اختبار الحمل المنزلي.. قراءة نتيجته

  • تاريخ النشر: الخميس، 13 أغسطس 2020 آخر تحديث: الأربعاء، 12 أغسطس 2020
اختبار الحمل المنزلي.. قراءة نتيجته
مقالات ذات صلة
متلازمة التوأم المتلاشي، مرض كيميرا
بكاء الطفل أثناء الرضاعة
الأعراض المبكرة للحمل

ربما تأخرت دورتك الشهرية عن ميعادها وتتحمسين لإجراء اختبار حمل منزلي للتأكد من حصول حمل، فما هي اختبارات الحمل المنزلية وكيف تعمل؟ وما هي نسبة ورود خطأ في اختبار الحمل المنزلي؟

ما هي اختبارات الحمل المنزلية؟

لاختبارات الحمل المنزلية أشكال متعددة سهلة الاستخدام، وتعمل جميعها على الكشف عن وجود هرمون الحمل (HCG) في بول المرأة، حيث يبدأ الجسم بإفراز المزيد من هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية والمعروف بهرمون الحمل (Human chorionic gonadotropin) بعد زرع الجنين في رحم الأم بحوالي الأسبوع، ولكن لا يصل هرمون الحمل إلى مستوى يمكن الكشف عنه بواسطة اختبار الحمل المنزلي؛ إلا بعد عدة أيام إضافية من انزراع البويضة الملقحة في جدار الرحم.

لذا لا ينصح القيام باختبار الحمل بالبول؛ قبل تأخر الدورة الشهرية للمرأة عن موعدها لأنه، قد يعطي نتيجة سلبية رغم وجود حمل. [1]

كيفية قراءة نتيجة اختبار الحمل المنزلي:

لاختبار الحمل المنزلي عدة أنواع يعتمد أغلبها على وجود نافذة تُظهر نتيجة الاختبار، وبداية يجب الاطلاع على تعليمات الاستخدام المدونة على غلاف كاشف الحمل، حيث يتم بيان كيفية معرفة النتيجة في حال كانت إيجابية أو سلبية، أو في حال كان هناك خطأ ما في الاختبار.

وقراءة نتيجة اختبار الحمل المنزلي تكون على النحو التالي [1] [2]:

  • في حال كنت حاملاً قد يتلون الشريط أو الخطان الموجودان أو تظهر علامة موجب (+) في نافذة النتيجة للدلالة على نتيجة إيجابية وذلك حسب تصميم الاختبار، وحتى في حال كان تلون الخط بشكل خفيف فهو دلالة على حمل في بدايته، على أن يكون ذلك ضمن الوقت المحدد لمعرفة النتيجة والذي ما يكون عادة حوالي 3 دقائق بعد وضع البول على كاشف الحمل.

ويمكنك إعادة الاختبار بعد عدة أيام للتأكد من حدوث الحمل، حيث يصبح الخط أكثر وضوحاً نتيجة زيادة نسبة هرمون الحمل في البول.

  • أما في حال ظهور الخط باهت جداً وبعد الفترة المحددة، حيث يُنصح كما هو مكتوب على غلاف الكاشف للانتظار بعد مرور عشر دقائق مثلاً، فيكون هذا هو ما ندعوه خط التبخر، ولا يُؤخذ به كنتيجة إيجابية على وجود الحمل.
  • أما في حال لم يتلون الشريط الذي يشير إلى وجود حمل أو ظهرت إشارة سالب ( _ ) أي سالب، فقد يكون دلالة على عدم وجود حمل أو أن مستويات الهرمون مازالت منخفضة، ويمكنك إعادة اختبار الحمل المنزلي للتأكد بعد عدة أيام أو مراجعة طبيبك المتخصص.

متى يمكنني إجراء اختبار الحمل المنزلي؟

للحصول على نتيجة دقيقة يفضل إجراء اختبار الحمل المنزلي بعد فوات موعد الدورة الشهرية لدى المرأة، حيث يكون هرمون الحمل قد وصل إلى مستوى يمكن أن يظهر في عينة البول.

ورغم أن اختبارات الحمل المنزلية الحديثة تظهر الحمل في أي وقت من اليوم يتم إجراء الاختبار بها؛ إلا أنه يفضل إجراء تحليل الحمل بالبول صباحاً، حيث تكون الهرمونات أكثر تركيزاً.

هل يمكن لاختبار الحمل المنزلي أن يكشف عن وجود حمل قبل موعد الدورة الشهرية؟

تستطيع بعض أنواع اختبارات الحمل المنزلية الحساسة الكشف عن وجود هرمون الحمل عند المرأة بعد الإباضة، بما يقارب عشر أيام أي قبل موعد العادة الشهرية بمدة أربع أيام. [1]

هل اختبار الحمل المنزلي يخطئ؟

من النادر أن يخطئ اختبار الحمل المنزلي، ولكن في بعض الحالات قد يعطي الاختبار نتائج ايجابية رغم عدم وجود حمل أو العكس، ومن هذه الحالات:

متى يعطي كاشف الحمل المنزلي نتيجة إيجابية مع عدم وجود حمل؟ من النادر جداً أن يحدث ذلك، حيث تكون مستويات هرمون (HCG) مرتفعة رغم عدم وجود حمل، وقد يكون ذلك لأحد الأسباب التالية[1] [2] [3]:

  1. أحياناً يعطي كاشف الحمل نتيجة إيجابية رغم عدم وجود حمل بسبب إجهاض المرأة حديثاً.
  2. استخدام المرأة لبعض أنواع الأدوية: مثل أدوية الخصوبة التي تحتوي على هرمون موجهة الغدد التناسلية المشيمية البشرية أي هرمون الحمل (HCG)، ومثل دواء بروميثازين (Promethazine) الذي يستخدم في علاج الحساسية وغيرها ودواء ديازيبام (Diazepam) الذي يستخدم في علاج القلق وأدوية أُخرى.
  3. وجود حمل عنقودي (هو حمل ينغرس في رحم الأم لكنه يتحول إلى ورم بدلاً من أن يتطور كحمل طبيعي).
  4. وجود حمل كيميائي وهو تخصيب البويضة دون انغراسها في الرحم أي عدم اكتمال الحمل.
  5. إصابة المرأة ببعض من أنواع السرطان.
  6. مشاكل الغدد الصم مثل اضطرابات الغدة النخامية.
  7. مشاكل تتعلق بوجود أجسام مضادة في دم المرأة.
  8. كما قد يعطي اختبار الحمل نتيجة ايجابية مع عدم وجود حمل في حالات نادرة إذا كانت المرأة في سن اليأس (مرحلة ما قبل انقطاع الدورة الشهرية) وذلك يعود إلى ارتفاع نسبة هرمون اللوتين عن المستوى الطبيعي في هذه المرحلة.

ومتى يعطي كاشف الحمل نتيجة سلبية رغم وجود حمل؟

قد يعطي كاشف الحمل نتيجة سلبية رغم وجود حمل عند المرأة في أحد الحالات التالية [1]:

  1. القيام باختبار الحمل في موعد مبكر قبل وصول مستويات هرمون الحمل لمستوى يمكن اكتشافه.
  2. عدم القيام باختبار البول صباحاً عندما يكون البول أكثر تركيزاً، وتأجيل ذلك لبعد شرب كمية كبيرة من الماء أو لآخر النهار، حيث يخف تركيز البول.
  3. عدم اتباع التعليمات الواردة على غلاف اختبار الحمل المنزلي، مثل الالتزام بكمية البول اللازمة للاختبار، ولا تنسي الانتباه إلى تاريخ صلاحية استخدام الكاشف قبل استخدامه للحصول على نتيجة صحيحة.

وختاماً فإن اختبارات الحمل المنزلية خيار جيد ورخيص ومتوفر في جميع الصيدليات، يمكنك من الحصول على نتائج صحيحة نادراً ما تخطئ شريطة استخدامها بالطريقة الصحيحة، كما يُفضل استخدامها بعد فوات موعد الدورة الشهرية للحصول على نتيجة أكثر دقة، وتجنباً للتوتر الذي قد تخلفه نتيجة سلبية غير مؤكدة على الزوجان اللذان يسعيان للإنجاب. أما في حال كانت دورتك الشهرية غير منتظمة فيمكنك الانتظار لثلاث أسابيع بعد آخر جماع تعتقدين أنه قد حصل به الحمل لعمل اختبار الحمل المنزلي.

المصادر والمراجع

[1] مقال "ماذا تعرف عن اختبارات الحمل HCG 2019" منشور على موقع.medicalnewstoday.com

[2] مقال "هل الخط الباهت في اختبار الحمل يعني أنه إيجابي أم سلبي؟2020 " منشور على موقع. whattoexpect.com

[3] مقال "ما مدى دقة اختبارات الحمل المنزلية؟2018" منشور على موقع. nhs.uk

[4] مقال "متى يمكنني إجراء اختبار الحمل؟2018" منشور على موقع. nhs.uk