;

أضرار الكيتو دايت للمرضع

إن اتباع الكيتو دايت قد يأتي مع بعض المخاطر الصحية التي تؤثر على صحة الأم المرضع وطفلها فما هي أضرار الكيتو دايت للمرضع؟ مع توضيح بعض النصائح الهامة

  • تاريخ النشر: السبت، 21 مايو 2022 آخر تحديث: الأحد، 19 مايو 2024
أضرار الكيتو دايت للمرضع

تتجه بعض الأمهات المرضعات نحو إنقاص بعض الكيلوغرامات من وزنهن الذي اكتسبته أثناء الحمل، قد يكون نظام كيتو الغذائي من الحميات المتصدرة بالقائمة، فهو رائج في الآونة الأخيرة، لكن هل يمكن دمج نظام كيتو الغذائي مع الرضاعة الطبيعية دون التسبب بأضرار الكيتو للمرضع وطفلها؟ 

انضم إلى قناة بابونج المجانية على الواتساب| نصيحة صحية يومية للحصول على نصائح طبية متنوعة يومياً.

الكيتو دايت والرضاعه الطبيعية

ثبت أن النظام الغذائي الكيتوني منخفض الكربوهيدرات وعالي الدهون، فعال في مساعدة الأشخاص على إنقاص الوزن، وربما تقليل مخاطر الإصابة بأمراض مختلفة؛ مثل: السرطان، عن طريق استخدام الجسم الدهون والكيتونات كمصدر رئيسي للطاقة.

بالإضافة إلى أنه يمكن أن يكون خطة نظام غذائي فعالة، لأولئك الذين يتطلعون إلى تبني نمط حياة صحي أو الحفاظ عليه.

ومع ذلك، فإن النساء المرضعات لديهن احتياجات واعتبارات غذائية خاصة قد تتطلب سعرات حرارية إضافية يومياً، لذلك، يمكن أن يكون اتباع نظام غذائي متوازن وممارسة الأنشطة البدنية المعتدلة أكثر فائدة للأمهات المرضعات من اتباع الكيتو دايت، الذي لا يعتبر آمناً للنساء الحوامل والمرضعات.

يوصى الأمهات ببدء خطط فقدان الوزن على الأقل من 6-8 أسابيع بعد الولادة؛ لأن جسم المرأة يحتاج إلى وقت للتعافي من الولادة، فترة ما بعد الولادة هي أيضاً الوقت المناسب لجسم المرأة؛ لتكوين مخزون جيد من الحليب لتغذية الرضيع، كما يجب أن يهدفن إلى إنقاص الوزن ببطء، لا يزيد عن حوالي 0.5-1 كيلوغرام في الأسبوع.[1] 

الكيتو للمرضع

أضرار نظام الكيتو للمرضع

إن الدراسات التي أجريت حول هذا الموضوع قليلة ومحدودة جداً، لكن هناك بعض الدراسات التالية التي أجريت حول أضرار الكيتو دايت على المرضعات:[2]

الحماض الكيتوني

كانت هناك عدة تقارير عن حالة تسمى الحماض الكيتوني (بالإنجليزية: ketoacidosis) تحدث عند النساء المرضعات اللاتي يتبعن حمية الكيتو، يتميز الحماض الكيتوني بوجود الكثير من الكيتونات في الجسم؛ مما يؤدي إلى تراكم الأحماض في الدم والتغيرات في غازات الدم، هذه الحالة خطيرة تستلزم عناية طبية فورية.

تسبب هذه الحالة أعراض عديدة؛ مثل: ضيق في التنفس، أو غثيان، أو تقيؤ، أو ضعف في الشهية، أو ألم في البطن والصدر، كما يبدو أنها مرتبطة أيضاً بالتغيرات الأيضية، وزيادة المتطلبات الغذائية للأم لإنتاج الحليب.

يعد الحماض الكيتوني أمراً نادراً، خاصة عند الأشخاص غير المصابين بداء السكري، ومع ذلك  فهي مخاطرة تستحق التفكير فيها بالنسبة للأمهات المرضعات اللاتي يتبعن حمية الكيتو، خاصة إذا كان لديهن أي حالات صحية موجودة مسبقاً.[2]

ملاحظة: إذا كنت تخططين لتجربة الكيتو دايت أثناء الرضاعة، فمن المهم اللجوء إلى الطبيب ليتمكن من مراقبة علامات هذه الحالة.[2]

نقص المغذيات

يعتبر الكيتو دايت نظاماً غذائياً كثيفاً للغاية بالعناصر الغذائية خاصة إذا تم اتباعه بشكل صحيح، حيث ستحصل على أطنان من العناصر الغذائية المهمة في مثل هذا النظام الغذائي، بما في ذلك أوميغا 3، وفيتامين ب12، والزنك، وفيتامين د، والحديد.

ومع ذلك، تحتوي الفواكه والحبوب، والخضروات النشوية، والبقوليات أيضاً على مجموعة محددة من العناصر الغذائية والفيتامينات التي لا تتوفر بكثرة في اللحوم، والبيض، والخضروات غير النشوية.

حيث تزداد المتطلبات الغذائية من هذه الأطعمة للمرأة أثناء الرضاعة، فينتهي الأمر بنقص المغذيات، وخطر فقدان المعادن، والفيتامينات الأساسية التي تؤثر على حليب الثدي بشكل مباشر، والتي تكون ضرورية لنمو الطفل وتطوره على النحو الأمثل؛ وبالتالي تتضح أضرار الكيتو للنساء المرضعات.[3] 

يقلل من إمداد حليب الأم

على الرغم من عدم وجود دليل على أن الكيتو دايت يمكن أن يقلل من إدرار حليب الأم، إلا أنه يوصى دائماً باتباع نظام غذائي متوازن للأمهات المرضعات؛ لدوره الكبير في زيادة إدرار الحليب، حيث أن الرضاعة تحتاج إلى سعرات حرارية أعلى، فكل 100 ملليلتر من حليب الثدي يحتاج من 500-750 سعرة حرارية زيادة عن الاحتياجات الطبيعية قبل الرضاعة.

يجب أن تزيد الأم السعرات الحرارية عن طريق تناول أطعمة عديدة ومتنوعة، لأن الكيتو دايت قد لا يلبي السعرات الحرارية المطلوبة للمرضع؛ لأنه مقيد بالسعرات الحرارية اليومية. [4]

الجفاف 

يعد شرب الكثير من الماء أمراً مهماً للغاية بالنسبة للأم المرضعة، حيث تحتاج النساء المرضعات إلى ما لا يقل عن 13 كوباً من الماء يومياً؛ للحصول على أفضل كمية من الحليب للطفل، يعتبر الجفاف مصدر قلق للنساء المرضعات خاصةً عند اتباع الكيتو دايت.

وذلك بسبب زيادة إفراز الماء بسبب تناول كميات قليلة جداً من الفواكه التي تحتوي على نسبة عالية من الماء، بالإضافة إلى إدرار البول للتخلص من الكيتونات التي ينتجها الكبد، احرص دائماً على إبقاء اختصاصي التغذية أو الطبيب في الحلقة كلما قررت اتباع نظام كيتو الغذائي أثناء الرضاعة. [4]

الصداع

يمكن أن يكون الصداع أحد الآثار الجانبية الشائعة عند اتباع الكيتو الدايت، وذلك؛ لأن الدماغ يتطلب الجلوكوز لإتمام وظائفه على أكمل وجه، وعادة ما يأتي الجلوكوز من الفواكه التي نتناولها، غالباً ما يستمر الصداع من يوم إلى أسبوع وهو شيء يمكن أن يجعل رعاية المولود الجديد أكثر صعوبة.[4] 

الكيتو دايت والرضاعه

مشكلات أخرى 

غالباً ما يتسبب كيتو دايت للمرضعات في حدوث المشكلات التالية:[4]

  1. إنفلونزا الكيتو، هي مجموعة الأعراض التي تظهر في الأيام الأولى لنظام كيتو الغذائي، تشمل أعراضها: الدوار، وانخفاض الطاقة، وتقلب المزاج، واضطراب المعدة.
  2. حصى الكلى.
  3. ضغط دم منخفض.
  4. زيادة البروتين في الدم.
  5. الإمساك ومشاكل الجهاز الهضمي الأخرى.
  6. خطر الإصابة بأمراض القلب.
  7. رائحة الفم الكريهة.
  8. رائحة بول كريهة.

أضرار الكيتو للنساء

كيف تتبعين جدول نظام الكيتو للمرضع دون أضرار

إذا كنت مصرة على اتباع الكيتو دايت وترضعين طفلك رضاعة طبيعية، فأنت تحتاجين إلى إضافة بعض التعديلات إلى حمية الكيتو لتكون آمنة وتوفر التغذية الكافية لك ولطفلك، لذلك نوصي بتناول من 50-75 غراماً من الكربوهيدرات يومياً أثناء الرضاعة الطبيعية، وتذكري أنه من المهم أيضاً الوصول إلى سعرات حرارية كافية حتى لا يؤثر على إنتاج الحليب وعلى صحة الطفل.

ومن الطرق التي تساهم في الحصول على ما يكفي من الكربوهيدرات هي إضافة ثلاث فواكه يومياً أو حصص إضافية من الخضار الجذرية إلى قائمة الكيتو دايت للمرضع، اطلب من اختصاصي التغذية مساعدتك في تحديد وصفات مناسبة أو قوائم فعالة للرضاعة الطبيعية تراعي احتياجاتك الغذائية واحتياجات طفلك حديث الولادة. [5]

نصائح أثناء اتباع نظام الكيتو للنساء المرضعات

يمكن أن تكون النصائح التالية مفيدة للأمهات المرضعات اللاتي يلتزمن بـ الكيتو دايت: [4]

احصل على إرشادات الخبراء

يوصى باستشارة اختصاصي تغذية معتمد قبل اتباع نظام كيتو الغذائي، يمكنهم تخطيط وجبات الطعام والوجبات الخفيفة لك بناءً على متطلبات الطاقة الخاصة بك ووصف مكملات الفيتامينات والمعادن حسب الحاجة.

يمكن أن يساعدك أخصائيو التغذية أيضاً في اختيار الدهون، والبروتينات، والخضروات الملائمة لحمية الكيتو، بالإضافة إلى معرفة الأنواع الأخرى من النظام الغذائي أو عادات الأكل، والتي تكون أكثر ملاءمة أثناء الرضاعة. [4]

جربي حمية الكيتو قبل الحمل

قد يقلل نظام كيتو الغذائي قبل الحمل من آثاره على طفلك، عندما يتكيف جسمك مع نظام كيتو الغذائي، فقد تصاب بإنفلونزا الكيتو، وقد تقلل الممارسة المبكرة من الإزعاج أثناء الحمل والرضاعة الطبيعية، من الضروري أيضاً التأكد من أنك لا تعانين من نقص المغذيات بسبب حمية الكيتو في فترة ما قبل الحمل والأسابيع الأولى من الحمل. [4]

شرب المزيد من الماء

يجب على الأمهات المرضعات شرب الكثير من الماء؛ لزيادة إدرار الحليب، قد يتسبب نظام كيتو الغذائي في فقدان المزيد من الماء من الجسم أكثر من المعتاد وبالتالي، يمكنك شرب المزيد من الماء لتجنب الجفاف. [4] 

هل الكيتو مضر

استهلك ما يكفي من السعرات الحرارية

قد يستهلك الكثيرون سعرات حرارية أقل مما هو مطلوب أثناء اتباع قواعد الكيتو دايت الصارمة، حاول إضافة الدهون والمكسرات الجيدة إلى نظامك الغذائي؛ لتلبية السعرات الحرارية المطلوبة، يمكنك أيضاً تجربة وجبات الكيتو الخفيفة، مثل الجواكامولي مع الخضار منخفضة الكربوهيدرات، وجبن الشيدر واللوز، لتلبية احتياجات السعرات الحرارية. [4]

تناول أطعمة كيتو الغنية بالألياف

قد يؤدي تقليل الأطعمة الغنية بالألياف إلى زيادة خطر الإصابة بالإمساك لدى العديد من النساء المرضعات، يمكنك إضافة أطعمة كيتو الغنية بالألياف لتجنب ذلك؛ مثل: الخس، والكرفس، والملفوف، والبروكلي، والكوسا هي بعض الأطعمة الغنية بالألياف الصديقة للكيتو. [4]

احتفظ بسجل للنظام الغذائي 

يمكنك تسجيل ما تشربه أو تأكله في اليوم وكيف يؤثر ذلك على إمدادات الحليب لديك، تساعد مراقبة حفاضات الأطفال على فهم مدى جودة تغذيتهم، قلة الحفاضات المتسخة في اليوم قد تشير إلى أن الطفل لا يتغذى جيداً، قد تلاحظين أيضاً من وزن طفلك وطوله ومعرفة مدى نموه. [4]

أسئلة حول مضار الكيتو للمرضع

هل الكيتو مضر للمرضع؟

قد يسبب نظام الكيتو بعض الآثار الجانبية السلبية للنساء أثناء الرضاعة منها:[1][2][3][4]

  1. قلة إدرار الحليب.
  2. نقص بعض العناصر الغذائية الهامة.
  3. الحامض الكيتوني وهي حالة طبية خطيرة.
  4.  الصداع.
  5. الجفاف.

متى تبدأ الأم المرضعة بالرجيم؟

من الممكن البدء في اتباع حمية غذائية مناسب لإنقاص الوزن أثناء الرضاعة ابتداء من 3-12 شهراً.[1][2][3][4]

كيف اخسر الوزن اثناء الرضاعة؟

  1. الرضاعة الطبيعية تساعد على خسارة الكثير من السعرات الحرارية.
  2. شرب الكثير من الماء والسوائل.
  3. تناول غذاء صحياً.
  4. ممارسة الرياضة.[1][2][3][4]

ما هو سبب زيادة الوزن اثناء الرضاعة؟

تجد بعض النساء زيادة في شهيتهن أثناء الرضاعة الطبيعية، فيزيد استهلاكهن لبعض المأكولات ذات السعرات العالية.[1][2][3][4]

تماماً كما هو الحال مع أي نظام غذائي، لا يوجد نهج واحد يناسب الجميع، من المهم إلقاء نظرة فاحصة على نظام الكيتو دايت؛ للحصول على مزيد من الإرشادات أثناء الرضاعة الطبيعية دون تعريض صحتك أو صحة مولودك للخطر، إذا كنت ترغب في تجربة الكيتو أثناء الرضاعة الطبيعية، ففكرِ في القيام بذلك تحت إشراف خبير التغذية أو الطبيب.

تابعونا على قناتنا على واتس آب لنصائح الصحة والرشاقة لكم وللعائلة!