الفوائد الصحية لخضار اليقطين

  • تاريخ النشر: الإثنين، 24 أغسطس 2020
الفوائد الصحية لخضار اليقطين
مقالات ذات صلة
الحمية الكيتونية الصحية للمبتدئين دليلك الشامل
زيت النيم فوائده واستخداماته
وصفات شهية لمتابعي حمية كيتو الشهيرة!

يعتبر اليقطين من المواد الغذائية المنتشرة كثيراً في العالم، لأغراض عديدة سواء بالنسبة للأكل أو لأغراض الزينة، والبعض يصنف اليقطين كخضار وآخرون يعتبرونه من الفواكه وأي كان تصنيف فإنه مفيد جداً للجسم سواء للقلب أو للبشرة والوجه وكذلك لتخفيض الوزن، وفي هذا المقال سنتعرف على اليقطين وفوائده بشكل عام، وفوائد اليقطين لمرض السكري وأيضاً أضرار اليقطين.

ما هو اليقطين؟

يعد اليقطين (Pumpkin) هو أحد أصناف القرع الشتوي المستدير ذو الجلد الناعم، وغالباً ما يتدرج لونه ما بين الأصفر الغامق إلى البرتقالي، واليقطين عبارة عن خضار مغذي وغني بالمواد الغذائية والفيتامينات والمعادن، كما أنه منخفض السعرات الحرارية، وتعتبر أميركا الشمالية (شمال شرق المكسيك وجنوب الولايات المتحدة الأميركية) الموطن الأصلي لليقطين، والذي تم استخدامه منذ 7500 إلى 5000 قبل الميلاد.

ويزرع اليقطين على نطاق واسع سواء للاستخدام التجاري أو كغذاء أو بغرض جمالي وكذلك للأغراض الترفيهية، حيث إن فطيرة اليقطين على سبيل المثال هي جزء تقليدي من وجبات عيد الشكر في كندا والولايات المتحدة الأميركية، كما يتم نحت اليقطين على شكل فوانيس للزينة في عيد الهالوين (عيد القديسين).

وتتعد الأسماء التي تطلق على اليقطين أبرزها: القرع، الاسكواش، القرع الشتوي، القرع البلوط، القرع الزينة اليقطين الصيفي، اليقطين الخريف وغيرها (1).

شاهدي أيضاً: فوائد الافوكادو

فوائد اليقطين

يمتلك اليقطين الكثير من الفوائد الصحية بفضل غناه بالعديد من المواد الغذائية التي يحتاجها الجسم، حيث يحتوي كوب واحد من اليقطين المطبوخ (245 غرام) يحتوي على (2):

كما يحتوي اليقطين على كميات صغيرة من المغنيسيوم والفوسفور والزنك والعديد من فيتاميناتB ، واليقطين منخفض السعرات الحرارية حيث يحتوي على 94٪ من الماء.

كل ذلك يجعل من اليقطين غنياً بالفوائد الصحية منها:

  1. يقلل من خطر الإصابة بالأمراض المزمنة: إن الجذور الحرة هي جزيئات ينتجها الجسم عن طريق عملية التمثيل الغذائي. ولها بعض الأدوار المفيدة مثل تدمير البكتيريا الضارة، لكن كثرة الجذور الحرة في الجسم تخلق حالة تسمى "الإجهاد التأكسدي"، والتي تم ربطها بالإصابة بالأمراض المزمنة بما في ذلك أمراض القلب والسرطان، ويحتوي اليقطين على مضادات الأكسدة مثل "ألفا كاروتين وبيتا كاروتين وبيتا كريبتوكسانثين"، والتي تساعد بالتخلص من الجذور الحرة المسببة لهذه الأمراض المزمنة.
  2. يحتوي على فيتامينات تعزز المناعة: إن اليقطين مليء بالعناصر الغذائية التي يمكن أن تعزز جهاز المناعة لديك، فهو يحتوي على نسبة عالية من البيتا كاروتين، والذي يحوله جسمك إلى فيتامين أ (A)، فهو يقوي جهاز المناعة ويساعد في مكافحة العدوى، كما يحتوي اليقطين أيضاً على نسبة عالية من فيتامين C، والذي ثبت أنه يزيد من إنتاج خلايا الدم البيضاء، ويساعد الخلايا المناعية على العمل بشكل أكثر فاعلية ويجعل الجروح تلتئم بشكل أسرع.
  3. يساعد في فقدان الوزن: يعتبر اليقطين غذاء غني بالعناصر الغذائية المنخفضة السعرات الحرارية، حيث يحتوي كوب من اليقطين (245 غرام) على أقل من 50 سعرة حرارية وحوالي 94٪ من الماء، مما يجعل من اليقطين غذاءً صديقاً لفقدان الوزن، ويعتبراً أيضاً مصدراً جيداً للألياف التي يمكن أن تساعد في كبح الشهية.
  4. يقلل من خطر الإصابة بالسرطان: تنتج الخلايا السرطانية الجذور الحرة لمساعدتها على التكاثر بسرعة، في حين أن اليقطين غني بالكاروتينات وهي مركبات تعمل كمضادات للأكسدة، وهذا يسمح لهم بالقضاء على الجذور الحرة، وبالتالي تحمي من بعض أنواع السرطان.
  5. الحفاظ على صحة القلب: يحتوي اليقطين على مجموعة متنوعة من العناصر الغذائية التي يمكن أن تحسن صحة قلبك، فهو يتضمن نسبة عالية من البوتاسيوم وفيتامين C والألياف، والتي تم ربطها بفوائد القلب، ويحتوي اليقطين أيضاً على نسبة عالية من مضادات الأكسدة والتي تحمي من الكوليسترول الضار والذي قد يقيد الأوعية الدموية ويزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب.

فوائد اليقطين لمرض السكري

يساعد تضمين اليقطين في النظام الغذائي للأشخاص المصابين بمرض السكري، على السيطرة عليه وعلى مستويات السكر في الدم، وأظهرت دراسة أجريت عام 2019 (5) أن مزيجاً من مستخلصين نباتيين أحدهما كان جزئيات السكر المتعددة الموجودة في اليقطين، أدى إلى انخفاض مستويات السكر في الدم لدى الفئران، وعلى الرغم من أن الدراسة لم تشمل البشر، إلا أن البحث أظهر بعض الإمكانات لهذا المركب النباتي الموجود في اليقطين للحد من مرض السكري من النوع الثاني.

فوائد اليقطين للبشرة

يساعد تناول اليقطين على أن تبدو أصغر سناً عبر حصولك على وجه مشرق، حيث يساهم البيتا كاروتين الموجود في اليقطين على الحماية من أشعة الشمس فوق البنفسجية المسببة للتجاعيد، كما يمكن صناعة قناع رائع للوجه من لب اليقطين والذي يساعد على تقشير الوجه وتلطيفه عبر إزالة الأوساخ منه، وكل ما تحتاجه هو ربع كوب من اليقطين المهروس وبيضة وملعقة كبيرة من العسل وملعقة كبيرة من الحليب، ثم يجب عليك خلط هذا المزيج ووضعه على وجهك لمدة 20 دقيقة تقريباً، ثم القيام بغسله بالماء الدافئ (3).

الآثار الجانبية لليقطين

يعتبر اليقطين آمناً عند استهلاكه مع الطعام دون أن يسبب أي أضرار، إذ أن الآثار الجانبية لليقطين نادرة، ولكن بالنسبة للحمل والرضاعة فلا يُعرف الكثير عن تأثيرات تناول اليقطين أثناء هذه المراحل بالنسبة للمرأة، لذلك من الضروري تناوله بكميات قليلة، وفقاً للكلية الأمريكية للحساسية والربو والمناعة (ACAAI)، فإن اليقطين لا يرتبط عادةً بردود الفعل التحسسية، ومع ذلك كانت هناك بعض حالات الحساسية لليقطين عند نحته أو أكله وقد تشمل حكة في العين والعطس وتورم الجفن وضيق الصدر(3/4).

في النهاية.. تعرفنا على اليقطين وفوائده بالنسبة للجسم والبشرة ولمرضى السكري بالإضافة إلى آثاره الجانبية، وبفضل غناه بالعديد من المواد الغذائية والفيتامينات من الضروري ان تضيفه إلى نظامك الغذائي.

المصادر:

1-مقال بعنوان "يقطين" منشور على موقع en.wikipedia.org/wiki/Main_Page

2-مقال Ryan Raman بعنوان "9 فوائد صحية رائعة لليقطين" منشور على موقع healthline.com

3-مقال Chris Obenschain بعنوان " 6 فوائد صحية مدهشة لليقطين" منشور على موقع webmd.com

4-مقال بعنوان "يقطين" منشور على موقع webmd.com

5-دراسة بعنوان " التأثيرات التآزرية لنقص السكر في الدم لسكريات اليقطين والبوريارين على الفئران من النوع الثاني من داء السكري" منشورة على موقع ncbi.nlm.nih.gov/pmc