علاج دوالي الخصيتين طبياً وطبيعياً

  • تاريخ النشر: الإثنين، 10 يناير 2022
علاج دوالي الخصيتين طبياً وطبيعياً
مقالات ذات صلة
تشخيص دوالي الخصيتين وأفضل طرق العلاج
طرق علاج الدوالي في الساقين طبيعياً
أنواع الرؤوس السوداء وعلاج الرؤوس السوداء طبياً وطبيعياً

تعد دوالي الخصيتين واحدة من المشكلات الشائعة التي يتعرض لها عدد كبير من الرجال، وعلى الرغم من تخوف كثير من المرضى من مضاعفات هذه المشكلة، إلا أن علاجها لا يكون ضرورياً إلا في بعض الحالات المحدودة، تابع معنا هذا المقال لتتعرف على علاج دوالي الخصيتين بمختلف الطرق الطبية والطبيعية، واكتشف أيضاً الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بها وكيفية الوقاية منها.

دوالي الخصية

قبل أن نستعرض تفاصيل علاج دوالي الخصيتين بالطرق المختلفة، ينبغي أن نلقي الضوء قليلاً على تعريف دوالي الخصية من الناحية الطبية، وهي عبارة عن انتفاخ في الأوردة الموجودة في كيس الصفن، وهو الكيس المحيط بالخصيتين ويعمل بمثابة غلاف واقي لهما، يشبه هذا الانتفاخ الدوالي التي تحدث في الأوعية الدموية في الساقين، وتعد دوالي الخصية من المشكلات الطبية الشائعة التي تؤثر على حوالي 15% من الذكور في مراحل عمرية مختلفة.

يصاحب دوالي الخصية كثير من الأعراض منها الشعور بآلام خاصةً أثناء التمارين الرياضية، ولا يعد علاج دوالي الخصيتين أمراً ملحاً من الناحية الطبية إلا إذا كانت الآلام التي يعاني منها المريض تعيقه عن ممارسة حياته الطبيعية، أو كانت الدوالي سبباً من أسباب تأخر الإنجاب عنده. [1]

علاج دوالي الخصية طبيعياً

هناك العديد من الطرق المنزلية البسيطة التي تساعدك في علاج دوالي الخصية طبيعياً والتخفيف من الأعراض المصاحبة لها، من ضمن هذه الطرق:

  1. تجنب ارتداء الملابس الضيقة التي تضغط على الخصيتين وتزيد من شعورك بالألم.
  2. اكتشاف الأنشطة البدنية التي تزيد من شدة الأعراض ومحاولة تجنبها بقدر الإمكان.
  3. ممارسة تمارين كيجل لمدة 5 دقائق يومياً.
  4. زيادة تناول الأطعمة الغنية بالألياف الطبيعية حتى تتجنب الإصابة بالإمساك، لأنه قد يزيد من شدة الأعراض.
  5. الابتعاد عن تناول الأطعمة الغنية بالسكريات والدهون. [2]

علاج دوالي الخصية بالأدوية

لا يوجد حتى الآن علاجاً دوائياً فعالاً لعلاج دوالي الخصيتين، قد يصف الأطباء بعض المسكنات التقليدية المعروفة مثل الباراسيتامول والإيبوبروفين للسيطرة على الآلام المصاحبة لدوالى الخصية، ولكن هذه الأدوية لا تؤثر مطلقاً على التورم الموجود في أوردة الحبل المنوي أو تغير من تطور المشكلة. [2]

علاج دوالي الخصية بدون جراحة

تعد تقنية الانصمام عن طريق الجلد أو علاج دوالي الخصية بدون جراحة كما يطلق عليها مجازاً من التقنيات غير الشائعة في علاج دوالي الخصيتين، وهي تعتمد على إدخال أنبوب رفيع من خلال فتحة صغيرة جداً في الجلد في منطقة الفخذ، يتم توجيه هذا الأنبوب عن طريق الأشعة السينية إلى دوالي الخصية، ثم يتم إدخال بالون صغير من خلال الأنبوب ليوضع داخل الأوردة المنتفخة ليساعد على منع تدفق الدم إليها ومن ثم تقليص حجمها. [1]

علاج دوالي الخصية بالجراحة

تعد الجراحة هي الخيار الطبي الأمثل والأكثر شيوعاً في علاج دوالي الخصيتين، وتعتمد الجراحة على قطع الأوردة المتضخمة أو ربطها لوقف تدفق الدم إليها، هناك طريقتين لإجراء الجراحة وهما:

  • الجراحة المفتوحة: يلجأ الطبيب في هذه الجراحة إلى إجراء فتحة صغيرة في كيس الصفن، ثم استخدام عدسة مكبرة لرؤية الأوردة المتورمة والقيام بربطها أو قطعها.
  • الجراحة بالمنظار: تقلل تلك التقنية من مضاعفات الجراحة المفتوحة، وفيها يعتمد الطبيب على إجراء شق جراحي صغير جداً وإدخال أنبوب رفيع جداً يحمل الأدوات الجراحية والكاميرا التي يشاهد بها الطبيب الأوردة المتضخمة ويقوم بربطها. [1]

علاج دوالي الخصية بالثلج

يربط كثير من الأطباء بين ارتفاع درجة الحرارة داخل كيس الصفن وبين زيادة احتمال الإصابة بدوالي الخصية، لهذا السبب يعد استخدام الثلج وسيلة من الوسائل التقليدية التي يستخدمها بعض المرضى في الحد من الأعراض المصاحبة لدوالي الخصية، يمكنك وضع أكياس الثلج داخل منشفة ثم وضعها على كيس الصفن لمدة 15 دقيقة يومياً، مع مراعاة تجنب وضع الثلج مباشرة على كيس الصفن حرصاً على سلامة الجلد. [2]

علاج دوالي الخصية بالحجامة

على الرغم من مرور مئات السنين على استخدام الحجامة في علاج كثير من الأمراض، إلا أن تقنية الوخز بالإبر الدقيقة نجحت في إعادة ظهورها وتسليط الأضواء عليها من جديد، تعتمد الحجامة على وخز بعض النقاط في الجسم لتخفيف الآلام المصاحبة للعديد من الأمراض عن طريق تخفيف توتر العضلات وتعزيز الدورة الدموية في الجسم.

أجريت إحدى الدراسات في الآونة الأخيرة وأثبتت أن استخدام الحجامة لمدة 4 جلسات يساعد على التخفيف من الآلام والتورم المصاحبين لدوالي الخصية، لا يمكن الاعتماد على تلك النتيجة وتعميم استخدام الحجامة في علاج دوالي الخصيتين، لأن الأمر يحتاج إلى مزيد من التحقق والتجارب للتأكد من صحته. [3]

علاج دوالي الخصية بالأعشاب

على الرغم من عدم وجود أدلة علمية مؤكدة توضح نجاح بعض الأعشاب في علاج دوالي الخصيتين، إلا أن هناك بعض الأعشاب التي حققت نجاحاً ملحوظاً في تحسين الأعراض نسبياً، من أشهر تلك الأعشاب:

  1. كستناء الحصان: يتميز نبات كستناء الحصان بالعديد من الخصائص المضادة للالتهاب، لهذا السبب يساعد استخدامه على تخفيف الآلام والالتهابات المصاحبة لدوالي الخصية، كما يحتوي كستناء الحصان على مادة الأيسكين Aescin، وهي من المواد التي تحسن من جودة وعدد الحيوانات المنوية.
  2. التوت: يعد التوت من أغنى مصادر مضادات الأكسدة التي تساعد على منع تطور مشكلة دوالي الخصية، لأن الإجهاد التأكسدي من أهم العوامل التي تؤدي إلى تفاقم أعراض دوالي الخصية.
  3. الجنسنج: يعد الجنسنج من أشهر الأعشاب التي يعرفها كثير من الرجال لعلاج دوالي الخصية في الطب البديل، كما يتميز بقدرته على تعزيز جودة الحيوانات المنوية. [4]

أسباب دوالي الخصية

لا توجد حتى الآن مصادر علمية مؤكدة تحدد أسباب دوالي الخصية، ولكن ترجح كثير من الأبحاث احتمال ارتباطها بخلل في وظيفة الأوردة الموجودة في الحبل المنوي، حيث تمتلك كل خصية من الخصيتين حبلاً منوياً يمسكها ويحتوي على العديد من الأوردة والشرايين التي تحمل الدم من وإلى الخصيتين، تحتوي الأوردة على صمامات تحافظ على تدفق الدم في اتجاه واحد فقط وهو اتجاه القلب، وعند حدوث أي اضطراب في وظيفة الصمامات يتراكم الدم داخل الأوردة ويؤدي إلى تورمها وظهور أعراض دوالي الخصية. [1]

مضاعفات دوالي الخصية

لا تعد دوالي الخصية من المشكلات الطبية الخطيرة التي يُخشى من تطورها وتأثيرها على حياة المريض، فهناك كثير من الرجال يعانون من تلك المشكلة دون ظهور أي أعراض عليهم، وقد يعاني البعض منهم من آلام بسيطة تزداد فقط عند بذل مجهود بدني شاق أو الوقوف لساعات طويلة.

تشمل مضاعفات دوالي الخصية تأثيرها على معدل خصوبة بعض الرجال، وإن كان هذا لا يعني بالضرورة أنها تقلل من خصوبة جميع الرجال، لأن هناك عدد كبير من المرضى المصابين بدوالي الخصية ولا يعانون من تأثيرها السلبي على صحتهم الإنجابية، يفسر الأطباء هذه العلاقة نتيجة لارتفاع درجة الحرارة داخل كيس الصفن نظراً لتراكم الدم بداخله، مما يؤثر على جودة وعدد الحيوانات المنوية. [2]

الوقاية من دوالي الخصية

لا يوجد إلى الآن خطة طبية واضحة للوقاية من مشكلة دوالي الخصية، نتيجة لعدم اكتشاف أسبابها بشكل محدد أو حتى التعرف على عوامل الخطورة التي تزيد من احتمال الإصابة بها، ولكن يمكنك الالتزام ببعض النصائح التي تساعدك على تحسين حالة الأوعية الدموية بشكل عام ومنها أوردة الحبل المنوي، لأن ذلك سينعكس بشكل أو بآخر على وقايتك من تلك المشكلة، من أشهر هذه النصائح:

  • التوقف عن التدخين لأنه من العوامل التي تقلل من كفاءة الأوعية الدموية.
  • الحرص على تناول الوجبات الصحية التي تحتوي على الخضروات الورقية والأسماك.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام لتحسين تدفق الدم إلى الأوعية الدموية.
  • الإكثار من تناول المياه لطرد السموم من الجسم. [5]

وفي النهاية نتمنى أن يكون مقال علاج دوالي الخصيتين نجح في الإجابة على كل الأسئلة التي تدور في ذهنك بخصوص الطريقة المثلى لعلاج أعراض تلك المشكلة وكيفية الوقاية منها، حتى تكون واعياً بكل تفاصيل مشكلتك قبل أن تتخذ أي قرار يتعلق بالعلاج.