اليوغا العلاجية أنواعها وفوائدها

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 16 نوفمبر 2021
اليوغا العلاجية أنواعها وفوائدها
مقالات ذات صلة
علاج التوتر بالموسيقى واليوغا
فوائد اليوغا الصحية للجسم
فوائد رياضة اليوغا للتنحيف

اليوغا العلاجية أو العلاج باليوغا هي عملية الهدف منها تمكين الأفراد الذين يمارسونها من تحسين الصحة والرفاهية من خلال فلسفة التأمل واليوغا.
يبين هذا المقال ما هي اليوغا العلاجية؟ وأنواع اليوغا العلاجية، وفوائد اليوغا العلاجية، إضافةً إلى تمارين اليوغا العلاجية.

ما هي اليوغا العلاجية؟

اليوغا العلاجية: هي تطبيق تعاليم وممارسات اليوغا لتمكين الأفراد من الارتقاء بوضعهم الصحي العقلي والنفسي والجسدي.

ولليوغا القدرة على إحداث آثار علاجية. وذلك عن طريق تطبيق تمارين محددة من اليوغا للمساعدة في علاج الأمراض العقلية والجسدية.

"علاج اليوجا" مصطلح صاغه معلم اليوغا الهندي سوامي كوفالاياناندا، في عشرينيات القرن الماضي. الذي آمن بالتغييرات النفسية والجسدية التي يمكن أن تحدثها ممارسة اليوغا.

وفيما بعد أصبح علاج اليوغا شائعاً على المستوى العالمي، ويدعمه العديد من الأطباء. وفي هذا السياق تكشف المجلات الطبية المختلفة عن الأبحاث المتعلقة بفوائد اليوغا متعددة المستويات.

إذ يعدُّ العلاج باليوغا علاجاً فعالاً، لدرجة أن طبيب القلب الأمريكي دين أورنيش طور تدخلاً يعتمد على اليوغا يساعد في علاج أمراض القلب. وقد أثمر برنامجه نجاحاً كبيراً، بحيث أصبح الآن مغطى بالتأمين الصحي العام في الولايات المتحدة الأمريكية [1].

أنواع اليوغا العلاجية

تتعدد أنواع اليوغا العلاجية ومن أهم هذه الأنواع [2]:

1. اليوغا الساخنة: تعدُّ اليوغا الساخنة أو يوجا بيكرام شكلاً من أشكال اليوغا التي تتكون من 26 وضعية. ما يجعلها فريدة من نوعها هو أنه يمكن ممارستها في غرفة دافئة ورطبة للسماح للعضلات بالتمدد إلى أقصى حد. يوفر هذا النوع من اليوغا العديد من الفوائد الصحية أهمها:

  • أقصى قدر من التمدد للأربطة والأوتار.
  • يزيد من إمداد الجسم بالأوكسجين.
  • يخفف من الإجهاد.
  • يقوي العضلات.
  • يقلل من آلام الظهر.

2. علاج كريبالو يوغا: علاج كريبالو يوغا هو نوع أنواع اليوغا العلاجية يتضمن الفوائد التالية:

  • تفعيل التفكير النشط والنقدي. 
  • تعزيز الشعور بالوعي الذاتي.
  •  تعزيز التنمية الشخصية.
  • يعمل على تحسين تقنيات التفكير في كل فعل تقوم به. 
  • يساعدك على الاعتراف بقدراتك واتخاذ قراراتك الخاصة.

3. علاج التانترا: يتعامل علاج التانترا مع حالات التوتر والاكتئاب والشعور بالذنب والقلق بسبب عدم القدرة على تحقيق متعة الحب والعلاقة الحميمة. يواجه الأزواج والزوجات هذه المشكلات حيث يفقدون اهتمامهم بالعلاقة الحميمة بسبب الاعتداء الجنسي أو لأنهم لا يعرفون كيفية القيام بذلك. وفي هذا السياق يحقق علاج التانترا العديد من الفوائد أهمها:

  • يساعد علاج التانترا على إرضاء الشريكين والاستمتاع بعلاقة حميمية جيدة.
  • يحفز تدليك التانترا الطاقة في الجسم مما يساعد على تنمية الشغف وإعادة اكتشاف سحر الرومانسية.

4. علاج اليوغا الهيكلي: يتعامل علاج اليوغا الهيكلي مع المريض بعد معرفة وضعه الصحي وأمراضه ونمط حياته وشخصيته. وبالتالي، يعمل هذا النوع من العلاج على تقليل التوتر والانهيار العاطفي لدى المريض ويساعده على عيش حياة متوازنة وصحية وخالية من الإجهاد.

5. علاج اليوغا التكاملي: يعتمد هذا النوع من اليوغا العلاجية على ممارسة التأمل لعلاج الحالات التالية:

فوائد اليوغا العلاجية

تتعدد فوائد اليوغا العلاجية ومن أهم هذه الفوائد [3]:

  • تعمل اليوغا على تحسين القوة والتوازن والمرونة: تعمل الحركات البطيئة لليوغا والتنفس العميق على زيادة تدفق الدم وإحماء العضلات.
  • تساعد اليوغا في تخفيف آلام الظهر: تعدُّ تمارين اليوغا مثل تمارين الإطالة الأساسية فعالةً لتخفيف الألم وتحسين الحركة لدى الأشخاص الذين يعانون من آلام أسفل الظهر. وفي هذا السياق توصي الكلية الأمريكية للأطباء باستخدام اليوغا كعلاج أولي لآلام أسفل الظهر المزمنة.
  • اليوغا مفيدة لصحة القلب: تساعد ممارسة اليوغا بانتظام في التقليل من مستويات التوتر والالتهابات في جميع أنحاء الجسم؛ مما يساهم في تعزيز صحة القلب. يمكن أيضاً معالجة العديد من العوامل التي تساهم في الإصابة بأمراض القلب، بما في ذلك ارتفاع ضغط الدم والوزن الزائد، من خلال اليوغا.

تمارين اليوغا العلاجية

تتعدد تمارين اليوغا العلاجية ومن أهم هذه التمارين [4]:

1. وضعية الطفل: لتنفيذ هذه الوضعية يتم اتباع الخطوات التالية:

  • ثني الركبتين إلى الأمام شرط أن تكونا متباعدتان.
  • حني الظهر للأمام حتى يصل الرأس إلى الأرض.
  • مد الذراعين إلى الأمام ثم إرجاعهما إلى الخلف مع تكرار هذه الخطوة مرتين.
  • عند القيام بهذه الخطوات، خذ شهيقاً وزفيراً للشعور بالراحة وتسهيل عملية الهضم. 

الفوائد الصحية

  1. تهدئة العقل.
  2. تمدد فقرات أسفل الظهر.
  3. شد عضلات الوركين.
  4. تسهيل عملية الهضم.

2. وضعية الطفل السعيد: لتنفيذ هذه الوضعية يجب اتباع الخطوات التالية:

  • الاستلقاء على الظهر وثني الركبتين ورفعهما باتجاه المعدة.
  • رفع اليدين حتى تلامس أصابع القدمين.
  • إبعاد الركبتين عن بعضها بعرض مفصل الحوض.
  • التأكد من أن الرأس وأسفل الظهر بوضع مريح.
  • الاستمرار بهذه الوضعية لمدة دقيقة.

الفوائد الصحية

  1. تدعيم قاعدة العمود الفقري المسؤولة عن حماية مجموعة كبيرة من الأعضاء الحيوية داخل الجسم، وهذا من شأنه الحفاظ على الجسم بصحة أفضل.
  2. تساعد وضعية الطفل السعيد على إطالة أوتار مفصل الركبة، وتشكل أهمية خاصة لعضلات الفخذين الداخلية، كما تساعد هذه الوضعية على منع خطر تمزق أوتار الركبة، وزيادة ليونة عضلات الفخذ، إضافةً إلى زيادة رشاقة الجسم.

3. تمرين يوغا رفع الساقين على الجدار: للقيام بهذا التمرين يجب اتباع الخطوات التالية:

  • الاستلقاء على السجادة الخاصة باليوغا. أو بطانية أو سجادة عادية.
  • وضع الساقين على الجدار بشكل مستقيم على أن يشكل الجسم زاوية قائمة.
  • وضع منشفة أو وسادة تحت الظهر للشعور بالراحة.
  • فرد اليدين على الجانبين أو وضعهما بأي شكل مريح.
  • الاستمرار بهذا الوضع لمدة ربع ساعة.

الفوائد الصحية

  1. يحارب التوتر.
  2. يحارب الأرق.
  3. يهدئ الآلام الناجمة عن الدورة الشهرية.
  4. ينشط الدورة الدموية.
  5. يعالج آلام أسفل الظهر.

ختاماً.. لقد شكل استخدام تمارين اليوغا في المجال العلاجي ثورة في الميدان الصحي. ويعود الفضل في ذلك إلى معلم اليوغا الهندي سوامي كوفالاياناندا، في عشرينيات القرن الماضي، والذي آمن بالتغيرات النفسية والجسدية التي يمكن أن تحدثها ممارسة اليوغا. وفيما بعد تتابعت الدراسات والأبحاث التي أشادت بمعظمها بالأهمية العلاجية لليوغا. وفي هذا السياق تتعدد الفوائد الصحية لليوغا، فهي تعمل على تحسين المرونة والتوازن، وتساعد في تخفيف آلام الظهر والمفاصل، فضلاً عن فوائدها لصحة القلب وغيرها العديد من الفوائد الصحية. فكن حريصاً على جعل تمارين اليوغا جزءاً من روتينك اليومي.