جدول رجيم للقولون

  • تاريخ النشر: الجمعة، 17 يونيو 2022 آخر تحديث: الأربعاء، 07 ديسمبر 2022
جدول رجيم للقولون
مقالات ذات صلة
جدول رجيم رمضان
جدول رجيم البروتين
جدول رجيم الشوفان

يمثل النظام الغذائي حجر أساس لا غنى عنه في علاج القولون العصبي، وبدونه لا توجد أي جدوى من استخدام أفضل الأدوية والعلاجات، لهذا نقدم في هذا المقال جدول رجيم للقولون، بالإضافة إلى كثير من المعلومات عن أفضل الأنظمة الغذائية التي تناسب مرضى القولون.

القولون العصبي

القولون العصبي (بالإنجليزية: Irritable Bowel Syndrome) هو مشكلة شائعة يعاني فيها المرضى من مجموعة من الاضطرابات التي تؤثر على الجهاز الهضمي، تعد آلام البطن والانتفاخ من أشهر الأعراض المميزة لهذه المشكلة، وفي كثير من الأحيان يكون لدى المرضى حركة أمعاء طبيعية في بعض الأوقات، وحركات غير طبيعية في أوقات أخرى. [1]

يصنف الأطباء القولون العصبي إلى عدة أنواع، اعتماداً على الأعراض السائدة التي يعاني منها المريض في أغلب الأوقات، تتضمن هذه الأنواع: [1]

  • القولون العصبي مع الإسهال: يعد الإسهال هو العرض المميز لهذا النوع من القولون العصبي.
  • القولون العصبي مع الإمساك: يغلب الإمساك على أعراض هذا النوع، حيث يعاني المرضى معظم الوقت من الإمساك وصعوبة الهضم.
  • القولون العصبي مع عادات الأمعاء المختلطة: يعاني المرضى في هذا النوع من أعراض مختلفة، حيث تتناوب أعراض الإسهال والإمساك في نفس اليوم.

جدول رجيم للقولون

لا شك أن العلاج الدوائي من العناصر الهامة التي يعتمد عليها علاج القولون العصبي، لكن هذا لا ينبغي أن يقلل أبداً من أهمية النظام الغذائي لمرضى القولون، فقد أشارت الأبحاث إلى أن 70% من مرضى القولون يعانون من تفاقم الأعراض نتيجة لتناولهم أطعمة معينة. [2]

هناك العديد من الأنظمة الغذائية التي يوصي بها الأطباء لتساعد على تخفيف أعراض القولون العصبي، يعد نظام الفودماب (بالإنجليزية: FODMAP Diet) من أفضل هذه الأنظمة؛ لأنه يعتمد على منع تناول الكربوهيدرات صعبة الهضم؛ فهي تزيد من سحب الماء إلى الأمعاء، وتتسبب في زيادة الانتفاخ والغازات. [2]

أشارت الأبحاث إلى أن اتباع هذا النظام لمدة 6 أسابيع متواصلة يساعد على تحسين أعراض القولون العصبي بشكل فعال، لهذا السبب نقدم لك جدول يتضمن رجيم للقولون بناءً على نظام الفودماب لمدة أسبوع كامل؛ حتى يسهل عليك اتباعك لهذا النظام. [3]

اليوم

الإفطار

الغذاء

العشاء

السبت

⅓ كوب من الشوفان المطبوخ مع حليب خالي من اللاكتوز، مع كوب من عصير العنب البري، وملعقة من بذور الشيا

الدجاج مع الكينوا والسلطة الخضراء

المتبقي من وجبة باستا بولونيز منخفضة الكربوهيدرات من يوم الجمعة

الأحد

شريحتان من الخبز المصنوع من الدقيق الكامل، مع الجبن منخفض الدسم وشرائح الطماطم

فريتاتا الخضروات مع الخبز المحمص

المتبقي من وجبة الدجاج والكينوا مع السلطة الخضراء

الإثنين

كوب خالي من الكينوا مع الحليب الخالي من اللاكتوز والفراولة الطازجة

الدجاج مع الفلفل الحلو والأرز

المتبقي من وجبة فريتاتا الخضروات مع الخبز المحمص

الثلاثاء

شريحتان من الخبز المصنوع من الدقيق الكامل، مع زبدة الفول السوداني وموزة مقطعة إلى شرائح

سلمون الليمون مع الأرز البسمتي والخضروات الآسيوية

شرائح الدجاج التايلندي مع الأرز

الأربعاء

150 جرام من الزبادي الخالي من اللاكتوز، مع الكيوي والفراولة

شرائح اللحم المشوى على البخار مع الخضروات

شرائح الخبز مع التونة والسبانخ، والجزر المبشور

الخميس

شريحتان من الخبز المصنوع من الدقيق الكامل، مع البيض المخفوق والسبانخ

البطاطا المخبوزة مع السبانخ والعدس والجزر

شرائح الخبز مع الديك الرومي المشوي مع الخس والخيار

الجمعة

عصير كوكتيل الموز والتوت الأزرق، مع مكعب من السبانخ المجمدة، وملعقة من بذور الشيا

باستا بولونيز منخفضة الكربوهيدرات

خبز خالي من الجلوتين، مع البيض والسبانخ والطماطم

أنظمة غذائية لمرضى القولون

إلى جانب نظام الفودماب الذي يعد أشهر الأنظمة الغذائية لمرضى القولون العصبي، هناك العديد من الأنظمة التي يمكن أن يفاضل بينها مرضى القولون، نوضح بعض هذه الأنظمة في هذا الجزء من المقال. [2]

حمية الاستبعاد

تعتمد حمية الاستبعاد (بالإنجليزية: Elimination Diet) أو الإقصاء الغذائي على تجنب أطعمة محددة لفترة من الوقت؛ للتعرف على مدى تحسن أعراض المريض، يوصي الأطباء باستبعاد طعام واحد تماماً لمدة 4 أسابيع متتالية، وملاحظة أية اختلافات في أعراض القولون العصبي لدى المريض، ثم الانتقال إلى الطعام التالي في قائمة الممنوعات وتجنبه، إلى أن يتوصل المريض للأطعمة التي تحفز الأعراض لديه. [2] 

النظام الخالي من الغلوتين

الغلوتين هو بروتين موجود في العديد من أنواع الحبوب؛ مثل: القمح، والشعير، وقد أشارت إحدى الدراسات إلى وجود تحسن كبير في أعراض القولون العصبي للمرضى الذين تجنبوا الأطعمة التي تحتوي على الغلوتين لمدة 6 أسابيع متتالية، على الرغم من عدم معاناة هؤلاء المرضى من حساسية الغلوتين. [2]

نظام غذائي غني بالألياف

يعد هذا النظام من الأنظمة المثالية للمرضى الذين يعانون من أعراض القولون العصبي مع الإمساك؛ لأن الألياف الغذائية تلعب دوراً هاماً في إضافة حجم إلى البراز، وزيادة ليونته لتسهيل التخلص منه، لهذا السبب ينبغي أن يتناول المرضى من 25 إلى 30 جرام يومياً من الألياف الغذائية. [2]

نظام غذائي منخفض الألياف

على الرغم من أهمية الألياف بالنسبة لفئة محددة من مرضى القولون، إلا أن تناولها بكثرة قد يؤدي إلى تفاقم أعراض المرضى الذين يعانون من أعراض القولون العصبي مع الإسهال، لهذا السبب ينصح الأطباء بضرورة التركيز على تناول كميات معتدلة من الألياف القابلة للذوبان؛ لأنها لا تسبب نفس الأضرار التي تسببها الألياف غير القابلة للذوبان بالنسبة لمرضى الإسهال. [2]

نظام غذائي منخفض الدهون

من المعروف أن الأطعمة الغنية بالدهون تؤدي إلى تفاقم أعراض مرضى القولون العصبي، لهذا السبب يساعد النظام الغذائي منخفض الدهون على تخفيف الأعراض، فهو يتضمن تناول أقل من 27 جرام من الدهون يومياً، إلى جانب التركيز على تناول اللحوم، والخضروات، والبقوليات، ومنتجات الألبان منخفضة الدسم. [2]

الأطعمة الممنوعة لمرضى القولون

يعد التعرف على الأطعمة التي تسبب أعراض القولون العصبي من أهم الخطوات التي تساهم في تجنب حدوث الأعراض، بطبيعة الحال تختلف قائمة هذه الأطعمة بين مرضى القولون العصبي مع الإسهال، والمرضى الذين يعانون من الإمساك، لهذا السبب نوضح في السطور القادمة قائمة بالأطعمة الممنوعة لكل فئة منهم. [4]

الممنوعات لمرضى القولون العصبي مع الإمساك

يحتاج مرضى القولون العصبي الذين يعانون من الإمساك بشكل متكرر إلى تجنب كثير من الأطعمة، من ضمنها: [4]

  • المخبوزات.
  • البرسيمون.
  • الشوكولاتة.
  • الأرز الأبيض.
  • اللحوم الحمراء.
  • رقائق البطاطس.
  • حساء الكريمة.
  • الموز غير الناضج.
  • القشطة، ومنتجات الألبان كاملة الدسم.
  • الأطعمة المقلية، والوجبات السريعة.

الممنوعات لمرضى القولون العصبي مع الإسهال

يتطلب النظام الغذائي لمرضى القولون العصبي مع الإسهال معايير خاصة، حيث ينبغي تجنب الأطعمة الدسمة، والأطعمة التي تحتوي على الألياف؛ لأنها من أكثر الأطعمة التي تزيد من حركة القولون، وتؤدي إلى تفاقم الأعراض. [4]

تتضمن قائمة الأطعمة الممنوعة لمرضى القولون العصبي مع الإسهال: [4]

  • المخبوزات.
  • الكافيين.
  • الحمضيات.
  • البقوليات.
  • اللحوم الدهنية.
  • اللحوم المصنعة.
  • المشروبات الغازية.
  • الفواكه المجففة.
  • المحليات الصناعية.
  • العصائر المحلاة.
  • الحليب ومنتجات الألبان.
  • الأسماك المعلبة والسردين.
  • الخضروات الصليبية؛ مثل: القرنبيط، والبروكلي، والملفوف.

الأطعمة المسموح بها لمرضى القولون

هناك العديد من الأطعمة التي يمكن تضمينها في النظام الغذائي لمرضى القولون، اعتماداً على طبيعة الأعراض التي يعاني منها هؤلاء المرضى، نوضح قائمة بهذه الأطعمة في هذا الجزء من المقال. [4]

المسموحات لمرضى القولون العصبي مع الإمساك

ينبغي أن يحرص مرضى القولون العصبي مع الإمساك على تضمين كثير من الأطعمة التي تخفف من أعراض الإمساك والانتفاخ، من أهم هذه الأطعمة: [4]

  • الزبادي.
  • نخالة الشوفان.
  • عصير البرقوق.
  • خبز الحبوب الكاملة.
  • الدجاج بدون جلد.
  • أنواع الحساء الصافية.
  • كميات معتدلة من الحليب خالي الدسم.
  • البقوليات؛ مثل: الفول، والبازلاء، والعدس.
  • البذور، خاصةً بذور الشيا، وبذور الكتان المطحونة.
  • الأسماك، وخاصةً الأسماك الغنية بالدهون؛ مثل: أسماك السلمون، والتونة.
  • الخضروات؛ مثل: الخضروات الورقية، وبراعم بروكسل، والبطاطا.

المسموحات لمرضى القولون العصبي مع الإسهال

هناك الكثير من الأطعمة التي تساعد على منع تفاقم الإسهال عند بعض مرضى القولون العصبي، من أشهر هذه الأطعمة [4]

  • البيض.
  • المعكرونة.
  • الخبز الأبيض.
  • الحبوب الكاملة.
  • عصير التفاح.
  • الأجبان الصلبة.
  • الأرز الأبيض.
  • دقيق الشوفان.
  • دجاج بدون جلد.
  • الأسماك الخالية من الدهون.
  • البطاطس المشوية أو المسلوقة.
  • حليب الأرز أو حليب اللوز.
  • حليب قليل الدسم خالي من اللاكتوز.
  • عصائر الفاكهة غير المحلاة.

نصائح لمرضى القولون

إلى جانب التعرف على الأطعمة التي يمكنك أن تتناولها، والأطعمة التي ينبغي أن تتجنبها، هناك بعض النصائح الغذائية البسيطة التي تساعدك على التأقلم مع القولون، من ضمنها: [4]

  • الإكثار من شرب الماء والسوائل.
  • الاعتماد على وجبات متكررة، مع تقليل حجم الوجبة.
  • الحرص على مضغ الطعام جيداً وببطء.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الابتعاد عن مصادر الضغط العصبي.
  • الحد من تناول المشروبات الكحولية، والمشروبات التي تحتوي على الكافيين.
  • الاعتماد على بعض الأعشاب الطبيعية التي تساعد على تهدئة القولون، ومن أشهرها النعناع.
  • الاحتفاظ بمفكرة صغيرة، وتسجيل جميع الأطعمة التي سببت لك الأعراض؛ حتى تتجنب تناولها مرة أخرى.

يحتاج مرضى القولون العصبي إلى التعرف على الأطعمة التي تساهم في تفاقم الأعراض لديهم؛ لأن ذلك هو الجانب الأهم في خطة العلاج، وهناك العديد من الأنظمة الغذائية التي يمكن أن تساعد هؤلاء المرضى في تقديم جدول رجيم للقولون يساعدهم على تناول وجبات يومية تخفف أعراض القولون، وتجنبهم تكرارها.