عدد مرات العلاقات الزوجية

فوائد العلاقة الحميمة بين الزوجين

  • تاريخ النشر: الإثنين، 01 يونيو 2020
عدد مرات العلاقات الزوجية
مقالات ذات صلة
كم من الوقت تعيش الحيوانات المنوية؟
أفضل وضعيات إمتاع الزوج في العلاقة الحميمة (+18)
مرض السكري والجنس

لطالما كان الزواج مؤسّسة تشاركيّة تقوم على المحبة والألفة والاحترام المتبادل ولعلّ العلاقة الجنسيّة تأخذ حيّزاً كبيراً ومهماً في حياة الزوجين وتقوية الروابط بينهما لذا تعرّف معنا على أهميّة العلاقة الزوجيّة الحميمة وفوائدها.

هل تساءلت يومياً عن الحد الطبيعي المتوسط لعلاقتك الحميمة مع زوجتك؟ وهل تعرفت على فوائدها العديدة؟ احضر قهوتك واستمتع بالمقال.

أهمية العلاقة الزوجية:

للجنس الكثير من الفوائد الجسديّة والنفسيّة ومع ذلك، فإن الجواب على مدى أهمية الزواج هو أكثر تعقيداً من ذلك، إذ أنّ النشاط الجنسي المتكرر له امتيازات كثيرة مثل:

  • تقليل التوتر والإجهاد.
  • تقوية الارتباط العاطفي.
  • زيادة الألفة والحميمية.
  • انخفاض معدلات الطلاق.
  • بناء علاقة قوية وتواصل فعال بين الزوجين.

فوائد العلاقة الزوجية الحميمة:

للعلاقة الزوجية الحميمة والجنس فوائد كثيرة تغمر حياتك وتزيد من سعادتك تعرّف عليها:

  • الجنس يعزز الألفة: من المؤكّد أنّك تشارك كل شيء مع زوجتك، وهناك علاقة جيدة تربطكما، ومع ذلك، يجب ألّا يقل الجنس أهمية في تعبير كما عن حبكما، في حين أن العلاقة الطويلة قد تفقدك الكيمياء الجنسية التي كانت لديك في البداية، لكن كل ما تحتاجه هو المزيد من الجنس لإعادتها. 
  • الجنس يساعد في تخفيف الإجهاد: يقول الخبراء أن ممارسة الجنس المنتظم تساعد الأشخاص على الاستجابة بشكل أفضل للضغط بسبب إطلاق الإندورفين في الجسم، فهو لا يساعدك على الاسترخاء والارتباط بالشريك فحسب، بل إنّ الجنس يقلل من درجة حرارة الجسم ويعزز النوم العميق.
  • يعزز الجنس ترابط الأزواج: تدفق الإندورفين في الدماغ بعد النشاط الجنسي هو المسؤول عن مساعدة الأزواج على بناء الروابط أثناء ممارسة الجنس إذ يحتاج كل من الرجال والنساء إلى العاطفة والرومانسية لإبقاء حبهم على قيد الحياة وبصحة جيدة.
  • تساهم العلاقة الحميمة في حل المشكلات: مع طول العلاقة، يختلف الأزواج على الأشياء أكثر من بداية علاقتهما وهنا تساعد العلاقة الجنسية على العمل من خلال خلافاتكم بمودة أكثر عندما تنظران إلى أبعد من خلافاتكم للعثور على أرضية مشتركة لكليكما بدلاً من الصراع على السلطة.
  • بناء مستوى أعمق من التواصل: سيخبرك الأزواج الراضون جنسياً أن الجنس لا يقتصر على غرفة النوم فقط؛ بل تمتد جذوره إلى ما هو أبعد من ذلك، إذ يبدأ الجنس الرائع في العقل والذي يتضمن التواصل الصادق مع شريكك في جميع الأوقات.
  • الجنس تمرين جسدي مهم وعظيم: الجنس هو النشاط البدني القوي الذي يساعدك على حرق 200 سعرة حرارية في 30 دقيقة من ممارسته، إذ تعادل ممارسة الجنس المشي السريع وصعود الدرج كما يمكّنُك من شد عضلات بطنك وأسفل ظهرك والفخذين.
  • تعزيز احترام الذات: الجنس مهم لتشعر بالرضا عن نفسك فلا أحد يستمتع بالزواج الذي يفتقر إلى العاطفة الجسدية الجميع يريد أن يكون مرغوباً فيه لذلك، الجنس العاطفي هو مؤشر على أنك تحب زوجتك وتريدها كما أن كونك رائعاً في السرير وعودة زوجتك إليك ترغب في المزيد هو تعزيز كبير لتقدير الذات لكليكما.
  • الفوائد الجسدية لممارسة العلاقة الزوجية الحميمة: يزيد الجنس من التحكم بالعضلات مما يحسّن التحكم في المثانة لدى الرجال والنساء، كما يساعد الإندورفين الذي يتم إطلاقه أثناء النشاط الجنسي على تخفيف الألم الجسدي كالصداع النصفي وآلام الظهر كما يقلل فرص الإصابة بأمراض القلب مثل خفض ضغط الدم.
  • الفوائد النفسية للجنس بين الزوجين: إلى جانب الترابط والعلاقة الحميمة، فإن للجنس الكثير من التأثيرات النفسية المفيدة لك ولزوجتك فمن المعروف أن ممارسة الجنس مع زوجتك يزيد من جودة حياتك وسعادتك ومع ذلك، يتعلق هذا بالجنس الهادف بمشاركة كاملة من كلا الشريكين يساعد هرمون الأوكسيتوسين الذي يتم إطلاقه أثناء التحفيز الجنسي في الترابط والشعور بالأمان والترابط وتقليل التهيج ومقاومة فترات الاكتئاب.

فوائد العلاقة الزوجية الحميمة

 عدد مرات العلاقات الزوجية: 

يتساءل الكثير من الأزواج "ما هو متوسط ​​عدد المرات التي يمارسه الأزواج الآخرون؟"  وعلى الرغم من أن الإجابة ليست واضحة تماماً، إلّا أن هناك بعض التساؤلات بين المعالجين الجنسيين أيضاً حول ما هو المتوسط ​​الحقيقي لممارسة الجنس لدى لأزواج في العلاقات الملتزمة، يمكن أن تتراوح الإجابات من مرة في الأسبوع إلى مرة في الشهر!

عندما سُئل، دكتور العلاقات إيان كيرنر، كيف يجيب الأزواج الذين يسألونه عن عدد المرات التي يجب أن يمارسوا فيها الجنس، قال: "لقد أجبت دائماً أنه لا يوجد إجابة واحدة صحيحة". تتأثر الحياة الجنسية للزوجين بالعديد من العوامل المختلفة: العمر ونمط الحياة وصحة كل شريك والرغبة الجنسية الطبيعية، وبطبيعة الحال نوعية علاقتهما.

  • أجريت دراسة لأكثر من 20000 من الأزواج، وجد أن نسبة 26 ٪ فقط من الأزواج يصلون إلى علاقة مرة واحدة في الأسبوع، حيث أبلغ غالبية المستطلعين عن الجنس مرة واحدة فقط أو مرتين في الشهر، أو أقل.
  • كما ذكرت دراسة أخرى نشرت في مطبعة جامعة شيكاغو قبل حوالي 10 سنوات، أن الأزواج يمارسون الجنس حوالي سبع مرات في الشهر.
  • وفي دراسة ثالثة، أفيد أنه من بين 16000 بالغ تمت مقابلتهم، كان المشاركون الأكبر سنّاً يمارسون الجنس مرتين إلى ثلاث مرات شهرياً، بينما قال المشاركون الأصغر سناً إنّهم يمارسون الجنس مرة واحدة تقريباً في الأسبوع.
  •  يتفق معظم المعالجين الجنسيين على أن ممارسة الجنس أقل من 10 مرات في السنة هو سبب كافٍ لتصنيف زواجك بأنه لا جنسي ومع ذلك، فإنه لا يعني أن زواجك في وضع صعب، في حين أن الجنس قد يكون الطريقة التي يعبر بها الأزواج عادة عن حبهم ورغبتهم ببعضهم البعض، فإن عدم ممارسة الجنس لا يعني بالضرورة أنك تتجه إلى الانفصال، على الرغم من أنه شيء يجب عليك التعامل معه.  يقول د. كيرنر: "يبدو أن الجنس يتراجع بسرعة إلى أسفل قائمة المهام ولكن في تجربتي، عندما يتوقف الأزواج عن ممارسة الجنس، تصبح علاقاتهم عرضة للغضب والانفصال والخيانة، وفي النهاية، الطلاق. أعتقد أن الجنس مهم: إنه الغراء الذي يبقينا معاً، وبدونه يصبح الأزواج (أصدقاء جيدين) في أحسن الأحوال، أو (زملاء غرفة مشاحنة) في أسوأ الأحوال".

عدد مرات العلاقات الزوجية

احرص دائماً على إشعال فتيل الحب والإثارة وتجنب الرتابة والروتين في حياتك الجنسية والزوجية؛ أجمل لحظات العمر تلك التي نقضيها مع شركاء حقيقيين بمشاعر حقيقية، لذا اجعل علاقتك وأسرتك أولويتك.

المصادر والمراجع:

[1] مقال "ما مدى أهمية الجنس في الزواج؟" المنشور على موقع parenting.firstcry.com

[2] مقال "كم مرة يمارس الأزواج "الطبيعيون" الجنس؟" المنشور على موقع healthline.com