الشد العضلي

أعراض وعلاج الشد العضلي

  • الخميس، 14 مايو 2020 الخميس، 14 مايو 2020
الشد العضلي

قد تباغتك منطقة في جسمك بألم شديد أو احمرار مصحوب بعدم القدرة على الحركة لفترة من الزمن، وربما تفقد مؤقتاً استطاعة تحريك رقبتك أو الالتفات أو النهوض بشكل طبيعي أو حتى المشي.. هذا يسمى الشد العضلي الذي ينجم عن أسباب وممارسات سنتعرف عليها في هذا المقال إضافة للاطلاع على سبل علاجها.

أسباب الشد العضلي:

الشد العضلي نتيجة لسبب غير طبيعي يؤثر على عضلاتك قد يكون لعدم انتباهك أثناء القيام بحركة ما أو لطبيعة عمل تمارسه، وبذلك تتلخص الأسباب الرئيسة للشد العضلي في:

  1. يحدث الشد العضلي عند تمديد أو استخدام عضلة بشكل مفرط أو التعرض لحادث مثل السقوط.
  2. الأشخاص الذين لديهم عضلات غير مرنة والذين لا يقومون بالتحمية بشكل صحيح قبل التمرين قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بشد عضلي.
  3. قد يعاني بعض الأشخاص الذين تتطلب وظيفتهم منهم القيام بحركات متكررة مثل رفع الأثقال أو الرياضة شداً عضلياً مزمناً [1].
     علاج شد الرقبة

    شاهدي أيضاً: علاج شد الرقبة

أعراض الشد العضلي:

قد تشعر ببعض الآلام أو الضغوط على عضلاتك وغير ذلك من الآثار هي ليست إلا بعض أعراض شد العضلات التي تشمل ما يلي:

  1. تورم أو كدمات أو احمرار بسبب الإصابة.
  2. ألم أثناء التمدد.
  3. ألم عند استخدام العضلة المحددة أو المفصل فيما يتعلق بتلك العضلة.
  4. ضعف العضلات أو الأوتار.
  5. عدم القدرة على استخدام العضلات على الإطلاق [2].


أعراض الشد العضلي

علاج الشد العضلي:

عند تعرضك للشد العضلي وبعد معرفة الأسباب التي أدت إلى إصابتك به حينها يصبح أمامك الخيار لاختيار أحد العلاجات التالية أو أكثر من علاج بوقت واحد.. ومن العلاجات المناسبة للشد العضلي:

  1. إراحة العضلات وإتاحة الوقت للشفاء إذ تكون العضلات المتوترة أكثر عرضة للإصابة.
  2. الثلج: يمكن أن يساعد وضع كيس ثلج مغطى بالقماش على العضلات المتضررة لمدة 10 إلى 15 دقيقة في كل مرة في تقليل التورم والالتهاب.
  3. الضغط: ضع ضمادة ضغط لتقليل التورم، يمكن استخدام القماش أو الضمادات المرنة للف القدم المصابة أو الكاحل أو الساق أو الرسغ أو الذراع.
  4. الارتفاع: يمكن أن يساعد رفع الذراع أو الساق المصابة في تقليل التورم ويسمح للدم بالتدفق مرة أخرى نحو القلب.
  5. يمكن تناول الدواء للسيطرة على الألم وتقليل التورم أو الالتهاب، فالأدوية المضادة للالتهابات التي لا تستلزم وصفة طبية كالأيبوبروفين والنابروكسين والأسيتامينوفين.
  6. العلاجات الطبية: إذا كانت الأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية غير كافية لتخفيف الألم فقد يصف الطبيب أدوية أقوى مضادة للالتهابات أو مرخيات للعضلات أو مسكنة للألم [1].


علاج الشد العضلي

تمارين علاج الشد العضلي:

من أهم التمارين الرياضية المستخدمة في إرخاء العضلات وعلاج الشد:

  1. تمديد اوتار الركبة: قف مع إبقاء القدمين والورك بنفس العرض، ثم انحن عند الخصر إلى الأمام، مع تمدد خفيف على طول الساقين.
  2. تمديد الورك المثني: استلق على الظهر واسحب الركبة اليمنى إلى الصدر، ثبته لمدة 10 إلى 15 ثانية قبل فرد الساق مرة أخرى. كرر ذلك مع الساق اليسرى مع الشعور بتمدد في أعلى الفخذين والوركين.
  3. تمديد الرقبة: قم بإمالة الرأس للأمام لمحاولة لمس الذقن إلى الصدر، ثم بإمالة الرأس أولاً إلى اليسار ثم إلى اليمين، محاولاً لمس الأذن على الكتف [1].
 تمارين لآلام الظهر

شاهدي أيضاً: تمارين لآلام الظهر

أسباب وعلاج الشد العضلي للحامل

المرأة الحامل أيضاً معرضة جداً للشد العضلي وذلك بسبب:

  1. التغييرات في الوضع: قد يؤدي الوضع السيئ والوقوف أو الجلوس المفرط والانحناء إلى تحفيز أو زيادة الشد العضلي، كما أنه أثناء الحمل يتحول مركز الجاذبية إلى الأمام مع نمو الرحم والطفل، ما يتسبب الإجهاد والألم.
  2. الإجهاد: يمكن أن يسبب الإجهاد شداً عضلي في الظهر خاصة، وقد تشعرين بزيادة في آلام الظهر خلال فترات التوتر في الحمل.
  3. الضغط المفرط على العضلات: أثناء الحمل تميل أربطة الرقبة إلى التوسع وتتعرض عضلات الظهر والعمود الفقري لمزيد من الضغط عندما يبدأ بطن المرأة بالنمو لاستيعاب الجنين النامي. هذا يؤدي إلى الشد العضلي.


أسباب وعلاج الشد العضلي للحاملويمكن علاج الشد العضلي للحامل من خلال:

  1. التمرين: التمرين المنتظم يقوي العضلات ويعزز المرونة ويخفف الضغط على العمود الفقري والرقبة؛ تتضمن التمارين الجيدة المشي والسباحة وركوب الدراجات الثابتة.

  2. وضع الكمادات: ضعي كمادات باردة على المنطقة المتألمة لمدة تصل إلى 20 دقيقة حسب الحاجة، بعد يومين أو ثلاثة استخدمي وسادة التدفئة أو زجاجة الماء الساخن على المنطقة المتشنجة.

  3. حسّني وضعيتك: حاولي استخدام الوضعية الصحيحة عند العمل أو الجلوس أو النوم. النوم على جانبك مع وسادة بين ركبتيك يمكن أن يزيل الضغط عنك، وعند الجلوس ضعي وسادة خلف ظهرك وارفعي قدميك مع الاستقامة بجلوسك.
  4. الدواء: إذا استمر الألم الشديد فقد يوصي طبيبك بتناول دواء لعلاج الالتهاب وتخفيف الأعراض. الأسيتامينوفين آمن لمعظم النساء أثناء الحمل، لكن لا ينصح بالأسبرين والأدوية المضادة للالتهابات غير الستيروئيدية، وفي بعض الحالات قد يوصي طبيبك بأدوية الألم الأخرى أو مرخيات العضلات [3].

الابتعاد عن الإجهاد من أهم ما يمكنك فعله للابتعاد عن الشد العضلي الذي قد يصيبك دون أن تنتبه عند ممارستك عملك الاعتيادي، وحاول اللجوء إلى العلاج الطبيعي فقد يفي بالغرض دون الحاجة إلى الدواء، لكن إن استمر الألم وخاصة عند المرأة الحامل فيفضل اللجوء إلى الطبيب.

المصادر:

[1]. مقال: ماذا تعرف عن إجهاد العضلات. منشور على موقع medicalnewstoday.com

[2]. مقال: الشد العضلي. منشور على موقع webmd.com

[3]. مقال: آلام الظهر أثناء الحمل. منشور على موقع lifespan.org