أمراض القلب التاجية أنواعها ومضاعفاتها ومجموعة من النصائح

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 09 نوفمبر 2021
أمراض القلب التاجية أنواعها ومضاعفاتها ومجموعة من النصائح
مقالات ذات صلة
أمراض القلب الناتجة عن الحزن أعراضها ومضاعفاتها
أمراض القلب عند الرضع أنواعها وخطورتها
أمراض القلب النفسية

يعاني الكثير من الأشخاص من أمراض القلب التاجية، والتي تسبب أضرار من ناحية نقل الدم للقلب مما يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأعراض الخطيرة مثل النوبة القلبية والذبحة الصدرية وغيرها، التي تتطلب زيارة الطبيب على الفور لتشخيص حالتك والبدء برحلة العلاج المناسبة تجنباً لمضاعفات أمراض القلب التاجية الخطيرة، في هذا المقال سنتعرف على أمراض القلب التاجية.

ما هي أمراض القلب التاجية؟

هي الأمراض التي تسبب مشكلات في الشرايين التاجية، أي الأوعية الدموية التي تنقل الدم الغني بالأوكسجين إلى قلبك، وتعتبر أمراض القلب التاجية حالة خطيرة تنجم عن تراكم الترسبات في الشرايين التاجية، مما يتسبب بتضيق أو انسداد أو تصلب هذه الشرايين.

وفي حال الإصابة بأمراض القلب التاجية يصبح تدفق الدم إلى عضلة القلب بطيئاً، وبالتالي لا يحصل على الأوكسجين الذي يحتاجه، مما يؤدي إلى حدوث ألم في الصدر (الذبحة الصدرية) أو ضيق في التنفس وغيرها من العلامات والأعراض [1] [2].

أنواع أمراض القلب التاجية

توجد العديد من أنواع أمراض القلب التاجية مثل [3]:

  1. الشريان التاجي الانسدادي: يسبب انسداداً بنسبة متوسطة أو كاملة في الشرايين التاجية الكبيرة على سطح عضلة القلب.
  2. الشريان التاجي غير الانسدادي: تتقلص الشرايين أو تتعطل عن العمل أي لا تقوم بعملها بعد أن تتفرع إلى أوعية دقيقة صغيرة.
  3. التسلخ التلقائي للشريان التاجي (SCAD): أي حدوث تمزق داخل أحد الشرايين التاجية، مما يتسبب في تدفق الدم بين طبقات جدار الشريان المصاب.

عوامل الإصابة بأمراض القلب التاجية

هناك العديد من العوامل التي تساهم بالإصابة بأمراض القلب التاجية من أبرزها [4]:

  • تاريخ عائلي للإصابة بأمراض القلب.
  • داء السكري.
  • زيادة الوزن.
  • قلة الحركة أو عدم ممارسة الرياضة.
  • التدخين: الأشخاص الذين يدخنون معرضون بشكل كبير لخطر الإصابة بأمراض القلب المختلفة لما يسببه من أضرار بالشرايين.
  • ارتفاع ضغط الدم: يسبب تصلب الشرايين وتضيقها.
  • ارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم: تزيد المستويات المرتفعة من الكوليسترول في الدم من خطر تكون اللويحات وتصلب الشرايين، وقد يكون سبب ارتفاع نسبة الكوليسترول هو ارتفاع مستوى كوليسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة (LDL) المعروف باسم الكوليسترول "الضار"، كما يمكن أن يساهم انخفاض مستوى كوليسترول البروتين الدهني عالي الكثافة (HDL)، المعروف باسم الكوليسترول "الجيد"، في الإصابة بتصلب الشرايين.
  • التوتر: يؤدي الإجهاد والتوتر في حياتك إلى إتلاف الشرايين وزيادة خطورة الإصابة بأمراض القلب التاجية.
  • نظام غذائي غير صحي: يؤدي تناول الكثير من الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من الدهون المشبعة والدهون المتحولة والملح والسكر إلى زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب التاجية.

مضاعفات أمراض القلب التاجية

في حال إصابتك بأمراض القلب التاجية وعدم القيام بعلاجها بالشكل المطلوب، فإن ذلك يسبب العديد من المضاعفات مثل [5]:

  • ذبحة صدرية: عندما تضيق الشرايين التاجية لا يتلقى قلبك ما يكفي من الدم، وهذا يسبب ألماً في الصدر (الذبحة الصدرية) أو ضيقاً في التنفس.
  • النوبة قلبية: إن تمزق لوحة الكوليسترول وتشكلت جلطة دموية، يؤدي إلى حصول انسدادٍ كامل في الشرايين ومن ثم الإصابة بنوبة قلبية. 
  • السكتة قلبية: إذا كانت بعض مناطق قلبك محرومة من الأوكسجين والمغذيات بسبب انخفاض تدفق الدم، أو إذا تضرر قلبك بسبب نوبة قلبية، فقد يصبح قلبك ضعيفاً وغير قادرٍ على ضخ ما يكفي من الدم لتلبية احتياجات جسمك مما قد يسبب سكتة قلبية.
  • عدم انتظام ضربات القلب: يمكن أن يتداخل إمداد الدم غير الكافي للقلب أو تلف أنسجة القلب مع النبضات الكهربائية للقلب مما يتسبب في عدم انتظام ضربات القلب.
  • ألم في الصدر: إن انخفاض تدفق الدم في الشرايين التاجية يسبب عدم تلقي قلبك ما يكفي من الدم، خاصةً عندما تجهد نفسك، مما يسبب ألماً في الصدر والشعور بما يلي:
  1. ضيق وثقل.
  2. ضغط ووجع.

نصائح لمرضى قصور الشريان التاجي

بعد البدء بمرحلة العلاج من قصور الشريان التاجي هناك العديد من النصائح الواجب عليك اتباعها لتسريع العلاج مثل [6]:

  • اتباع نظام غذائي صحي: ومنخفض الدهون وعالي الألياف، والذي يجب أن يشمل الفواكه والخضروات الطازجة والحبوب الكاملة.
  • الحد من كمية الملح التي تتناولها بحيث لا تزيد عن 6 غم (ملعقة صغيرة) في اليوم، لأن الكثير من الملح يزيد من ضغط الدم.
  • الاعتماد على نظام غذائي يتضمن الدهون غير المشبعة، والتي ثبت أنها تزيد من مستويات الكوليسترول الجيد وتساعد في تقليل أي انسداد في الشرايين ويمكن أن تجد هذه الدهون في الأطعمة التالية: 
  1. الافوكادو.
  2. المكسرات.
  3. زيت عباد الشمس.
  4. بذور اللفت.
  5. الزيتون.
  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على الدهون المشبعة، لأنها تزيد من مستويات الكوليسترول الضار في الدم، وتشمل الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون المشبعة:
  1. فطائر اللحم.
  2. النقانق.
  3. زبدة.
  4. السمن.
  5. كعك وبسكويت.
  6. الأطعمة التي تحتوي على جوز الهند أو زيت النخيل.
  • المحافظة على وزن صحي: من الضروري أن تسأل طبيبك بخصوص ما هو وزنك المثالي بالنسبة لطولك وبنيتك.
  • تجنب التدخين: يعد التدخين عامل خطر رئيسي للإصابة بتصلب الشرايين، كما أنه يسبب غالبية حالات تجلط الدم لدى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 50 عاماً.
  • الجمع بين نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام هو أفضل طريقة للحفاظ على وزن صحي، ولكن عليك استشارة طبيبك بخصوص إمكانية ممارسة الرياضة تجنباً لأي أضرار.
  • تجنب أو قلل من استهلاكك للكحول.
  • حافظ على ضغط دمك تحت السيطرة: عن طريق اتباع نظام غذائي صحي منخفض الدهون المشبعة، إضافة إلى ممارسة الرياضة بانتظام وإذا لزم الأمر تناول الأدوية لخفض ضغط الدم.

في النهاية.. تعرفنا امراض القلب التاجية، وأنواع أمراض القلب التاجية، إضافة إلى عوامل الإصابة بأمراض القلب التاجية، حيث تسبب أمراض القلب التاجية أضراراً ومضاعفات خطيرة على الجسم في حال عدم علاجها على الفور، فلا تترد بزيارة الطبيب عند الإحساس بأي أعراض.

  1. "مقال مرض القلب التاجي" ، المنشور على موقع webmd.com
  2. "مقال أنواع" ، المنشور على موقع stanfordhealthcare.org
  3. "مقال مرض القلب التاجي" ، المنشور على موقع clevelandclinic.org
  4. "مقال مضاعفات مرض الشريان التاجي CAD" ، المنشور على موقع healthline.com
  5. "مقال الوقاية-مرض القلب التاجي" ، المنشور على موقع nhs.uk