أسباب الأنيميا ومضاعفاتها وطرق الوقاية منها

مضاعفات الأنيميا والوقاية من الأنيميا

  • الخميس، 25 يونيو 2020 الخميس، 25 يونيو 2020
أسباب الأنيميا ومضاعفاتها وطرق الوقاية منها

هل عانيت من الأنيميا أو فقر الدم؟ هل تأخرت في العلاج وأصبح لديك مضاعفات؟ سنتعرف في هذا المقال على أسباب الأنيميا ومضاعفات الأنيميا والوقاية من الأنيميا.

أسباب الأنيميا

السبب الأكثر شيوعاً لفقر الدم هو نقص الحديد، وهو يمثل ما يقارب من نصف حالات فقر الدم، وهو من الاضطرابات الغذائية الرئيسية في جميع أنحاء العالم.

ويمكن فرز أسباب فقر الدم إلى مجموعتين: الأولى الأسباب العامة للأنيميا، والثانية الأسباب الخاصة للأنيميا، وسنتعرف على كليهما في الفقرتين التاليتين.

الأسباب العامة للأنيميا

تنقسم أسباب الأنيميا أو فقر الدم بشكل عام إلى قسمين [1]:

  • الأسباب التي تقلل من إنتاج خلايا الدم الحمراء: تقف أسباب عديدة في وراء انخفاض عدد خلايا الدم الحمراء والتي تسبب فقر الدم وهي:
  • التحفيز غير الكافي لإنتاج خلايا الدم الحمراء بواسطة هرمون الإريثروبويتين الذي تنتجه الكلى.
  • الحمية الغذائية غير الصحية والتي قد تسبب نقص في الحديد أو فيتامين ب 12 أو حمض الفوليك.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • الأسباب التي تزيد تدمير خلايا الدم الحمراء: توجد أسباب عديدة تزيد من تدمير خلايا الدم وأبرزها: الحوادث، الآفات المعدية المعوية، الحيض، الولادة، نزيف الرحم المفرط، الخضوع لعملية جراحية، تليف الكبد، تليف أو ندبة داخل النخاع العظمي، انحلال الدم، اضطرابات الكبد والطحال، الاضطرابات الوراثية كالتلاسيميا وفقر الدم المنجلي.

الأسباب الخاصة للأنيميا

نقصد بالأسباب الخاصة للأنيميا الأسباب التي تخص كل نوع من أنواع فقر الدم، حيث تختلف أسباب الأنيميا بحسب نوع فقر الدم الذي قد تعاني منه [2]:

  • الأنيميا الناجمة عن نقص الحديد: يحدث هذا النوع الأكثر شيوعاً من فقر الدم بسبب نقص الحديد في جسمك، حيث يحتاج نخاع العظم إلى الحديد لصنع الهيموغلوبين، فمن دون وجود الحديد الكافي لا يستطيع جسمك إنتاج ما يكفي من الهيموجلوبين لخلايا الدم الحمراء. كما يؤدي عدم الحصول على ما يكفي من الحديد لإصابة النساء الحوامل بالأنيميا، ومن الأسباب الأخرى لفقر الدم بالحديد هو فقدان الدم الناتج عن نزيف الحيض الحاد أو القرحة أو السرطان أو الاستخدام المنتظم لبعض مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية، وخاصة الأسبرين، والتي يمكن أن تسبب التهاب بطانة المعدة مما يؤدي إلى فقدان الدم.
  • الأنيميا الناجمة عن نقص الفيتامينات: يحتاج جسمك إلى حمض الفوليك وفيتامين ب 12 لإنتاج ما يكفي من خلايا الدم الحمراء، لذا فالنظام الغذائي الذي يفتقر إلى هذه العناصر الغذائية الأساسية وغيرها يمكن أن يسبب انخفاض إنتاج خلايا الدم الحمراء.
  • الأنيميا الناجمة عن الأمراض المزمنة: يحدث فقر الدم بسبب بعض الأمراض المزمنة مثل السرطان وفيروس نقص المناعة البشرية/ الإيدز والتهاب المفاصل وأمراض الكلى ومرض كرون وغيرها من الأمراض الالتهابية الحادة أو المزمنة.
  • فقر الدم اللا تنسجي: يحدث هذا النوع النادر من الأنيميا الذي يهدد الحياة عندما لا ينتج الجسم ما يكفي من خلايا الدم الحمراء. تشمل أسباب فقر الدم اللا-تنسجي العدوى وبعض الأدوية وأمراض المناعة الذاتية والتعرض للمواد الكيميائية السامة.
  • الأنيميا المرتبطة بمرض نخاع العظام: يمكن أن تتسبب مجموعة متنوعة من الأمراض، مثل ابيضاض الدم والتليف النقوي في الإصابة بفقر الدم من خلال التأثير على إنتاج الدم في النخاع العظمي. تختلف تأثيرات هذه الأنواع من السرطان والاضطرابات الشبيهة بالسرطان من خفيفة إلى مهددة للحياة.
  • فقر الدم الانحلالي: يحدث هذا النوع من الأنيميا عندما يتم تدمير خلايا الدم الحمراء بشكل أسرع مما يمكن للنخاع العظمي استبدالها. وتزيد بعض أمراض الدم من تدمير خلايا الدم الحمراء، وقد يكون فقر الدم الانحلالي وراثي وقد يكون مكتسب.
  • فقر الدم المنجلي: مرض وراثي يحصل بسبب تشوه في الهيموغلوبين يجعل خلايا الدم الحمراء على شكل هلال (منجل) غير طبيعي. تموت خلايا الدم غير المنتظمة هذه قبل الأوان، مما يؤدي إلى نقص مزمن في خلايا الدم الحمراء.

مضاعفات الأنيميا

تحدث مضاعفات الأنيميا أو مضاعفات فقر الدم نتيجة التأخر في علاج الأنيميا عند إصابتك بها، وقد تسبب لك الأنيميا المتفاقمة نتيجة عدم العلاج في العديد من المشاكل الصحية، وأبرزها [2]:

  • التعب الشديد: فالأنيميا أو فقر الدم الشديد يمكن أن يجعلك متعباً لدرجة أنك لا تستطيع إكمال مهامك اليومية المطلوبة منك.
  • مضاعفات الحمل: قد تكون النساء الحوامل المصابات بالأنيميا بسبب نقص حمض الفوليك أكثر عرضة للإصابة بمضاعفات الأنيميا وأبرز هذه المضاعفات الولادة المبكرة.
  • مشاكل في القلب: يمكن للأنيميا أو فقر الدم أن يسبب عدم انتظام ضربات قلبك، فعند إصابتك بالأنيميا أو فقر الدم يقوم قلبك بضخ المزيد من الدم لتعويض نقص الأكسجين في الدم هذا يمكن أن يؤدي إلى تضخم في القلب أو قصور في القلب لا سمح الله.
  • الموت: يمكن أن تؤدي بعض أنواع الأنيميا أو فقر الدم الوراثي، مثل فقر الدم المنجلي، إلى مضاعفات تهدد الحياة، فقد يؤدي فقدان الكثير من الدم بسرعة إلى فقر الدم الحاد والشديد ويمكن أن يكون مميتاً لا سمح الله.

الوقاية من الأنيميا

بالتأكيد لا يمكنك منع العديد من أنواع الأنيميا أو فقر الدم لاسيما إذا كانت أسبابها وراثية كفقر الدم الانحلالي أو فقر الدم المنجلي، ولكن يمكنك تجنب فقر الدم الناجم عن نقص الحديد وفقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات من خلال اتباع نظام غذائي يتضمن مجموعة متنوعة من الفيتامينات والمعادن وأهمها:

  • الحديد: تشمل الأطعمة الغنية بالحديد اللحوم البيضاء والحمراء، والفاصولياء والعدس والحبوب المدعمة بالحديد والخضروات ذات الأوراق الخضراء الداكنة والفواكه المجففة.
  • حمض الفوليك: يمكنك الحصول عليه من الفواكه وعصائر الفاكهة والخضروات ذات الأوراق الخضراء الداكنة والبازلاء الخضراء والفاصولياء والفول السوداني ومنتجات الحبوب مثل الخبز والحبوب والمعكرونة والأرز.
  • فيتامين ب 12: تتضمن الأطعمة الغنية بفيتامين ب 12 اللحوم ومنتجات الألبان والحبوب ومنتجات الصويا.
  • فيتامين ج (C): ومن الأطعمة الغنية بفيتامين ج (C) الحمضيات والعصائر والفلفل والقرنبيط والطماطم والبطيخ والفراولة، وتساعد هذه الأطعمة على زيادة امتصاص الحديد.

للأنيميا أسبابها المتعددة المتنوعة، بعضها لا يمكنك التحكم به كأمراض الدم الوراثية والبعض الآخر يمكنك الوقاية منه لأنه ناتج عن نقص الحديد أو الفيتامينات، لذا إذا كنت تشك في إصابتك بالأنيميا فسارع لمراجعة الطبيب وإجراء تحاليل الدم اللازمة للتأكد من وجود الأنيميا من عدمها، فإذا كنت مصاباً فستتجنب بالتأكيد مضاعفات الأنيميا نتيجة بدء العلاج، إما إذا لم تكن مصاباً فستطمئن على صحة دمك وبأنك بخير.

المراجع والمصادر

[1] مقال ما تحتاج لمعرفيته عن الأنيميا، منشور في موقع healthline.com.

[2] مقال مرض فقر الدم، منشور في موقع mayoclinic.org.