دراسة تحذر من النظارات الشمسية: قد تنقل لك عدوى كورونا

  • تاريخ النشر: الخميس، 11 يونيو 2020
دراسة تحذر من النظارات الشمسية: قد تنقل لك عدوى كورونا
مقالات ذات صلة
تحذيرات من ارتداء هذا النوع من الأقنعة الواقية: لا يحمي من كورونا
في زمن كورونا: أطعمة يجب أن تتناولها لتحمي رئتك من دائرة الخطر
احذر الاستخدام المفرط لمطهرات اليدين: يؤدي إلى حدوث هذه المشاكل

حذرت دراسة حديثة من أحد أكثر الأغراض الشخصية التي يستخدمها الناس والتي قد تتسبب في نقل عدوى فيروس كورونا المستجد إليهم، وهي النظارات الشخصية.

النظارات الشسمية قد تنقل عدوى كورونا

وبحسب ما جاء في هذه الدراسة، فإن النظارات الشمسية تعتبر من أكثر الأغراض التي الجراثيم والفيروسات، ومن ضمنها فيروس كوفيد-19.

وأوضحت أن النظارات الشسمية تُصنع عادة من البلاستيك، والمعروف أن الأسطح البلاستيكية تعتبر بيئة خصبة للفيروسات مثل كورونا، وتسمح لها بالعيش لفترة تتراوح ما بين بضع ساعات إلى عدة أيام، بحسب ما ذكرت دراسات سابقة.

وأشارت الدراسة إلى أن بعض الناس يرتدون نظاراتهم الشمسية خلال تواجدهم في أماكن مغلقة، حيث يضعونها على رؤوسهم أو على قمصانهم، وكثيراً ما يقومون بلمسها بين الحين والآخر، بشكل يساعد في نشر العدوى. 

كما لفتت إلى أن التصاق الدهون بالنظارات يساهم في زيادة مخاطر نقل العدوى، لذا فمن الضروري تنظيفها بمنتهى الدقة، خاصة وأن بعض الدراسات قد ذكرت أن فيروس كورونا من الممكن أن يدخل إلى جسم الإنسان عن طريق العين.

وأضافت الدراسة أن النظارات بشكل عام لا تمنع الفيروس من دخول العين، حيث أنها لا تمنع دخول الهواء إلى العينين، وبالتالي فهي لا توفر حماية كافية ولا تضمن عدم نقل العدوى.

وفي سياق آخر، فرغم الإجراءات الاحترازية التي طبقتها العديد من الدول حول العالم، إلا أن الفيروس الشرس مازال يواصل انتشاره في الكثير من المناطق، ويصيب آلاف الأشخاص، ويحصد أرواح العشرات، بشكل يومي.

وبحسب ما ذكرته إحصاءات طبية، فقد تم تسجيل أكثر من 7 مليون و200 ألف حالة إصابة بفيروس كوفيد-19 حول العالم حتى الآن، فيما بلغ عدد ضحايا فيروس كورونا في جميع أنحاء العالم أكثر من 412 ألف شخص، بينما تعافى من الفيروس الخطير أكثر من 3 مليون و400 ألف شخص.

تم نشر هذا المقال مسبقاً على القيادي. لمشاهدة المقال الأصلي، انقر هنا