;

أبرز أمراض القطط الشيرازى وطرق علاجها

تعرف على أهم الأمراض التي تصيب القطط الشيرازي، وطرق تشخيصها وعلاجها

  • تاريخ النشر: الخميس، 08 فبراير 2024 آخر تحديث: منذ 5 أيام
أبرز امراض القطط الشيرازى وطرق علاجها

تعتبر القطط الشيرازية من القطط المعروفة منذ القدم، وهي من الأنواع التي اشتهرت في التاريخ الفارسي بالقطط الجميلة ذات الشعر الطويل. كما يعتبر القط الشيرازي من أشهر القطط في الوقت الحالي، ويفضل معظم الناس اقتناءه كحيوان أليف. 

لكن، تعتبر القطط الشيرازي من أكثر القطط تعرضًا للإصابة بالأمراض، كما من المحتمل أن تفقد هذه القطط حياتها نتيجة الإصابة بمشاكل صحية. تعرف في هذا المقال على أبرز أمراض القطط الشيرازي وطرق علاجها [1] [2] 

أكثر أمراض القطط الشيرازي شيوعاً

يعاني ما يقارب ثلثي القطط الشيرازية من اضطراب صحي واحد على الأقل، وتتنوع هذه الأمراض بين اضطرابات العيون، واضطرابات الجلد والشعر، والأمراض التنفسية. نذكر فيما يلي أكثر أمراض القطط الشيرازى شيوعًا وكيفية علاجها. [2]

أمراض عيون القطط الشيرازى

تمتلك القطط الشيرازية وجوهًا مسطحة، وهذا يعني أن الجمجمة شكلها مختلف عن باقي القطط، مما يزيد من خطر إصابتها بأمراض العيون، مثل الأمراض التالية: [3]

  • دماع العين عند القطط

دماع العين (بالإنجليزية: Epiphora) هو فرط إفراز الدموع من العينين نتيجة انسداد قنوات الدمع، أو بسبب اضطرابات في جفن العين.

يمكن علاج دماع العين عند الطبيب البيطري، إذ يقوم الطبيب بفتح قنوات الدمع المغلقة. من الجدير بالذكر أن العلاج يعتمد بالدرجة الأولى على المسبب. [3] 

أمراض عيون القطط الشيرازى

  • جحوظ العينين عند القطط

يتمثل جحوظ العينين (بالإنجليزية: Exophthalmos) ببروز العينين خارج الجمجمة، وهو ناتج عن نمو كتل خلف محجري العينين، أو عن شكل جمجمة القطط الشيرازي. 

عادةً يحدد الطبيب البيطري العلاج المناسب لهذه الحالة حسب المسبب، وهو الذي يقرر الإجراء الأفضل للحالة الصحية للقط. [3]

  • ضمور الشبكية التدريجي

ضمور الشبكية التدريجي (بالإنجليزية: Progressive retinal atrophy) هو مرض وراثي يسبب العمى لدى القطط، أو العشى الليلي، وليس له علاج، لكن من الممكن إيقاف تدهور الحالة باستخدام مضادات الأكسدة، والفيتامينات. [3] [4] 

أمراض الجلد والشعر لدى القطط الشيرازي

تمتلك القطط الشيرازية شعرًا طويلًا وكثيفًا، مما يجعلها معرضة للإصابة بالعديد من الاضطرابات الجلدية والاضطرابات المتعلقة بالشعر، مثل: [1] [3]

  • التهاب الجلد الدهني مجهول السبب

يتمثل التهاب الجلد الدهني مجهول السبب (بالإنجليزية: Idiopathic Seborrhea) بفرط إفراز الدهون في الجلد، واحمرار الجلد وتقشره، بالإضافة إلى وجود رائحة كريهة لشعر القطة. هذا المرض وراثي ولا توجد طرق طبية لعلاجه، لكن يمكن تحسين حالة القط باستخدام شامبوهات مخصصة لهذه الحالة. [3]

  • السعفة الجلدية

السعفة الجلدية أو الفطار الجلدي (بالإنجليزية: Dermatophytosis) هو مرض فطري يسبب تساقط الشعر والآفات الجلدية للقطة المصابة. يمكن علاج تساقط الشعر للقطط الشيرازى باستخدام شامبو مخصص لعلاج الفطريات الجلدية. [3]  

علاج تساقط الشعر للقطط الشيرازى

متلازمة الممرات التنفسية للحيوانات قصيرة الرأس

متلازمة الممرات التنفسية للحيوانات قصيرة الرأس (بالإنجليزية: Brachycephalic Airway Syndrome) هي مجموعة من الأعراض التنفسية التي تصيب القطط والكلاب ذات الوجوه المسطحة. من أعراض مرض القطط الشيرازى بهذه المتلازمة: [1]

  • صعوبة التنفس بسبب ضيق فتحات الأنف.
  • صعوبة ممارسة نشاط بدني.
  • عدم القدرة على تحمل ارتفاع درجة الحرارة.
  • التنفس من الفم.

داء الكلى متعددة الكيسات

تعتبر القطط الشيرازية أكثر عرضة للإصابة بداء الكلى متعددة الكيسات (بالإنجليزية: Polycystic kidney disease)، وذلك لأسباب جينية. يتمثل هذا المرض بوجود تكيسات مملوءة بسائل في الكلى، والتي تنمو مع الوقت. 

من الممكن أن يتسبب هذا المرض بالفشل الكلوي عند القطط. وقد تعاني القطة المصابة بداء الكلى متعددة الكيسات من الأعراض التالية: [4]

  • زيادة شرب الماء والتبول.
  • فقدان الشهية.
  • فقدان الوزن.
  • الغثيان والتقيؤ.
  • النعاس.

أمراض أخرى تصيب قطط الشيرازي

من الممكن أن تصاب القطط الشيرازية بأمراض أخرى أيضًا، والتي تنتج غالبًا عن شكل وجه القطط الشيرازي وشكل الجمجمة المسطح. من هذه الأمراض:  [1] [3] [4]

  • أمراض الفم والأسنان، إذ تكون الأسنان عادةً متزاحمة مما يعرضها للمشاكل الصحية.
  • استسقاء الرأس، وهو زيادة حجم السائل الشوكي حول الدماغ.
  • زيادة الحساسية لارتفاع درجة الحرارة، مما يعرض القطط للإجهاد الحراري أو ما يسمى بضربة الحرارة.
  • التهاب المفاصل، قد تصاب القطط الشيرازية أيضًا بالتهاب المفاصل، والذي ينتج عن تآكل الغضروف في داخل المفصل، مما يسبب الألم والخمول وصعوبة الحركة لدى القطة. 

أمراض أخرى تصيب قطط الشيرازي

كيف تتجنب إصابة قطك الشيرازي بالأمراض

يمكن الوقاية من أمراض القطط الشيرازى، باتباع بعض الطرق البسيطة للعناية بالقطة والحفاظ على صحتها، وعلى الرغم من أن القطط الشيرازية قد تكون أكثر عرضة للإصابة بالمرض من غيرها من القطط، إلا أن العناية بها تساعد على حمايتها من الإصابة بالأمراض. من الطرق التي تساعد على تجنب إصابة القط الشيرازي بالأمراض [3] [4]

  • تنظيف شعر القطة جيدًا باستخدام فرشاة خاصة للقطط، والحرص على تحميمها بانتظام.
  • الحفاظ على صحة أسنان القطة، وتنظيف أسنانها ثلاث مرات أسبوعيًا على الأقل باستخدام أدوات مخصصة. 
  • الحرص على إبقاء القطة نشيطة، وتشجيعها على التحرك وممارسة بعض التمارين.
  • الحفاظ على صحة عيني القطة.
  • العناية بغذاء القطة الشيرازية، والحرص على تقديم طعام صحي لها. 
  • الحرص على تقديم ماء نظيف للقطة، خاصةً في أيام الصيف الحارة. 
  • إعطاء القطة بعض المكملات الغذائية.

الخاتمة: 

تعتبر القطط الشيرازي أكثر عرضة للإصابة بالأمراض من غيرها من القطط، ويعود ذلك لشكل وجهها المسطح. يمكن الوقاية من أمراض القطط الشيرازي بالعناية بها بشكل دوري، والانتباه لأعراض الإصابة بالمرض، وعلاجها في الوقت المناسب. 

الأسئلة الشائعة حول أمراض القطط الشيرازى

1. كيف أعرف أن القط الشيرازي مريض؟

يمكن أن تظهر علامات مختلفة تدل على مرض القط الشيرازي، بما في ذلك فقدان الشهية، والتقيؤ المتكرر، والتعب الشديد، والتغير في السلوك، والإفرازات العينية أو الأنفية غير الطبيعية. كما يمكن أن يشمل ذلك التنفس السريع أو الصعوبة في التنفس، والتغيرات في الوزن، وغيرها من الأعراض.

2. كيف أعالج قطتي المريضة في المنزل؟

يجب دائمًا استشارة الطبيب البيطري في البداية للحصول على تشخيص دقيق لحالة القط وتوجيهات العلاج المناسبة. ومع ذلك، يمكن للعلاج في المنزل أن يشمل توفير مكان هادئ ودافئ للقط للراحة، وتأمين السوائل والغذاء بشكل جيد، وتوفير العناية النظيفة والصحية للحفاظ على نظافته، بالإضافة إلى تقديم أي دواء موصوف من قبل البيطري وفقاً للتعليمات.

تابعونا على قناتنا على واتس آب لنصائح الصحة والرشاقة لكم وللعائلة!