;

أفضل عصير يمنحك الدفء في الشتاء

عصائر طبيعية صحية تعزز مناعتك وتمنحك الدفء في الشتاء.

  • تاريخ النشر: الثلاثاء، 07 فبراير 2023 آخر تحديث: الأربعاء، 07 فبراير 2024
أفضل عصير يمنحك الدفء في الشتاء

يختلف النظام الغذائي من شخص إلى آخر لكن يجب أن يتناول الجميع عناصر غذائية مفيدة خاصة في فصل الشتاء حيث يتعرض الجسم إلى انخفاض كبير في درجة الحرارة، بجانب انتشار نزلات البرد، ويشتهر الشتاء بمشروباته الساخنة إلا أن العصير يعد ضرورياً لتقوية مناعة الجسم بالإضافة إلى أنه يساعدك على الشعور بالدفء، لنتعرف فيما يلي على أفضل عصير يمنحك الدفء في الشتاء.

عصير البرتقال للشتاء

عصير البرتقال غني بفيتامين ج، ويساعد على تقوية جهاز المناعة، ومحاربة نزلات البرد، والإنفلونزا خلال أشهر الشتاء، كما أنه يساعد في تقليل الالتهاب، ويحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة، ويحسن أمراض القلب.

يمكن تحضير عصير البرتقال بعدة طرق أو عصره، فيما يلي خطوات تحضير عصير البرتقال ليساعد على الدفء.[1]

المكونات

  • ثلاث حبات جزر كبيرة.
  • ثلاث حبات برتقال. 
  • عودان من الكرفس.
  • قطعة صغيرة من جذر الكركم الطازج يمكن استبدالها بالزنجبيل.

طريقة التحضير

  • اغسل جميع المنتجات جيدًا.
  • قشر البرتقال وقطع المكونات.
  • ضع المكونات في جهاز تحضير العصير، أو محضر الطعام، ثم صفي العصير واشربه طازجاً.[2]

عصير التوت البري

التوت البري (كرانبري) غني بمضادات الأكسدة، التي يمكن أن تساعد في تقليل الالتهاب مع تحسين عملية الهضم، كما أنه يساعد في طرد السموم من الجسم، ويمنع التهابات المسالك البولية وهو مصدر جيد لفيتامينات ج و هـ، ويمكنك اعتماد الطريقة التالية لتحضير عصير التوت البري الدافئ للشتاء.[3]

المكونات

  • أربعة أكواب ماء.
  • 225 جرام  توت بري.
  • سكر حسب الرغبة يمكن استبداله بالعسل أو شراب القيقب.
  • ليمون (حسب الرغبة).

طريقة التحضير

  • أضف 4 أكواب من الماء في وعاء مع التوت البري، واترك المزيج حتى يغلي.
  • عندما يبدأ المزيج في الغليان أضف السكر لجعله أكثر حلاوة لأن التوت البري مر.
  • اترك التوت البري يغلي لمدة 5 دقائق أخرى.
  • أطفئ النار ثم أضف الليمون.[3]

عصير الشمندر والجزر والتفاح

عصير الشمندر والجزر والتفاح يعد مزيجاً مثالياً من مقويات المناعة، الجزر غني بالبيتا كاروتين الذي يساعد في حماية البشرة من طقس الشتاء القاسي، والشمندر (البنجر) يعد مصدرًا غنياً للفيتامينات والمعادن بما في ذلك الحديد، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم وحمض الفوليك.

يساعد عصير الجزر أيضًا في تحسين الرؤية وتقليل الالتهابات، بينما يساعد عصير الشمندر على تعزيز مستويات الطاقة وتحسين الدورة الدموية خلال فصل الشتاء.

يخفف التفاح من الإمساك الذي يمثل مشكلة كبيرة خلال فصل الشتاء حيث يشرب الناس كميات أقل من الماء، كما أنه يساعد في حماية الدماغ، ويساعد في إنقاص الوزن، وتحسين صحة العين والبشرة.[1]

المكونات

  • ثمرتان من الشمندر النيء متوسط الحجم.
  • تفاحتان.
  • ثلاث حبات جزر.
  • نصف حبة خيار.
  • قطعة من الزنجبيل الطازج.

طريقة التحضير

  • قطع جميع الخضروات والفاكهة إلى قطع صغيرة.
  • ضعها في العصارة أو محضر الطعام، ويمكن تصفيتها أو تناولها مثل السموثي.[4]

عصير الخيار والكيل والسبانخ

الخضروات جزء أساسي من طعام الشتاء لكنها قد تبدو صعبة في التحضير كعصير للشتاء إلا أن هذا العصير سهل التحضير وغني بالعديد من الفوائد.

الخيار يعمل على ترطيب البشرة في الشتاء، كما أنه مفيد لصحة القلب، والأوعية الدموية، والسكري، وصحة العظام، والالتهابات، ويعتبر الكيل مفيدًا لعملية الهضم، ويحتوي على نسبة عالية من فيتامين ك، وفيتامين هـ، وفيتامين ج مع خصائص مضادات الأكسدة القوية والحديد.

تحتوي السبانخ على خصائص وفيرة من المغذيات التي تساعد على فقدان الوزن، وتقليل ارتفاع ضغط الدم، والوقاية من فقر الدم، وتعزيز المناعة، وتعزيز صحة العين وصحة العظام.[1]

المكونات

  • ثمرة خيار متوسطة الحجم.
  • ثلاث أو أربعة أكواب من السبانخ والكيل.
  • ليمون أو عسل للتحلية حسب الرغبة.
  • يمكن إضافة قطع من التفاح أو البنجر إلى العصير.
  • رشة من الملح الصخري (اختياري).

طريقة التحضير

  • تُخلط جميع المكونات في نحضر الطعام ثم تُصفى لاستخلاص العصير، أو في العصارة.
  • يُضاف الملح أو الليمون أو العسل قبل الشرب.[5]

عصير الجريب فروت واليوسفي

يحتوي عصير الجريب فروت واليوسفي على الكرفس والجريب فروت والجزر، وجميعها تعزز المناعة في الشتاء وتمنحك الطاقة التي تزيد من شعورك بالدفء.

الكرفس غني بالفيتامينات والمعادن لكن قيمته الحقيقية تكمن في الأوراق حيث تعتبر الأوراق مصدرًا رائعًا لفيتامينات مثل فيتامين هـ، وهو أحد مضادات الأكسدة القوية التي تنظم وظائف المناعة، وتحافظ على الصحة خاصة بين كبار السن.

يعد البرتقال والجريب فروت مصدرًا رائعًا لفيتامين ج، وهو أحد مضادات الأكسدة التي تعزز إنتاج خلايا الدم البيضاء والأجسام المضادة، يمكن أن يؤدي نقص فيتامين ج إلى انخفاض المقاومة ضد بعض مسببات الأمراض.[6]

المكونات

  • أربع ثمرات يوسفي.
  • ثمرة جريب فروت.
  • عودان كرفس.
  • جزر.
  • قطعة 2.5 سم من جذر الزنجبيل.

طريقة التحضير

  • يُقشر الجريب فروت واليوسفي.
  • تُقطع جميع مكونات العصير ثم تُضاف إلى العصارة أو محضر الطعام ثم تُصفى.[7]

العصائر في الشتاء تمد الجسم بالعديد من الفيتامينات والمعادن، وتعمل على تعزيز مناعته لمقاومة الأمراض حيث تحتوي عصائر الشتاء على البرتقال، والجريب فروت، والكرفس، والشمندر، كما يمكن إضافة الزنجبيل أو القرفة إلى العصائر لتساعد على تدفئة الجسم.