اضطراب الشخصية الاكتئابية.. أعراضه وأنواعه والتعامل معه

  • تاريخ النشر: السبت، 15 أغسطس 2020
اضطراب الشخصية الاكتئابية.. أعراضه وأنواعه والتعامل معه
مقالات ذات صلة
علم الوراثة
مجموعة متنوعة من أسماء الأولاد
فوائد التعلم النشط ومعوقاته

يعرّف اضطراب الشخصية الاكتئابية بأنه اضطراب الشخصية الاكتئابية (Depressive personality disorder)، يسمى أيضاً اضطراب الشخصية السوداوية (Melancholic Personality)، وهو تشخيص نفسي يشير إلى اضطراب في الشخصية مصحوب بسمات اكتئابية مثل التشاؤم وفقدان الإحساس بالمتعة، يشترك اضطراب الشخصية الاكتئابية في بعض أعراضه مع مرض الاكتئاب الشديد واضطراب الشخصية الانعزالية، إلا أنه يتطلب تشخيصاً منفصلاً عنهما. [2][1]

أعراض اضطراب الشخصية الاكتئابية

تظهر أعراض اضطراب الشخصية الاكتئابية على شكل أنماط من الأفكار والسلوكيات الاكتئابية، في مرحلة مبكرة من المراهقة، من هذه الأعراض: [1]

  • مزاج عام من الكآبة والتعاسة.
  • تدني احترام الذات والثقة بالنفس.
  • شعور داخلي بالضعف وانعدام القيمة.
  • النقد واللوم وتحقير الذات.
  • انخفاض الشعور بالراحة أو الرضا عن الحياة.
  • القلق ونظرة تشاؤمية للحياة.
  • السلبية وإطلاق الأحكام على الآخرين.
  • أكثر عرضة للشعور بالذنب والندم بدون سبب واضح.
  • لا تظهر هذه الأعراض فقط في أوقات نوبات الاكتئاب بل تعد من صفات الشخص.
  • الهدوء والانطواء وعدم الانفعال.
  • يفضلون اتباع الآخرين بدلاً من أخذ زمام المبادرة.
  • أصحاب هذه الشخصية أكثر عرضة للإصابة بأمراض نفسية مثل اضطراب عسر المزاج (Dysthymic Disorder)، والاكتئاب الحاد (Major Depressive Disorder).

أنواع الشخصية الاكتئابية

ليست كل الشخصيات الاكتئابية متماثلة، يوجد العديد من الأنواع للشخصية الاكتئابية وعادة ما تتضمن هذه الأنواع سمات من اضطرابات الشخصية الأخرى، تشمل أنواع الشخصية الاكتئابية:[3][2]

  • اكتئاب فوغويش (Voguish depressive): ويعني اكتئاب الموضة، في هذا النوع يرى المكتئب الاكتئاب على أنه شيء رومنسي ونبيل، وهذا لا يعني أنه يتظاهر بأنه غير سعيد بل يملك كآبة حقيقية، ويعرف الانطباع الذي يتركه عند الغير، كما من الممكن أن يملك بعض صفات الشخصية النرجسية مثل الشعور بأنه خاص ومميز عن الآخرين، يعاني أصحاب هذه الشخصية دائماً لأنهم يشعرون أنهم أكثر حساسية وإدراكاً من الآخرين، ويبنون حياتهم على أساس هذه الشخصية، حيث يقومون بنشاطات تعزز صفات هذه الشخصية مثل قراءة كتب الفلسفة الوجودية وسماع الأغاني والقصائد الكئيبة.
  • الاكتئاب المرضي (Morbid depressive): يجمع هذا النوع من الشخصيات الاكتئابية بين السمات الاكتئابية والانهزام والإحباط الشديد، غالباً ما يكون الشعور الحاد بالذنب هو الصفة الملازمة لهذا النوع، وأنهم يستحقون ما يحصل لهم، وبسبب طبيعتهم السلبية والاعتمادية فإنهم لا يرون أي جدوى من إجراء التغييرات، وينتظرون أين ستضعهم الحياة بكل استسلام.
  • اكتئاب تعكر المزاج (ill-humored depressive): يجتمع في هذه الشخصية أعراض الاكتئاب العامة بالإضافة إلى السلبية الشديدة، بالطبع السلبية موجود في كل أنواع الشخصيات الاكتئابية، لكنها تظهر بشكل أكبر في هذا النوع تحديداً من خلال التذمر والشكوى الدائمة، والعصبية والسخط على كل المواقف، ولا يعجبهم شيء، واحدة من أخطر السمات لهذا النوع أنه يحاول جر الآخرين إلى كآبتهم، فهم يريدون أن يشاركهم الآخرين نفس هذه المشاعر، وينزعجون بشكل كبير من الرضا المبهج.
  • الاكتئاب المضطرب (Restive depressive): يصاحب هذه الشخصية نشاط زائد يرافقه اليأس والهلع، وهي مزيج من اضطراب الشخصية التجنبية واضطراب الشخصية الاكتئابية، يظهر على الشخص علامات الغم والكرب والاهتياج بشكل واضح، لا يفصح عما يشعر به، بل يحبس أفكاره ومشاعره داخله ويظهرها بشكل آخر مثل العصبية المفرطة وإدمان الكحول والمخدرات، غير قادرين على السيطرة على مشاعرهم ويعانون من ضعف في التوازن العاطفي، يغلبهم اليأس وانعدام الحلول وقد تتطور إلى الانتحار في بعض الحالات كدلالة على سخطهم ويأسهم.

أسباب الشخصية الاكتئابية

الشخصية الاكتئابية تستند على أنماط فكرية متأصلة وعميقة في الشخص، فيما يلي بعض أسباب تشكل الشخصية الاكتئابية: [3] [2]

  • الجينات: من الممكن أن تلعب الجينات دوراً كبيراً في تشكل سمات الشخصية الاكتئابية.
  • التربية: يأخذ الطفل نفس وجهة النظر عن العالم التي يملكها الأبوين، فإذا كان أحد الأبوين أو كلاهما يملك نطرة كئيبة وسوداوية من المرجح أن تنتقل هذه الصفات إلى الشخص بشكل كبير.
  • البيئة المحيطة والضغوطات: تعرض الشخص لضغوط كبيرة وتواجده في بيئة كئيبة يزيد من فرصة تشكل سمات اكتئابية لديه.

علاج الشخصية الاكتئابية

يتم تشخيص اضطراب الشخصية الاكتئابية من قبل الطبيب من خلال ظهور الأعراض والسمات الاكتئابية على الشخص، ومدى تأثيرها على ممارسة حياته بشكل طبيعي، يتم دمج أكثر من طريقة للحصول على نتائج أكثر فعالية للعلاج، مثل: [3] [2]

  • المتابعة مع أخصائي استشارة نفسية للمساعدة في تغيير النظرة السلبية للشخص وتشجيعه على اكتشاف أمور أخرى تساعد على تبديل الأفكار الكئيبة بأفكار إيجابية.
  • العلاج السلوكي الذي يشجع الشخص على تحسين مهارات التواصل، والتعامل مع التحديات في حياته، وزيادة احترامه لنفسه، واستعادة الشعور بالرضا والتحكم في الحياة.
  • تغيير نمط الحياة السلبي من خلال ممارسة الرياضة والتأمل وتناول والطعام الصحي.
  • التدخل الطبي من خلال تناول مضادات الاكتئاب إذا لزم الأمر.

كيفية التعامل مع الشخصية الاكتئابية

من المهم اتباع بعض الإرشادات والخطوات للتعامل مع أصحاب الشخصية الاكتئابية، ولكن لا تشعر بالمسؤولية الكاملة لأن ذلك من الممكن أن يسبب الضغط لك، بل احرص على الحصول على علاقة سليمة وطيبة معهم، من هذه الخطوات: [4]

  • لا تسخر أو تقلل من شعوره بالاكتئاب وعدم الكفاءة، وحاول طمأنته أنك تدعمه وتقف إلى جانبه دائماً.
  • قم بفعل أشياء صغيرة تساعد على تشجيعه وأظهر له الامتنان كلما أمكن ذلك لكن لا تتوقع التغير في سلوكه أو أفكاره.
  • غالباً ما يبالغ أصحاب الشخصية الاكتئابية برد الفعل عند حدوث أمر ما عكس المتوقع، لذا لا تبادله الانفعال من جهتك.
  • الإصغاء لما يقوله وفهم مشاعره ومخاوفه بدون نقد أو إطلاق الأحكام، ولا تحاول تغييرها بالقوة لأن في الغالب هذه الأفكار والمشاعر راسخة ومتأصلة فيه.
  • تعلم كيفية وضع حدود مع أصحاب الشخصية الاكتئابية والحفاظ على علاقة سليمة معه.
  • من الممكن استشارة أخصائي نفسي لمعرفة الوسائل المثلى للتعامل مع الشخصية الاكتئابية عند الحاجة.

في الختام.. الشخصية الاكتئابية تختلف عن الاكتئاب، والفرق الجوهري بينهم أن أصحاب الشخصية الاكتئابية يمكن أن يصابوا بالاكتئاب، لكن مرضى الاكتئاب ليس بالضرورة أن يكونوا من أصحاب الشخصية الاكتئابية.

المراجع

[1] مقال اضطراب الشخصية الاكتئابية منشور على موقع courses.lumenlearning.com

[2] مقال  Mark Goddard الشخصية السوداوية، تعريفها وأنواعها منشور على موقع healthguidance.org

[3]  مقال الشخصية الاكتئابية منشور على موقع alpfmedical.info

[4] مقال  Christine Hammondفهم سمات الشخصية الاكتئابية منشور على موقع pro.psychcentral.com