أسباب انفجار القولون العصبي

  • تاريخ النشر: السبت، 14 مايو 2022
أسباب انفجار القولون العصبي
مقالات ذات صلة
أسباب القولون العصبي وطرق العلاج
متلازمة القولون العصبي
ما هو علاج القولون العصبي

يعد الجهاز الهضمي من أهم الأجهزة التي توجد في جسم الإنسان، نظراً لما يحتويه من أعضاء تقوم بوظائف مهمة، إذ يعد القولون من أبرزها، كما يمكن أن يصاب القولون بالعديد من الحالات المرضية بما فيها انفجار القولون العصبي، فما هي هذه الحالة؟ وما هي أسباب انفجار القولون العصبي؟ وما هي علاجات القولون العصبي؟

القولون العصبي

متلازمة القولون العصبي (بالإنجليزية: Irritable Bowel Syndrome) التي تعد من الحالات المرضية شائعة الحدوث، كما أنها تسبب أعراضاً مزعجة بشكل كبير. في هذا المقال سنتحدث عن أسباب انفجار القولون العصبي.

تعد متلازمة القولون العصبي حالة مرضية معدية معوية، تحدث بالدرجة الأولى نتيجة خلل في كيفية تعامل الأمعاء مع الدماغ، هذا يؤدي إلى أن يصبح القولون أكثر حساسية، بالتالي ظهور مجموعة من الأعراض التي تظهر في بعض الأحيان، كما أنها تختفي في أوقات أخرى، كما يمكن أن تتطور متلازمة القولون العصبي ليحدث انفجار في القولون. [1]

أسباب انفجار القولون العصبي

انفجار القولون العصبي أو ما يعرف بانسداد الأمعاء الغليظة الذي يعد من الحالات المرضية التي تستدعي العلاج بشكل فوري، إذ قد يحدث تراكم للبراز والغازات مما يؤدي إلى انفجار الأمعاء الغليظة أي القولون، كما أنّ انسداد الأمعاء قد يحدث بشكل جزئي أو كلي.

كما أنّ أهمية القولون تكمن في كونه يعمل على إزالة الفضلات من الجسم، حيث تذهب الفضلات السائلة إلى الأمعاء الدقيقة بعد ذلك إلى الأمعاء الغليظة، لتتحول بعد ذلك إلى مادة صلبة، وبالتالي خروجها على شكل براز، وعلى الرغم من أنّ انفجار القولون العصبي أو انسداد الأمعاء الغليظة يصيب ما يقارب 20% من الأشخاص إلا أنّ انسداد الأمعاء الدقيقة أكثر شيوعاً منه.

على أية حال يحدث انفجار القولون العصبي لدى جميع الأشخاص على اختلاف أعمارهم وأجناسهم، فيما يلي توضيح أسباب انفجار القولون العصبي: [2]

أسباب انفجار القولون لدى الأطفال

من الممكن أن يحدث انفجار القولون العصبي لدى الأطفال نتيجة ولادة الطفل بعيب خلقي يعرف بسوء الاستدارة، حيث لا تتشكل الأمعاء بشكل صحيح، مما يؤدي إلى حدوث التفاف في الأمعاء، بالتالي إصابتها بالانسداد وحدوث انفجار في القولون العصبي.

كما أنّ الأطفال الذين تقل أعمارهم عن ثلاث سنوات قد يحدث انفجار القولون العصبي نتيجة حالة تعرف بالانغلاف، حيث ينهار جزء من الأمعاء داخل جزء آخر، مما يؤدي إلى حدوث انسداد في الأمعاء، ومنع تدفق الدم وانفجار في القولون. [2]

أسباب انفجار القولون لدى البالغين

يعاني ما يقارب نصف الأفراد البالغين من حدوث انفجار في القولون نتيجة إصابتهم بسرطان القولون والمستقيم، حيث يؤدي الورم السرطاني إلى سد جزء كبير من الأمعاء الغليظة، بالإضافة إلى ذلك تتضمن أسباب انفجار القولون لدى البالغين ما يلي: [2]

  • مرض التهاب الأمعاء.
  • الفتق السري.
  • التصاقات البطن أو ما يعرف بالنسيج الندبي الذي يحدث بعض الخضوع للعمليات الجراحية.
  • الخضوع للعلاج الإشعاعي للبطن أو الحوض.
  • التهاب الرتج.
  • الأمعاء الملتوية التي تحدث في حالات نادرة لدى الأفراد البالغين.

أعراض انفجار القولون العصبي

من المهم الإشارة إلى أنّ تمزق الأمعاء أو انفجارها لا يحدث بشكل مفاجئ، إذ تظهر مجموعة من الأعراض قبل ذلك، حيث تعتمد الأعراض على مكان الانسداد وطول مدته، كما يعد القيء من أكثر أعراض الإصابة بانسداد الأمعاء شيوعاً، إذ إنّ القيء الناتج عن الإصابة بانسداد الأمعاء يتميز بأنه مستمر.

كما يمكن أن يؤدي الانسداد الجزئي في الأمعاء إلى الإسهال الشديد، أمّا الانسداد الكامل للقولون فيعاني الشخص من عدم قدرته على إخراج الغازات أو البراز، بالإضافة إلى ذلك تتضمن أعراض انفجار القولون العصبي الآتي: [3]

  • انتفاخ البطن الشديد.
  • وجع حاد في البطن.
  • انخفاض الشهية.
  • الغثيان المستمر.
  • الإمساك.
  • التقلصات الشديدة في البطن.

كون انسداد الأمعاء قد يؤدي إلى مضاعفات خطيرة قد تكون قاتلة لا بد من مراجعة الطبيب بشكل فوري، خاصة إذا تم الخضوع مؤخراً لعملية جراحية في منطقة البطن، ذلك في الحالات التالية: [3]

تشخيص انفجار القولون

يبدأ الطبيب فحوصاته التشخيصية للكشف عن انفجار القولون من خلال إجراء فحص بدني للشخص، حيث يفيد الفحص البدني في تقييم حالة الشخص، كما يمكن للطبيب معرفة الإصابة بانفجار القولون من خلال معاينة انتفاخ البطن، أو عند وجود كتلة في البطن، كما يمكن أن يستمع الطبيب إلى الأمعاء بالسماعة الطبية. بالإضافة إلى ذلك يجري الطبيب مجموعة من الفحوصات التي تتضمن الآتي: [4]

فحوصات التصوير

يلجأ الطبيب إلى إجراء فحوصات التصوير للكشف عن الإصابة بانفجار القولون العصبي، إذ يبدأ الطبيب التصوير بالأشعة السينية للبطن، التي على الرغم من أنها تظهر إصابة الأمعاء بانسداد، لكن يمكن ألا تظهر بعض الانسدادات في الأمعاء بهذا النوع من التصوير.

هذا يدفع الطبيب إلى إجراء تصوير مقطعي محوسب يجمع سلسلة من صور الأشعة السينية التي تم أخذها من زوايا مختلفة لإنشاء صور مقطعية، كما يعد التصوير المقطعي المحوسب أكثر توضيحاً من التصوير بالأشعة السينية، ذلك لأنه يظهر وجود الانسدادات أياً كانت.

أمّا عند حدوث انفجار القولون العصبي لدى الأطفال فإنّ الطبيب يلجأ إلى التصوير بالموجات فوق الصوتية الذي يعد النوع الأفضل من أنواع التصوير، كما أنّ هذا التصوير عادة ما يظهر عين الثور التي تشير إلى إصابة الطفل بالتفاف الأمعاء حول بعضها البعض.

الحقنة الهوائية

تتضمن الفحوصات التشخيصية لانفجار القولون العصبي أيضاً الحقنة الهوائية أو ما يعرف بحقنة الباريوم الشرجية، حيث يتم إدخال الهواء، أو الباريوم السائل في القولون من خلال المستقيم، ذلك لإنتاج صور مفصلة واضحة للقولون، بالإضافة إلى معرفة أسباب انفجار القولون العصبي المشكوك فيها.

علاج انفجار القولون العصبي

بالاعتماد على الفحوصات التشخيصية يضع الطبيب خطته العلاجية التي تتضمن العديد من الخيارات بما فيها الآتي:[4]

دخول المستشفى

تحتاج الإصابة بانفجار القولون العصبي دخول الشخص إلى المستشفى، ذلك لضمان استقرار حالة المصاب، حيث يقوم الأطباء بإجراء بعض التدابير التي تشمل الآتي:[4]

  • نقل المحاليل المغذية للجسم من خلال وضع أنبوب وريدي في الذراع.
  • وضع أنبوب في المثانة لتصريف البول وجمعه وتحليله.
  • وضع أنبوب أنفي معدي لشفط الهواء والسوائل، والتخلص من انتفاخ البطن.

علاج الانسداد الكلي والجزئي

لا يحتاج المصاب إلى علاجات كثيرة بعد استقرار حالته، ذلك عندما يكون انسداد الأمعاء جزئياً، حيث يوصي الطبيب باتباع نظام غذائي صحي يحتوي على كمية قليلة من الألياف المفيدة، أمّا إذا لم يزول الانسداد فإنّ الشخص يحتاج إلى الجراحة لإزالته.

عندما يكون الانسداد كلي فإنّ الطبيب يلجأ إلى العلاج الجراحي لإزالة الانسداد، حيث يقوم في الجراحة باستئصال الانسداد، والجزء الميت أو التالف من الأمعاء.

كما يمكن أن يوصي الطبيب بعلاج الانسداد بواسطة دعامة معدنية ذاتية التمدد، حيث يتم إدخال أنبوب شبكي سلكي داخل أمعاء المصاب من خلال منظار داخلي يتم تمريره عبر الفم والقولون، حيث يعمل الأنبوب على إعادة فتح الأمعاء بالقوة حتى يتم التخلص من الانسداد.

بالإضافة إلى ذلك قد يكون الانسداد زائفاً، هذا ما يستدعي مراقبة حالة المصاب من قِبل الطبيب ليوم أو يومين في المستشفى، وعلاج العامل المسبب إذا كان معروفاً، مع ذلك يمكن أن يزول الانسداد الزائف دون خضوع المصاب إلى علاجات، كما أنه في هذه الفترة من المرجح أن يقدم الطبيب الطعام من خلال أنبوب أنفي، أو من خلال الوريد للوقاية من الإصابة بسوء التغذية.[4]

في الختام من الممكن أن يؤدي انسداد الأمعاء أو انفجار القولون العصبي إلى حدوث مضاعفات خطيرة، لذا من المهم مراجعة الطبيب عند ظهور أي عرض غير طبيعي، ذلك بهدف إجراء الفحوصات التشخيصية ومعرفة العوامل المسببة وعلاجها.

  1. "مقال تعريف وحقائق لمتلازمة القولون العصبي" ، المنشور على موقع niddk.nih.gov
  2. أ ب ت "مقال انسداد الأمعاء الغليظة" ، المنشور على موقع clevelandclinic.org
  3. أ ب "مقال انسداد الأمعاء" ، المنشور على موقع healthline.com
  4. أ ب ت ث "مقال انسداد الأمعاء" ، المنشور على موقع mayoclinic.org