فوائد العلاج بالليزر وأضراره

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الأحد، 23 أغسطس 2020
فوائد العلاج بالليزر وأضراره
مقالات ذات صلة
شراب فيفادول مكوناته وتركبيته
حبوب الحساسية أنواعها واستخداماتها
علاج الشقيقة في الطب النبوي

هل سمعت عن العلاج بالليزر في السابق؟ أتعالجت بالليزر؟ وفي أي منطقة من جسمك استخدم هذا العلاج؟ سنتناول في هذا المقال مفهوم العلاج بالليزر، وأنواع العلاج بالليزر إضافةً لفوائد العلاج بالليزر وأضرار العلاج بالليزر.

ما هو العلاج بالليزر؟

يعرف العلاج بالليزر باللغة الإنجليزية باسم (Laser Therapy) هو علاج طبي يستخدم الضوء المركّز، يسمح الليزر للجراحين بالعمل بمستويات عالية من الدقة من خلال التركيز على منطقة صغيرة، مما يؤدي إلى إتلاف أقل للأنسجة المحيطة بمكان العلاج [1].

شاهدي أيضاً: العلاج الطبيعي

استخدامات العلاج بالليزر

يمكن استخدام العلاج بالليزر في الحالات التالية [1]:

  • تقليص أو تدمير الأورام أو الأورام الحميدة أو النمو السرطاني.
  • تخفيف أعراض السرطان.
  • إزالة حصوات الكلى.
  • إزالة جزء من البروستاتا.
  • إصلاح انفصال الشبكية.
  • تحسين الرؤية مثل: جراحة العين الانكسارية (تسمى غالباً الليزك (Lasik)).
  • يعالج تساقط الشعر الناتج عن الثعلبة أو الشيخوخة.
  • علاج الآلام، بما في ذلك آلام عصب الظهر.

ويمكن أن يكون لليزر دور في ختم الجروح ويستخدم لما يلي:

  • النهايات العصبية لتقليل الألم بعد الجراحة.
  • الأوعية الدموية للمساعدة في منع فقدان الدم.
  • الأوعية الليمفاوية لتقليل التورم والحد من انتشار الخلايا السرطانية.

يستخدم العلاج بالليزر أيضاً في التجميل من أجل:

أنواع العلاج بالليزر

تُستخدم أنواع مختلفة من الليزر في إجراءات مختلفة، على سبيل المثال [1]:

  • ليزر ثاني أكسيد الكربون (CO2): يقوم بعمل جروح سطحية وغالباً ما تُستخدم في حالات السرطان السطحي، مثل سرطان الجلد.
  • ليزر الأرجون (Argon lasers): يقوم بعمل جروح سطحية ويمكن استخدامه لتنشيط أدوية الحساسية للضوء أثناء العلاج الضوئي. يجمع هذا النوع من علاج السرطان بين الضوء والعلاج الكيميائي لقتل المزيد من الخلايا السرطانية.
  • ليزر الاندياج (ND-YAG LASER): نوع جديد من العلاج بالليزر يستخدم في علاج السرطان.
  • العلاج بالليزر منخفض المستوى (LLLT) ويطلق عليه اسم العلاج بالليزر البارد: يستخدم ضوء الليزر المضبوط على أطوال موجية بين 600 و980 نانومتر، يستخدم هذا النوع من العلاج لإجراء العمليات الجراحية البسيطة وتعزيز تجديد الأنسجة.

فوائد العلاج بالليزر

هناك عدة فوائد للعلاج بالليزر نذكر منها [1]:

  • الليزر أكثر دقة من الأدوات الجراحية التقليدية: وهذا يسبب تلفاً أقل للأنسجة.
  • عمليات الليزر أقصر من العمليات الجراحية التقليدية: يمكن إجراؤها في كثير من الأحيان في العيادات الخارجية، وهي أقصر زمنياً من العمليات الجراحية التقليدية.
  • الشفاء أسرع من العمليات التقليدية: قد يكون لديك ألم وتورم وتندب أقل من العمليات الجراحية التقليدية.

أضرار العلاج بالليزر

إذا كنت تريد العلاج بالليزر، فعليك أن تدرك أن للعلاج بالليزر أضرار منها [1]:

  • مخاطر علاج الجلد: تشمل النزيف، العدوى، الألم، التندب، تغيرات في لون البشرة.
  • قد لا تكون التأثيرات المقصودة للعلاج دائمة: لذلك قد تكون الجلسات المتكررة ضرورية.
  • مخاطر العلاج بالليزر تحت التخدير العام: تشمل التهاب رئوي، ارتباك بعد الاستيقاظ من العملية، نوبة قلبية، سكتة دماغية.
  • العلاج بالليزر مكلف مادياً: بالتالي لا يمكن للجميع الوصول إليها. فيمكن أن تكلف جراحة العيون بالليزر في أي مكان من 600 دولار إلى 8000 دولار أو أكثر بناءً على خطة الرعاية الصحية الخاصة بك والمكان الذي تجري فيه الجراحة، ويمكن أن تتراوح تكاليف علاجات الجلد بالليزر من 200 دولار إلى أكثر من 3400 دولار، وفقاً لمركز طب الجلد التجميلي والليزر بجامعة ميشيغان.

من الذي لا يجب أن يخضع للعلاج بالليزر؟

تعتبر بعض جراحات الليزر، مثل عمليات الجلد التجميلية وجراحات العيون، من العمليات الجراحية الاختيارية، حيث يقرر بعض الناس أن المخاطر المحتملة يمكن أن تفوق فوائد هذه الأنواع من العمليات الجراحية. على سبيل المثال، قد تتفاقم بعض الحالات الصحية أو الجلدية بسبب جراحات الليزر.

تحدث إلى طبيبك قبل أن تقرر الخضوع لجراحة الليزر لأي نوع من العمليات، بناءً على عمرك وصحتك العامة وخطة الرعاية الصحية وتكلفة جراحة الليزر، قد يوصي طبيبك باختيار الطرق الجراحية التقليدية. على سبيل المثال، إذا كان عمرك أقل من 18 عاماً، فلا يجب أن تجري جراحة العيون بالليزك.

كيف أستعد للعلاج بالليزر؟

يمكنك الاستعداد للعلاج بالليزر من خلال اتباع النصائح التالية [1]:

  • خطط مسبقاً للتأكد من أن لديك وقتاً للتعافي بعد عملية العلاج بالليزر.
  • تأكد من أن شخصاً ما يمكن أن يأخذك إلى المنزل بعد عملية العلاج بالليزر من المحتمل أن تظل تحت تأثير التخدير أو الأدوية.
  • قبل الجراحة ببضعة أيام، قد يُنصح باتخاذ الاحتياطات مثل إيقاف أي أدوية يمكن أن تؤثر على تخثر الدم، مثل مميعات الدم.

كيف يتم العلاج بالليزر؟

تختلف تقنيات العلاج بالليزر بناءً على نوع العملية [1]:

  • علاج الورم بالليزر: يمكن استخدام منظار داخلي (أنبوب رفيع ومضاء ومرن) لتوجيه الليزر وعرض الأنسجة داخل الجسم. يتم إدخال المنظار من خلال فتحة في الجسم، مثل الفم. ثم يقوم الجراح بتوجيه الليزر وتقليص الورم أو تدميره.
  • العلاج بالليزر التجميلي: يتم تطبيق الليزر عادةً على الجلد مباشرةً.

ماذا يحدث بعد العلاج بالليزر؟

يختلف التعافي بعد العلاج بالليزر بناءً على نوع العلاج الذي تلقيته ومدى تأثر جسمك بالعلاج لذا يجب عليك اتباع تعليمات طبيبك [1]:

  • إذا أجريت جراحة البروستاتا بالليزر: فقد تحتاج إلى وضع قسطرة بولية، يمكن أن يساعد ذلك في التبول بعد الجراحة مباشرة.
  • إذا تلقيت علاجاً بالليزر على جلدك: فقد تعاني من التورم والحكة والخشونة حول المنطقة المعالجة. قد يستخدم طبيبك مرهماً ويلبس المنطقة بحيث تكون محكمة الإغلاق ومقاومة للماء.

في الأسبوعين الأولين بعد العلاج، تأكد من القيام بما يلي:

  • استخدم الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية للألم، مثل إيبوبروفين (Ibuprofen) أو أسيتامينوفين (Acetaminophen).
  • نظف المنطقة بانتظام بالماء.
  • ضع المراهم، مثل الفازلين.
  • استخدم أكياس الثلج.
  • تجنب التقاط أي قشور.
  • بمجرد أن تكتسي المنطقة بجلد جديد، يمكنك استخدام المكياج أو مستحضرات التجميل الأخرى للتغطية على أي احمرار ملحوظ إذا كنت ترغب في ذلك.

العلاج بالليزر له إيجابياته وسلبياته، اتخذ القرار الصحيح لاستخدامه من عدمه بعد استشارة الطبيب الذي سينصحك بالطريقة الأفضل سواء كانت تقليدية أو العلاج بالليزر تبعاً لعمرك والعملية التي تريد القيام بها وفوائد العلاج بالليزر وأضراره مقارنة بفوائد العمليات التقليدية وأضرارها.

المراجع والمصادر

[1] مقال العلاج بالليزر، منشور في موقع healthline.com.