احتشاء عضلة القلب الأعراض المرافقة لها وعلاجها

  • تاريخ النشر: الأحد، 21 نوفمبر 2021
احتشاء عضلة القلب الأعراض المرافقة لها وعلاجها
مقالات ذات صلة
ما هو الغثيان؟ أسبابه والأعراض المرافقة له وعلاجه
أعراض الوهن العضلي وعلاجه وما هي أنواعه
أمراض القلب الوراثية أعراضها علاجاتها

يعتري الكثير من الأشخاص القلق حول أي ألم واخز يمكن أن يشعروا به بشكل متكرر في منطقة الصدر، ولاعجبَ في ذلك، لأنّ ذلك قد يشير في كثير من الحالات لإمكانية الإصابة باحتشاء عضلة القلب. سنتعرّف في مقال اليوم حول أعراض أخرى مرافقة لحالة احتشاء القلب وهل يمكن أن تساعد بعض الأعشاب في الوقاية من النوبة القلبية؟

ما هو احتشاء القلب

احتشاء القلب هو حالة صحيّة طارئة وخطيرة تستدعي العناية الطبية السريعة. يحدث احتشاء القلب أو كما هو معروف بـالنوبة القلبية عندما يتوقف تدفق الدم للقلب؛ نتيجة تراكم الدهون والكولسترول في الشرايين المسؤولة عن تغذية القلب، والتي تشكّل حاجزاً يعيق وصول الدم إلى القلب، وقد يكون في بعض الأحيان قاتلا.

الأعراض المرافقة لاحتشاء القلب واضحة ومميزة، وغالباً ما تبدأ هذه الأعراض قبل عدة ساعات أو عدة أيام من النوبة، قد تختلف شدة الأعراض من شخص لآخر، علماً أنّه قد لا يرافق احتشاء القلب أي أعراض؛ أي قد تأتي النوبة القلبية بشكل مباشر دون إنذار سابق، أهم الأعراض المرافقة لاحتشاء القلب [1]:

  1. ألم الصدر المتكرر والذي قد ينتشر للذراعين أو الرقبة أو الفكين.
  2. وجود أعراض هضمية مثل حرقة المعدة وعسر الهضم.
  3. شعور بحرقة في المعدة.
  4.  الدوار المفاجئ.
  5. التعرّق البارد.

احتشاء عضلة القلب الصامتة

يحدث احتشاء عضلة القلب الصامتة غالباً بدون وجود أعراض مسبقة، أو قد يشعر فيها المريض وكأنها آلام بسيطة في عضلات الصدر أو إحساس بعسر هضم دون وجود أي أعراض خطيرة.

لا توجد أي اختبارات لتحديد إمكانية إصابة الشخص بنوبة قلبية صامتة؛ إلا أنّ وجود بعض العوامل المؤهبة قد يزيد من فرصة حدوثها مثل [2]:

أعراض احتشاء القلب عند النساء

النساء أكثر عرضة من الرجال للإصابة بنوبة قلبية صامتة، كما يزداد خطر الإصابة باحتشاء القلب لدى النساء بعد انقطاع الطمث، أكثر أعراض النوبة القلبية عند النساء شيوعاً [3]:

  1. ألم مؤلم وعاصر في الصدر قد يبدأ قبل عدة أسابيع من النوبة القلبية.
  2. تعب شديد غير معتاد حتى دون القيام بأي نشاط بدني.
  3. الشعور بالضعف والتعب العام الذي يرافقه أعراض أخرى مثل الدوخة والقلق.
  4. الشعور بضيق التنفس بدون أي مجهود أو حتى عند الاستلقاء.
  5. التعرّق المفرط.
  6. آلام معمّمة في الرقبة أو الفكين أو الذراعين.
  7. صعوبة النوم.

كما تظهر أعراض أخرى في حالات الإصابة بالنوبة القلبية بعد انقطاع الطمث وأهمها تسرّع ضربات القلب والإحساس بآلام شديدة في الصدر.

مضاعفات احتشاء عضلة القلب

ترتبط مضاعفات الإصابة باحتشاء عضلة القلب بمدى الأضرار التي لحقت بعضلة القلب أثناء الإصابة بالنوبة القلبية وأهمها [1]:

  1. عدم انتظام ضربات القلب.
  2. فشل القلب.
  3. وقد يسبب حدوث سكتة قلبية مفاجئة الوفاة.

علاج احتشاء القلب بالاعشاب

تساعد بعض الأعشاب والتوابل في علاج آلام الصدر والوقاية من الإصابة ببعض أمراض القلب وأهمها [4]:

  • شاي الكركديه: يملك دوراً في خفض ضغط الدم وتقليل الكولسترول، وهذا ما يساعد في منع حدوث مضاعفات أمراض القلب.
  • الزنجبيل: يملك خصائص مضادة للالتهابات تساعد في حماية عضلة القلب من الإصابة بأمراض القلب.
  • الكركم: يحوي أيضاً على مكونات مضادة للالتهابات تساعد في تخفيف آلام الصدر، كما أنّ استهلاكه بشكل منتظم ولفترات طويلة يساعد في الوقاية من أمراض القلب ويقلل من نسبة الكولسترول في الدم.

هل احتشاء عضلة القلب خطير

يمكن أن يكون احتشاء عضلة القلب غير المُعالج خطيراً، إذ يمكن أن يسبب تعرّض الشخص لأعراض النوبة القلبية لأكثر من 15 دقيقة إلى حدوث تلف خلايا عضلة القلب. لذلك يجب الحرص على طلب العناية الطبية بشكل فوري عند ملاحظة أي أعراض مميزة لاحتشاء عضلة القلب.

ختاماً... احتشاء عضلة القلب حالة طبية طارئة تستدعي التدخل الطبي الفوري لتجنب حدوث مضاعفات قد تؤدي إلى الوفاة. ومن المهم التأكيد أنه يمكن الوقاية من حدوث النوبة القلبية عن طريق إجراء تعديلات في نمط الحياة مثل الأكل الصحي وممارسة الرياضة وعدم التدخين والحصول على قسط جيد من النوم.