أخطر عشرة سموم

  • تاريخ النشر: السبت، 27 مارس 2021 آخر تحديث: الأحد، 28 مارس 2021
أخطر عشرة سموم
مقالات ذات صلة
سحور خفيف بوصفات مختلفة
هل حبوب الإفطار صحية؟
فطور رمضان كيتو لمتبعي الكيتو دايت

فهرس الصفحة

السم هو مادة تسبب الوفاة أو تسبب إصابة معينة عند تناولها أو استنشاقها أو امتصاصها في الجسم. فمن الناحية الفنية، يمكن لأي شيء أن يكون سمًا، فإذا شربت كمية كبيرة من الماء فسوف تموت. وفي هذا المقال وضعنا قائمة تضم السموم القاتلة بجرعات منخفضة للغاية. لماذا يحتاج أي شخص إلى مثل هذه القائمة؟ قد يكون مفيدًا إذا كنت تكتب لغز جريمة قتل أو تتساءل عما إذا كان هناك شخص ما بالخارج لإيقاعك، أو ربما تكون من الذين يحبون الاطلاع والمعرفة. إن أكثر السموم فتكًا في العالم هي الأسلحة الكيميائية، وإن معظم السموم القاتلة حقًا هي سموم عصبية أي تؤثر على الجهاز العصبي، ويحدث الموت عادة نتيجة الاختناق عندما تصاب العضلات بالشلل ولا يستطيع الشخص التنفس. وعلى الرغم من أن جميع المواد الواردة في هذه القائمة مميتة، إلّا أن بعضها يمكن النجاة منه بالفعل بالإسعافات الأولية أو العناية الطبية المتخصصة.


 

1- الريسين Ricin

الريسين هو بروتين شديد السمية، يستخرج من بذور نبات الخروع، والجرعة السامة المتوسطة للإنسان تقدر ب 0.2 مجم، ويعتبر أكثر سمية من سم الكوبرا بمرتين. الريسين مادة سامة على الرغم من أن زيت الخروع لا يحتوي على هذا السم.  فإن الريسين سم قاتل فجرعة منه بحجم حبة الرمل كافية لقتل إنسان. يعمل هذا السم عن طريق تعطيل الريبوسومات الموجودة في الخلية مما يؤدي إلى وقف إنتاج البروتين، وهذا في النهاية يسبب مشكلة تسبب الموت فعلاً، ولا يوجد ترياق لهذا السم، ولكن من الممكن البقاء على قيد الحياة إذا كانت الجرعة صغيرة بما يكفي. لقد تم استخدام Ricin لاغتيال البلغاري جورجي ماركوف في عام 1978. ومن غير المحتمل أن تحصل بسهولة على هذا السم المنقى، فقد تم العثور عليه في بذور نبات الخروع، فإن ابتلاع البذور كاملة لن يسممك، ولكن يجب إبعاد الأطفال والحيوانات الأليفة عن تلك البذور ذات المظهر الجذاب لأن مضغها قد يطلق سمومًا كافية لإحداث الضرر.

2- Botulinum Toxin (البوتوكس)

إن حقنة البوتوكس هي جرعة مضبوطة ومحكومة بعناية من مادة توكسين البوتولينوم المميت عادة.

تنتج بكتيريا Clostridium botulinum سمًا عصبيًا مميتًا يسمى البوتولينوم، وفي حال تم ابتلاع هذه البكتيريا، فقد تؤدي إلى حدوث تسمم غذائي. يمكن أن نلاحظ ذلك في العلب الغذائية المغلقة أو اللحوم الفاسدة، ومن أعراض التسمم بهذه البكتيريا، الشعور بالألم وشلل مؤقت في العضلات، ويمكن للشلل الشديد أن يمنع الشخص من التنفس ويسبب الموت.

وقد تم العثور على نفس السم في البوتوكس، حيث يتم حقن جرعة صغيرة لتجميد العضلات في مكانها، وتقليل التجاعيد، فقد يعمل البوتوكس على مهاجمة الناقلات العصبية بحيث تصبح العضلات منقبضة متقلصة غير قادرة على الاسترخاء.

3- Tetradotoxin أو TTX

يوجد هذا السم في سمكة البخاخ، والسمكة المنتفخة ليست الحيوان الوحيد الذي يحتوي على هذا السم الرباعي (رباعي السموم)، فهو يوجد أيضًا في بعض أنواع الأخطبوط والنيوت (السمندل) والضفادع والديدان المفلطحة ونجوم البحر وسمك الملائكية.

Tetradotoxin أو TTX هو سم عصبي قوي يوقف التوصيل العصبي بين الدماغ والجسم عن طريق منع قنوات الصوديوم، ويمكن لجرعة صغيرة أن تسبب فقدان الإحساس والشلل، والكمية القليلة جداً من هذا السم تؤدي إلى شلل العضلات التي تحتاجها للعمل من أجل الحياة، ويستغرق الأمر حوالي 6 ساعات للوصول إلى التأثير الكامل للسم، وبمجرد شلل عضلة الحجاب الحاجز، لن تتمكن الرئتان من القيام بالشهيق أو الزفير وهذا يؤدي إلى الموت، أو قد يحدث الموت بسبب عدم انتظام ضربات القلب.

تستخدم السمكة المنتفخة لتحضير طبق الفوغو الشهي الياباني، وفي حالة تلف الأعضاء التي تحتوي على السم أو عدم إزالتها بشكل كامل، سيكون هذا الطبق مميتًا.

 سمك السلمون كيتو

شاهدي أيضاً: سمك السلمون كيتو

4- Batrachotoxin

يأتي سم Batrachotoxin السام في الواقع من الطعام الذي تأكله الضفادع، وليس من الضفادع نفسها.

من بين جميع السموم الموجودة في هذه القائمة، يعتبر سم Batrachotoxin هو السم الأقل احتمالًا أن تصادفه (إلّا إذا كنت تعيش في غابة مطيرة استوائية)، حيث تم العثور على هذا السم في جلد الضفادع السامة. إن الضفادع نفسها ليست مصدراً السم، فهو يأتي من الطعام الذي تأكله الضفادع، وعندما ترى هذه الضفادع في حديقة الحيوانات، كن مطمئنًا لأن هذه الضفادع لا تأكل الخنافس القاتلة السامة، لذلك لا يمكنها أن تؤذيك.

إن كمية المادة الكيميائية السامة تعتمد على نوع الضفدع، وقد يحمل الضفدع السام الذهبي في كولومبيا ما يكفي من السم الذي قد يعرضك لمسه فقط لسموم Batrachotoxin التي تقتل حوالي عشرين شخصًا.

إن هذا السم يؤثر على الجهاز العصبي لأنه يؤثر على عمل قناة الصوديوم، والنتيجة هي الشلل والموت السريع، حيث لا يوجد ترياق لهذا السم.

5- Amatoxin

أمانيت الذباب أو عيش غراب الذباب، الذي يشتهر باسم غاريقون الذباب، هو نوع من الفطريات الدعامية السامة، يتواجد في المناطق المعتدلة من نصف الأرض الشمالي، وهو أحد أشهر أنواع الفطور السامة، إنه ينتج سم الأماتوكسين القاتل، فقد يستغرق الفطر السام بضعة أيام لقتل شخص وإلحاق الضرر بالكبد والقلب والكلى، وقد يكون تناول فطر واحد كافيًا لإنهائك، لذا فهو ليس أسوأ مادة كيميائية في هذه القائمة، ولكن من المرجح أن تصادفه أكثر من البعض الآخر، فيهاجم أماتوكسين الكلى والكبد، وفي النهاية يؤدي هذا الضرر إلى غيبوبة والموت، أي أنه لا يسبب موتًا سريعًا.

6- السيانيد Cyanide

تحتوي بذور التفاح وحبوب الكرز واللوز المر والمشمش على مادة السيانيد السامة، ولكن يجب أن تأكل كمية كبيرة دفعةً واحدةً حتى تمرض، لأن جسمك يمكنه التخلص من الكميات الصغيرة من هذا السم.

السيانيد سم قاتل فهو يرتبط بالحديد في الدم ويمنعه من حمل الأكسجين إلى الخلايا. إن الجرعة القاتلة منه تقتل في دقائق، ومع ذلك فإن هذا السم شائع في الطبيعة لدرجة أن الجسم يزيله إذا كان بكميات صغيرة. فهو يوجد في بذور التفاح والكرز واللوز والمشمش، وإن سيانيد الهيدروجين سلاح كيميائي، له رائحة تشبه رائحة اللوز، على الرغم من أن الحقيقة هي أن رائحة اللوز هي رائحة السيانيد التي يحتوي عليها.

7- غاز الأعصاب

يعتبر غاز السارين وغاز (VX) أكثر فتكاً من معظم السموم الأخرى. على سبيل المثال، إن غاز السارين أكثر سمية بنحو 500 مرة من سيانيد الهيدروجين.

كما أنه لا يلزم استنشاق غاز الأعصاب ليكون فعالاً، فيمكن أن يمتصه الجلد أيضاً ويكون بنفس الفعالية. ويمكن أن يبقى الإنسان على قيد الحياة إذا استنشق جرعة منخفضة للغاية، وغالباً ما تعاني الضحية من ضرر في الجهاز العصبي.

إن غاز الأعصاب (VX) لم يستخدم في المعارك لذلك لا تتوافر معلومات كافية عنه. إن غاز (VX) هو مركب كيميائي اصطناعي شديد السمية في فئة الفوسفور العضوي، وعلى وجه التحديد (فوسفات الثيوفوسفونات)، وهو من فئة السموم المؤثرة على الأعصاب.

8- Brodifacoum

Brodifacoum هو مادة كيميائية لمكافحة الآفات مثل القوارض، تقتل عن طريق منع تخثر الدم، مما يسبب نزيفًا داخليًا هائلاً، إنه مضاد فعال للتخثر يقلل من مستوى فيتامين ك في الدم، مما يؤدي إلى النزيف الداخلي والوفاة. يُباع كمبيد للقوارض تحت أسماء تجارية تشمل Talon وJaguar وHavoc. في حين أنه يقتل الفئران لأنها تأكل الطُعم الملوث، وحتى لمسه يمكن أن يسبب التسمم، فهو يتخلل الجلد ويبقى في الجسم لعدة أشهر، والحيوانات التي تأكل قوارض مسمومة معرضة لخطر التسمم به أيضًا.

9- Strychnine

هو مادة سامة طبيعية تتسبب في موت مؤلم، بسبب انقباض العضلات وتشنجها. إنه سم طبيعي، يتم الحصول عليه بشكل أساسي من بذور شجرة Strychnos nux-vomica وهي شجرة موطنها الهند وشمال أستراليا بذورها مرة الطعم جدا وسامة جدا. وهو يؤثر على الأعصاب الشوكية، مما يتسبب في تشنج الضحايا وموتهم. وهو متوفر تجارياً كمبيد حشري لقتل الجوفر والفئران، وهو مثل Brodifacoum من الخطر استخدامه لأنه يمثل خطرًا على الأطفال والحيوانات الأليفة والضحايا الآخرين غير المقصودين.

10- Polonium

البولونيوم عنصر مشع تم اكتشافه بواسطة ماري وبيير كوري. يوجد العديد من المركبات السامة التي يمكن أن نضعها ضمن هذه القائمة لأنها سامة قاتلة، مثل الرصاص والزئبق السامان بشكل مروّع. فلا يوجد تعرض آمن للرصاص، كما أن الزئبق في شكله العضوي أسوأ بكثير من كونه عنصرًا نقيًا.

يحتوي البولونيوم والعناصر المشعة الثقيلة الأخرى على سمية مزدوجة، فالعنصر نفسه سام، بالإضافة إلى أن النشاط الإشعاعي يخرب أنسجة الجسم أيضاً. وإن الجرعة القاتلة من هذا العنصر هي أصغر بكثير من أي سم آخر في هذه القائمة، حيث يكفي تناول 7 تريليون من الجرام لقتل شخص بالغ، فسُمية البولونيوم هي نحو 106 مرة أكثر من سُمية سيانيد الهيدروجين.