الرياضة قبل النوم

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الثلاثاء، 09 فبراير 2021
الرياضة قبل النوم
مقالات ذات صلة
عشرة تمارين خفيفة لتحسين النوم
زومبا للتخسيس وإنقاص الوزن
فوائد رياضة اليوغا للتنحيف

الرّياضة قبل النّوم ممكنة، وقد يكون لها العديد من الفوائد، لكن توقيت التدريب قبل الذّهاب للفراش ومدة هذا التدريب وشدته، قد يكون لها الدور الحاسم في الحصول على هذه الفوائد أو التأثير على جودة النوم.

في هذا المقال سنتحدث عن النشاط البدني قبل النوم، توقيته وشدته وفوائده. [1]

فوائد التمرين قبل النوم:

قد ينصح معظم المختصين بالتمارين الرياضية في الصباح، لكن إذا كنت لا تستطيع القيام بذلك لأي سبب من الأسباب؛ تستطيع أداء تمارينك قبل النوم، الأمر الذي سيعطيك الكثير من الفوائد أهمها: [2]

  • يحسن من الصحة العقلية: حيث يزيل توتر الجهاز العصبي ويزيد النشاط البدني من الناقل العصبي الأندورفين، كما ستحصل على كمية من النوربيفرين، وهي مادة كيميائية تعمل على تقوية أليات التكيف في الجسم، وتساعد في التخلص من الإجهاد.
  • يزيل القلق، ويخفف من الأرق والتوتر، حيث سيصفو تفكيرك وتنشط عقلك، وستبدأ يومك التالي براحة وسهولة.
  • يزيل التوتر العضلي: بعد يوم طويل من الإجهاد والعمل قد تتشنج أوتتوتر عضلات الرقبة والكتفين والظهر والأرجل، بحيث تساعد التمارين قبل النوم على إزالة هذا الشد والإجهاد.
  • يحسن جودة النوم: عندما يقل الإجهاد والتوتر والقلق، سيكون النوم سهلاً وسريعاً.
  • يعطيك المزيد من الوقت للعمل خلال النهار، بنقل موعد التدريب إلى وقت متأخر وقليل الازدحام بالمهام، بحيث تستغل وقت النهار على أكمل وجه.
  • يبعدك التمرين قبل النوم عن العادات الصحية السيئة: منها الجلوس بشكل أقل أمام التلفاز أو الجهاز المحمول، أو الرغبة في تناول المزيد من المأكولات والمشروبات.

    شاهدي أيضاً: فوائد رياضة المشي

الرياضة قبل النوم للتنحيف:

يعتبر التمرين وسيلة تخسيس الوزن الأساسية حول العالم بالإضافة إلى الحميات الغذائية، فالتمرين عادة يؤدي إلى حرق السعرات والتنحيف في أي وقت من اليوم.

الشائع أن التمارين الصباحية أساسية في خسارة الوزن، لكن ورقة بحثية نشرت عام 2019 في مجلة اكسبيريمينتال فيزيولوجي (Experimental Physiology) أكدت أن التدريبات الليلية تتميز بعدة مميزات [3]:

  • لا تعطل الرياضة أو تؤخر النوم في حال كان التمرين متوسط الشدة.
  • تقوم بحرق السعرات الإضافية التي يتناولها الشخص في فترة المساء وبعد الظهر، مما يساهم في إنقاص الوزن ومنع تراكم الشحوم ليلاً وأثناء النوم.
  • يقلل التمرين قبل النوم من مستويات هرمون الجريلين المحفز للجوع الذي يقلل الرغبة في تناول الطعام، ويساعد مع الوقت على إنقاص الوزن.

المشي قبل النوم:

إذا كانت التدريبات الرياضية مفيدة قبل النوم فإن المشي قبل النوم هو من أفضل التدريبات التي تستطيع القيام بها.

المشي هو التدريب الأكثر ملائمة لتحسين نومك ليلاً، فوفقاً لدراسة أجرتها مؤسسة النوم الوطنية الأمريكية؛ بينت العديد من الفوائد التي قد تحصل عليها من المشي بين 15-30 دقيقة قبل النوم: [4] [5]

  • يقلل من حالات التوتر والقلق والتي ترتبط بقضايا النوم كما تخفف الرياضة من الأرق.
  • يحسن التمرين الدورة الدموية ووظائف القلب، كما يقلل من توتر العضلات بعد يوم عمل مكتبي طويل، أو القيادة لساعات طويلة في السيارة.
  • يقلل من وقت الجلوس أمام شاشة التلفاز أو الهاتف المحمول مساءً، قد لا يبدو شيئاً مهماً، لكن له دور كبير في تقليل الضوء المنبعث عن الشاشات والذي يساهم في تأجيل وقت النوم، ويؤثر على جودة وسرعة الدخول في نوم عميق.
  • يقلل من استهلاك الكحول: حيث تساهم مغادرة المنزل مساءً وتنفس هواء منعش على تقليل الرغبة في الجلوس إلى طاولة وتناول أي مشروب غازي أو كحولي، حيث أن هذه المشروبات ترفع درجات الأرق وتقلل من جودة النوم.
  • يهدئ العقل: التمرين القصير المعتدل الوقت والشدة يساعد على تخفيف التوتر، والتفكير بطريقة سليمة بعيدة عن ضغط الالتزامات والعمل، حيث يساهم نشاط العضلات والدورة الدموية في تنشيط الدماغ أيضاً، فيما يبعد ذلك الأفكار السلبية، ويحفز الأفكار الإيجابية، والحافز الداخلي للوصول إلى الأهداف.
  • يساهم في تنظيم جدول نومك اليومي: يحدث النوم عادةً بعد سلسلة من الأحداث الروتينية، قد يساهم المشي لمدة نصف ساعة وتناول شراب عشبي دافئ بعد الانتهاء؛ في تكوين عادات ما قبل النوم سليمة وصحية وتساهم في الدخول السريع في نوم هادئ.
  • يساعد على خسارة الوزن: يساهم في خسارة السعرات وتنظيم مستويات السكر في الدم وتقليل تأثيرات الأنسولين، كما يقلل من استهلاك الطعام الذي يمكن أن تتناوله ليلاً أثناء مشاهدة فيلم أو مسلسل أمام شاشة التلفاز.

تمارين رياضة قبل النوم:

إذا كنت لا ترغب كثيراً في الخروج من المنزل ليلاً ولا تحبذ المشي بسبب أجواء غير ملائمة في الخارج مثل المطر أو الثلوج أو الرياح، يمكنك إجراء خمس دقائق من التمارين المنزلية بدون تعرق، أو تعرق خفيف، تؤمن لك تنشيط الدورة الدموية وحرق بعض السعرات الحرارية، وترخي من التوتر العضلي، وتهدئ من القلق العقلي: [6]

  • تمرين القرفصاء:
  1. قف منتصباً وقدميك بفتحة الأكتاف والذراعين ممدودتين للأعلى.
  2. اثني الركبتين حتى تصبح زاوية الركبة قائمة مع الحفاظ على استقامة الظهر الذراعين ممدودتين أمام الصدر حتى توازيان الأرض باتجاه النظر.
  3. عد إلى وضعية الوقوف مرة أخرى وارفع الذراعين عالياً أيضاً.
  4. تستطيع القفز عالياً بدل الوقوف (الأمر عائد إلى حالتك البدنية).
  1. خذ وضعية تمرين الضغط، مع استقامة الظهر بموازاة الأرض.
  2. اسند ساعديك إلى الأرض بالكامل، وراحة اليدين باتجاه الأمام.
  3. حافظ على هذه الوضعية إلى أطول وقت ممكن، معظم الأشخاص لن يتجاوز الصمود لمدة دقيقة واحدة في محاولتهم الأولى.
  • طعن عضلات المعدة:
  1. استلقي على الأرض مع ثني الركبتين والحفاظ على القدمين على الأرض.
  2. ضع يديك بجانب رأسك أو فوق صدرك.
  3. اصعد بالرأس والصدر باتجاه الركبتين حتى يتلامسان.
  4. يمكنك تغير الطعنات بحيث تدخل عليها بعض الدورانات أثناء الصعود والنزول، لتزيد من فعالية التمرين.
  • تستطيع أيضاً إضافة عدة تمارين من تمارين الإطالة والتمطيط مثل تمرين الكوبرا وسوبرمان وتمرين إطالة القطة والبقرة، ووضعية الفراشة.

أضرار الرياضة قبل النوم:

يمكن أن تترافق التمارين قبل النوم ببعض السلبيات أهمها: [7]

  • قد تؤثر التمارين الشديدة وطويلة المدة ليلاً على توقيت دخولك في النوم وقد تؤجله، لذلك ينصح بتمارين خفيفة ملائمة.
  • قد تؤثر أنوار صالات الألعاب الرياضية الشديدة على إمكانية النوم السريع، لذلك إذا كنت تتدرب في الجيم ينصح إنهاء التدريب قبل 3 ساعات من موعد نومك.
  • قد يكون التمرين ليلاً أصعب عليك في جعله روتيناً يومياً من التدريب صباحاً أو أثناء النهار، نظراً للظروف والأعذار التي قد تجدها لنفسك مساءاً مما يزيد من فرصك في إهمال التدريبات الرياضية.

    شاهدي أيضاً: تمارين هيت

الخاتمة:

إن أفضل توقيت لأداء تمريناتك الرياضية، هو الوقت الذي تستطيع فيه الاستمرار في التدريب، وإذا كان الوقت الوحيد الذي تستطيع توفيره هو ليلاً، فالأفضل أن تنهي تدريبك قبل ساعتين من موعد النوم، قد يساعدك حمام دافئ بعدها في الاسترخاء، والتنعم بليلة نوم هادئة وطويلة.