أفضل جهاز قياس حرارة

أنواع جهاز قياس الحرارة وجهاز قياس الحرارة عن بعد

  • تاريخ النشر: الإثنين، 22 يونيو 2020 آخر تحديث: الثلاثاء، 23 يونيو 2020
أفضل جهاز قياس حرارة
مقالات ذات صلة
ألوان وفوائد الأحجار الكريمة وأماكن تواجدها
ماهو العلاج المائي
كل ما تريد معرفته عن دواء فلاجيل

ارتفاع درجة حرارة جسمك، أو درجة حرارة طفلك أو أقاربك، هاجساً بالنسبة لك، ولكن هذا الارتفاع قد يكون بسيط وقد يكون كبير. والمهم هو أن تعتمد جهاز قياس حرارة دقيق يعطيك بالضبط كم تبلغ درجة الحرارة. سنتعرف في هذا المقال على أنواع جهاز قياس الحرارة وجهاز قياس الحرارة عن بعد وجهاز قياس الحرارة بالليزر إضافةً لأفضل جهاز قياس حرارة.

أنواع جهاز قياس الحرارة

توجد مقاييس حرارة متنوعة لإعطائك درجة حرارة دقيقة عن جسمك [1]:

  • أجهزة قياس الحرارة الرقمية (Digital thermometers): تستخدم أجهزة قياس الحرارة الرقمية أجهزة استشعار الحرارة الإلكترونية لتسجيل درجة حرارة الجسم، يمكن استخدام موازين الحرارة هذه في المستقيم أو الفم أو الإبط وتعطي القراءة في غضون دقيقة أو أقل، عادة ما تكون درجات حرارة الإبط هي الأقل دقة، بينما توفر درجات حرارة المستقيم أفضل قراءات للرضع، وخاصة أولئك الذين يبلغون من العمر 3 أشهر أو أقل، وكذلك الأطفال حتى سن الثلاث سنوات، وبالنسبة للأطفال الأكبر سناً والبالغين، عادة ما تكون القراءات الشفوية دقيقة - طالما أن الفم مغلق أثناء وجود ميزان الحرارة في مكانه.. تشوب هذا النوع من أجهزة مقياس الحرارة بعض السلبيات فقد يقلق الآباء من التسبب في انزعاج الطفل عند قياس درجة حرارته عن طريق المستقيم، وقد تحتاج إلى الانتظار 15 دقيقة بعد تناول الطعام أو الشرب لقياس درجة حرارة الفم، إضافةً إلى ذلك فقد تؤثر درجة حرارة الطعام أو الشراب على قراءة مقياس الحرارة، وقد يكون من الصعب على طفلك وعليك إذا كنت تتنفس من فمك إبقاء الفم لفترة كافية للحصول على قراءة شفوية دقيقة.
  • أجهزة قياس الحرارة الرقمية للأذن (Digital ear thermometers):  تستخدم أجهزة قياس الحرارة الرقمية للأذن، والتي يطلق عليها أيضاً أجهزة قياس الحرارة الطبلية، أشعة تحت الحمراء لقياس درجة الحرارة داخل قناة الأذن، من إيجابياتها هذه الأجهزة أنه عند وضعها بشكل صحيح، تكون سريعة ومريحة بشكل عام للأطفال والبالغين، كما أنها مناسبة للرضع الأكبر من 6 أشهر والأطفال الأكبر سناً والبالغين، ومن سلبياتها أنه لا يوصى بها للأطفال حديثي الولادة، إضافةً إلى ذلك يمكن أن يتداخل شمع الأذن أو قناة الأذن المنحنية الصغيرة مع دقة درجة الحرارة المأخوذة باستخدام مقياس حرارة الأذن الرقمي.
  • جهاز قياس حرارة مصاصة الرقمي (Digital pacifier thermometers): إذا كان طفلك يستخدم مصاصة، فقد ترغب في تجربة جهاز قياس حرارة مصاصة رقمي، يقوم طفلك ببساطة بامتصاص اللهاية حتى يتم تسجيل ذروة درجة الحرارة، من إيجابياتها أن طفلك لا يدرك أنك تقيس درجة حرارته، ومن سلبياتها أنه لا يوصى بها لحديثي الولادة، وللحصول على القراءة الأكثر دقة، يجب أن يمسك طفلك اللهاية في فمه لمدة ثلاث إلى خمس دقائق تقريباً-وهو أمر صعب للعديد من الأطفال الصغار.
  • أجهزة قياس حرارة الشريان الصدغي (Temporal artery thermometers): غالباً ما تُباع كمقاييس حرارة للجبهة -تستخدم ماسحاً للأشعة تحت الحمراء لقياس درجة حرارة الشريان الصدغي في الجبهة، من إيجابياتها أنه يمكنها تسجيل درجة حرارة الشخص بسرعة ويمكن تحملها بسهولة، وهي مناسبة للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 3 أشهر وللأطفال الأكبر سناً، من سلبياتها أنها أكثر تكلفة من الأنواع الأخرى من موازين الحرارة.
  • أجهزة قياس الحرارة الزئبقية (Mercury thermometers): تستخدم أجهزة قياس الحرارة الزئبقية مرة واحدة في معظم خزائن الدواء، وتستخدم الزئبق المغطى بالزجاج لقياس درجة حرارة الجسم. لم تعد موازين الحرارة الزئبقية موصى بها لأنها يمكن أن تنكسر ويتسرب للزئبق السام.

    شاهدي أيضاً: ارتفاع ضغط الدم

جهاز قياس الحرارة عن بعد

يمكنك استخدام جهاز الحرارة عن بعد أو جهاز الحرارة اللا سلكي لقياس درجة الحرارة، فهو يحتوي على مستشعر إلكتروني ينقل قياساته إلى الشاشة الداخلية بواسطة إشارة لاسلكية، يتميز جهاز قياس الحرارة عن بعد بقدرته على إرسال البيانات وتسجيلها تلقائياً، كما يقبل العديد منها المدخلات من أجهزة استشعار درجة الحرارة المتعددة [2].

جهاز قياس الحرارة بالليزر

يمكنك أيضاً استخدام ميزان الحرارة الرقمي بالليزر وهو عبارة عن ترمومتر بسيط وسهل الاستخدام، يقيس درجة حرارة سطح المواد غير العاكسة بأمان ودقة باستخدام تقنية الأشعة تحت الحمراء. يمتاز بأنه يحوي مؤشر ليزري، وقابل للتحويل من فهرنهايت إلى سيليزيوس، يعطي مسح سريع لمدة ثانية واحدة على أي سطح، ومزود بشاشة LCD سهلة القراءة [3].

أفضل جهاز قياس حرارة

إذا كنت تبحث عن أفضل جهاز قياس حرارة فإليك قائمة بأفضل هذه الأجهزة [4]:

  • (iProven BBT-113A2A): عبارة عن جهاز لقياس درجة حرارة الجسم الأساسية (BBT)، يستخدم هذا الجهاز لقياس درجة حرارة الأطفال والبالغين.
  • (Vicks ComfortFlex): أسرع من أي أجهزة قياس درجة الحرارة في إعطائك درجة الحرارة، كما يمتاز هذا الجهاز بالشاشة الواضحة ذات الإضاءة الخلفية وهي أكبر من تلك الموجودة في منافسيها وتوفر قياسات سهلة القراءة، كما يحوي هذا النوع من جهاز قياس الحرارة على منبه الحمى -الذي يضيء الشاشة باللون الأخضر أو ​​الأصفر أو الأحمر اعتماداً على قراءة درجة الحرارة.
  • (iProven DMT-489): يمكنك استخدام هذا النوع من جهاز قياس درجة الحرارة في الأذن والجبين، ويمكنك أن تستخدمه لقياس درجة حرارة الطفل، ويتميز بشاشة سهلة القراءة ومشفرة بالألوان تخفف من تصنيف الحمى.
  • (Sanpu Digital): جهاز قياس حرارة فموي، له إضاءة خلفية، لكنه بطيء قياساً بغيره حيث تستغرق 25-ثانية لتوفير القراءة.
  • (Kinsa Ear): من أفضل أجهزة قياس الحرارة، فهو مقياس حرارة ذكي يمكنه تسجيل درجة حرارتك من خلال المزامنة عبر Bluetooth مع أي جهاز iOS أو Android، ومع ذلك، فهو على عكس iProven لا يقرأ درجة حرارة الجبين، ويفتقر إلى شاشة سهلة القراءة، مرمزة بالألوان.
  • (Braun No Touch Forehead Thermometer): إذا كانت أصوات التنبيه أو الضوضاء الأخرى تثير القلق، فيمكنك استخدام هذا النوع من جهاز مقياس الحرارة، حيث يتم إسكات هذا الجهاز المخصص للجبهة بسهولة وينتج قراءات سريعة بشكل استثنائي. كما يوفر خيار عدم اللمس.

    شاهدي أيضاً: الصداع أو وجع الرأس

المراجع والمصادر:

[1] مقال موازين الحرارة: افهم الخيارات، منشور في موقع mayoclinic.org.

[2] مقال موازين الحرارة عن بعد، منشور في موقع weathershack.com.

[3] مقال ميزان الحرارة بالليزر، منشور في موقع elcometer.com.

[4] مقال أفضل ترمومتر للأطفال والكبار، منشور في موقع nytimes.com.