العلاج البيولوجي في ألمانيا

  • بابونجبواسطة: بابونج تاريخ النشر: الجمعة، 13 نوفمبر 2020
العلاج البيولوجي في ألمانيا
مقالات ذات صلة
السياحة العلاجية في جورجيا
زراعة الشعر بالخلايا الجذعية في السعودية والأردن ومصر وتركيا
نظمت حفلاً بعنوان "استعدوا لتايلاند 2021 المذهلة

من العلاجات الناجعة على مستوى العالم هو العلاج البيولوجي، حيث يعمل على تقوية جهاز المناعة وتنشيطه لمحاربة السرطان والأمراض المزمنة، وتعد ألمانيا من الدول الرائدة على مستوى العالم في العلاج البيولوجي.

في هذا المقال سنتعرف على العلاج البيولوجي في ألمانيا وخصائص العلاج البيولوجي في ألمانيا، أهم مراكز العلاج البيولوجي الألمانية.

ما هو العلاج البيولوجي؟

هو نوع من العلاج الطبي الذي يستخدم مواد مصنوعة من الكائنات الحية لعلاج المرض، وقد توجد هذه المواد بشكل طبيعي في الجسم أو يمكن صنعها في المختبرات، حيث تعمل على تحفز بعض العلاجات البيولوجية أو تثبط وتقوية جهاز المناعة لمساعدة الجسم على محاربة السرطان وغيره من الأمراض.

تهاجم العلاجات البيولوجية خلايا سرطانية معينة، مما قد يساعد في منعها من النمو أو قتلها، بالإضافة إلى أنها قد تقلل من بعض الآثار الجانبية التي تسببها بعض علاجات السرطان.

تشمل أنواع العلاج البيولوجي العلاج المناعي (مثل السيتوكينات - بروتينات صغيرة وقصيرة العمر تعمل كمرسال كيميائي - ولقاحات علاج السرطان وبعض الأجسام المضادة).

العلاج البيولوجي في ألمانيا

تعد ألمانيا واحدة من أفضل بلدان العالم بالعلاج البيولوجي وبتقديم المعرفة البيولوجية والطبية، حيث يدمج العلاج البيولوجي فيها بين العديد من العلوم مثل الطب الطبيعي الأوروبي التقليدي والعلاج بالخلايا والأوكسجين المؤين والعلاج بالليزر وغيرها.

يحاول الطب البيولوجي في ألمانيا؛ علاج المريض من الداخل عن طريق مساعدة الجهاز المناعي على الشفاء لوحده من خلال تقويته ومساعدته على محاربة الأمراض.

يتم استخدام العلاج البيولوجي الألماني بشكل متزايد في جميع أنحاء أوروبا للحفاظ على الصحة، ومن أهم صفات العلاج البيولوجي في ألمانيا [1]:

  • طبيعي.
  • وقائي.
  • يعتمد على دراسات وأبحاث مؤكدة.
  • شمولي لكل الجسم.
  • آمن بالنسبة للمرضى.
  • يتم اختيار جميع العلاجات وأدوات التقييم الخاصة في مراكز العلاج البيولوجي بعناية، حيث تمتلك هذه المراكز سجلات نجاح طويلة ومحترمة في جميع أنحاء العالم.

أهم مراكز العلاج البيولوجي في ألمانيا

تتوفر العديد من مراكز العلاج البيولوجية في ألمانيا والتي يمكن اللجوء إليها للشفاء والعلاج من الأمراض، ومن أبرزها [2]:

1. عيادة فرانكفورت أم ماين (Frankfurt am Main):

تعد عيادة الطب البيولوجي في فرانكفورت أم ماين (Frankfurt am Main) منشأة طبية فريدة من نوعها تتمتع بخبرة غنية، ويقدم فريق مختص في هذه العيادة؛ أفضل الأساليب الطبية لعلاج السرطان والأمراض المزمنة. حيث يمزج بين الطب التقليدي مع أنواع فعالة من العلاج البيولوجي والطبيعي باستخدام أحدث التقنيات. يسعى القائمين على عيادة فرانكفورت إلى:

  • تقوية جهاز المناعة، أو الحفاظ على جودته أو تحسين حياة المرضى المصابين بأمراض مزمنة.
  • التقليل من الآثار الجانبية للعلاج الدوائي.
  • زيادة فرص الشفاء وزيادة متوسط ​​العمر المتوقع بسبب استخدام طرق العلاج الفعالة.

2. عيادة هوفلاند (Hufeland Klinik):

يتم العمل في هذه العيادة على تعديل الجهاز المناعي للمريض ومحاولة التدخل في استجابة الخلايا المناعية للخلايا السرطانية وتغييرها.

يعتمد المركز نظرية تقوم على أن الاستجابة المناعية للمريض "ضد الخلايا السرطانية" يمكن تنشيطها عن طريق تغيير تفاعل خلايا مناعية معينة مع خلايا الأنسجة.

يعمل أطباء مختصون في عيادة هوفلاند للعلاج البيولوجي؛ على تطهير الجسم من السموم التي تضعف جهاز المناعة، إلى جانب الاهتمام بتغذية الجسم كونها تساعد على استعادة صحة وقوة الجهاز المناعة التالف [2].

ما هي خصائص العلاج البيولوجي في ألمانيا؟

يعد العلاج البيولوجي في ألمانيا مشهوراً على مستوى العالم وخاصة في أوروبا؛ وذلك كونه يتمتع بعدد من الخصائص منها:

  • التفاعل بين الطبيب والمريض:

خلال العملية العلاجية يكون للتفاعل بين المريض والطبيب أهمية وضرورة كبيرة، وهذا ما تحرص عليه مراكز العلاج البيولوجي الألمانية، حيث يخبر الطبيب مريضه بمراحل العلاج وكيفية سير الأمور، وإمكانية حدوث أي أضرار صحية، كما يبني الطبيب علاقة قائمة على الصراحة مع المريض حتى يخبره بكل شيء عن مرضه وما يشعر به بشكل يساعد على علاجه.

  • الوقاية:

إن الهدف الرئيسي للعلاج البيولوجي في ألمانيا هو منع المرض والوقاية منه، حيث يحدد الطبيب المختص نقاط ضعف المريض من خلال تحليل وتقييم عوامل الخطر التي تحدث على خلفية إصابة ومرض الشخص، وبعد ذلك يحدد الطبيب نمط الحياة الصحيح والصحي للمريض.

  • الشفاء الذاتي:

يقترح الطبيب على المريض تحمل مسؤولية صحته لدعم وتحفيز عملية الشفاء الذاتي، حيث يعمل الطبيب على شرح المرض وطبيعته للشخص وكيفية الوقاية منه بعد تجاوز مرحلة الخطر، ويطلب منه الاهتمام بصحته عبر عدد من التعليمات من أجل عملية الشفاء الذاتي التام.

  • الهدف هو الشفاء بشكل كامل:

تحرص مراكز العلاج البيولوجي في ألمانيا على الوصول مع المريض إلى مرحلة الشفاء بشكل كامل، حيث يقوم الطبيب بالعمل على البحث عن العوامل المسببة للمرض، ثم يطور نهجاً علاجياً للقضاء على سبب المرض، بدلاً من معالجة أعراضه فقط.

  • منع الأضرار والآثار الجانبية:

يعمل الأطباء في مراكز العلاج البيولوجي في ألمانيا إلى جانب علاج الأمراض؛ على منع أن يكون هناك أي تأثير معاكس أو آثار جانبية للمرض أو العلاج، بحيث يتم علاجه بشكل نهائي دون أي أضرار.

  • معايير السلامة:

تعد معايير التصنيع الألمانية بالنسبة للأجهزة الطبية من بين أكثر المعايير صرامة في العالم، مع اختبارات دقيقة لجميع الأجهزة المصنعة بواسطة أقدم الصانعين الأصليين في ألمانيا.

ما الذي يميز العلاج البيولوجي الألماني عن الطب التقليدي؟

هناك عدد من النقاط التي يتميز بها العلاج البيولوجي الألماني عن الطب التقليدي منها [1]:

  • يتم اللجوء إلى العلاج البيولوجي الألماني في علاج الأمراض المزمنة، بينما يفضل اللجوء إلى الطب التقليدي في علاج الإصابات وحالات الطوارئ العادية.
  • يعمل العلاج البيولوجي على علاج سبب الأمراض الاضطرابات والوقاية منها، بينما يركز التقليدي على تخفيف الأعراض.
  • العلاج البيولوجي يعالج الشخص بشكل كامل وشمولي، بينما يعالج الطب التقليدي كل عضو بشري على حدة.
  • يتضمن العلاج البيولوجي أن يكون هناك للمريض دور في مرحلتي الوقاية والعلاج، وهذا غير موجود في الطب التقليدي أو قد يوجد بشكل محدود.
  • يستخدم الطب البيولوجي علاجات طبيعية مجربة ووسائل علاج عملية، بينما يعتمد الطب التقليدي على الجراحة والعلاج الكيميائي والإشعاع والأدوية الصيدلانية.
  • يلتزم الطب التقليدي في العلاج بقواعد حددتها كليات الطب والجراحة، بينما يقوم ممارسو الطب البيولوجي بفعل ما يرونه الأصلح للمريض.

دراسة الطب والعلاج البيولوجي في ألمانيا

إن دراسة الطب والعلاج البيولوجي في ألمانيا شيء رائد على مستوى العالم وخاصة من ناحية ما بعد المرحلة الجامعية الأول.

يدرس الطب البيولوجي تطبيق المعرفة البيولوجية والفسيولوجية والكيميائية الحيوية في الممارسة السريرية.

يتضمن منهج درجة البكالوريوس في الطب البيولوجي بألمانيا؛ بيولوجيا الخلية والبيولوجيا الجزيئية وعلم الأعصاب إلى جانب علم المناعة وعلم الوراثة جنباً إلى جنب مع الكيمياء وعلم وظائف الأعضاء وعلم الأدوية.

كما يساهم خريجو الطب البيولوجي في تشخيص الأمراض وعلاجها، من خلال إجراء بحث علمي حول كيفية تفاعل الكيمياء الحيوية للجسم مع الأدوية والمنبهات الخارجية والكائنات الحية الأخرى.

بالإضافة إلى ذلك يقوم طلاب الدراسات العليا الحاصلين على درجة في الطب البيولوجي بإجراء البحوث وجمع العينات البيولوجية وتحليلها، كذلك إجراء الاختبارات الجينية والسمية وتطوير تقنيات لتشخيص الأمراض.

ومن أشهر الجامعات الألمانية التي تدرس الطب البيولوجي [4] [5]:

  • جامعة هومبولت برلين (Humboldt University Berlin).
  • جامعة ألبرت لودفيغ في فرايبورغ (Albert Ludwigs).
  • جامعة بون راين سيج للعلوم التطبيقية (Bonn-Rhein-Sieg University of Applied Sciences).
  • جامعة هامبورغ للعلوم التطبيقية (Hamburg University of Applied Sciences).
  • جامعة آخن للعلوم التطبيقية (FH Aachen University of Applied Sciences).

في النهاية.. تعرفنا على العلاج البيولوجي في ألمانيا وصفاته، وخصائص العلاج البيولوجي في ألمانيا، وأهم مراكز العلاج البيولوجي في ألمانيا، بالإضافة إلى دراسة الطب والعلاج البيولوجي في ألمانيا، حيث يعد العلاج البيولوجي الألماني من أشهر العلاجات في العالم بفضل التقنيات والأجهزة والأطباء القائمين عليه.