حبوب تأخير الدورة الشهرية الاستعمال والمخاطر

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 21 يوليو 2021
حبوب تأخير الدورة الشهرية الاستعمال والمخاطر
مقالات ذات صلة
غسول مهبلي وأضرار الاستخدام المفرط له
علاج تكيسات المبايض في الطب النبوي
حبوب مارفيلون استخداماته وأعراضه الجانبية

هل تبحثين عن الحل الآمن والمثالي لتأخير دورتك الشهرية إليك الحل!

كثير من السيدات والفتيات يحاولن تأخير دورتهن الشهرية مرة على الأقل خلال حياتهن فما هي حبوب تأخير الدورة الشهرية وما أضرارها وأنواعها تعرفي معنا.

ما هي حبوب تأخير الدورة الشهرية؟

أقراص تأخير الدورة الشهرية هي علاج يستخدم لإيقاف الدورة الشهرية لفترة زمنية محددة لكنها لا تعد دائماً من وسائل منع الحمل، لذلك لا يمكنك استخدامها للحماية من الحمل وهناك طريقتان رئيسيتان لوقف الدورة الشهرية [2]:

  • أقراص تأخير الدورة الشهرية، مثل نوريثيستيرون
  • موانع الحمل الهرمونية، مثل حبوب منع الحمل

كلا النوعين من أقراص تأخير الدورة الشهرية يستخدمان نسخة من هرمون البروجسترون يستخدم جسمك هذا الهرمون للمساعدة في تحديد وقت الدورة الشهرية بشكل أساسي عندما ينخفض مستوى هرمون البروجسترون في جسمك، فهذه إشارة لبدء دورة شهرية أخرى. [2]

أنواع حبوب تأخير الدورة الشهرية:

  • أقراص أحادية الطور لمدة 21 يوماً، مثل Microgynon وCilest يتم تناول حبة مركبة لمدة 21 يوماً، تليها 7 أيام بدون حبوب، ثم ابدئي بتناول علبة جديدة الحبوب بعد الانتهاء من آخر حبة.
  • حبوب (ED) اليومية مثل Microgynon ED وLorynon ED تستخدم كذلك مثل سابقتها.
  •  حبوب منع الحمل الطورية لمدة 21 يوماً، مثل Binovium وQlaira وLogynon يختلف مزيج الهرمونات في كل حبة، اعتماداً على المرحلة التي تمر بها تحتاج إلى تناول هذه الحبوب بالترتيب الصحيح للحصول على وسيلة فعالة لمنع الحمل. إن تناول حبوب منع الحمل بالطرق الموضحة أعلاه لن يؤثر على كيفية عملها كوسيلة لمنع الحمل. [1]
  • حبوب تأخير الدورة القائمة على هرمون البروجيسترون مثل Northisterone.

حبوب تأخير الدورة الشهرية في الصيدليات:

 هناك العديد من المنتجات الدوائية المخصصة لتأخير الدورة مثل حبوب نوريثيستيرون هو نسخة من صنع الإنسان من هرمون البروجسترون والذي يستخدم في عدد قليل من الأدوية المختلفة، بما في ذلك:

الحبوب المركبة:

  • بريفينور.
  • لوسترين.
  • نوريمين.
  • سينفاس.
  • Utovlan.

لكن من المهم أن تتذكري بما يخص حبوب تأخير الدورة الشهرية والحمل أنه لا مشكلة بتناول حبوب تأخير الدورة والجماع سوى حدوث الحمل لأنه لا يجب عليك الاعتماد على نوريثيستيرون وحده لتجنب الحمل إذا كنت تستخدمينه لتأخير الدورة الشهرية تحتاجين إلى استخدام وسائل منع الحمل أو تأخير دورتك باستخدام حبوب منع الحمل. [2]

دواعي استخدام حبوب تأخير الدورة الشهرية:

هناك العديد من الأسباب التي تستخدم لأجلها السيدات حبوب تأخير الدورة مثل:

  • قدوم شهر رمضان والرغبة بالصيام دون تأجيل بسبب الدورة الشهرية
  • حفل الزفاف فيكون من المفيد تناول حبوب تأخير الدورة للعروس
  • العطلات الإجازات
  • آلام الدورة الشديدة
  • أسباب طبية قد يحددها الطبيب.

طريقة استعمال حبوب تأخير الدورة الشهرية:

هناك العديد من الأنواع تختلف طريقة استعماله من نوع لآخر سنذكر لك الأشيع:

بالنسبة لحبوب تأخير الدورة بريمولوت Primolut N:

تعتبر من أفضل أنواع منع الحمل وتؤخر دورتك 7 أيام ما عليك سوى أخذ حبة لثلاث حبات يومياً وفقاً لإرشادات الطبيب.

أما أقراص نوريثيستيرون Northisterone لتأخير الدورة تستخدم وفق هذه الخطوات:

  • ابدئي بتناول الحبوب قبل 3 أيام من رغبتك في إيقاف الدورة الشهرية.
  • تناولي 3 أقراص يومياً صباحاً وظهراً ومساءً.
  • إذا نسيت جرعة، خذيها حالما تتذكرينها.
  • يجب أن تعود دورتك الشهرية بعد حوالي 3 أيام من التوقف عن تناوله.

بينما عندما تستخدمي حبوب منع الحمل المركبة عليك اتباع هذه الطريقة:

عندما تأخذي حبوب منع الحمل المركبة، ستجدين 21 حبة وثم فترة راحة لمدة سبعة أيام، تُعرف باسم "الفاصل الزمني الخالي من حبوب منع الحمل" خلال هذه الأيام السبعة، سيكون لديك ما يُعرف باسم "نزيف الاختراق" من الممكن تأخير حدوث النزيف بأمان عن طريق أخذ عبوتين متتاليتين، أي تخطي الفاصل الزمني الخالي من حبوب منع الحمل حتى لا تتعرضي لنزيف اختراق هذه طريقة فعالة وآمنة تعمل مع الحبوب أحادية الطور لمدة 21 يوماً مثل Microgynon وYasmin وRigevidon وCilest.

إذا كنت تستخدمين الأقراص المرحلية، يجب عليك استشارة طبيبك أو الصيدلاني قبل محاولة تأخير دورتك الشهرية هذا لأن كل حبة تحتوي على كميات مختلفة من الهرمونات لذلك قد لا يكون من المناسب أخذ علبتين متتاليتين. [3]

هل حبوب تأخير الدورة الشهرية آمنة؟

البروجسترون هو أحد هرمونات تنظيم الدورة الشهرية حيث تتقلب مستويات هرمون البروجسترون على مدار الشهر وفي نهاية الشهر، تنخفض مستويات البروجسترون مما يؤدي إلى انهيار بطانة الرحم، والتي يتم طردها من جسمك على شكل دورة شهرية وهنا فإن حبوب نوريثيستيرون هو نسخة اصطناعية من البروجسترون، وعن طريق الحفاظ على مستويات البروجسترون بشكل مصطنع باستخدام فإنه يمنع بطانة الرحم من الانهيار إذا لم يتم تكسير بطانة الرحم، فلا داعي لأن تخرج من جسمك، وبالتالي لا تحدث الدورة الشهرية.

لذا يعتبر تأخير الدورة الشهرية آمن طالما استخدم لفترات قصيرة وبإشراف طبيبك حيث يمكن استخدام حبوب لتأخير الدورة الشهرية لمدة تصل إلى 17 يوم والتي تؤخذ قبل الموعد المتوقع للدورة بثلاثة أيام (لذا قد لايفيدك أخذ حبوب تأخير الدورة قبل الدورة بيوم)، لمدة أقصاها 20 يوماً وعندها ستبدأ دورتك الشهرية بعد يومين إلى ثلاثة أيام من إيقاف الحبوب. [3]

محاذير استخدام حبوب تأخير الدورة الشهرية:

تعد حبوب تأخير الدورة الشهرية آمنة بالنسبة لمعظم النساء على المدى القصير ومع ذلك، هناك بعض النساء لا يناسبهن منهم:

  • النساء المعرضات لجلطات الدم.
  • بعض النساء المصابات بارتفاع ضغط الدم.
  • مرضى السكري. [3]
  • غير مناسب للنساء اللواتي يستخدمن حالياً وسائل منع الحمل الهرمونية (مثل حبوب منع الحمل، التصحيح، الزرع). [5]
  • من المهم أن تجري اختباراً للحمل قبل أن تشرعي بأخذ الحبوب ولا تنسي أن طبيبك الأقدر على تشخيص حالتك وتحديد الأنسب لك.
  • عليك الحذر من أن حبوب تأخير الدورة الشهرية للمرضع قد تسبب تأثيراً لذا عليك استشارة طبيبك

أضرار حبوب تأخير الدورة الشهرية:

هناك خطر من احتمال تعرضك لأعراض جانبية مثل:

  • الشعور بالتعب.
  • الإسهال.
  • الغثيان. [1]
  • نزيف مهبلي غير منتظم.
  • تغيرات في الدورة الشهرية.
  • ألم وانزعاج في البطن.
  • تغيراً في الحالة المزاجية والدافع الجنسي. [5]

كيفية تأخير الدورة الشهرية بدون حبوب:

  • خل حمض التفاح:

تم وصف خل التفاح كعلاج لحب الشباب وحرقة المعدة وحتى دهون البطن. ولكن كما اتضح، ليس هناك ما يدعم استخدام خل التفاح لتأخير الدورة الشهرية باستثناء النساء المصابات بمتلازمة تكيس المبايض (PCOS).

  • عدس الغرام:

تشير التقارير القصصية إلى أن تناول عدس الجرام في الأيام التي تسبق دورتك مباشرة قد يؤخرها عليك فقط أن تحمصي العدس حتى يصبح طرياً، ثم تطحنيه إلى مسحوق ناعم يمكنك أيضاً شراء دقيق العدس

  • عصير الليمون:

مثل خل التفاح، من الأطعمة شديدة الحموضة من غير الواضح لماذا تشير التقارير القصصية إلى أن ثمار الحمضيات قد تساعد في صد النزيف كما لا يوجد بحث لدعمها تأكد من ترطيب الليمون في كوب من الماء أو الشاي غير المحلى.

  • الجيلاتين

يُقال إن إذابة الجيلاتين في الماء الدافئ وشربه يؤخر بداية الدورة الشهرية لمدة أربع ساعات لكن له بعض الآثار الجانبية، مثل الانتفاخ أو ضيق الجهاز الهضمي.

  • ممارسه الرياضة

التمرين المفرط قد يؤخر بداية الدورة الشهرية فعندما يستخدم جسمك قدرًا كبيرًا من طاقته لممارسة الرياضة والتعافي على حدٍ سواء، فقد لا يمتلك احتياطيات الطاقة اللازمة لإنجاز الدورة الشهرية. [4]

حبوب تأخير الدورة مع اللولب نظراً استخدام لوجود أنواع من حبوب تأخير الدورة لا تمنع الحمل وعليك استخدام وسيلة تمنع الحمل قد يكون وجود اللولب ممكناً أثناء تناول الحبوب لكن عليك دائماً وأبداً استشارة طبيبك.

وأخيراً عليك التعرف على كل ما يخص الموضوع وتحضير أسئلتك لاستشارة طبيبك قبل الشروع بتناول هذه الحبوب.