فوائد الحبة السوداء وفوائدها مع العسل

  • تاريخ النشر: الأحد، 30 أغسطس 2020
فوائد الحبة السوداء وفوائدها مع العسل
مقالات ذات صلة
فوائد السواك المتنوعة
فيتامين ب أنواعه وفوائد كل نوع وأضرار نقصه
فيتامين ك، أنواعه وفوائده وأضراره

الحبة السوداء هي نوع من النبات التي تنمو في جنوب غرب آسيا وأجزاء من مناطق البحر الأبيض المتوسط وأفريقيا، لها تاريخ طويل من الاستخدامات لأغراض علاجية، كما تستخدم في الطهي، ولها أسماء أخرى مثل حبة البركة والكمون الأسود، نستعرض في المقال التالي فوائد الحبة السوداء للجسم، وآثارها الجانبية المحتملة.

فوائد الحبة السوداء

استخدمت حبة البركة منذ القدم لعلاج حالات متعددة مثل الصداع، وألم الأسنان والتهاب الملتحمة واحتقان الأنف، كما تضاف إلى الأطعمة كتوابل لإعطائها نكهة خاصة، تشمل فوائد حبة البركة للجسم، جدير بالذكر أن هذه الفوائد تحتاج إلى مزيد من الأبحاث لاعتمادها بشكل واسع:  [1]

  • تخفيف اضطرابات الجهاز الهضمي مثل الإمساك والإسهال والبواسير.
  • تخفيف أعراض حالات الجهاز التنفسي مثل السعال والتهاب الشعب الهوائية.
  • معالجة الاحتقان والانفلونزا وانتفاخ الرئة.
  • تقوية الجهاز المناعي.
  • خفض ضغط الدم.
  • خفض الكوليسترول الضار في الجسم.
  • زيادة تدفق الحليب عند المرأة الحامل.
  • لعلاج الحالات الجلدية المختلفة بما في ذلك الروماتيزم.
  • الربو: استخدام مستخلصات حبة البركة عن طريق الفم يساعد في تخفيف السعال واللهاث، وتحسين وظيفة الرئة للأشخاص المصابين بالربو، ولكن ليس بنفس فعالية الأدوية المستخدمة للعلاج مثل الثيوفيلين (theophylline).
  • حمى القش (التهاب الأنف التحسسي): تناول خليط يحوي زيت حبة البركة المستخلص من بذور الحبة السوداء يساهم في تخفيف أعراض الحساسية المرافقة لحمى القش.
  • الأكزيما: يفيد استخدام خليط من زيت الحبة السوداء مع البيتا كارولين وفيتامين E في تخفيف الألم والآثار الناتجة عن الأكزيما في الجلد.
  • تحوي بذور الحبة السوداء على عنصر ثيموكينون (thymoquinone)، الذي يملك فعالية ضد أمراض معينة مثل السرطان والسكري والضعف الجنسي والأمراض العصبية.
  • الصرع: قد يفيد تناول مستخلص الحبة السوداء عن طريق الفم كل 8 ساعات مرة لمدة شهر في تخفيف عدد مرات حدوث نوبات الصرع عند الأطفال.
  • قد يحمي من ارتفاع الكوليسترول في الجسم: أشارت نتائج تجارب أن تناول حبة البركة بشكل مطحون يومياً لمدة شهر ساعد في تقليل نسبة الكوليسترول والدهون الثلاثية الضارة للجسم.
  • ضغط الدم: تناول مستخلص الحبة السوداء مرتين يومياً لمدة شهرين ساهم في الحفاظ على ضغط الدم بشكل مستقر.
  • متلازمة التمثيل الغذائي: يفيد تناول منتج معين يحوي زيت حبة البركة مرتين يومياً لمدة 6 أسابيع ساهم في خفض الكوليسترول وسكر الدم عند الأشخاص المصابين بمتلازمة التمثيل الغذائي.
  • تخفيف الأعراض المتعلقة بانسحاب المواد المخدرة من الجسم (الانسحاب الأفيوني): تناول مستخلص الحبة السوداء عن طريق الفم ثلاث مرات يومياً لمدة 12 يوم يساعد في تخفيف الأعراض المتعلقة بانسحاب الأفيون من الجسم مثل التعرق والأرق والقلق.
  • فوائد الحبة السوداء على الريق: تناول زبت حبة البركة يعتبر أكثر فائدة وفعالية من تناول البذور الكاملة لأنه أكثر تركيزاً، ينصح بتناول ملعقة صغيرة من زيت الحبة السوداء على الريق يومياً ويمكن خلطه مع العسل، يفيد في تقوية الشعر والبشرة، ومعالجة حب الشباب، وحماية الجسم.

فوائد الحبة السوداء مع العسل

يجمع العسل الممزوج بالبذور السوداء بين القوى العلاجية لهذين المنتجين الطبيعيين، حيث استخدم هذا المزيج منذ قرون طويلة نظراً لفوائده الصحية، في الشرق الأوسط ومناطق البحر الأبيض المتوسط والهند، من بين هذه الفوائد:  [2]

  • تقوية المناعة بسبب احتوائه على خصائص مضادة للالتهاب في الجسم، كما يحوي خصائص مضادة للبكتيريا المسببة للأمراض المختلفة.
  • فوائد للجلد: يفيد استخدام دواء يحوي خليط البذور السوداء مع العسل بشكل موضعي في التئام الجروح بشكل أسرع، كما يحتوي على خصائص مضادة للبكتيريا تفيد في علاج الجروح والتقرحات في الجلد.
  • تزويد الجسم بالعناصر الغذائية الغنية مثل الفيتامينات والبروتينات النباتية والألياف.
  • تزويد الجسم بالأحماض الأمينية، وحمض الفوليك، ومجموعة من المعادن مثل الحديد والنحاس والزنك.
  • تقليل الأعراض المرتبطة بعدوى الملوية البوابية (H. pylori)، تعيش البكتيريا المسببة لهذا المرض في الأمعاء وتسبب شعور بعدم الراحة، يمكن أن تؤدي مع الزمن إلى القرحة وتلف المعدة.
  • تخفيف أعراض عسر الهضم المتمثلة بالشعور بالانزعاج والانتفاخ في أعلى البطن.

الجرعة الآمنة لتناول الحبة السوداء

تختلف الجرعة الآمنة لتناول حبة البركة حسب طريقة تناولها وحالة الشخص الصحية، بشكل عام إضافة حبة البركة إلى الطعام كتوابل يعتبر آمناً عند معظم الناس، كما أن تناول مستخلصات حبة البركة وزيت حبة البركة يعتبر آمناً إذا استهلك بالكميات التي وصفها الطبيب ولفترة محدودة، ومن الآثار الجانبية التي يمكن أن يسببها تناول الحبة السوداء الصداع والغثيان والطفح الجلدي في حال تطبيقها على الجلد. [1]

تحذيرات تناول الحبة السوداء

يوجد عدد من الحالات التي يجب مراعاتها عند تناول حبة البركة أو منتجاتها، من هذه الحالات:  [1]

  • الحمل والرضاعة: لا يوجد معلومات كافية حول سلامة تناول الحبة السوداء للمرأة الحامل أو المرضعة، كما أنه يمكن ان تسبب مشاكل في الرحم، لذا ينصح بتجنب تناولها حرصاً على سلامتك.
  • الأطفال: زيت حبة البركة آمنا للأطفال عند تناوله بالكميات حسب تعليمات الطبيب ولفترة قصيرة، لذا يجب التقيد التام بهذه التعليمات.
  • اضطرابات النزيف: قد تبطئ الحبة السوداء عملية تخثر الدم وتزيد من خطر النزيف، بشكل عام تناول حبة البركة يؤدي إلى تفاقم اضطرابات النزيف ف حال وجودها بشكل مسبق.
  • داء السكري: يجب مراقبة سكر الدم بشكل دائم أثناء تناول الحبة السوداء لأنها تساهم في خفض نسبة السكر في الجسم، وقد يسبب هذا خطورة عند بعض الأشخاص.
  • خفض ضغط الدم: تساهم الحبة السوداء في خفض ضغط الدم، لذا تناولها بالنسبة للأشخاص الذين يعانون بشكل مسبق من انخفاض في ضغط الدم قد يسبب هبوط الضغط إلى مستويات قد تشكل خطر على الصحة.
  • العلميات الجراحية: نظراً لأن الحبة السوداء تسبب الأمور السابقة من إبطاء تخثر الدم إلى تقليل نسبة السكر في الجسم وتزيد من النعاس، لذلك قد تزيد من خطر حدوث نزيف عند إجراء العمليات الجراحية، وتتداخل مع نسبة السكر في الجسم مما يصعب السيطرة عليها أثناء أو بعض العملية، لذا يحب التوقف عن تناول الحبة السوداء أو أحد منتجاتها قبل أسبوعين من موعد العملية ع الأقل.

في الختام تملك الحبة السوداء العديد من الفوائد الصحية عند استهلاكها بالشكل الأمثل، لكن يجب استشارة الطبيب قبل تطبيق أي خلطة على الجسم أو تناول أحد مكملاتها للتأكد من سلامة استخدامها.

المراجع

[1] مقال الحبة السوداء منشور على موقع rxlist.com

[2] مقال فوائد تناول الحبة السوداء مع العسل منشور على موقع myhalalkitchen.com