علاج نقص فيتامين د

مصادر فيتامين د وأعراض نقص فيتامين د

  • تاريخ النشر: الإثنين، 15 يونيو 2020 آخر تحديث: الأحد، 14 يونيو 2020
علاج نقص فيتامين د
مقالات ذات صلة
فوائد البلوط الصحية
فوائد الطماطم
العسل الحيوي

فيتامين د هو الفيتامين الوحيد الذي ينتجه جسمك، يمكن أن تحصل عليه من التعرض لأشعة الشمس وتناول الأطعمة الغنية بفيتامين د وكذلك بتناول مكملات فيتامين د، فجسمك يحتاج يومياً إلى 20 ميكروغرام من فيتامين د وإذا لم تتمكن من الحصول إلى كامل هذه الكمية فأنت تعاني من نقص فيتامين د. 

سنتعرف في هذا المقال على مصادر فيتامين د، أعراض نقص فيتامين د، وسنجيب على سؤالك هل نقص فيتامين د خطير؟ إضافة لعلاج نقص فيتامين د.

مصادر فيتامين د

التعرض لأشعة الشمس لمدة هو مصدر أساسي للحصول على فيتامين د، كما يمكنك أن تحصل على حاجتك اليومية من فيتامين د إذا تناولت الأطعمة التالية وهي قسمين [1]:

  • الأطعمة الأساسية الغنية بفيتامين د: وهي سمك السلمون، سمك الرنجة والسردين، زيت سمك القد، التونة المعلبة، صفار البيض، الفطر (الفطر يناسب النباتيين ويمكنهم من خلاله الحصول على حاجتهم من فيتامين د).
  • الأطعمة المدعمة بفيتامين د: إذا كنت لا تحب الأسماك فيمكنك تناول الأطعمة المدعمة بفيتامين د مثل حليب الأبقار المدعم بفيتامين د، وإذا كنت نباتياً فيمكنك تناول حليب الصويا المدعم بفيتامين د.

أعراض نقص فيتامين د

يمكنك أن تعرف إن كنت مصاباً بنقص فيتامين د أم لا من خلال التعرف على أعراض نقص فيتامين د وهي [2]:

  • التعب والإرهاق: شعورك المتكرر بالتعب والإرهاق رغم عدم وجود مبرر كافي لهذا التعب فقد يكون هذا علامة على نقص فيتامين د.
  • آلام العظام والظهر: عادةً فيتامين د يقوي العظام والظهر، وإذا كنت تشعر بآلام قوية في عظامك وأسفل ظهراً فهذا مؤشراً على نقص فيتامين د.
  • الاكتئاب: يؤثر نقص فيتامين د على مزاجك فإذا كنت تشعر بالاكتئاب فربما يكون هذا مؤشراً على نقص فيتامين د.
  • ضعف التئام الجروح: فإذا كانت جروحك لا تلتئم بسرعة فهذا علامة على إصابتك بنقص فيتامين د.
  • هشاشة العظام: يساعد فيتامين د العظام على امتصاص الكالسيوم، لذا إذا كنت تعاني من هشاشة العظام وقابليتها المتزايدة للكسر فأنت تعاني من نقص فيتامين د.
  • تساقط الشعر: قد يكون علامة أخرى على نقص فيتامين د.
  • آلام في العضلات: إذا كنت تعاني من آلام في عضلاتك فهذا مؤشر ربما على نقص فيتامين د.

الكشف عن نقص فيتامين د

إذا كنت تعاني من أعراض نقص فيتامين د، فعليك مراجعة الطبيب الذي سيطلب منك بدوره إجراء تحليل دم لمعرفة مستويات فيتامين د في دمك [1]:

  • فإذا كانت مستوى فيتامين د في دمك 125 نانو مول/ لتر أو أكثر فهذا يعني أن لديك مستويات مرتفعة من فيتامين د.
  • أما إذا كانت مستويات فيتامين د في دمك بين 50-125 نانو مول/ لتر فهذا يعني أن مستويات فيتامين د في دمك طبيعية.
  • وفي حال كانت مستويات فيتامين د في دمك بين 30-49 نانو مول/ لتر فهذا يعني أن مستويات فيتامين د في دمك منخفضة أي أنك تعاني من خطر نقص في فيتامين د.
  • وأخيراً إذا كانت مستويات فيتامين د في دمك أقل من 30 نانو مول/ لتر فهذا يعني أنك تعاني من نقص فيتامين د.

علاج نقص فيتامين د

إذا أثبت تحليل دمك معاناتك من نقص فيتامين د فسيقوم الطبيب بعلاجك من خلال ما يلي [3]:

  • تناول المزيد من الأطعمة الغنية بفيتامين د التي ذكرناها في بداية هذا المقال.
  • التعرض لأشعة الشمس لمدة 15 – 20 دقيقة ثلاث مرات في الأسبوع.
  • تناول مكملات فيتامين د الموجودة في الصيدليات.

هل نقص فيتامين د خطير؟

إصابتك بنقص فيتامين د قد يسبب لك العديد من الأمراض إذا بقي بلا علاج ومن هذه الأمراض [4]:

  • الخرف أو الزهايمر: تزيد معاناتك من نقص فيتامين د من خطر إصابتك بالخرف أو الزهايمر، فقد وجدت دراسة نشرت في آب/ أغسطس عام  2014 في مجلة علم الأعصاب الأمريكية أن نقص فيتامين د لدى كبار السن كان مرتبطاً بمخاطر مضاعفة لبعض أشكال الخرف، بما في ذلك مرض الزهايمر.
  • سرطان البروستاتا: تزيد معاناتك من نقص فيتامين د في احتمال إصابتك بسرطان البروستاتا فقد وجدت دراسة نُشرت في أيار/ مايو 2014 في مجلة Clinical Cancer Research وجود صلة بين انخفاض مستويات فيتامين د في الدم وسرطان البروستاتا لدى الرجال.
  • الضعف الجنسي الشديد: إذا عانيت من نقص فيتامين د فقد تكون عرضة للإصابة بالضعف الجنسي، فقد وجدت دراسة نشرت في آب/ أغسطس عام 2014 في مجلة الطب الجنسي الأمريكي أن الرجال الذين يعانون من ضعف الانتصاب الشديد (ED) لديهم مستويات فيتامين د أقل بكثير من الرجال الذين لا يعانون من نقص فيتامين د.
  • خطر الفصام: إصابتك بنقص فيتامين د قد يجعلك عرضة أكثر للإصابة بالفصام، فقد أشارت مراجعة نشرت في شهر تشرين الأول/ أكتوبر من عام 2014 في مجلة علم الغدد الصماء والتمثيل الغذائي الأمريكية إلى أن الأشخاص الذين يعانون من نقص فيتامين (د) قد يكونون عرضة للإصابة بمرض الفصام مرتين مقارنة بالأشخاص الذين لديهم مستويات كافية من فيتامين د.
  • أمراض القلب: انخفاض مستويات فيتامين د لديك قد يجعلك تعاني من أمراض القلب، حيث أظهرت العديد من الدراسات وجود ارتباط بين انخفاض مستويات فيتامين د في الدم وأمراض القلب مثل تصلب الشرايين وارتفاع ضغط الدم والسكري والسكتة الدماغية.

[1] مقال لماذا لا أحصل على ما يكفي من فيتامين د؟، منشور في موقع medicalnewstoday.com.

[2] مقال 8 علامات وأعراض نقص فيتامين د، منشور في موقع healthline.com.

[3] مقال علاج نقص فيتامين د، منشور في موقع webmd.com.

[4] مقال 5 أمراض مرتبطة بنقص فيتامين د، منشور في موقع everydayhealth.com.