النظافة الشخصية للأطفال

أهمية النظافة الشخصية للأطفال وأدوات النظافة الشخصية للأطفال

  • بواسطة: بابونج الخميس، 02 يوليو 2020 الخميس، 02 يوليو 2020
النظافة الشخصية للأطفال

لا شك أن النظافة الشخصية مهمة جداً لصحة الأطفال، وإذا كان لديك أطفالاً وتريد تعليمهم النظافة الشخصية أي كيف ينظفون جسدهم وأسنانهم وقدميهم رافقنا في هذا المقال وسنخبرك عن أهمية النظافة الشخصية للأطفال، وأدوات النظافة الشخصية للأطفال وقواعد النظافة الشخصية للأطفال والسن المناسبة لتعليم النظافة الشخصية للطفل.

أهمية النظافة الشخصية للأطفال

تنبع أهمية النظافة الشخصية للأطفال من النقاط التالية [1و2]:

  • تحمي النظافة الشخصية أطفالك من الجراثيم والأمراض لا سيما المعدية منها مثل الأنفلونزا، فعندما يلامس طفلك التراب يمكن أن تنتقل الكائنات الحية الدقيقة القاتلة على أيديهم وطعامهم وفي النهاية إلى معدتهم وتسبب لهم الأمراض.
  • تضمن النظافة الشخصية لأطفالك تقليل رائحة الجسم التي يمكن أن تكون محرجة في المواقف الاجتماعية في المدرسة.

أدوات النظافة الشخصية للأطفال

إذا كنت في مرحلة تعليم طفلك النظافة الشخصية، فعليك أن تعرف أولاً ما هي أدوات النظافة الشخصية اللازمة لطفلك وهي [3و4]:

  • فرشاة الأسنان ومعجون أسنان كي ينظف طفلك أسنانه.
  • فرشاة أو مشط كي يسرح طفلك شعره.
  • غسول الفم والخيط لتنظيف أسنانك والحفاظ على صحة فمك.
  • شامبو وبلسم كي ينظف طفلك شعره.
  • صابون أو غسول كي يستخدمه طفلك لتنظيف وجهه.
  • مرآة في غرفة طفلك: كي تعلمه أن ينظر لنفسه كل يوم ويتأكد من أن كل شيء على ما يرام وبأن وجهه وثيابه نظيفة.
  • مزيل تعرق كي يزيل طفلك عرقه الذي قد يتجمع تحت الإبطين في فصل الصيف.
  • واقي شمس لحماية بشرة طفلك من الأشعة فوق البنفسجية في حال خرج وكانت أشعة الشمس حارة.

أهم قواعد النظافة الشخصية للطفل

سنعطيك في هذه الفقرة قواعد النظافة الشخصية للطفل والسن المناسبة لتعليم النظافة الشخصية للطفل [5و6]:

  • تنظيف الأسنان: من المهم تعليم طفلك تنظيف أسنانه للحفاظ عليها من التسوس، ومنع رائحة الفم الكريهة التي تحدث بسبب تراكم الأطعمة بين الأسنان. يمكنك البدء بتنظيف أسنان طفلك ولثته في اللحظة التي يظهر فيها السن الأول، ويمكن لطفلك أن ينظف أسنانه بنفسه عندما يصبح عمره 3 سنوات. ومع ذلك، فقد تضطر إلى البقاء مع طفلك لضمان أنه ينظف أسنانه بطريقة صحيحة ولدقيقتين، لذا قم بتشغيل أغنية لمدة دقيقتين عندما يحين وقت تنظيف الأسنان، وهذا سيتيح ذلك لطفلك معرفة الوقت الذي يجب عليه تنظيفه بالفرشاة، وسيعتاد على العملية، وبالمثل، قد تضطر إلى الاستمرار في استخدام الخيط لتنظيف أسنان طفلك حتى يصبح أكبر سناً ويمكنه التعامل مع هذه المهمة بشكل أفضل، في سن السابعة تقريباً.
  • الاستحمام: يمكنك جعل طفلك يستحم لوحده عندما يصبح عمره خمس سنوات تقريباً، لذا عليك الإشراف على حمام طفلك حتى تتأكد أنه يتحمم بشكل جيد وينظف كل أجزاء جسمه خاصة: الإبطين، الفخذ، الرقبة، البطن، الركبتين، المرفقين، الأقدام، يمكنك أيضاً استغلال الوقت لتعليم طفلك كيفية غسل شعره بالشامبو والبلسم من دون وصول الرغوة إلى عينيه، وفي حال وصلت الرغوة إلى عينيه فعلمه أن يغسلهما جيداً بالماء حتى تزول الرغوة عنهما.
  • غسل اليدين: امسح يديك بقطعة قماش دافئة قبل الأكل وبعد الأكل وبعد تغيير الحفاض، أثناء التدريب على استخدام النونية، اجعل غسل اليدين خطوة أساسية في العملية، ويمكنك تعليم طفلك أن يغني أغنية ABC أثناء غسل اليدين - يبلغ طولها 20 ثانية، وهو وقت مثالي لغسل اليدين، اجعل من أولوياتك أن تطلب من طفلك أن يغسل يديه في أي وقت تريد فيه تشجيع النظافة الصحية الجيدة، مثل قبل وبعد الوجبات، أو بعد اللعب في الخارج، أو بعد مداعبة حيوان أليف، أو بعد الاقتراب من صديق مريض، العطس أو السعال، بعد العودة للمنزل سواء كنت في المدرسة أو الحديقة.. بلل يدي طفلك بالماء، ضع الصابون على يدي طفلك وافركهما لتكوين رغوة، تأكد من أن طفلك ينظف حتى بين الأصابع وتحت الأظافر، اغسل الصابون تماماً بالماء النظيف.
  • نظافة الأظافر: ستقوم بقص أظافر طفلك عندما يكون طفلاً، ولكن عندما يكبر، يمكنك مساعدته على العناية بأظافره، من خلال تشجيع طفلك على غسل ما تحت أظافره عند كل استحمام، حيث ستساعدك فرشاة الأظافر الممتعة في ذلك، ثم اجلس معه أسبوعياً بعد الاستحمام لتقليم أظافره، في سن السابعة، يجب أن يكون معظم الأطفال جاهزين للمهمة وحدها.
  • نظافة القدمين: عندما تتكون البكتيريا على قدمي طفلك مع التعرق، يمكن أن تصبح رائحتها كريهة، يحدث هذا إذا كان طفلك يرتدي حذاء طوال اليوم، خاصة بدون جوارب. لذا تأكد من أن طفلك يغسل قدميه في كل مرة أثناء الاستحمام، ويفركهما بالصابون بشكل صحيح وينظف بين أصابع قدميه وعلى الجانب السفلي من القدم، وتحت أظافر القدم لإبعاد الميكروبات ويشطف قدميه بالماء النظيف، وعلم طفلك أيضاً الحفاظ على نظافة حذاءه لتجنب الإصابة بالجراثيم.
  • السعال والعطس: إذا عطس طفلك أو سعل، علمه أن يغطي فمه وأنفه بمنديل نظيف، وإذا لم يكن معه منديل أن يستخدم كوعه لمنع انتقال الجراثيم إلى يديه.
  • النظافة المنزلية: من المهم أن يعتاد طفلك النظافة في المنزل أولاً قبل أن يعتاد عليها عند خروجه من المنزل، لذا علم طفلك أن يرتدي ملابس نظيفة كل يوم، إذا كان طفلك يحب نوعاً من الملابس أكثر من غيره علمه أن يرتديه فقط عندما يكون نظيفاً، علم طفلك أن يأخذ طبقه بعد تناول الطعام ويضعه في حوض غسل الصحون (المجلى) ويغسل يديه أيضاً، إذا انسكب شيء من الطعام على طفلك فعلمه كيف ينظفه، وإذا كان طفلك صغيراً جداً للقيام بذلك، فساعده على تنظيفها.

    شاهدي أيضاً: تمارين للأطفال

نظافة طفلك الشخصية تعكس تربيته المنزلية وتحميه من الإصابة بالأمراض ومن التعرض للجراثيم، لذا علم طفلك كيف يعتني بجسده وينظفه جيداً بدءاً من شعره وأسنانه وانتهاءً بقدميه، فالعلم في الصغر كالنقش على الحجر، وتذكر أن تستخدم طرق الإقناع والترغيب حتى تتمكن من تعليمه تنظيف نفسه بنفسه بالطريقة الصحية وبعيداً عن التهديد والوعيد الذي غالباً ما يجلب نتائج عكسية.

المراجع والمصادر:

[1] مقال النظافة الشخصية للأطفال: أفضل العادات والنصائح للحفاظ على صحة طفلك، منشور في موقع parenting.firstcry.com.

[2] مقال أهمية النظافة الشخصية، منشور في موقع dettol.com.ng.

[3] مقال أدوات النظافة الشخصية للأولاد، منشور في موقع wikihow.com.

[4] مقال أدوات لتعليم الطفل حول النظافة الشخصية، منشور في موقع tagtoys.com.

[5] مقال إنشاء روتين النظافة الشخصية: النصائح والفوائد، منشور في موقع healthline.com.

[6] مقال النظافة الشخصية للأطفال: أفضل العادات والنصائح للحفاظ على صحة طفلك، منشور في موقع parenting.firstcry.com.