قصر النظر عند الأطفال

  • تاريخ النشر: السبت، 02 يناير 2021
قصر النظر عند الأطفال
مقالات ذات صلة
تعليم الطفل تنظيف نفسه بعد الحمام
كل ما تريد معرفته عن سرطان الرئة عند الأطفال
تشجيع الطفل على الكلام بسرعة

سنتعرف في هذا المقال على قصر النظر عند الأطفال وأسباب قصر النظر عند الأطفال وأعراض قصر النظر عند الأطفال وعلاج قصر النظر عند الأطفال ومضاعفات قصر النظر عند الأطفال.

ما هو قصر النظر عند الأطفال؟

قصر النظر عند الأطفال: هو شكل تدريجي من قصر النظر يحدث خلال سنوات نمو الطفل ويزداد سوءاً طوال فترة الطفولة [1].

شاهدي أيضاً: قصر النظر الكاذب

درجات قصر النظر عند الأطفال

تسبق قوى العدسة التي تصحح قصر النظر بعلامة ناقص (-)، ويتم قياسها عادةً بزيادات 0.25 درجة، ويصنف أطباء العيون قصر النظر عند الأطفال إلى ما يلي [2]:

  • قصر النظر الخفيف: يتراوح بين - 0.25 و- 3.00  درجات.
  • قصر النظر المتوسط: يتراوح بين - 3.25 و- 5.00 درجات.
  • قصر النظر الشديد: يكون أكبر من - 5.00 درجات.

أنواع قصر النظر عند الأطفال

قصر النظر عند الأطفال ليس نوعاً واحداً بل نوعين هما [2]:

  • قصر النظر الخلقي: يمكن أن يترافق مع الخداج إما بسبب وراثي أو ناتج عن أي عمليات مرضية. كقاعدة عامة، يظل قصر النظر الخلقي مستقراً تماماً ولكن في بعض الأحيان يمكن أن يتطور، لا شك أن الأطفال الذين يعانون من قصر النظر الخلقي يحتاجون إلى رعاية العيون مع الإشراف الديناميكي المستمر.
  • قصر نظر الأحداث: حالة تمنع الأطفال من رؤية الأشياء الموجودة على مسافة بعيدة بوضوح، يحدث هذا عندما تكون أشعة الضوء المتوازية القادمة من الأجسام البعيدة مركزة أمام الشبكية وليس على الشبكية. بالتالي، تصبح رؤية الطفل أقل حدة.

أسباب قصر النظر عند الأطفال

إذا كان طفلك يعاني من قصر النظر فهذا يرجع إلى ما يلي [1]:

  • العوامل الوراثية: إذا كنت أنت أو زوجك أو كليكما تعانيان من قصر النظر  فقد يعاني طفلك من قصر النظر.
  • العوامل البيئية ونمط الحياة: إذا كان نمط حياة طفلك ينتج الظروف المناسبة لقصر النظر، فسوف يصاب به. على سبيل المثال، إذا كان يستخدم عينيه في كثير من الأعمال عن قرب، مثل القراءة والدراسة واللعب على الكمبيوتر أو الموبايل أو الآيباد لساعات، فقد يُصاب بقصر النظر.

أعراض قصر النظر عند الأطفال

قد يخطر ببالك السؤال التالي: كيف أعرف أن طفلي يعاني من قصر النظر؟ إذا كان طفلك في المدرسة فقد يشتكي من أنه لا يستطيع رؤية السبورة البيضاء في المدرسة أو رقم حافلة الحافلة القادمة في محطة الحافلات.

بشكلٍ عام، إذا كان طفلك يعاني من قصر النظر فستظهر عليه الأعراض التالية [1] [3]:

  • التحديق أثناء أداء الواجب المنزلي أو القراءة أو مشاهدة التلفزيون.
  • فرك العيون.
  • رمش العين.
  • الإعياء.
  • يجلس في الجزء الأمامي من الصف في المدرسة.
  • يفتقر إلى الاهتمام بالرياضة أو الأنشطة الأخرى التي تتطلب رؤية جيدة عن بعد.
  • الحول والتعبس.
  • الإصابة بالصداع المتكرر.
  • حمل الكتب أو الأشياء الأخرى بالقرب من وجهه.

علاج قصر النظر عند الأطفال

يختلف علاج قصر النظر عند الأطفال بحسب معدل تزايد قصر النظر كل عام وفق ما يلي [2]:

  • العلاج التقليدي: إذا كان طفلك يزداد معدل قصر النظر بمقدار نصف درجة في السنة. في هذه الحالة، يتم استخدام طرق العلاج التقليدية في العلاج وفق ما يلي:
  • تشجيع الأطفال على ارتداء النظارات أو العدسات اللاصقة لإعطاء أعينهم مزيداً من الوقت للاسترخاء.
  • ممارسة تمارين العين.
  • الحصول على قسط وافر من النوم.
  • اتباع نظام غذائي صحي.
  • ممارسة النظافة البصرية الجيدة.

ويقوم الطبيب بمراقبة التغييرات الحالية وتعديل نظام العلاج إذا لزم الأمر.

  • جراحة عيون الأطفال: يتم إجراء التدخل الجراحي فقط إذا زاد قصر النظر بمعدل يتجاوز درجة واحدة في السنة، بالتالي استبعاد إمكانية التطور الطبيعي للبصر وكذلك في حالة حدوث مضاعفات - موضع ضمور الشبكية. في هذه الحالات، يتم استخدام رأب الصُلب لتقوية الجزء الخلفي من صلبة العين وتنشيط التمثيل الغذائي لطبقة العين.

علاجات أخرى لقصر النظر عند الأطفال

توجد علاجات جديدة عديدة لقصر النظر عند الأطفال [2]:

  • العلاج بالليزر بالأشعة تحت الحمراء: تثير الأشعة تحت الحمراء قصيرة المدى تغذية أفضل لأنسجة العين وتخفف من التشنج، وهو أحد الأسباب الرئيسية لقصر النظر. يوفر جهاز العلاج بالليزر بالأشعة تحت الحمراء "تدليكاً فسيولوجياً" للعضلات الهدبية المسؤولة عن النظر الطبيعي.
  • التدليك الفراغي: يعتمد التدليك الفراغي على تذبذب الفراغ كعامل علاجي. هذا الإجراء يحسن بشكل كبير الديناميكا المائية للعين، والدورة الدموية، وبالتالي وظائف العضلات الهدبية.
  • العلاج بالليزر: يستخدم العلاج بالليزر لتحسين الرؤية المجسمة ووظائف العضلات الهدبية. يتم توفير إشعاع الليزر على شاشة مثبتة على بعد 8 – 10 سم من عين المريض. يتعامل التأثير العلاجي لإجراء الليزر مع مراقبة التغيرات في أحجام وهياكل الصورة على الشاشة، بالتالي تحفيز خلايا مستقبلات الشبكية (العصبية).
  • التحفيز الكهربائي: هذا هو التحفيز من خلال تيار كهربائي متناسب منخفض الشدة. يساهم في تحسين توصيل نبض العصب البصري. هذا الإجراء غير مؤلم على الإطلاق.
  • أمبليوكور (Abliokor): يعتمد تأثير هذا العلاج على تقنيات التدريب الآلي بالفيديو بمساعدة الكمبيوتر. أثناء مشاهدة الطفل للرسوم المتحركة، تقوم الآلة بجمع بيانات عن وظيفة عين الطفل بأجهزة الكشف الخاصة بها، وفي نفس الوقت تقوم بتسجيل مخطط الدماغ للدماغ. ومع ذلك، فإن الصورة على الشاشة تظهر فقط عندما يظهر الطفل الرؤية الصحيحة وتختفي بمجرد أن يفقد بصر الطفل حدته.

بالتالي، فإن الجهاز يجعل دماغ الطفل لا شعورياً يقلل من فترات ضعف الرؤية، يساعد هذا النهج في تحسين عمل الخلايا العصبية القشرية البصرية ويحسن الرؤية بشكل كبير.

مضاعفات قصر النظر عند الأطفال

يمكن إن يؤدي قصر النظر لدى طفلك إذا بقي من دون علاج المضاعفات التالية [3]:

  • سوء الأداء في المدرسة أو الرياضة أو العمل.
  • يمثل قصر النظر الشديد خطراً أكبر لمشاكل الرؤية الأكثر خطورة بما في ذلك:

قصر النظر عند الأطفال شائع ولكن قد لا يلاحظ طفلك أنه يعاني قصر النظر، لذا احرص على فحص عيني طفلك بانتظام لاسيما إذا أخبرك أنه لا يرى الأشياء البعيدة، كي يشخص طبيب العيون حالته ويعالجها قبل أن تتفاقم.