اختبار الوسواس القهري ونتائجه

  • تاريخ النشر: الإثنين، 12 أكتوبر 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 13 أكتوبر 2020
اختبار الوسواس القهري ونتائجه
مقالات ذات صلة
اختبار الشخصية التابعة
اختبار هل أنت شخصية قيادية
اختبار رورشاخ وتحليل النتائج

اضطراب الوسواس القهري (OCD) مرض عقلي يتسبب في تكرار الأفكار أو الأحاسيس غير المرغوب فيها (الوساوس) أو الرغبة في فعل شيء مراراً وتكراراً (الإكراه).. سنتناول في هذا المقال اسئلة تساعدك على تحديد إن كنت تعاني من الوسواس القهري أم لا، وعلاج الوسواس القهري وخصائص من يعاني من الوسواس القهري.

اسئلة لتحديد هل لديك وسواس قهري او لا

يتناول اختبار الوسواس القهري (Yale-Brown Obsessive Compulsive Scale)، ييل براون أمرين خصص لكل منهما خمس أسئلة [1] :

  • الهواجس: هي أفكار متكررة وغير مرحب بها وتدخلية (والأسئلة المرتبطة بها هي من 1 إلى 5).
  • السلوكيات القهرية: هي سلوكيات متكررة أو أفعال عقلية لديك رغبة قوية في تكرارها بهدف تقليل القلق أو منع بعض الأحداث المخيفة (والأسئلة المرتبطة بها هي من 6 إلى 10).

أعطى الاختبار علامات للإجابات على الأسئلة المطروحة تبدأ من 0 وتنتهي ب 4.

سنعرض في الجدول التالي الأسئلة المطروحة والإجابات المحتملة.

السؤال

0

1

2

3

4

1-كم من الوقت تقضيه في التفكير في الهوس؟

لا شيء

0 – 1 ساعة باليوم

1-3 ساعات باليوم

3-8 ساعات باليوم

أكثر من 8 ساعات باليوم

2-إلى أي مدى تتداخل أفكارك المهووسة مع حياتك الشخصية أو الاجتماعية أو العملية؟

لا شيء

خفيف

تتداخل ولكن يمكن التحكم بها

تتداخل بشكل كبير

تتداخل بشدة

3-إلى أي مدى تزعجك أفكارك الوسواسية؟

لا تزعجني

قليلاً

إزعاج متوسط يمكن السيطرة عليه

إزعاج شديد

إزعاج شديد جداً ودائم

4-ما مدى صعوبة محاولة التخلص من هواجسك؟

أحاول دائماً

أجرب معظم الوقت

أجرب بعض الوقت

نادراً ما أحاول

لا أحاول أبداً

5-ما مدى تحكمك في أفكارك المهووسة؟

سيطرة كاملة

الكثير من السيطرة

بعض السيطرة

سيطرة قليلة

لا أسيطر

6-كم من الوقت تقضيه في أداء السلوكيات القهرية؟

لا شيء

0 – 1 ساعة باليوم

1-3 ساعات باليوم

3-8 ساعات باليوم

أكثر من 8 ساعات باليوم

7-إلى أي مدى تتداخل سلوكياتك القهرية مع حياتك الشخصية أو الاجتماعية أو العملية؟

لا شيء

خفيف

تتداخل ولكن يمكن التحكم بها

تتداخل بشكل كبير

تتداخل بشدة

8-ما مدى شعورك بالقلق إذا مُنعت من أداء السلوكيات القهرية؟

لا أقلق

أقلق قليلاً

يظهر القلق لكن يمكن تحمله

قلق واضح ومزعج للغاية

قلق شديد جداً

9-ما مدى صعوبة محاولة مقاومة سلوكياتك القهرية؟

أحاول دائماً

أجرب معظم الوقت

أجرب بعض الوقت

نادراً ما أحاول

لا أحاول أبداً

10-ما مدى تحكمك في سلوكياتك القهرية؟

سيطرة كاملة

الكثير من السيطرة

بعض السيطرة

سيطرة قليلة

لا أسيطر

نتائج اختبار الوسواس القهري

هل أجبت على أسئلة اختبار الوسواس القهري ييل براون التي ذكرناها في الجدول السابق؟ اجمع علامات إجاباتك وحدد حالتك وفق ما يلي [1] :

  • إذا كانت درجاتك الإجمالية تتراوح بين 8-15: فهذا يعني أن لديك اضطراب الوسواس القهري الخفيف.
  • إذا كانت درجاتك الإجمالية تتراوح بين 16-23: فهذا يعني أنك تعاني من الوسواس القهري المعتدل.
  • إذا كانت درجاتك الإجمالية تتراوح بين 24-31: فهذا يعني أنك تعاني من اضطراب الوسواس القهري الشديد.

بالمحصلة.. لا يوجد اختبار واحد دقيق تماماً، لذا يجب عليك دائماً استشارة طبيبك عند اتخاذ قرارات بشأن صحتك.

علاج الوسواس القهري

لا يوجد علاج للوسواس القهري، لكن لا داعي للقاق فقد تكون قادراً على تخفيف معاناتك من الوسواس القهري من خلال اتباع العلاجات التالية [2] :

  • العلاج النفسي للوسواس القهري: يعرف أيضاً بالعلاج السلوكي المعرفي (CBT) الذي يساعد في يمكن أن تغيير أنماط تفكيرك.. ولكن كيف؟

في نموذج يسمى التعرض ومنع الاستجابة، فعلى سبيل المثال، سيضعك طبيبك في موقف مصمم لإثارة القلق والتوتر، ستتعلم كيفية تقلل أفكارك أو أفعالك المتعلقة بالوسواس القهري ثم إيقافها.

  • علاج الوسواس القهري بالاسترخاء: يتضمن التدريب على الاسترخاء تقنيات محددة للتنفس والاسترخاء يمكن أن تساعد في تقليل إحساسك بالتوتر والإلحاح، ومن أبرز تمارين الاسترخاء نذكر: التأمل واليوجا والتدليك.
  • علاج الوسواس القهري بالأدوية: تساعدك الأدوية النفسية التي تسمى مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية في السيطرة على الهواجس والأفعال القهرية، وقد يستغرق الأمر من شهرين إلى أربعة أشهر كي تشعر بالفرق، ومن هذه الأدوية نذكر:
  • سيتالوبرام (Citalopram).
  • إسيتالوبرام (Escitalopram).
  • فلوكستين (Fluoxetine).
  • فلوفوكسامين (Fluvoxamine).
  • باروكستين (Paroxetine).
  • سيرترالين (Sertraline).

ولكن ماذا لو استكرت الأعراض؟ عندها سيصف لك الطبيب الأدوية المضادة للذهان مثل:

  • أريبيبرازول (Aripiprazole).
  • ريسبيريدون (Risperidone).

طرق أخرى لعلاج الوسواس القهري

إذا كنت تعاني من الوسواس القهري، ولم تنجح العلاجات السابقة التي ذكرناها في تخفيف معاناتك، وهذه من الحالات النادرة، فقد يتحدث طبيبك معك عن الأجهزة التي تغير النشاط الكهربائي في منطقة معينة من دماغك، ومن هذه الأجهزة التي يمكن أن تتعرض لها ما يلي:

  • التحفيز المغناطيسي عبر الجمجمة: معتمد من إدارة الغذاء والدواء الأمريكية لعلاج الوسواس القهري، وهو عبارة عن جهاز غير جراحي يتم وضعه فوق الرأس لتحفيز المجال المغناطيسي. يستهدف جزءًا معينًا من الدماغ ينظم أعراض الوسواس القهري.
  • التحفيز العميق للدماغ: علاج جراحي يقوم على زرع جهاز طبي يسمى جهاز تنظيم الدماغ، الذي يرسل نبضات كهربائية إلى أجزاء معينة من الدماغ.

خصائص الأشخاص الذين يعانون من الوسواس القهري

هناك عدة خصائص للأشخاص المصابون بالوسواس القهري وهذه الخصائص هي [3] :

الوسواس القهري أحد الأمراض النفسية التي قد تصاب بها في إحدى محطات حياتك وقد لا تصاب بها أبداً، لذا جرب الاختبار الذي أوردناه في هذا المقال للتحقق مما إذا كنت تعاني من الوسواس القهري أم لا، فإذا كانت النتيجة أنك سليم فهذا شيء جيد، وإذا كنت مصاباً به فعليك مراجعة الطبيب ليصف لك العلاج المناسب.