فوائد رجيم الماء فقط

  • تاريخ النشر: الخميس، 12 مايو 2022
فوائد رجيم الماء فقط
مقالات ذات صلة
برنامج رجيم الماء
رجيم البطيخ والماء فقط
فوائد الماء البارد

قد يعاني الكثير من الأشخاص من مشاكل السمنة مما يؤدي إلى لجوئهم لأنظمة غذائية أشد صرامة من غيرها؛ للوصول إلى الوزن المطلوب بأسرع وقت ممكن، ومن هذه الأنظمة رجيم الماء.

في هذه المقالة، تعرف على رجيم الماء وما هي أهم فوائده الصحية وتأثيره على الصحة الجسدية.

رجيم الماء

من أحد أنظمة الرجيم المتداولة بكثرة في الآونة الأخيرة كوسيلة فعالة وسريعة لفقدان الوزن وحرق الدهون، حيث يتقيد بتناول أي شيء يحتوي على سعرات الحرارية باستثناء الماء، لا يوجد وقت محدد يجب أن يستمر فيه رجيم الماء، لكن عادةً ما يتراوح بين 24 ساعة إلى 72 ساعة كحد أقصى.

حيث يُحذر خبراء الصحة من اتباع هذا النوع من الرجيم لفترة طويلة دون إشراف طبي؛ لتجنب المضاعفات الصحية الخطيرة الناجمة عنه، ومع ذلك، إن دمج المزيد من الماء في نمط حياتك اليومي يمكن أن يكون ركيزة مفيدة للصحة لا تقتصر على فقدان الوزن فحسب إنما على العديد من الفوائد الصحية لشرب الماء. [1]

رجيم الماء لفقدان الوزن

أشارت بعض الدراسات أن رجيم الماء قادر على خسارة نصف كيلو في اليوم، أي ما يعادل 3 كيلو غرامات أسبوعياً، يرجع السبب في هذا إلى الحَد الكبير من تناول السعرات الحرارية المقيدة التي تجعل الجسم يحرق الدهون المخزنة للحصول على الطاقة.

قد يؤدي شرب 0.5 لتر من الماء إلى زيادة كمية السعرات الحرارية المحروقة لمدة ساعة على الأقل، مما يؤدي إلى فقدان الوزن بشكل متواضع، قد يزيد الماء أيضاً من إنفاق عدد السعرات الحرارية التي يتم حرقها أثناء الراحة بالإضافة إلى كبح الشهية، يمكن أن يساعد الماء على شغل حيز في المعدة، مما يؤدي إلى الشعور بالامتلاء وتقليل الجوع. [2]

رجيم الماء للالتهام الذاتي

الالتهام الذاتي هي عملية يقوم من خلالها الجسم بتكسير الخلايا وإعادة تدويرها حسب الحاجة، من خلال موت الطبيعي للخلايا، تشير الدراسات إلى أن الالتهام الذاتي قد يساعد في الحماية من أمراض المزمنة؛ مثل: مرض السكري من النوع الثاني، وارتفاع ضغط الدم، والسرطان، وأمراض القلب وما إلى ذلك.

على سبيل المثال، قد يمنع الالتهام الذاتي تراكم الأجزاء التالفة من الخلايا في الجسم، وهو عامل خطر للعديد من أنواع السرطان، قد يساعد هذا في منع الخلايا السرطانية من النمو وتحسين آثار العلاج الكيميائي، لا تقتصر الفوائد المحتملة لعملية الالتهام الذاتي على مرضى السرطان فقط؛ بل ينجذب بعض الأشخاص الأصحاء إلى فكرة التجديد الذاتي؛ لتساعدهم في تأخير الشيخوخة وخطر الإصابة بالعديد من الأمراض.

تظهر الدراسات التي أجريت أيضاً أن الالتهام الذاتي قد يساعد في إطالة العمر الإفتراضي، فقد يؤدي إلى تحفيز جهاز المناعة لبدء إنتاج خلايا دم بيضاء جديدة، تعد خلايا الدم البيضاء عنصراً حاسماً في جهاز المناعة في الجسم، لذا، فإن فوائد الماء تساعدك على إعادة تشغيل جهاز المناعة لديك، ومع ذلك، هناك حاجة إلى مزيد من البحث قبل التوصية به لتعزيز الالتهام الذاتي. [2]

رجيم الماء لخفض ضغط الدم

تظهر الأبحاث اذا تم اتباع رجيم الماء تحت إشراف طبي قد يساعد الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم على خفض ضغط الدم لديهم. [2]

رجيم الماء لحساسية الأنسولين واللبتين

قد يؤدي رجيم الماء أيضاً إلى تحسين حساسية الأنسولين واللبتين وهما من الهرمونات الأساسية التي تؤثر على التمثيل الغذائي في الجسم، تعني تحسين حساسية الأنسولين أن جسمك يخفض مستويات السكر في الدم بكفاءة، في هذه الأثناء، يمكن أن يساعدك ذلك على جعل جسمك أكثر حساسية لهرمون اللبتين، مما يؤدي إلى معالجة إشارات الجوع بشكل أكثر كفاءة، وبالتالي تقليل خطر الإصابة بالسمنة وارتفاع مستويات الكوليسترول في الدم. 

تشتهر الأنظمة الغذائية عالية السكر بقدرتها على رفع نسبة السكر في الدم بسرعة لدى بعض الأشخاص، وخاصة مرضى السكري من النوع الثاني، يمكن للأفراد الأصحاء أيضاً تجربة ذلك، خاصةً إذا كانوا يعانون من الجفاف بعد تناول وجبة أو وجبة خفيفة تحتوي على الكربوهيدرات البسيطة؛ مثل: السكريات ومنتجات الدقيق الأبيض.

قد يساعد الصيام في خفض مستويات الأنسولين وتثبيتها، ومع ذلك، يجب على مرضى السكري عدم الصيام إلا إذا أوصوا بذلك وأشرف عليهم الطبيب المختص. [2]

رجيم الماء للكبد والكلى 

يحتاج الكبد إلى استراحة بين الحين والآخر، وقد يساعد رجيم الماء في القيام على هذه المهمة، يساعد الماء الكلى أيضاً على تصفية السموم والفضلات من الجسم؛ مثل: البول أو البراز، بينما تبقى الكلى محتفظة بالمغذيات الأساسية.

كما يساعد الماء الجسم على التعافي من مشاكل الجهاز الهضمي؛ مثل: الإسهال، وعسر الهضم، والإمساك، يمكن أن يؤدي الجفاف إلى براز صلب أو متكتل، فقد تحافظ الماء على حركة الفضلات عن طريق تليين البراز المتصلب، والذي بدوره قد يضيف بضعة كيلو غرامات إضافية على الوزن. [3]

على الرغم من أن هناك بعض الفوائد الصحية لرجيم الماء، إلا أن شرب الكثير من الماء لا يغني عن تناول الطعام، حيث أن تقليل السعرات الحرارية الكلية له نفس الفعالية في إنقاص الوزن، ومن المرجح أن يكون أكثر أماناً.

إذا كنت تريد خسارة وزنك بطريقة صحية، فجرب طرقاً أكثر أماناً؛ مثل: الصيام المتقطع، قد يسمح لك هذه الصيام بتناول بعض الطعام، مما تكتسب فوائد صحية أكثر من حيث تقليل مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري على المدى الطويل وقد يكون أكثر استدامة.

ضع في اعتبارك أن رجيم الماء، يمكن أن يكون خطيراً أيضاً إذا لم يتم إجراؤه بشكل صحيح أو تم اتباعه من قبل أولئك الذين يعانون من حالات طبية معينة؛ مثل: مرضى السكري أو مرضى القلب.