تأخير القذف عند الرجال

حبوب سنافي (Snafi) وطرق استعمالها

علاج الإيدز 2020: هل أصبح ممكناً؟!

  • الأحد، 16 فبراير 2020 الأحد، 16 فبراير 2020
علاج الإيدز 2020

يعد مرض الإيدز المعروف بنقص المناعة المكتسبة HIV أحد الأمراض التي أرهقت الأطباء ومراكز الأبحاث في إيجاد لقاح لعلاجه، وقد أودى بحياة الكثير من الناس، فهل أصبح علاج الإيدز 2020 ممكناً؟ أم أنه ضرب من الخيال؟ كل هذا وأكثر في المقال الآتي:

الجديد في علاج الإيدز 2020:

قام علماء في الجامعة الأمريكية بتسبيرغ بتطوير أسلوب علاج جديد للقضاء على فيروس الإيدز المعروف طبياً بـ HIV مرض نقص المناعة الطبيعية المكتسبة، ويقوم العلاج الجديد على علاج مرض الإيدز، بعد طرده من الأماكن الذي يختبىء فيها في الخلايا العصبية للإنسان عن طريق تحفيز الخلايا المناعية للتصدي لفيروس آخر مختلف تماماً عن الإيدز، لكي يساعده في القضاء على فيروس الإيدز. وأوضح العلماء أنه من المقرر إجراء التجارب سريرياً على العلاج الذي ثبت فعاليته في علاج فيروس الإيدز معملياً، لينتقلوا بعد ذلك لمرحلة إنتاج اللقاح الذي سيغني مرضى الإيدز عن تناول العقاقير اليومية للسيطرة على الفيروس.


الجديد في علاج الإيدز 2020

الوقاية من الإيدز 2020:

  • الابتعاد عن العلاقات الجنسية غير الشرعية.
  • تجنب استعمال الأدوات الشخصية للآخرين خصوصاً التي تتصل بالجسم، كالشفرة والمسواك وفرشاة الأسنان وغيرها.
  • استخدام الواقي الذكري باستمرار، لأنه يمنع انتقال المرض.
  • الابتعاد عن رسم الوشم في أماكن غير مضمونة، لتجنب انتقال الفيروس من الابر.
  • فحص الدم قبل نقله من شخص لآخر، للتأكد من خلوه من الفيروس.
  • تعقيم الأدوات الطبية قبل استعمالها من مريض لآخر.
  • أخذ خزعة من العضو مراد نقله من الشخص وفحصها قبل زراعتها.
  • التأكد من تعقيم أدوات الحلاقة عن الحلاق قبل استعمالها، تفادياً لنقل المرض عن طريق الشفرات والمقصات.
  • عدم إرضاع المرأة المصابة بفيروس الإيدز للطفل، لأنها بذلك تنقل إليه المرض.

بات علاج الإيدز 2020 ممكناً، وسيصبح اللقاح في مراحل الإنتاج قريباً، متمنين إنتاجه بأسرع وقت لشفاء المرضى المصابين به.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على ليالينا. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا