شراب الذرة البديل للسكر

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 01 سبتمبر 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 15 سبتمبر 2021
شراب الذرة البديل للسكر
مقالات ذات صلة
أنواع الذُرة وفوائدها
شراب الكحة ومحاذيره وأنواعه
شراب هستوب مكوناته واستخداماته

هل سبق وسمعت عن شراب الذرة وشراب الذرة عالي الفركتوز واستخداماتهم وأضرارهم؟ سنعرّفك عليهم من خلال هذا المقال.

شراب الذره:

هو شراب حلو لزج ينتج عن تكسير نشا الذرة (بطريقة التحلل المائي)، إما عن طريق تسخينه بحمض مخفف أو عن طريق دمجه مع الإنزيمات، وكذلك يسمى شراب بشراب الجلوكوز، وهو مصنوع أيضاً من التحلل المائي للنشا ولكن ليس بالضرورة نشا الذرة فحسب.

يُباع شراب الذرة تجاريّاً إما على شكل شراب ذرة فاتح أو غامق، حيث تم تنقية شراب الذرة الخفيف وإزالة اللون؛ فهو يستخدم في المخبوزات والمربيات والهلام والعديد من المنتجات الغذائية الأخرى نظراً لأنه لا يتبلور عند تسخينه، فإنه يتم استخدامه بشكل خاص كمكون أساسي في الحلويات. [2]

شراب الذرة عالي الفركتوز(HFCS):

هو سكر صناعي مصنوع من شراب الذره، يستخدم شراب الذرة في إنتاج شراب الذرة عالي الفركتوز، حيث يتم تغيير الجلوكوز إلى سكر الفواكه من خلال إضافة إنزيم يسمى D-xylose isomerase، ويستخدم على نطاق واسع في صناعة المواد الغذائية، ولا سيما في صناعة المشروبات الغازيّة، لأنه أرخص بكثير من السكروز. [2]

أضرار شراب الذرة عالي الفركتوز:

يعتقد العديد من الخبراء أن السكر المضاف ومركبات الكربون الهيدروفلورية مثل شراب الذرة عالي الفركتوز (HFCS) من العوامل الرئيسية في وباء السمنة في عصرنا هذا، وفيما يلي العديد من الأسباب التي تجعل تناول كميات كبيرة من شراب الذرة عالي الفركتوز ضاراً بصحتك تعرف عليها:

  • يضيف كمية غير طبيعية من الفركتوز إلى نظامك الغذائي: يمكن للفركتوز الموجود في مركبات الكربون الهيدروفلورية أن يسبب مشاكل صحية إذا تم تناوله بكميات كبيرة، إذ يتم نقل الجلوكوز بسهولة واستخدامه من قبل كل خلية في جسمك، إنّه أيضاً مصدر الوقود الذي يستخدمه الجسم للتمارين الشديدة والمكثفة.

في المقابل، يجب تحويل الفركتوز الناتج عن شراب الذرة عالي الفركتوز أو سكر المائدة إلى جلوكوز أو جليكوجين (كربوهيدرات مخزنة) أو دهون بواسطة الكبد قبل استخدامه كوقود.

قبل أن يصبح السكر الأبيض ومركبات الكربون الهيدروفلورية بأسعار معقولة ومتاحة على نطاق واسع، كانت وجبات الناس تحتوي فقط على كميات صغيرة من الفركتوز من مصادر طبيعية، مثل الفواكه والخضروات معظم الآثار الضارة المذكورة أدناه ناتجة عن فرط الفركتوز، وعلى الرغم من أنّها تنطبق على كل من شراب الذرة عالي الفركتوز (55٪ فركتوز) وسكر المائدة العادي (50٪ فركتوز).

  • يزيد من خطر الإصابة بأمراض الكبد الدهنيّة: يمكن أن يساهم شراب الذرة عالي الفركتوز في زيادة دهون الكبد، وهذا بسبب محتواه العالي من الفركتوز، والذي يتم استقلابه بشكل مختلف عن الكربوهيدرات الأخرى، فقد أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على الرجال والنساء الذين يعانون من زيادة الوزن أن شرب الصودا المحلاة بالسكروز لمدة 6 أشهر زاد من دهون الكبد بشكل كبير، مقارنة بشرب الحليب أو الصودا الدايت أو الماء.

كما وجدت أبحاث أخرى أن الفركتوز يمكن أن يزيد من دهون الكبد إلى حد أكبر من كميات الجلوكوز على المدى الطويل، وبالتالي يؤدي تراكم الدهون في الكبد إلى مشاكل صحية خطيرة، مثل مرض الكبد الدهني ومرض السكري من النوع الثاني.

  • يزيد من خطر الإصابة بالسمنة وزيادة الوزن: تشير الدراسات طويلة المدى إلى أن الإفراط في تناول السكر، بما في ذلك مركبات الكربون الهيدروفلورية، هو السبب الرئيسي في السمنة وزيادة الوزن لدى الاشخاص.

تستمر الأبحاث في تسليط الضوء على دور شراب الذرة عالي الفركتوز في السمنة، حيث يمكن أن يعزز الفركتوز أيضاً تراكم الدهون الحشوية التي تحيط بأعضائك وهي أكثر أنواع دهون الجسم ضرراً إنّه مرتبط بمشكلات صحيّة مثل مرض السكري وأمراض القلب.

  • يسبب مرض السكري: يمكن أن يؤدي الاستهلاك المفرط للفركتوز أو مركبات الكربون الهيدروفلورية أيضاً إلى مقاومة الأنسولين، وهي حالة يمكن أن تؤدي إلى مرض السكري من النوع الثاني حيث يزيد الأنسولين استجابةً لاستهلاك الكربوهيدرات، وينقلها خارج مجرى الدم إلى الخلايا لدلى الأشخاص الطبيعيين.

ومع ذلك، فإن استهلاك الفركتوز الزائد بانتظام يمكن أن يجعل جسمك مقاوماً لتأثيرات الأنسولين

وهذا يقلل من قدرة الجسم على التحكم في مستويات السكر في الدم مما يسبب ارتفاع مستويات الأنسولين والسكر في الدم.

  • يمكن أن يرفع معدّل خطر الإصابة بأمراض خطيرة أخرى: تم ربط العديد من الأمراض الخطيرة بالإفراط في استهلاك الفركتوز.

حيث ثبت أن مركبات الكربون الهيدروفلورية والسكر يسببان الالتهاب، والذي يرتبط بزيادة مخاطر الإصابة بالسمنة والسكري وأمراض القلب والسرطان.

بالإضافة إلى ذلك، قد تسبب زيادة الفركتوز زيادة المواد الضارة التي تسمى المنتجات النهائية للجليكيشن المتقدمة (Advanced glycation end products) (AGEs) هي بروتينات أو دهون تتحول إلى سكر نتيجة التعرض للسكريات، والتي قد تضر خلاياك، مما يفاقم الأمراض الالتهابية مثل النقرس وهذا بسبب زيادة الالتهاب وإنتاج حمض البوليك.

  • لا يحتوي على العناصر الغذائية الأساسية: يعتبر شراب الذرة عالي الفركتوز سعرات حرارية "فارغة" لا يحوي مواد مغذيّة في حين أنه يحتوي على الكثير من السعرات الحرارية، فإنه لا يقدم أي عناصر غذائية أساسية.

وبالتالي، فإن تناول مركبات الكربون الهيدروفلورية سيقلل من المحتوى الغذائي الكلي لنظامك الغذائي، فكلما زاد استهلاك مركبات الكربون الهيدروفلورية، قل استهلاكك للأطعمة الغنيّة بالعناصر الغذائية. [1]

فوائد شراب الذرة:

هو مُحلي منتشر في كثير من الصناعات الغذائيّة لأنه رخيص جداً مقارنة بالسكر وعلى مدى العقود القليلة الماضية، أصبح شراب الذرة عالي الفركتوز (HFCS) ميسور التكلفة ومتاحاً على نطاق واسع. [3]

شاهدي أيضاً: فوائد دبس الرمان

وأخيراً قد يكون من الأفضل تجنّب شراب الذرة عالي الفركتوز والسكر المضاف بشكل عام لتحسين صحتك وتقليل خطر إصابتك بالأمراض.

المصادر والمراجع:

[1] مقال Rudy Mawer "6 أسباب تجعل شراب الذرة عالي الفركتوز ضاراً بالصحة2019" المنشور على موقع healthline.com.

[2] مقال "شراب الذرة" المنشور على موقع britannica.com.

[3] مقال "كيف يتم صنع شراب الذرة عالي الفركتوز (HFCS)" المنشور على موقع diabeteshealth.com