كيف يحدث الحمل؟ ومراحل حدوثه

  • تاريخ النشر: الإثنين، 17 أغسطس 2020
كيف يحدث الحمل؟ ومراحل حدوثه
مقالات ذات صلة
مجموعة متنوعة من أسماء الأولاد
أعشاب تسبب الإجهاض
اسماء بنات مميزة عربية وتركية وأجنبية ومن القرآن الكريم ومعانيها

يحتاج حدوث الحمل لوجود بويضة أنثوية ناضجة وحيوان منوي يقوم بتلقيح هذه البويضة، ويبدأ الحمل عندما تزرع البويضة الملقحة في رحم المرأة. [1]

كيف يحدث الحمل؟

لمعرفة كيف يحدث الحمل لا بد من معرفة بعض المعلومات الأساسية [2] [3] :

  • الدورة الشهرية (الحيض):

عندما تصل الفتاة إلى سن البلوغ، يبدأ الرحم بالتحضر للحمل مرة واحدة كل شهر حيث يصبح جدار الرحم سميكاً تمهيداً لحدوث الحمل، فإذا لم يحدث الحمل تتحلل البويضة مع بطانة الرحم المهيأة للحمل؛ ويبدأ الدم بالنزول من الرحم إلى المهبل، وهذا ما نسميه بالفترة أو الدورة الشهرية.

وقد يتم تخصيب البويضة ولكن لا تنغرس في رحم المرأة وبالتالي لا يحدث حمل فتتحلل البويضة المخصبة وتخرج مع دورة المرأة الشهرية.

وقد لا يحدث تبويض عند المرأة ولكن تأتيها فترة الحيض، أو العكس أي يحدث التبويض عند المرأة ولكن لا تحدث الدورة الشهرية.

  • البويضة الانثوية: هي بويضة ناضجة يطلقها مبيض المرأة أثناء عملية الإباضة (فترة خصوبة المرأة) باتجاه أسفل قناة فالوب وتحدث الإباضة مرة شهرياً قبل موعد الدورة الشهرية بما يقارب 14 يوم، فمثلاً في حال كانت دورة المرأة الشهرية 28 يوم تحدث الإباضة في اليوم 14 للدورة الشهرية.

ويكون طول دورة المرأة عادة من 28 وحتى 32 يوم، وقد تكون أقل أو أكثر أياماً من ذلك.

  • الرحم: المكان الذي يتم انزراع البويضة الملقحة فيه ويكون ذلك بفترة بين 6 إلى 12 يوم بعد عملية الإباضة.
  • الحيوانات المنوية: هي خلايا موجودة في السائل المنوي الذي يقذفه الرجل أثناء الجماع، حيث يحتوي السائل على ملايين الحيوانات المنوية، ويكفي حيوان منوي واحد فقط لتلقيح البويضة من أجل حدوث حمل.
  • قناة فالوب: هي قناة تصل بين مبيض المرأة ورحمها، وبداخلها تلتقي البويضة بالحيوان المنوي ليتم التخصيب.
  • هرمون الحمل: في حال تم تلقيح البويضة وانغرست في الرحم فإنها تبدأ بإفراز هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية (hCG) والمعروف بهرمون الحمل بعد الإخصاب بست أيام، والذي يحافظ على تماسك بطانة الرحم، وبالتالي لا تحدث الدورة الشهرية وهذه من علامات الحمل الأولية (أي ارتفاع هرمون الحمل)، وتزيد نسبة هرمون الحمل يوماً بعد يوم في الفترة الأولى من الحمل.

مراحل حدوث الحمل

يمكن تلخيص مراحل حدوث الحمل بالخطوات التالية[4]:

  1. إطلاق البويضة من رحم المرأة حيث تبقى صالحة للإخصاب لفترة من 12 وحتى 24 ساعة.
  2. يجب تواجد حيوانات منوية قبل الإخصاب بما لا يتجاوز خمس أيام قبل التبويض، أو أثناء الإباضة أو بعدها مباشرة.
  3. التقاء البويضة مع الحيوان المنوي حيث يقوم بتخصيبها في قناة فالوب الواصلة بين مبيض المرأة ورحمها.
  4. حال انزراع البويضة المخصبة في رحم المرأة يكون الحمل قد بدأ (بعد ما يقارب الأسبوع من تخصيب البويضة).
  5. عندما يتم انغراس البويضة الملقحة، يبدأ إنتاج هرمون الحمل (hCG) في الرحم. ويقيسه اختبار الحمل بعد حوالي أسبوع من التبويض.

ما هي أكثر الأيام فرصة لحدوث الحمل؟

إن أكثر الأيام فرصة لحدوث الحمل هو اليوم الذي يسبق إطلاق البويضة مباشرة.

وهناك عدة عوامل قد تؤثر على جودة التبويض عند المرأة مثل:

  1. التعب
  2. اضطراب الهرمونات
  3. التغير المفاجئ في الوزن (زيادة أو نقصان)
  4. نمط النوم

ويمكن معرفة فترة الخصوبة (التبويض) عند المرأة من خلال عدة طرق:

  1. بالاعتماد على عدد أيام الدورة الشهرية: بداية يتم حساب عدد أيام الدورة من خلال احتساب اليوم الأول للدورة وحتى آخر يوم قبل بداية الدورة التالية، ثم يتم حساب فترة التبويض بين اليوم العاشر والثاني والعشرين للدورة الشهرية حسب طول دورة المرأة الشهرية الاعتيادية.
  2. بالاعتماد على درجة حرارة الجسم: يمكنك الاعتماد على مراقبة درجة حرارة الجسم، حيث تنخفض ثم تعود لترتفع بعد حدوث عملية الإباضة بيومين أو ثلاثة أيام.
  3. معرفة فترة التبويض اعتماداً على إفرازات عنق الرحم عند المرأة: يمكنك مراقبة إفرازات عنق الرحم، حيث يميل قوامها لأن يكون زلقاً يشبه قوام بياض البيض أثناء فترة الخصوبة لتساعد الحيوانات المنوية على الحركة والوصول إلى البويضة.
  4. مراقبة التبويض باستخدام الأشرطة التي تباع في الصيدليات: وهي أشرطة لاختبار مستويات هرمون(LH)  في البول، حيث أن ارتفاع مستوى هذا الهرمون يدل على أن المرأة في فترة الخصوبة.

كما أن نوع آخر من الأشرطة يعتمد على قياس البروجسترون في البول التي ترتفع بعد الإباضة من 24 وحتى 36 ساعة، وهي أكثر دقة.

  1. مراقبة التبويض عند الطبيبة النسائية. [5]

في أي مرحلة من الحمل يتم تحديد جنس الجنين؟

لا يعلم الزوجان ما جنس جنينهما إلا بعد مرور فترة من الحمل، ولكن جنس الجنين يتحدد منذ لحظة الإخصاب فالمادة الوراثية الموجودة في البويضة التي تم تخصيبها مقسمة إلى نصفين نصف من البويضة الأنثوية والنصف الآخر من الحيوانات المنوية.

وبما أن البويضة تحتوي بشكل دائم على كروموسوم X، فإن الحيوانات المنوية هي التي تتولى مهمة تحديد جنس الجنين، حيث يمكن أن تحتويX أو Y.

فإذا احتوت الحيوانات المنوية على Y فتصبح المجموعة XY أي أن الجنين سيكون ذكراً، أما إذا فإذا احتوت الحيوانات المنوية على X فالجنين سيكون أنثى. [6]

وفي الختام.. إذا كنتِ ترغبين بالحمل فيمكنك الاعتماد على أحد الطرق السابقة لمراقبة فترة التبويض (الخصوبة) لديك أو المتابعة مع الطبيب المختص لمراقبة التبويض.

وفي حال فوات موعد الدورة الشهرية يمكنك استخدام اختبار الحمل المنزلي أو مراجعة طبيبك للتأكد من حصول الحمل، دون الاعتماد فقط على أعراض الحمل المبكر مثل الشعور بالتعب والغثيان وغيرها لأنها مشابهة للأعراض التي تسبق الدورة الشهرية.

المراجع والمصادر:

[1] مقال "كيف يحدث الحمل (الحمل)2020 " منشور على موقع .uwhealth.org

[2] مقال "كيف تحملين" منشور على موقع . americanpregnancy.org

[3] مقال "كيف يحدث الحمل؟" منشور على موقع . plannedparenthood.org

 [4] مقال Ashley Marcin "كم من الوقت يستغرق الحمل بعد ممارسة الجنس؟ 2020" منشور على موقع. healthline.com

[5] مقال  Hansa D. Bhargava"أعراض التبويض 2020" منشور على موقع webmd.com.

[6] مقال Connie Matthiessen "الأسبوع الأول إلى الأسبوع الرابع من الحمل 2020" منشور على موقع.healthday.com