الحلتيت: من الطب النبوي للاستخدامات العامة

  • الخميس، 09 أبريل 2020 الخميس، 09 أبريل 2020
الحلتيت: من الطب النبوي للاستخدامات العامة

قسّم الطب النبوي المرض إلى نوعين؛ مرض القلوب ومرض الأجسام، واعتبر الأخير ناجماً عن زيادة أو إفراط بمادة ما في الجسم عند دخولها إليه، ومنه الذي تتسبب به أمور نفسية خارجة عن إرادة الإنسان، وأوجد هذا الطب علاجاً لتلك الأمراض إما بالأدوية الطبيعية، أو الروحية، أو المركبة من الاثنين، فكان للحلتيت نصيب وافر من الاستخدام في هذا النوع من الطب.

ما هو الحلتيت؟

الحلتيت ويسمى أيضاً (صمغ الأنجدان)، ذو رائحة كريهة وطعم مرير ولاذع لاحتوائه على الكبريت؛ وهو صمغ يتم الحصول عليه من جذمور وجذر النبات، ويستخرج من جذور شجرة الكلخ الضخمة عندما يكون قطرها 12.5-15 سم عند التاج، وعمرها 4-5 سنوات، حيث يتم قطع الجذع بالقرب من التاج ويخرج عصير حليبي القوام من السطح المقطوع، وبعد أيام يتم كشط الإفرازات وقطع شريحة جديدة من الجذر عندما ينضح المزيد من السائل، وفي بعض الأحيان تتم إزالة الصمغ مع الشريحة، ويتم تكرار العملية حتى يتوقف السائل عن الخروج.

اُشتهر الحلتيت باسم "غذاء الآلهة" لأنه معروف منذ زمن طويل؛ بالفوائد في الطب التقليدي والنبوي بفضل خصائصه الطاردة للريح والمضادة للفيروسات والبكتيريا والمضادة للالتهابات والمهدئة وبالنظر إلى خواصه العلاجية [1].

ممّ يتركّب الحلتيت؟

يتركب الحلتيت من عدد من العناصر والمواد التي تزيد من فوائد استخداماته العلاجية:

  1. حوالي 40-64٪ راتينج (مادة صمغية).
  2. 25٪ صمغ داخلي.
  3. 10-17٪ زيت متطاير.
  4. 1.5-10٪ رماد.

كما يوجد في الحلتيت العديد من العناصر الغذائية الهامة بنسب جيدة غير محددة:

  • الفيتامينات: العنصر الرئيسي هو الكاروتين، إضافة إلى النياسين والريبوفلافين.
  •  المعادن: الفوسفور، الحديد، والكالسيوم.
  • البروتينات.
  • الكربوهيدرات.
  • الألياف.

فوائد الحلتيت

للحلتيت فوائد مهمة في تخفيف الأوجاع وتسكين الألم، كما يمكن استخدام الحلتيت في التدابير العلاجية المنزلية لبعض الأمراض المزمنة، ومن أهم فوائد الحلتيت نذكر:

1. الحلتيت يساعد على تقليل الانتفاخ ومشاكل المعدة الأخرى:

الحلتيت دواء قديم لمشاكل المعدة، بما في ذلك الغازات والانتفاخ ومتلازمة القولون العصبي والديدان المعوية وانتفاخ البطن؛ بفضل خصائصه المضادة للتشنج والمضادة للالتهابات، التي تساعد على تخفيف هذه المشاكل الصحية.

2. الحلتيت يساعد في تخفيف الربو:

قد يساعد الحلتيت أيضاً في تخفيف اضطرابات الجهاز التنفسي مثل: الربو والتهاب الشعب الهوائية والسعال الجاف وغيرها، بسبب آثاره المضادة للالتهابات والمضادة للفيروسات واحتوائه على المضادات الحيوية، كما أنه يساعد في تخفيف احتقان الصدر وإفراز البلغم.

3. الحلتيت يخفض ضغط الدم:

يمكن للحلتيت خفض مستويات ضغط الدم، لأنه يساعد في تحسين تدفق الدم؛ وبالتالي يمنع حدوث الجلطات.

4. التخفيف من آلام الدورة الشهرية:

يمكن للحلتيت تخفيف آلام الدورة الشهرية وتشنجات أسفل البطن والظهر؛ كونه مخفضاً طبيعياً لضغط الدم، كما أنه يعزز إفراز البروجسترون الذي يعزز تدفق الدم بسهولة أيضاً، وبالتالي يوفر الراحة من الألم.

5. يخفف من الصداع:

يحتوي الحلتيت على خصائص مضادة للالتهابات؛ تقلل التهاب الأوعية الدموية في الرأس، ما يخفف بدوره من الصداع.

6. شفاء لدغات الحشرات:

يعتبر الحلتيت بمثابة ترياق طبيعي لعلاج لدغات الحشرات ولسعاتها والتخفيف من آلامها، بسبب خواصه المضادة للبكتيريا والمعالجة للالتهابات والمسكنة للألم [2].

كيفية استخدام الحلتيت:

يمكنك استخدام الحلتيت نظراً لفوائده العديدة من خلال عدة طرق تتضمن: تناوله أو دهنه على مناطق مختلفة من الجسم، وإليك بعض الطرق في استخدام الحلتيت للحصول على فوائده الهامة:

1. استخدام مسحوق الحلتيت في الطبخ: يمكن إضافة القليل من مسحوق الحلتيت كبهار أثناء طهي بعض الأطعمة التي تسبب الغازات كالحليب ومنتجات الألبان والأطعمة النشوية مثل: المعكرونة والبطاطا والبقوليات مثل الفاصولياء، الحمص، وفول الصويا، والمكسرات.

2. شرب الحلتيت مع الماء: يمكن إذابة قطعة صغيرة من الحلتيت في كوب من الماء الدافئ، وتناولها بعد الوجبات.

3. إضافة الحلتيت إلى الزنجبيل: يمزج مسحوق الحلتيت مع الملح الصخري ومسحوق الزنجبيل في كوب من الماء الدافئ، كما يمكن إضافته في شاي الزنجبيل.

4. تدليك البطن بالحلتيت: يمكن أخذ القليل من الحلتيت على شكل قطرات وخلطه مع بضع قطرات من زيت الخردل الدافئ وتدليكه على السرة [3].

استخدامات الحلتيت في البلدان المختلفة

يُستخدم الحلتيت بطرق مختلفة في دول العالم، وتتراوح استخداماته وفقاً لفوائده المذكورة أعلاه، ويمكن أن تتعرف تالياً على أهم استخدامات الحلتيت عالمياً:

  • في مصر: يؤخذ مستخلص الماء الساخن من الجذر المجفف للحلتيت؛ عن طريق الفم كمضاد للتشنج ومدر للبول ومسكن للألم.
  • في السعودية: يستخدم الحلتيت المجفف لعلاج للسعال الديكي والربو والتهاب الشعب الهوائية.
  • في المغرب: يشاع استخدامه كمضاد للصرع.
  • في أفغانستان: يتم أخذ الماء الساخن الناتج عن غلي قطع الحلتيت المجففة عن طريق الفم لعلاج الهستيريا والسعال الديكي وعلاج القرحة أيضاً.
  • في ماليزيا: تمضغ بعض النساء قطعة الحلتيت (الصمغ) في فترة ما بعد انقطاع الحيض.
  • في النيبال: يؤخذ مستخلص الصمغ المغلي عن طريق الفم كمضاد للديدان المعوية.
  • في البرازيل: يتم أخذ مستخلص الماء الساخن للأوراق والساق المجففة من الحلتيت؛ عن طريق الفم كمنشط جنسي للرجال، والمسحوق منه يستخدم كبهار.
  • في الولايات المتحدة الأميركية: يؤخذ مشروب الحلتيت عن طريق الفم كمقشع، طارد للديدان، مثير للشهوة الجنسية، ومنبه للدماغ والأعصاب ومضاد للتشنج [1].

إذاً بعيداً عن طعمه ورائحته غير المحببين، يمكن اعتبار الحلتيت المستخدم في الطب النبوي؛ صيدليةً بطرق استخدام عديدة لعلاجات واسعة، وهو النبتة التي انطلقت من الشرق وانتشرت في العالم مع فوائدها الكثيرة.

المصادر والمراجع:

[1]. مقال: الحلتيت: الاستخدامات التقليدية والنشاط الدوائي. منشور على موقع .ncbi.nlm.nih.gov

[2]. مقال: 10 فوائد صحية مذهلة للحلتيت يجب أن نعرفها جميعاً. منشور على موقع food.ndtv.com

[3]. مقال: كيفية استخدام الحلتيت للتخلص من غازات المعدة. منشور على موقع food.ndtv.com