انقطاع التنفس أثناء النوم .. اضطراب خطير يمكن علاجه

  • تاريخ النشر: الأربعاء، 29 يونيو 2022
انقطاع التنفس أثناء النوم .. اضطراب خطير يمكن علاجه
مقالات ذات صلة
اضطرابات النوم وطرق علاجها
أسباب اضطراب النوم
علاج اضطراب الهلع

انقطاع التنفس أثناء النوم هو أحد أكثر اضطرابات التنفس شيوعاً المرتبطة بالنوم. تشير التقديرات في الولايات المتحدة الأمريكية إلى أن واحداً من كل أربعة رجال وواحدة من كل عشر نساء تعاني من انقطاع التنفس أثناء النوم. لكن البعض يعتقد أن عدد الأشخاص الذين يعانون من هذه الحالة الصحية أكبر من المعلن عن بكثير. لأن الكثيرين يعانون من انقطاع التنفس أثناء النوم دون أن يتم تشخيص حالتهم.

انقطاع التنفس أثناء النوم يؤدي إلى توقف مؤقت للتنفس خلال فترة النوم. مما يؤثر بشكل سلبي على كمية الأكسجين في الدم. وعلى نوعية النوم. يحدث ذلك نتيجة انسداد جزئي أو كامل في الحلق أو مجرى الهواء. مما يؤدي لمنع دخول الهواء إلى الرئتين وخروجه منها.

أسباب انقطاع التنفس أثناء النوم

تلعب العديد من العوامل دوراً في حدوث انقطاع التنفس أثناء النوم. بعض هذه العوامل جسدية مثل حجم العنق أو الفك. فيما تكون بعض العوامل الأخرى غير جسدية مثل وضعية النوم أو التدخين أو شرب الكحول.

بعض العوامل تلعب دوراً في زيادة مخاطر معاناة الشخص من انقطاع التنفس أثناء النوم. من هذه العوامل:

الجنس: الرجال أكثر عرضة لانقطاع التنفس أثناء النوم من النساء. لكن حين تتجاوز المرأة سن اليأس، تصبح مخاطر معاناتها من هذه الحالة مساوية لتلك عند الرجال.

التقدم في السن: كلما تقدم الشخص في السن، يزداد خطر إصابتك بانقطاع التنفس أثناء النوم. لكن هذا لا يعني أن الشبان لا يعانون من هذه الحالة. فالكثير ممن يعانون منها في عمر الثلاثينات. ويمكن أيضاً أن يعاني بعض الأطفال منها.

الأدوية والعقاقير والمواد: تزيد بعض المواد من احتمال حدوث انقطاع التنفس أثناء النوم. من هذه المواد بعض أنواع الأدوية والكحول الأدوية المهدئة.

بعض الأمراض: لقد تبين أن انقطاع التنفس أثناء النوم يمكن أن يكون مرتبطاً ببعض الحالات المرضية. مثل مرض السكري من النوع الثاني ومرض الشلل الرعاشي أو التعرض للسكتة الدماغية في السابق أو متلازمة المبيض متعدد الكيسات أو أمراض الغدة الدرقية.

العوامل الوراثية: يمكن أن تكون مشكلة انقطاع التنفس أثناء النوم مشكلة يعاني منها عدد من أفراد نفس العائلة نتيجة وجود عوامل وراثية تؤدي إلى ذلك.

أعراض انقطاع التنفس أثناء النوم

معظم الأشخاص الذين يعانون من انقطاع التنفس أثناء النوم لا يعرفون ذلك. وعادة ما يتم تشخيص إصابتهم بعد أن يلاحظ شركاؤهم في الغرفة أو الفراش أنهم لا يتنفسون بشكلٍ طبيعي خلال النوم أو يعانون من الشخير والاختناق أو اللهاث.

يعتبر الشخير أحد الأعراض النموذجية لهذه الحالة. لكن الشخير ليس بالضرورة له علاقة بانقطاع التنفس أثناء النوم.

خلال فترة النهار، يمكن أن تظهر على الشخص أعراض نتيجة قلة النوم ونقص كمية الأكسجين في الدم:

  • النعاس.
  • الصداع.
  • عدم التركيز.

هذا يعني أن توقف التنفس أثناء النوم له تأثير سلبي على حياة الشخص ورفاهيته. ويمكن أيضاً أن يؤثر على الحالة النفسية والمزاجية للشخص.

في بعض الحالة، يؤدي انقطاع التنفس أثناء النوم إلى زيادة مخاطر التعرض للحوادث خلال قيادة السيارات بسبب النعاس.

تشخيص انقطاع التنفس أثناء النوم

يمكن تشخيص انقطاع التنفس أثناء النوم من خلال تقييم جودة النوم. للقيام بذلك، يجب على المريض أن يقضي ليلة في أحد مراكز النوم حيث يقوم أطباء النوم بمراقبة التنفس وكل المؤشرات الحيوية في الجسم مثل معدل ضربات القلب ونسبة الأكسجين في الدم.

بعد المراقبة، سيقوم طبيب النوم بتقييم حالة المريض وجودة نومه. وسيعرف بكل تأكيد ما إذا كان الشخص يعاني من هذه المشكلة.

علاج انقطاع التنفس أثناء النوم

العلاج الأفضل والأكثر فعالية واستخداماً لعلاج انقطاع التنفس أثناء النوم هو ضغط المجرى الهوائي الإيجابي المستمر (CPAP). يمكن لجهاز الضغط أن يفتح مجرى الهواء للسماح بدخول كميات أكبر من الهواء إلى الرئتين. هذا الجهاز يكون متصلاً بقناع يجب أن يرتديه الشخص في الليل طوال النوم. وهو خفيف الوزن ولا يصدر أي أصوات. لكن يواجه الكثير من الأشخاص صعوبة في الاعتياد عليه وارتدائه أثناء النوم.

هذا الجهاز فعال للغاية، وقد أثبت أنه يمكن أن يعالج جميع حالات انقطاع التنفس أثناء النوم. سواء الحالات البسيطة أو المتوسطة أو الشديدة.

الخيارات الأخرى التي يمكن اتباعها لعلاج انقطاع التنفس أثناء النوم هي إجراء تغيير في نمط الحياة مثل:

  • تخفيف الوزن.
  • التوقف تعاطي المخدرات أو شرب الكحول أو التدخين.
  • تغيير وضعية النوم مثل النوم على الجانب بدلاً من النوم على الظهر أو البطن.
  • الأجهزة الفموية مثل واقيات الفم، يقوم بتركيبها أطباء الأسنان.
  • الأدوية المنومة التي يمكن أن تساعد على النوم العميق.
  • في بعض الحالات، يمكن أن يستفيد الشخص من عملية جراحية تؤدي إلى توسيع مجرى التنفس.

الوقاية من انقطاع التنفس أثناء النوم

بعض العوامل التي تسبب انقطاع التنفس أثناء النوم لا يمكن تغييرها أو الوقاية منها. مثل الجنس أو العمر أو العوامل الوراثية. لكن يمكن الوقاية من بعض العوامل الأخرى.

على سبيل المثال، يمكن أن يساعدك اتباع نظام غذائي صحي لإنقاص الوزن وممارسة الرياضة. وهذا سيقلل من احتمال معاناتك. من الأفضل أيضاً أن تقلع عن التدخين وتتوقف نهائياً عن شرب الكحول. بالإضافة إلى ذلك، يجب عليك أن تسيطر على أية أمراض مزمنة تعاني منها مثل مرض السكري أو ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب والأوعية الدموية. ومتابعة حالتك عند طبيب متخصص إذا لم تتمكن من علاج المشكلة.

  1. "توقف التنفس أثناء النوم" ، الأكاديمية الأمريكية لطب النوم
  2. "دراسة النوم" ، الأكاديمية الأمريكية لطب النوم