أخطاء الحمية الكيتونية الأكثر شيوعًا وطريقة تجنبها

  • تاريخ النشر: السبت، 30 يناير 2021
أخطاء الحمية الكيتونية الأكثر شيوعًا وطريقة تجنبها
مقالات ذات صلة
وصفة كيتو: خبز معكرونة الاسكواش الكيتوني
سلطة البيض كيتو
ممبار كيتو

النظام الغذائي الكيتوني هي خطة غذائية غنية بالدهون وقليلة الكربوهيدرات. الهدف من هذا النظام الغذائي هو الوصول إلى الحالة الكيتونية، وهي حالة يعتمد فيها جسمك على حرق الدهون المخزنة للحصول على الطاقة بدلًا من الكربوهيدرات والسكريات. يُعتقد أن الحمية الكيتونية تساعد في تسريع عملية إنقاص الوزن وتجنب الرغبة الشديدة في تناول الطعام في نفس الوقت. في الأصل، تم تطوير النظام الغذائي الكيتوني من قبل الأطباء لعلاج الصرع. لكنه أصبح منتشرًا على نطاقٍ واسع من أجل خسارة الوزن.

إليك أخطاء الحمية الكيتونية الأكثر شيوعًا ونصائح لمساعدتك على تجنبها:

1. عدم تناول الكربوهيدرات إطلاقًا

يتقدم العديد من الأشخاص الذين يتبعون النظام الغذائي الكيتوني بسرعة كبيرة، ويتجنبون تناول الكربوهيدرات تمامًا ويستهلكون الدهون والبروتين فقط. لسوء الحظ، فإن هذا التغيير الجذري في نظامك الغذائي بهذه الطريقة يمكن أن يؤدي إلى الشعور بالرغبة الشديدة في تناول الكربوهيدرات، بالإضافة إلى تناول الأطعمة السريعة الغنية بالكربوهيدرات والأطعمة المصنعة.

لتجنب حدوث ذلك: ننصك بأن تقلل من كمية الكربوهيدرات تدريجيًا حتى يتمكن جسمك من الاعتياد على نقصها وتجنب الرغبة الشديدة.

2. تناول الكثير من البروتين

يتطلب النظام الغذائي الكيتوني مستويات عالية من الدهون وقليلًا من البروتين ومستويات قليلة جدًا من الكربوهيدرات. يفرط العديد من الأشخاص في تناول البروتين، مما قد يمنع الجسم من الدخول في الحالة الكيتونية.

لتجنب حدوث ذلك: عند اتباع النظام الغذائي الكيتوني، تأكد من أن غالبية السعرات الحرارية تأتي من الدهون الجيدة والصحية وليس من البروتينات.

3. عدم تناول ما يكفي من الدهون

إذا كنت تشعر بالجوع بين الوجبات، فإنك قد لا تستهلك ما يكفي من الدهون الصحية، بما في ذلك الدهون المتعددة غير المشبعة والأحادية غير المشبعة الموجودة في أطعمة مثل الأفوكادو والمكسرات والأسماك.

لتجنب حدوث ذلك: زد من تناول الدهون الصحية من هذه المصادر، ولن تعاني من الجوع بين الوجبات. تذكر أن الدهون الصحية يجب أن توفر الجزء الأكبر من السعرات الحرارية في النظام الغذائي الكيتوني

4. عدم تناول الخضار

الخضار الورقية الخضراء هي غذاء صحي أساسي في النظام الغذائي الكيتوني. قد يكون من السهل جدًا ارتكاب خطأ الحمية الكيتونية المتمثل في ملء طبقك بشكل أساسي باللحوم أو الدهون، لكن الخضروات مصدر رائع وضروري للعناصر الغذائية، بما في ذلك الألياف والفيتامينات والمعادن.

لتجنب حدوث ذلك: تناول الخضروات غير النشوية مثل البروكلي والكوسا والفليفلة والهليون والفطر.

5. عدم شرب كمية كافية من الماء

يلعب الماء دورًا مهمًا في مساعدة أجهزة الجسم على العمل بشكلٍ جيد، بما في ذلك التمثيل الغذائي. الأنظمة الغذائية قليلة الكربوهيدرات لها تأثير مدر للبول، مما يؤدي إلى فقدان الكثير من الماء والشوارد. معظم الأشخاص الذين يتبعون الحمية الكيتونية لا يشربون ما يكفي من الماء، خاصة خلال الأيام الأولى من الحمية. عدم شرب كمية كافية من الماء يمكن أن يؤدي إلى الإمساك والدوخة والضعف العام. هذا يؤدي إلى أعراض تشبه إلى حدٍ كبير أعراض الإصابة بالإنفلونزا، لذا يطلع الأطباء على هذه الحالة اسم "الإنفلونزا الكيتونية".

لتجنب حدوث ذلك: يجب عليك أن تشرب كمية كافية من الماء، يمكنك تجنب حدوث هذا أيضًا من خلال شرب المرق أو إضافة القليل من الملح إلى طعامك.