التعامل مع الرجل الغيور

  • تاريخ النشر: الإثنين، 03 أغسطس 2020
التعامل مع الرجل الغيور
مقالات ذات صلة
علم الوراثة
مجموعة متنوعة من أسماء الأولاد
فوائد التعلم النشط ومعوقاته

الغيرة، هي في الواقع عاطفة طبيعية وأمر طبيعي، يمكن أن تراود أيٌ منا في فترة ما من حياتنا، وقد يكون سبب ذلك حبنا أو خوفنا من فقدان شخص عزيز علينا. ولكن تحدث المشكلات عندما تتحول تلك الغيرة من المشاعر الطبيعية الناجمة عن الحب إلى مشاعر غير سوية وغير عقلانية تتعلق بالتملك والسيطرة. إذ يمكن أن تدمر زواجك في نهاية المطاف. وهنا لمحة عامة عن الغيرة بما في ذلك الطرق التي يمكن اتباعها للتعامل مع الغيرة الزوجية.

ما هي الغيرة؟

الغيرة هي رد فعل على تهديد متطور-حقيقي أو متخيل-لعلاقة ذات قيمة وهي شائعة جداً. الغيرة هي مشكلة لدى ثلث الأزواج الذين يعانون من مشكلات العلاقة، وفي حين يمكن للغيرة أن تكون عادية وقليلة. فإن الإفراط في الغيرة أمر مرعب ومخيف، خاصة لأنها يمكن أن تؤدي إلى سلوكيات خطيرة مثل المراقبة والملاحقة والعنف والإيذاء الجسدي. ولا يوجد سبب للاعتقاد بأن الغيرة الزوجية ستتحسن مع مرور الوقت. لأن الغيرة ببساطة ليست عاطفة يمكن التخلص منها بالرغبة والتفكير، بل يجب أن تدرك أسبابها وتعرف ما الذي يدفعك إلى الشعور بالغيرة. وهذا يتطلب الوعي والجهد للتغلب على هذه المشاعر الصعبة. [1]

كيف تتعاملين مع زوجك الغيور؟

إذا كان زوجك يظهر غيرة عنيفة قد تدمر حياتك، فيجب عليك التخلص من هذه العلاقة السامة لحماية نفسك. مع ذلك إذا كنت تعتقدين أنها مجرد غيرة عادية غير عنيفة مثل جميع الرجال الآخرين الذين يخافون من فقدان زوجاتهم، فإليك بعض الطرق الفعالة للتعامل معه: [1] [2]

  • تحلي بالصبر ولكن كوني حازمة: الحب هو الصبر، ومن ثم تنمية الصبر داخل نفسك، لا تغضبِ بسهولة أو تغضبين عندما يشعر زوجك بالغيرة. إذا غار عليك شريكك، حاولي أن تكوني أكثر نضجاً وتفهماً فبهذه الطريقة قد تلهمين شريكك لينضج أكثر وتجعلين علاقتك الزوجية علاقة هادئة قائمة على التفاهم والحب والوعي.
  • التواضع: الحبيب أو الزوج الغيور هو شخص مشكوك فيه لن يثق بك بسهولة. وقد يعاملك كشخص غير موثوق به أيضاً. لكن لا تشعري بالإهانة بسبب ذلك، وحاولي أن تقنعيه بأنه يمكن أن يثق بك. فلا يمكن للكبرياء أن يعالج جنون الغيرة لدى الرجل، ولكن بتواضعك وتفهم غيرته تستطيعين الحصول على النتيجة المطلوبة.
  • اكتشفي جذور غيرته: اطرحي اسئلة حول غيرته بدلاً من رد الفعل الدفاعي وهو رد طبيعي، اسأليه إذا كان هناك أي شيء تفعلينه يثير غيرته، وماهي مخاوفه بالضبط؟ ماهي أوهامه؟ هل هي متجذرة ناجمة عن خيبة أمله وفشله في علاقات سابقة؟ وبعد أن يشاركك مخاوفه ويشعر بالأمان، فإن الغيرة لديه تتبدد.
  • كوني صديقته المقربة: كوني رفيقته في كل شيء، شاركيه مشاكلك واستمعي إليه، امنحيه الراحة والأمان ليشاركك مشاكله الخاصة سواء أكانت تلك المشاكل في العمل أو مع الأصدقاء. فبذلك تكسبين صداقته.
  • اخلقي بيئة مليئة بالأمان والثقة والمحبة: من الجميل أن تظهري له مدى توقك للعيش معه في جو من الثقة والحب والتفاهم والطمأنينة. اسع لتنمية الحب والألفة، في علاقة مليئة بالمودة والتقدير بينكما. سيكون هذا ترياقاً قوياً لانعدام الثقة ولعلاج الغيرة لدى الرجل.
  • لا تكوني أنانية: قد تعتقدين أن الشريك الغيور، هو شخص أناني لأنه لا يستمع إلى كلامك ولا يمنحك السلام. ولكن بدلاً من جعله يستمع إليك، فلما لا تعكسين الأدوار؟ هل حاولت الاستماع إليه؟ هل حاولت منحه الهدوء الذي يطلبه؟
  • كوني منفتحةً، وغير هجومية: الزوج الغيور هو رجل مرتبك يحاول الحصول على الاستقرار مع شريكته. لذلك سيسألك أسئلة لإدانتك ولإعادة ثقته بك. لذلك كوني منفتحةً وصادقةً. إن وضع الحواجز أو التعامل بصمت مع زوجك الغيور ليس هو السبيل للتعامل مع غيرته، وهذا سيزيد من سوء الفهم ويجعل الوضع أسوأ.
  • كوني لطيفةً ودافئةً: إذا كنت تعتقدين أن زوجك يشعر بالغيرة دائماً فقد يكون ذلك بسبب حاجته للحنان والدفء والاطمئنان.
  • تفهميه بشكل أعمق: هل تعرفين زوجك جيداً وعل تعلمين ما هو سبب غيرته؟ كلما عرفتيه أكثر واكتشفتِ طباعه بحلوها ومرها ستحبينه أكثر، وكلما عرفتي شريكك أكثر كلما فهمتي واكتشفتِ أشياء جيدة عنه، وربما قد يكون هناك سبب وجيه يجعله يشعر بالغيرة. ربما لأنه يقدرك ويخشى أن يفقدك. فمهما كان سبب غيرته سواء جيداً أم سيئاً؛ تقربي منه بفهم وتعاطفي معه.
  • اجعليه يشعر بأنه رجل حقيقي: حتى تساعدي زوجك للتأقلم مع غيرته، عامليه كرجل. كيف؟ كوني امرأة.. ضعي في اعتبارك عدم الخروج بدون إخباره، ودعيه يحتويك ويحميك. واتركي قيادة العلاقة له.
  • كوني سنداً له واجعليه يثق بك: شريكك الغيور عنيد ومزعج، إنه غير واثق من نفسه ومنك. لكن الحقيقة هي أنه يبذل قصارى جهده لتعزيز ثقته بك والتوقف عن كونه شخصاً غيوراً، لا أحد يريد أن يشعر بالغيرة على أية حال. لأن الغيرة ليست ممتعة بل مؤلمة نفسياً وعاطفياً، بالتالي فهو بحاجة لمساعدتك للتخلص من غيرته وألمه ومعاناته.
  • لا تكذبي عليه: أفضل طريقة للتعامل مع الغيرة هي أن تكوني صادقة دائماً. فأنت زوجته وصديقته وشريكة حياته، عليك أن تصارحيه بوضوح فيما إذا كان يراك كاذبة أم لا أو متى كانت آخر مرة كذبتي فيها عليه؟ فعندما يقتنع بإجاباتك ويعلم أنك لست من النوع الذي يكذب، فلن يكون لديه أي سبب للشك فيك أو الغيرة عليكِ.
  • أحبيه في كل الظروف وفي كل الأوقات: الحب ينتصر على كل شيء بما في ذلك الغيرة، فإذا كنت حقاً تريدين هزيمة وحش الغيرة في زوجك، فلا تكتفي بإظهار حبك فقط بل اجعليه يرى حبك النقي والحقيقي من خلال أفعالك وتفهمك له.

وأخيراً عندما تصبح الغيرة مفرطة، يكون من الصعب التعامل معها ويمكن أن تدمر علاقتك الزوجية إذا لم تكوني حذرة. فإذا انقطعت بك السبل في تخفيف غيرته المجنونة يمكنك الاستعانة بصديق أو شخص قريب من العائلة أي العثور على طرف محايد (مستشار علاقات زوجية)؛ يساعدكما للتوصل إلى حل سلمي ومرضي. إذا كنت تعانين من غيرة زوجك؟ أو تغلبت على تلك الغيرة المفرطة، شاركينا تجربتك في التعليقات.

المصادر:

1.مقال Sheri Stritof "الغيرة الزوجية: كيف تحدث وماذا تفعل حيالها" منشور على موقع verywellmind.com.

2.مقال Victorino Q.Abrugar "16 طريقة للتعامل مع غيرة الرجل" منشور على موقع inspiringtips.com.