أمراض الخريف الشائعة وطرق الوقاية من أمراض فصل الخريف

  • تاريخ النشر: الإثنين، 12 أكتوبر 2020
أمراض الخريف الشائعة وطرق الوقاية من أمراض فصل الخريف
مقالات ذات صلة
زراعة نخاع العظم
الفرق بين تساقط الشعر الطبيعي والمرضي وعلاج كل منهما
ما هو السعال الديكي وأعراضه وطرق علاجه؟

يترافق فصل الخريف مع حدوث العديد من التغيرات المناخيّة وتقلبّات الطقس؛ وبين الأجواء الدافئة تارةً والأجواء الباردة تارةً أخرى..

يتعرّض الكثير من الناس لأمراض الخريف الموسمية والتي سنتناول الحديث عنها في مقالنا، بالإضافة إلى أهم النصائح الطبية وطرق الوقاية من أمراض فصل الخريف.

جدول امراض فصل الخريف

ماهي امراض الخريف الموسميّة

تترافق الأمراض الموسمية مع أعراض مختلفة متعلقّة بطبيعة المرض وشدّته، إليك قائمة بأهم أمراض موسم فصل الخريف وطرق الوقاية المختلفة:

1. حساسية الخريف (Fall Allergies)

قد تعتقد بأن الحساسيّة الموسمية مرتبطة فقط بقدوم فصل الربيع، لكن أعراض الحساسيّة الموسمية من حكّة وعطاس وإدماع العينين واحتقان الأنف ليست حكراً على فصل الربيع فقط، فهناك أيضاً مسببّات للحساسية التي تحدث مع قدوم فصل الخريف مثل غبار الطلع وجراثيم العفن والفطريّات النامية على أوراق الخريف الرطبة وحشرات عثّ الغبار التي تتغذى على بقايا جلد الإنسان الميتة، كما قد يسبب وَبَر وفرو الحيوانات الأليفة أعراض الحساسيّة الموسمية [1] و [2]

2. نزلات البرد (Common cold) والإنفلونزا (Flu)

وهما من أكثر الأمراض شيوعاً خلال الشتاء، وعلى الرغم من عدم قدرة معظمنا على التمييز بين نزلات البرد (الزكام) والإنفلونزا؛ وذلك لتشابههما في كثير من الأعراض. 

يترافق الزكام عادةً مع أعراض خفيفة إلى متوسطة مثل الحمّى البسيطة و ألم الحلق والسعال والعطاس، إلا أنّ أعراض الأنفلونزا تكون أكثر شدّة بحيث تترافق أيضاً مع ارتفاع درجات الحرارة والصداع المستمر وآلام العضلات والتعرّق البارد. 

يكون جسدك معرّض بشكل أكبر للفيروسات المسببة للزكام أو الإنفلونزا في بداية موسم الخريف؛ حيث يساهم انخفاض درجات الحرارة والرطوبة العالية في زيادة معدلات الإصابة [3]

3. التهاب الأنف التحسسي الموسمي (Allergic rhinitis)

يُصاب العديد من الأشخاص مع بداية فصل الخريف بالتهاب الأنف التحسسي، الذي يترافق مع أعراض سيلان الأنف والعطاس المستمر وحكّة العيون وحكّة الحلق والأنف والسعال.

تبدأ حالة التهاب الأنف التحسسي بعد التعرض لبعض العوامل الخارجية مثل غبار طلع النباتات والأشجار وحشرة عثّ الغبار وفرو الحيوانات، وتستمر باستمرار التعرض لهذه العوامل، وقد يستغرق الأمر عدّة أسابيع قبل أن تتراجع أعراض حساسيّة الأنف الموسمية [4]

4. التهاب الجيوب الأنفي (Sinusitis)

تزداد حالات الإصابة بأعراض التهاب الجيوب الأنفي في مواسم فصل الخريف والربيع، والتي تتشابه أعراضها بشكل كبير مع أعراض نزلات البرد، بالإضافة إلى ترافقها مع صداع جبهي مستمر وألم شديد في منطقة الوجه والأسنان [7]

5. جفاف الجلد الموسمي (Seasonal Dry Skin)

كما تغيّر الأشجار أوراقها في فصل الخريف، ستلاحظ حدوث بعض التغيرات في جلد بشرتك أيضاً، حيث تصبح بشرة الجلد خشنة وجافة ومثيرة للحكّة، ويعود ذلك لتقلبّات الطقس المختلفة وتعرّض الجلد لهواء الخريف الجاف والبارد[5]

6. عدوى نوروفيروس (Norovirus infection)

وهي عدوى فيروسية تحدث بسبب فيروس نوروفيروس الذي ينتقل عن طريق الطعام والشراب الملوّثين، يزداد معدّل الإصابة بهذه العدوى في فصل الخريف؛ نظراً لزيادة انتشار الفيروسات العامة الأخرى مثل فيروسات الأنفلونزا والزكام، والتي تساعد في انتشار عدوى نوروفيروس، وأهم أعراض هذه العدوى [6] :

  • آلام المعدة
  • الغثيان والإقياء
  • الإسهال المائي
  • الحمّى الخفيفة
  • آلام العضلات

يُنصح عند التعرض لعدوى نوروفيروس شرب الماء بانتظام والقيام بحمية غذائية مناسبة والحصول على قسط من الراحة حتى اختفاء الأعراض

7. الوَهن الخريفي (Autumnal asthenia)

يحدث اضطراب الوَهن الخريفي بسبب عدم القدرة على التكيّف السريع مع تغيرات الموسم، من تغيرّات درجات الحرارة والاختلاف في دورة النوم والاستيقاظ، يترافق الوَهن الخريفي مع أعراض مزاجية مثل اللامبالاة والحزن والتعب وقلة أو فرط النوم واضطرابات الأكل وعدم الرغبة بالقيام بالنشاطات المعتادى [8]

طرق الوقاية من امراض فصل الخريف

مع قدوم فصل الخريف وبوجود كل هذه الأمراض السابقة، ستحرص بالتأكيد على اتباع النصائح القادمة للتقليل قدر الإمكان من فرصة إصابتك بأي عدوى، أهم نصائح الوقاية من امراض الخريف[2]و [3]و [4]و [5]و [6]و [7]و [8]:

  • القيام بتنظيف السجاد والمفروشات بانتظام وغسل أغطية السرير باستمرار، خاصّة في بداية موسم الحساسيّة للتخلص من أي بقايا عفنيّة أو حشرات مسببة للحساسية
  • احرص على تنظيف وسائل التدفئة الكهربائية في منزلك قبل تشغيلها لأول مرة، لتجنب عدم انتشار بقايا الحشرات والغبار العالق عليها في هواء الغرفة
  • غسل اليدين بالماء والصابون بشكل متكرّر في اليوم، خاصة عند مصافحة الأشخاص المصابين بأمراض الخريف المعدية مثل الزكام والإنفلونزا، أو بعد مداعبة فراء الحيوانات الأليفة.
  • تجنب ملامسة الحيوانات الأليفة ذات الفراء، مع الحرص على إبعاد الحيوانات الأليفة عن الأثاث المنزلي.
  • تجنّب التعرّض للتغيرات المفاجئة في درجات الحرارة.
  • تناول الكثير من الخضراوات والفواكه الغنية بفيتامين سي Vitamin C))، والتي ستساهم في دعم عمل جهازك المناعي.
  • تناول أدوية تدبير الحساسية التي لا يحتاج صرفها لوصفة طبية مثل مضادات الهيستامين (Antihistamine) كأدوية مثل كلاريتين (Claritin) وسيترزين ((Cetirizine
  • وضع كريمات الترطيب باستمرار على بشرتك لتجنب تعرضها للجفاف والحكّة في موسم فصل الخريف.
  • يساهم التعرّض لأشعة الشمس يومياً حوالي العشر دقائق في رفع مناعة جسمك وحمايته بشكل كبير من الإصابة بأمراض الخريف.
  • احرص على حصولك على قسط كاف من النوم (حوالي 8-7 ساعات يومياً).

ختاماً... هل أصبت بأمراض الخريف السابقة من قبل؟ قد يكون جوابك على الأغلب: نعم! فاحرص على اتباع النصائح السابقة للتقليل قدر الإمكان من التغيرات الكثيرة المرافقة لطقس فصل الخريف.