فوائد ثمرة الدوم قيمتها الغذائية وطرق تناولها

  • تاريخ النشر: الأحد، 19 سبتمبر 2021 آخر تحديث: الجمعة، 08 أكتوبر 2021
مقالات ذات صلة
فوائد الكرانبيري وقيمته الغذائية
فوائد حليب الجمل وقيمته الغذائية
فوائد عسل الطلح وقيمته الغذائية

استخدمت ثمرة الدوم منذ القدم في علاج الأمراض، وبشكل خاص لدى الفراعنة، كما استعملت أيضاً في صناعة الأصباغ والتلوين.

وأثبت العلم في الوقت الحاضر الفوائد الكثيرة التي تتمتع بها ثمرة الدوم.

لذا سنتعرف في هذا المقال على فوائد ثمرة الدوم، وطريقة تحضير مشروب الدوم.

ما هي ثمرة الدوم؟

هي واحدة من أصناف النخيل، تشبه ثمارها التفاح بالحجم والشكل، تنمو بشكل كبير في السعودية ومصر والسودان.

تنقسم الثمرة إلى جزأين، جزء خارجي إسفنجي يؤكل، والجزء الثاني عبارة عن نواة صلبة جداً بحجم بيضة الدجاجة، تحتوي على لب أبيض يؤكل أيضاً.

ومن أكثر استخدامات هذه الثمرة هو شاي الدوم، والذي يعتبر مشروباً شعبياً وخاصة في شهر رمضان، فهي ثمرة لها طعماً حلو المذاق. [1]

القيمة الغذائية للدوم

تحتوي فاكهة الدوم على مجموعة كبيرة ومتنوعة من الفيتامينات والمعادن والألياف، بالإضافة إلى عدة مركبات، تساهم مجتمعة في تحقيق العديد من الفوائد الصحية.

ويحتوي كل 100 غرام من الدوم على ما يلي: [2]
 

كل 100 غرام من الدوم تحتوي على
السعرات الحرارية 56 سعرة
كربوهيدرات 11 غرام
صوديوم 364.7 ميلغرام
كالسيوم 284 ميلغرام
حديد 12.18 ميلغرام
بوتاسيوم 2947.6 ميلغرام
مغنيسيوم 185.62 ميلغرام
فوسفور 154.6 ميلغرام
النياسين (B3) 3.6 ميلغرام
البيريدوكسين 13.6 ميلغرام
بروتينات 1.5 غرام
دهون 1 غرام

فوائد الدوم للجسم

تعتبر الدوم من الثمار الغنية بالعناصر الغذائية الضرورية للجسم، لذا تحقق الدوم مجموعة من الفوائد، وهي: [1] [3]

فوائد الدوم للتخسيس: تلعب ثمرة الدوم دوراً غير مباشر في التنحيف وخسارة الدهون، وذلك من خلال ما تحتويه على ألياف تعزز صحة الجهاز الهضمي وتزيد عملية التمثيل الغذائي وقدرة الأمعاء على الامتصاص، ما ينعكس إيجاباً على التخسيس.

فوائد الدوم للرحم: تؤثر فاكهة الدوم بشكل إيجابي ومباشر على الرحم، حيث تساهم في تقوية جدراه وتهيئته لاستقبال البويضة، ونمو الجنين بشكل آمن.

كما تساهم الدوم في تحقيق عدة فوائد أخرى للنساء، وهي:

  1. تعزيز الصحة الإنجابية للمرأة.
  2. زيادة الخصوبة.
  3. تنظيم الدورة الشهرية.
  4. زيادة فرصة الحمل لدى المرأة.
  5. يمكن أن تعالج العقم عند النساء.
  6. وقاية الجنين من العيوب الخلقية.

فوائد الدوم للمعدة: تساهم الدوم في حماية المعدة وتلينها، وتعزيز عملها، ما يؤثر بشكل إيجابي على عملية الهضم.

فوائد الدوم للكلى: تحتوي ثمرة الدوم على نسبة جيدة من الفوسفور، وهو معدن يساهم بشكل كبير في الحفاظ على صحة الكلى، بالإضافة إلى إدرار البول، ما يساعد الكلى على التخلص من السموم.

فوائد الدوم للقولون: تحتوي ثمرة الدوم على نسبة عالية من الألياف الغذائية، ما يجعلها فعالية في مكافحة اضطرابات الجهاز الهضمي، ومنها الإمساك، وتعزيز حركة القولون والأمعاء، بالإضافة إلى إمكانية علاج متلازمة القولون العصبي والحد من أعراضها.

فوائد الدوم للضغط: تعتبر ثمار الدوم فعالة لحالات ارتفاع ضغط الدم، حيث تعمل على خفض الضغط، وجعله بمستوى طبيعي.

فوائد الدوم للقلب: تحمي ثمرة الدوم القلب والأوعية الدموية عن طريق الحد من الدهون الثلاثية والكوليسترول الضار، ما يعزز صحة القلب والشرايين، ويقي الشخص من الجلطات.

فوائد الدوم للسكري: تساهم فاكهة الدوم في ضبط مستوى السكر بالدم لدى مرضى السكري، كما أنها تحتوي على مؤشر منخفض لنسبة السكر في الدم، لذا لا يمكن أن تؤثر بشكل سلبي على مرضى السكري.

فوائد الدوم للبشرة والشعر: لا تقتصر فوائد الدوم على علاج الحالات المرضية، بل تساهم أيضاً في علاج مشاكل الجلد والشعر، ومن فوائد الدوم للجلد:

  • علاج العديد من التهابات وأمراض الجلد.
  • التخلص من الألم والحكة المرافقة للمشاكل الجلدية.
  • الحفاظ على رطوبة البشرة.
  • مكافحة تجاعيد الوجه والخطوط الدقيقة.
  • حماية البشرة من أشعة الشمس.
  • الحصول على بشرة أكثر نضارة وشباب.

ويمكن استخدام الدوم للبشرة إما عن طريق تناول أو شرب الدوم، أو استخدام مسحوق لب ثمرة الدوم في صنع ماسك للوجه، وفق الخطوات التالية:

  1. إضافة ثلاث ملاعق من مسحوق لب الدوم إلى القليل من الماء.
  2. مزجهما جيداً حتى تتكون عجينة طرية.
  3. توضع العجينة على الوجه لمدة ربع ساعة.
  4. يشطف الوجه بعدها بالماء الدافئ.
  5. يمكنك إضافة ملعقة من العسل أو الحليب للمزيج.

لا تنسى القيام باختبار الحساسية تجاه ثمرة الدوم، من خلال وضع القليل من العجينة على ساعدك وتركها مدة ساعة، قبل وضعها على وجهك. أما فوائد الدوم للشعر، فهي:

كل ذلك يساهم في الحصول على شعر أكثر قوة ولمعان، ويمكنك استخدام الدوم للشعر إما عن طريق شرب شاي الدوم، أو وضع شاي الدوم على شعرك وفروة رأسك _ لكن يجب أن يكون الشاي خالٍ من السكر _ وتركه على الرأس مدة 15 دقيقة، وغسيل الرأس بعدها بالماء والشامبو.

فوائد الدوم للرجال: يمكن أن تساعد ثمرة الدوم الرجال بشكل خاص، حيث تساهم الدوم في رفع نسبة هرمون التستوستيرون، ما يؤدي إلى زيادة القدرة والرغبة الجنسية، ويحسن الانتصاب، بالإضافة إلى زيادة عدد الحيوانات المنوية.

فوائد الدوم للسرطان: يمكن لفاكهة الدوم أن تلعب دوراً في محاربة الخلايا السرطانية والحد من الإصابة بها، حيث تحتوي الدوم على نسبة مرتفعة من مضادات الأكسدة التي تساعد بشكل كبير على مكافحة الجذور الحرة التي تسبب تلف الحمض النووي للخلايا ونمو الخلايا السرطانية، وبشكل خاص سرطان البروستاتا.

فوائد الدوم المطحون: لا تختلف فوائد الدوم المطحون عن الدوم النيء، إلا أن الاختلاف فقط في طريقة الاستخدام، حيث يضاف مسحوق الدوم إلى الأطعمة والمشروبات على شكل بهار.

طرق تناول ثمرة الدوم

يمكنك الاستفادة من ثمرة الدوم عبر مجموعة من الطرق، وهي: [1]

  • تناول ثمرة الدوم وهي نيئة بشكل مباشر، حيث يصعب تناولها وهي ناضجة لأن قشرتها تصبح صلبة وغير صالحة للأكل، بل تُطحن وتستخدم في الأطعمة والمشروبات.
  • تجفيف لب ثمرة الدوم، ثم كسره والحصول على المسحوق الناعم الذي بداخله، وشرب ثلاث ملاعق كبيرة منه مع كوب من الماء في اليوم الواحد.
  • شاي الدوم أو ما يعرف باسم عصير الدوم، وهو من أكثر الطرق انتشار بين الناس، ويمكن تلخيص طريقة عمل شاي الدوم بالخطوات التالية:
  1. احضر عدة حبات من ثمار الدوم.
  2. قم بإزالة الطبقة الخارجية منها (الاسفنجية) حتى تحصل على ربع كيلوغرام.
  3. اهرس كامل الكمية، ثم انقهم في 8 أكواب من الماء المغلي لمدة 6 - 8 ساعات (قلب المزيج بين الحين والأخر).
  4. بعد الانتهاء من نقعه، ضع المزيح في وعاء على الغاز، وسخنهم، إلى ما قبل الغليان.
  5. أضف كوب من السكر وحركهم ليذوب.
  6. ارفع الوعاء عن النار، ودع المزيج يبرد.
  7. قم بعدها بتصيفية المزيج جيداً، ثم ضعه في الثلاجة حتى يبرد، وقدمه بارداً.

أضرار الدوم

على الرغم من الفوائد الكثيرة التي يجنيها الشخص عند تناول فاكهة الدوم، إلا أن ذلك قد يترتب عليه أضرار أو أثار جانبية، تشمل:

  • حدوث رد فعل تحسسي من الدوم.
  • الإسهال في حال تم تناولها بشكل مفرط.
  • انخفاض ضغط الدم بشكل كبير.
  • حدوث تداخلات دوائية مع أدوية الضغط والسكري.

محاذير تناول الدوم

يُمنع في حالات معينة تناول ثمرة الدوم، حيث يكون الأشخاص معرضين للخطر عقب تناولها، ومنهم:

  1. الأشخاص الذين لديهم حساسية من نخيل الدوم.
  2. من لديهم مشاكل في الجهاز الهضمي.
  3. المرأة الحامل والمرأة المرضع، فمن الأفضل استشارة الطبيب المختص قبل ذلك.
  4. يُفضل أن يستشير المصابون بمرض السكري والضغط، طبيبهم قبل تناول الدوم، ليحدد لهم الكمية المسموح بها من ثمرة الدوم في اليوم.

ختاماً، يمكنك شرب شاي الدوم أو تناول هذه الثمرة باعتدال للحصول على فوائدها، لكن من الأفضل دائماً استشارة الطبيب المختص للتأكد من أن فاكهة الدوم لا تؤثر بشكل سلبي على حالتك الصحية، خاصة في حال المعاناة من أمراض مزمنة.