متلازمة القلب العصبي أعراضها وأسباب حدوثها مع العلاج

  • تاريخ النشر: الأحد، 07 نوفمبر 2021
متلازمة القلب العصبي أعراضها وأسباب حدوثها مع العلاج
مقالات ذات صلة
ما هي متلازمة تكيس المبايض(PCOS)؟ أسبابها وأعراضها وسبل العلاج
أسباب وأعراض وعلاج عدم انتظام ضربات القلب
الفرق بين عسر الهضم والقولون العصبي بالأعراض والأسباب والعلاج

متلازمة القلب العصبي من الحالات الشائعة التي قد تصيبك في مرحلة ما من حياتك وقد تكون عن تأثرك بحدث عصبي مجهد مررت به ما يجعلك تشعر بالحزن والألم أو الفرح والسرور غير المتوقع.

ما هي متلازمة القلب العصبي؟

متلازمة القلب العصبي هي حالة تشبه أعراضها أعراض النوبة القلبية، مثل ألم الصدر وضيق التنفس، ولكنها ناتجة عن المرور بحدث مرهق عاطفياً كوفاة شخص تحبه أو مرضه أو تلقي خبر سار غير متوقع كربح الجائزة الكبرى، وليس بسبب انسداد الشرايين [1].

أعراض مرض القلب العصبي

إذا كنت مصاباً بمرض القلب العصبي فستلاحظ الأعراض التالية لذا راجع الطبيب على الفور [1]:

عادةً ما تبدأ الأعراض في أي مكان لمدة تصل إلى بضع ساعات بعد تعرضك للإجهاد أو الصدمة.

كيف تحدث متلازمة القلب العصبي؟

عندما تصاب بمتلازمة القلب العصبي فسيفرز جسمك هرمونات التوتر التي تحد مؤقتاً من قدرة قلبك على ضخ الدم بشكل طبيعي، ويضعف البطين الأيسر في القلب مؤقتاً ويتوقف عن ضخ الدم جيداً، وتتشنج الشرايين التاجية التي تغذي عضلة القلب بالأكسجين مما يسبب معاناتك من ألم في الصدر، مما قد يسبب توقف قلبك بشكلٍ مؤقت بالتالي مشاكل في الدورة الدموية [1].

محفزات متلازمة القلب العصبي

يمكن أن تحدث متلازمة القلب العصبي بسبب الأحداث العاطفية المجهدة، بما في ذلك الأحداث الجيدة والأخبار السارة، وكذلك الأحداث السيئة والمحزنة، مثل [1]:

  1. وفاة أحد أفراد أسرته.
  2. الخضوع لجراحة.
  3. معرفتك أنك تعاني من مرض خطير كالسرطان.
  4. مشاكل مالية.
  5. تعاطي المخدرات.
  6. فقدان وظيفتك.
  7. العنف المنزلي.
  8. الطلاق.
  9. حوادث السيارات.
  10. ذكريات عاطفية.
  11. الفوز في اليانصيب.
  12. أن تكون ضيف الشرف في حفلة مفاجئة.
  13. عوامل الإجهاد الجسدية: مثل نوبة الربو أو عدوى فيروس كورونا المستجد أو كسر في العظام أو جراحة كبرى.

في حالات نادرة، قد تؤدي بعض الأدوية إلى الإصابة بمتلازمة القلب العصبي، لأنها قد تسبب ارتفاعاً في الهرمونات في جسمك. تشمل هذه الأدوية:

  • الإبينفرين: الذي يعالج تفاعلات الحساسية الشديدة.
  • سيمبالتا (Cymbalta): الذي يمكنه علاج مشاكل الأعصاب بين مرضى السكري وهو أيضاً مضاد للاكتئاب.
  • فينلافاكسين (إيفكسور إكس آر): مضاد للاكتئاب.
  • ليفوثيروكسين (سينثرويد ، ليفوكسيل): الذي يمكنه علاج مشاكل الغدة الدرقية.
  • الميثامفيتامين.
  • المخدرات: مثل الميثامفيتامين والكوكايين.

علاج مرض القلب العصبي

لا يوجد علاج خاص لمتلازمة القلب العصبي، ولكن بمجرد تشخيص حالتك على أنها متلازمة القلب العصبي فسيعالجك الطبيب من خلال وصف أدوية القلب لك: مثل مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين (ACE)، وحاصرات مستقبلات الأنجيوتنسين 2، وبيتا حاصرات أو مدرات البول، تساعد هذه الأدوية في تقليل الضغط على قلبك أثناء مرحلة التعافي وقد تساعد في منع إصابتك بالمزيد من النوبات.

تستغرق مدة العلاج شهر، ستخضع بعدها لتخطيط للقلب للتأكد من أن كل شيء على ما يرام وبأنك شفيت، ثم اسأل الطبيب متى يمكنك إيقاف العلاج بعد الشفاء وغالباً ما يطلب منك إيقاف الدواء بعد مرور ثلاثة أشهر.

علاج مرض القلب العصبي بالاعشاب

إذا كنت تعاني من مرض القلب العصبي فهناك الكثير من الأعشاب التي تساعد قلبك على العمل بشكل جيد ومن هذه الأعشاب نذكر [4] [5]:

  1. الشاي الأخضر: لغناه بمضادات الأكسدة التي تحمي القلب وتحافظ على صحته. كل ما عليك فعله هو إضافة ظرف شاي أخضر إلى كوب ماء مغلي وتناوله خمس أو ست مرات يومياً.
  2. الرمان: مثل الشاي الأخضر، يعزز صحة القلب فمضادات الأكسدة الموجودة فيه تساعد في عكس تصلب الشرايين وخفض ضغط الدم. يمكنك تناوله كعصير أو تناوله طازجاً.
  3. القرفة: من الأعشاب المفيدة لصحة القلب تمتاز بقدرتها على خفض نسبة الكوليسترول الضار من الجسم وتخفض ضغط الدم المرتفع. كل ما عليك فعله هو إضافتها إلى الطعام كتوابل أو تناولها مع الشاي فالشاي بالقرفة له طعم مميز قد يعجبك. 
  4. الثوم: يتميز الثوم برائحة قوية، ولكنه يزيد القيمة الغذائية لوصفاتك، مما يعزز صحة قلبك، ويعالج نزلات البرد ويخفض ضغط الدم المرتفع ويخفض نسبة الكوليسترول الضار فيقل خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو السكتة الدماغية.
  5. الفلفل الحار: إذا كنت ترغب في إضافة القليل من الحد إلى طعامك، فأنت محظوظ. يساعد الفلفل الحار في الحفاظ على تدفق الدم جيداً إلى جسمك، كما يساعد مركب الكابسيسين الموجود في الفلفل الحار في خفض ضغط الدم وزيادة تدفق الدم مما يعزز صحة قلبك.
  6. الكركم: هو نوع من التوابل الصفراء الزاهية وهو عنصر أساسي في الأطعمة الهندية، يفيد القلب لغناه بمادة الكركمين التي تعطي الكركم لونه الأصفر وتساعد في خفض الكوليسترول السيئ وتقليل الالتهاب والمساعدة في منع تجلط الدم. كل ما عليك فعله هو إضافة الكركم لوصفاتك.
  7. الزنجبيل: يفيد الزنجبيل في تعزيز صحة القلب لأنه يعمل على تخفيض ضغط الدم المرتفع وتقليل الكوليسترول والحفاظ على نضارة الأوعية الدموية ومنع انسدادها يمكنك تناوله كشاي بعد إضافة ظرف زنجبيل إلى كوب ماء مغلي وتناوله يومياً.
  8. الكزبرة: تفيد الكزبرة في تعزيز صحة قلبك ووقايتك من الإصابة بأمراض القلب فهي تخفض مستوى الكوليسترول السيء وتخفض ضغط الدم المرتفع لغناها بمضادات الأكسدة، كما تعمل كمدر للبول وتطرد السوائل الزائدة والصوديوم من الجسم. يمكنك تناولها من خلال إضافتها لوصفاتك كالفول.

متلازمة القلب العصبي قد تصيب أي منا في مرحلة ما، لذا من المهم الحفاظ على صحة قلبك وتعزيزها من خلال تناول المغذيات والأطعمة المفيدة للقلب كالأعشاب التي ذكرناها سابقاً إضافةً لمحاولة التخفيف من التوتر والحالات المفاجئة قدر الإمكان من خلال التحلي بالواقعية في التفكير وتوقع كل شيء بما فيها الحالات المفرحة والمحزنة والصادمة وتذكر أن كل شيء ممكن الحدوث معك أو مع غيرك.