كرّر هذه الوصفة من 3 إلى 4 مرات يومياً.

يساعد فيتامين C في الليمون ضمن هذه الوصفة على أكسدة الدهون، كما أنّ العسل يزيد من فعاليّة عملية حرق الدهون مما يسرّع من تنحيف الجسم.

2. عصير البقدونس

  1. قم بغسل نصف كوب من البقدونس واخلطهم في الخلاط الكهربائي مع نصف كوب من الماء.
  2. أضف عصير نصف ليمونة إلى المزيج أثناء الخلط.
  3. يمكنك إضافة القليل من العسل عند الرغبة.
  4. اشرب الخليط على معدة فارغة.
  5. قم باستخدام وصفة عصير البقدونس يومياً لمدة 5 أيام، وتوقّف لمدة 10 أيام وكرّر الشرب لـ 5 أيام أخرى.

يُعتبر كل من الليمون والبقدونس من المصادر الأساسية لفيتامين C الذي يُساعد في الهضم وأكسدة الدهون.

3. الزنجبيل والعسل

  1. أضف ملعقة صغيرة من الزنجبيل المبروش إلى كوب من الماء الساخن.
  2. اتركه في الماء لمدة 7 دقائق وبعدها قم بتصفيته.
  3. ضع القليل من العسل للزنجبيل وحرّكه جيداً.
  4. اشربه قبل أن يبرد.
  5. اشرب الوصفة يومياً قبل الوجبات.

يحفّز الزنجبيل الشعور بالشبع ويقلّل من آلام الجوع أيضاً، كما يعزّز توليد الحرارة في الجسم فيساعد على تنحيف الجسم بشكل طبيعي. [3]

قهوة تنحيف الجسم

عند الحديث عن قهوة تنحيف الجسم يمكن التمييز بين أمرين، الأول هو حمية القهوة والثاني هو قهوة التنحيف:

1. حمية القهوة

تعتمد هذه الحمية على شرب ما يُعادل 3 أكواب من القهوة خفيفة التحميص يومياً، حيث قد يساعد ذلك على تعزيز عملية حرق الجسم للدهون والاستقلاب. بالطبع حمية القهوة لا تأتي لوحدها بل تتضمن اتباع حمية قليلة السعرات الحرارية أيضاً.

من الفوائد المحتملة لهذه الحمية هي تقليل الشهيّة وتعزيز عملية الاستقلاب بالطبع، وهو ما يمكن بدوره أن يساعد في تنحيف الجسم. ولكن في المقابل ستملأ هذه الحمية الجسم بالكافيين، كما أنّ استعادة الوزن السريع ممكن بعد هذه الحمية. [4]

2. قهوة التنحيف

عبارة عن نوع خاص من القهوة يُباع مقابل أسعار مرتفعة على أنّه يمتلك وصفةً خاصة للتنحيف، معظم أنواع القهوة هذه ليست مختلفة عن غيرها في الواقع، مما يجعلها عبارة عن عملية احتيال. [5]

جهاز تنحيف الجسم

يوجد العديد من أجهزة التنحيف التي تباع في الأسواق حالياً، مثل أجهزة التنحيف بالاهتزاز، وقد بيّنت بعض الدراسات أنّ هذه الأجهزة قد تكون فعّالة في حرق الدهون. تقول الشركات أنّ مبدأ عمل جهاز تنحيف الجسم يعتمد على دفع العضلات على التقلص بشكل متسارع مما يستهلك طاقةً أكبر، وهو ما يؤدي لحرق الدهون وتقوية العضلات.

يجدر بالذكر أنّ فعالية هذه الأجهزة غير مؤكدة حتى الآن، حيث أنّ الدراسات بشأنها غير حاسمة وما زال هنالك الكثير من الجدول حولها. [6]

هنالك أيضاً جهاز تنحيف الجسم بالأمواج الصوتية، والذي يعمل على تدمير الخلايا الدهنية باستخدام الأمواج فوق الصوتية في 3 جلسات دون أن يتسبّب بالضرر للجلد أو الأوعية الدموية أو الأعصاب. بيّنت عدة دراسات سريرية أنّ من يستخدمونه يفقدون حوالي عدة سنتمترات فقط، مما يعني أنّه لن يُساعدك على فقدان الكثير من الوزن. [7]

في النهاية.. لتجنب الآثار السلبية لبعض حميات وخلطات تنحيف الجسم، من المهم أن تستشير الطبيب أو خبير التغذية بخصوص الحمية التي ستتّبعها، كما يجب تذكّر أنّه عند الحديث عن تنحيف الجسم، لا يجب أن يكون الوزن هو المعيار الوحيد، حيث أنّ ممارسة الرياضة ستزيد من الكتلة العضلية مما يجعلك تبدو وكأنك لا تفقد الوزن.