مريض السكري في رمضان

  • بواسطة: بابونج تاريخ النشر: الجمعة، 23 أبريل 2021
مريض السكري في رمضان
مقالات ذات صلة
تعرف على أسباب وأنواع فرط التعرق
الإزاحة
التهاب المفاصل التفاعلي (متلازمة رايتر)

مريض السكري لديه وضع خاص بالنسبة للصيام في رمضان، يمكنك استشارة الطبيب إذا أردت الصيام كي يحدد مواعيد الأدوية والحقن بما يتناسب مع فترة الإفطار.. سنتعرف فيما يلي على الجدول الغذائي لمرضى السكري في رمضان، ووجبة الإفطار إضافةً لمواعيد جرعة الأنسولين وكيفية مقاومة العطش أثناء الصيام.

جدول غذائي لمرضى السكري في رمضان

إذا كنت تعاني من مرض السكري وقررت الصيام فالتزم بالجدول الغذائي التالي [1]:

  • تناول كمية كافية من السعرات الحرارية اليومية.
  • يجب أن تكون الوجبات متوازنة بشكل جيد، بحيث تشتمل على الكربوهيدرات بنسبة حوالي 40-50٪، خاصة الكربوهيدرات الغنية بالألياف (ويفضل الحبوب الكاملة)، والخضار (المطبوخة والنيئة) والفواكه الكاملة والزبادي والحليب ومنتجات الألبان.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين بنسبة 30-35٪ (البقوليات والبقول والأسماك والدواجن واللحوم الخالية من الدهون) على 20-30٪.
  • ابتعد عن الحلويات المليئة بالسكر بعد الإفطار وبين الوجبات. يُسمح بكمية معتدلة من الحلوى الصحية - على سبيل المثال قطعة من الفاكهة.
  • يجب تجنب أو التقليل من استهلاك الكربوهيدرات من السكر والحبوب المعالجة (دقيق القمح والنشويات مثل الذرة والأرز الأبيض والبطاطا).
  • تناول كمية كافية من الماء والمشروبات غير المحلاة في أو بين الوجبتين الرئيسيتين.
  • تجنب المشروبات السكرية أو العصائر المعلبة أو العصائر الطازجة المضاف إليها السكر.
  • قلل من تناول المشروبات المحتوية على الكافيين (القهوة والشاي وكذلك مشروبات الكولا) لأنها تعمل كمدرات للبول يمكن أن تؤدي إلى الجفاف.
  • تناول السحور في وقت متأخر قدر الإمكان، خاصةً عند الصيام لمدة تزيد عن 10 ساعات.
  • تناول كمية كافية من البروتين والدهون في وجبة السحور.
  • تناول وجبة خفيفة صحية مثل قطعة واحدة من الفاكهة أو بعض المكسرات أو الخضار بين الوجبات.

فطور مريض السكري

من المهم جداً تناول الأطعمة الصحية خلال وجبة الإفطار، فقد يؤدي اختيار الأطعمة الخاطئة وغير الصحية إلى حدوث خلل في معدل سكر الدم، لذا تناول الإفطار وفق ما يلي [1] [2]:

  • ابدأ الإفطار بشرب الماء للتغلب على الجفاف الناتج عن الصيام، و1-3 تمور صغيرة مجففة أو طازجة لرفع مستويات السكر في الدم.
  • تناول الكربوهيدرات الغنية بالألياف (ويفضل الحبوب الكاملة)، وتناول الكربوهيدرات من الخضار (المطبوخة والنيئة) والفواكه الكاملة والزبادي والحليب ومنتجات الألبان.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين (البقوليات والبقول والأسماك والدواجن واللحوم الخالية من الدهون).
  • تناول الأطعمة التي تحتوي على الدهون الأحادية والمتعددة غير المشبعة.
  • تجنب الأطعمة المقلية أو المليئة بالسكر.
  • تجنب تناول وجبات كبيرة وثقيلة دفعة واحدة. قد يؤدي ذلك إلى الحموضة والانتفاخ.
  • تجنب شرب عصير الفاكهة والمشروبات المعبأة والمشروبات المحلاة بالسكر.
  • تجنب المشروبات المحتوية على الكافيين مثل القهوة والصودا والمشروبات الغازية لأن هذه المشروبات يمكن أن تؤدي إلى الجفاف.

متى يأخذ مريض السكري الأنسولين في رمضان؟

إذا كنت تعاني من مرض السكري وتأخذ حقن أنسولين فعليك الانتباه لهذا الأمر خلال شهر رمضان إذا قررت الصيام، بحيث تحصل على جرعات الأنسولين وفق عدة خيارات سنتعرف عليها فيما يلي [3]:

حقنتين أنسولين متوسط المفعول وحقنة أنسولين قصير المفعول

يمكنك استخدام هذا الخيار للحصول على ما يكفي من الأنسولين، وفق ما يلي:

  • حقنتين أنسولين متوسط المفعول: عادةً، ستحتاج إلى استخدام حقنتين يومياً من NPH كأنسولين متوسط ​​المفعول، يتم إعطاؤه قبل وجبة السحور وقبل وجبة الإفطار.
  • حقن أنسولين قصير المفعول: تأخذها قبل تناول الطعام في الوجبات الخفيفة.

حقنتين من أنسولين طويل المفعول وحقن أنسولين سريعة المفعول

يمكنك استخدام الأنسولين طويل المفعول، بمعدل حقنة كل 12 ساعة، إضافةً لحقن الأنسولين سريع المفعول أو قصير المفعول قبل الوجبتين (الإفطار والسحور).

حقنة أنسولين طويل المفعول أو حقنتين من الأنسولين التناظري مع نظائر الأنسولين سريع المفعول

قد يكون الخيار الآخر هو استخدام حقنة يومية واحدة من الأنسولين طويل المفعول التناظري أو الحقن مرتين يومياً من الأنسولين التناظري (Detemir) مع نظائر الأنسولين سريع المفعول.

عطش مريض السكري في رمضان

حاول أن تتجنب العطش خلال الصيام، لا سيما إذا كنت تعاني من السكري وذلك من خلال اتباع النصائح التالية [4]:

  • تجنب شرب كميات كبيرة من الماء أثناء السحور لأن الكلى تتخلص منها في غضون ساعات قليلة.
  • تجنب الماء شديد البرودة عند الإفطار لأنه يقيد الشعيرات الدموية مما يجعل من الصعب هضم الطعام.
  • يفضل شرب السوائل مثل الكركديه والخروب والعرقسوس والتي لا تحتوي على ألوان صناعية وتحمي الجسم من العديد من الأمراض وتعمل على ترطيب الجسم وتعويض فقدان السوائل.
  • تجنب الأطعمة المملحة مثل المخللات والزيتون والأسماك المملحة والأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من البهارات فهي تزيد حموضة المعدة والشعور بالعطش.
  • يجب أن يحتوي السحور على كميات صحية من الماء والألياف تبقى طويلة في الأمعاء، وتقلل من الشعور بالجوع والعطش. يوصى بتناول الفاكهة التي تحتوي على الألياف الغذائية والماء مثل البطيخ والعنب.
  • تجنب شرب السوائل التي تحتوي على مادة الكافيين مثل القهوة والمشروبات الغازية لما لها من خصائص مدرة للبول والتي تتسبب في فقدان الجسم للماء بسرعة.
  • تناول الخضار مثل الخيار، لأنها تروي العطش وتبرد الجسم.
  • يفضل تأخير السحور إلى ما بعد منتصف الليل حتى تتمكن من مقاومة الشعور بالعطش أثناء النهار.
  • قلل من تناولك للحلويات، فهي تسبب العطش لاحتوائها على نسبة كبيرة من السكريات.
  • تجنب درجات الحرارة المرتفعة. الأفضل الجلوس في أماكن مكيفة وعدم التعرض لأشعة الشمس.

متى يجب التوقف عن الصيام لمرضى السكري؟

إذا كنت مريضاً بالسكري وعانيت من إحدى الحالات التالية فعليك أن تكسر صيامك وتفطر على الفور [5]:

  1. انخفاض معدل سكر الدم: إذا أصبحت نسبة السكر في الدم أثناء الصيام أقل من 60 مللي غرام/ ديسيلتر فعليك أن توقف الصيام فوراً، حيث لا يوجد ضمان بأن مستوى الجلوكوز في الدم لن ينخفض ​​أكثر إذا تأخرت في العلاج.
  2. انخفاض نسبة السكر في الدم في الساعات الأولى من الصيام: إذا وصلت نسبة السكر في الدم أو مستوى الجلوكوز في الدم إلى أقل من 70 مللي غرام/ ديسيلتر  في الساعات القليلة الأولى بعد بدء الصيام، خاصةً إذا تم تناول الأنسولين أو أدوية السلفونيل يوريا أو الميجليتينيد قبل الفجر.
  3. ارتفاع نسبة السكر في الدم: يجب كسر الصيام إذا تجاوز مستوى الجلوكوز في الدم 300 مللي غرام/ ديسيلتر.

احرص على اتباع نظام غذائي صحي إذا أردت الصيام في رمضان وأنت تعاني من السكري، وإذا عانيت من ارتفاع أو انخفاض في نسبة السكر بدمك فعليك أن تكسر الصيام وتفطر على الفور.